مقاتلات حربية أميركية تقصف مواقع لـداعش بعد دعوى الجهاد ضد الغرب
آخر تحديث 17:33:24 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

استهداف القصف لأنفاق تحت الأرض وأماكن الشخصيات البارزة

مقاتلات حربية أميركية تقصف مواقع لـ"داعش" بعد دعوى الجهاد ضد الغرب

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مقاتلات حربية أميركية تقصف مواقع لـ"داعش" بعد دعوى الجهاد ضد الغرب

مقاتلات حربية من طراز FA-18 Super Hornet تنطلق من على متن حامة الطائرات
بغداد - نهال قباني

أقلعت مقاتلات حربية أميركية من طراز FA-18 Super Hornet على متن حاملة الطائرات هاري ترومان لشن غاراتٍ جوية على أهداف تابعة لتنظيم "داعش" في مدينة الفلوجة العراقية، في الوقت الذي يخوض فيه الجيش العراقي مواجهاتٍ من أجل استعادة السيطرة على المدينة.

مقاتلات حربية أميركية تقصف مواقع لـداعش بعد دعوى الجهاد ضد الغربداعش" بعد دعوى الجهاد ضد الغرب""الولايات المتحدة وبقية الدول المشاركة في التحالف تقوم بتنفيذ هجمات جوية مكثفة علي مدينة الفلوجة في ظل خوض القوات العراقية مواجهات برية لإستعادة السيطرة علي المدينة" src="http://www.emiratesvoice.com/img/upload/6942.jpg" style="height:423px; width:634px" />
 
وتأتي الهجمات بعد دعوة المتحدث باسم تنظيم "داعش" أبو محمد العدناني أتباع الجماعة الإرهابية لخوض " شهر الفتوحات والجهاد " في جميع أنحاء أوروبا وأميركا خلال شهر رمضان. وناشد العدناني أتباع التنظيم بالإستعداد لجعل هذا الشهر بمثابة النكبة في كل مكان علي غير المسلمين.
 
وتناولت وزارة الخارجية بإهتمام الرسالة التحذيرية التي جاءت قبيل شهر رمضان الذي يبدأ في الخامس من شهر حزيران / يونيو، وذلك لأن رسائل العدناني السابقة تبعها وقوع ثلاثة هجمات كبري العام الماضي. ويقدر المقاتلين الإرهابيين بأن التضحية تعد أكثر قيمة خلال ذلك الشهر، والذي أنزل فيه القرآن الكريم علي النبي محمد.

مقاتلات حربية أميركية تقصف مواقع لـداعش بعد دعوى الجهاد ضد الغربداعش" بعد دعوى الجهاد ضد الغرب""منذ آب / أغسطس عام 2014 نفذت طائرات التحالف ما يزيد عن 12,000 غارة جوية ضد تنظيم داعش وقامت بإسقاط 41,000 قنبلة مع تنفيذ الولايات المتحدة ما يقرب من ثلاثة أرباع هذه الغارات" src="http://www.emiratesvoice.com/img/upload/7041.jpg" style="height:350px; width:590px" />
 
وبينما ذكرت وزارة الخارجية بأنها ليست مدركة لأي تهديدات محددة، ولم تر تصاعد في وتيرة العمليات الإرهابية خلال ذلك الشهر من قبل، إلا أن السلطات أضافت بأن رسالة العدناني قد تثبت بأنها مخادعة للبعض. فيما كشف قائد السلاح الجوي تشارلز براون بأنه يجري إستخدام مخزونات قديمة من القنابل الذكية في عمليات القصف علي مواقع التنظيم الإرهابي نظراً لنفاذ القنابل الجديدة لدي الجيش، مشدداً خلال حديثه إلي المسؤولين التنفيذيين في الحكومة علي ضرورة القيام ببعض التحليلات حول مناطق المخاطرة التي تستدعي سحب المخزونات المخصصة لحالات الطوارئ الأخري.

مقاتلات حربية أميركية تقصف مواقع لـداعش بعد دعوى الجهاد ضد الغربداعش" بعد دعوى الجهاد ضد الغرب"" كشف القادة العسكريون عن أن الغارات التي تشنها القوات الأمريكية في مختلف أنحاء العالم ضد تنظيم داعش تستنفذ مخزونها من القنابل" src="http://www.emiratesvoice.com/img/upload/7157.jpg" style="height:350px; width:590px" />
 
وأضاف براون بأن التحالف قام بتنفيذ نحو 12,453 غارة جوية في الإجمال على أهداف في العراق وسورية منذ آب / أغسطس عام 2014 ، وشارك في ثلاثة أرباع هذه الهجمات تقريباً الطائرات الأميركية من دون طيار. كما استخدم في الغارات الجوية ما يزيد عن 41,000 قنبلة، فضلاً عن إقراض الولايات المتحدة القنابل للحلفاء من أجل قيامهم بتنفيذ الغارات الجوية.
 
وشاركت حاملة الطائرات ترومان Truman من خلال الطائرات على متنها في إطلاق ما يزيد عن 1,100 من هذه القنابل خلال الأشهر الأربعة الأولي هذا العام، لتتخطي بذلك الرقم القياسي السابق الذي حققته الطائرات علي متن الحاملة يو إس إس تيودور روزفلت USS Theodore Roosevelt

مقاتلات حربية أميركية تقصف مواقع لـداعش بعد دعوى الجهاد ضد الغربداعش" بعد دعوى الجهاد ضد الغرب""بالإضافة إلي الهجوم علي مدينة الفلوجة، أعلن الجيش العراقي عن إستعداده من أجل إستعادة مدينة الموصل من قبضة الجماعة الإرهابية. بينما قوات بشار الأسد المدعومة من قبل غطاء جوي للطائرات الروسية تقترب من مدينة الرقة السورية" src="http://www.emiratesvoice.com/img/upload/7255.jpg" style="height:423px; width:634px" />
 
وتتمركز الحاملة ترومان في الوقت الحالي بالبحر الأبيض المتوسط، فيما كانت الطلعات التي أجريت الجمعة هي الأولي علي الشرق الأوسط من ذلك البحر منذ بداية الحرب علي العراق في عام 2003. وصرح العقيد محمد إبراهيم الناطق بإسم القيادة العراقية إلي السي إن إن CNN بأن الغارات الجوية استهدفت مراكز القيادة لتنظيم داعش وشبكات الأنفاق داخل مدينة الفلوجة Fallujah، إضافة إلى مراكز إجتماع زعماء الجماعة الإرهابية جنوب المدينة التي تواجد بها القائد العسكري الذي يعرف باسم " أمير دولة الفلوجة ". إلا أنه لم يتضح حتى الآن ما إذا كان ذلك القائد العسكري من بين القتلى ، في ظل استمرار مقاتلي تنظيم "داعش" بمحاولة انتشال جثث القتلى من تحت الأنقاض باستخدام الروافع.
 
وأشار إبراهيم إلي أنه وفي الوقت الحالي تقوم وحدات الجيش العراقي التي تراجعت في أغلب فترات العام الماضي من قبل تنظيم "داعش" في سلسلة من الهزائم المذلة بمحاصرة المدينة التي كانت أول من يسيطر عليها الإرهابيين في العراق في كانون الثاني / يناير من عام 2014. ويستعد حالياً الجيش المدعوم من قبل المليشيات الشيعية لتنفيذ هجوم نهائي لإستعادة السيطرة علي المدينة، في خطوة من شأنها أن تحرم الإرهابيين من نقطة الإنطلاق الرئيسية للقيام بعمليات إرهابية في المنطقة. كما أن فقدان السيطرة علي مدينة الفلوجة سوف يكون بمثابة ضربة موجعة لتنظيم داعش الذي يسعى لإقامة دولة الخلافة في الشرق الأوسط.

مقاتلات حربية أميركية تقصف مواقع لـداعش بعد دعوى الجهاد ضد الغربداعش" بعد دعوى الجهاد ضد الغرب""عبرت حاملة الطائرات Super Hornets لقناة السويس متجهة إلي البحر الأبيض المتوسط قبل يوم من إنطلاق الغارات الجوية" src="http://www.emiratesvoice.com/img/upload/7444.jpg" style="height:423px; width:634px" />
 
ولا يزال يتواجد نحو 2,000 شخص من المدنيين داخل مدينة الفلوجة بما فيهم 20,000 طفل، والذين يتم إستخدامهم كدروع بشرية وفقاً للأمم المتحدة. بينما الرجال في العمر الذي يؤهلهم للقتال يجبرون علي الإنضمام إلي صفوف الإرهابيين أو يسقطوا قتلي في حال رفضهم. فيما يحاول الآلاف الفرار من المدينة عبر نهر الفرات أو الإبحار بواسطة العبارات المؤقتة.
 
وفي سورية، بدأت القوات المدعومة من قبل الرئيس بشار الأسـد في استعادة السيطرة على الأراضي التي تقع في الطريق إلى مدينة الرقة Raqqa حيث العاصمة الفعلية للجماعة الإرهابية، سعياً نحو استعادة المدينة من قبضة التنظيم. ونجح الجنود الموالين للأسد يوم الجمعة في إستعادة تقاطع طريق زكية Zakiyah الواقع علي الحدود ما بين محافظات حماةHama و الرقة Raqqa بحسب ما أوردته المصدر Al-Masdar للأنباء. كما سيطر الجنود أيضاً علي مدينة أبو علاج Abu Al-Allaj مع السعي نحو السيطرة على مدينة الطبقةTabqah التي سوف يتم إستخدامها في الهجوم على مدينة الرقة نفسها.

مقاتلات حربية أميركية تقصف مواقع لـداعش بعد دعوى الجهاد ضد الغربداعش" بعد دعوى الجهاد ضد الغرب""تعد الغارات الجوية التي نفذتها المقاتلات الأمريكية يوم الجمعة هي الأولي للجي الامريكي علي الشرق الأوسط من البحر الأبيض المتوسط منذ حرب العراق عام 2003" src="http://www.emiratesvoice.com/img/upload/7543.jpg" style="height:408px; width:634px" />
 
كما نجحت أيضاً قوات البشمركة الكردية الى جانب قوات المتمردين المدعومة من قبل الولايات المتحدة في استعادة السيطرة علي طرق الإمداد الحيوية على طول الحدود السورية التركية. وتخوض البشمركة أيضاً مواجهات ضد قوات تنظيم "داعش" بالقرب من معقلهم في مدينة الموصل Mosul العراقية التي تعد الهدف القادم الذي تسعى إليه القوات الحكومية بعد استعادتها للسيطرة على مدينة الفلوجة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقاتلات حربية أميركية تقصف مواقع لـداعش بعد دعوى الجهاد ضد الغرب مقاتلات حربية أميركية تقصف مواقع لـداعش بعد دعوى الجهاد ضد الغرب



ديانا حداد بإطلالات راقية وأنيقة بالفساتين الطويلة

بيروت - صوت الإمارات
تميزت ديانا حداد بإطلالات مميزة تناسبت تماما مع قوامها المثالي ورشاقتها، وتحرص ديانا دائما على ارتداء ملابس بتصميمات عصرية تخطف الأنظار ، بالإضافة إلى تنسيقات مميزة للمكياج والشعر. ارتدت ديانا حداد فستان أنيق ومميز مصنوع من القماش المخملي الناعم، وجاء الفستان بتصميم ضيق ومجسم كشف عن رشاقتها وقوامها المثالي، الفستان كان طويل وبأكمام طويلة، وكان مزود بفتحة حول منطقة الظهر، وتزين الفستان على الأكمام وحول الصدر بتطريزات مميزة، وحمل هذا الفستان توقيع مصممة الأزياء الامارتية شيخة الغيثي. خطفت ديانا حداد الأنظار في واحدة من الحفلات بفستان أنيق مصنوع من الستان الناعم باللون اللبني الفاتح، وتميز تصميم الفستان بأنه مجسم ومحدد تحديدا عن منطقة الخصر. أضافت ديانا على هذه الإطلالة كاب طويل مطرز بطريقة ناعمة وبسيطة مصنوع من الشيفون ...المزيد

GMT 19:50 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تمرّ بيوم من الأحداث المهمة التي تضطرك إلى الصبر

GMT 05:01 2016 الجمعة ,05 شباط / فبراير

لعبة Lego Avengers"" تتصدر المبيعات البريطانية

GMT 19:41 2016 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مهرجان الزيتون في الجوف يخصص ثلاث جوائز للتغطيات الإعلامية

GMT 23:32 2020 الخميس ,10 كانون الأول / ديسمبر

خبراء الأبراج تكشف عن توقعات برج الأسد لعام 2021

GMT 14:36 2013 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

مدينة زويل تستضيف شريف يحيى الفائز بثالث نجوم العلوم

GMT 21:39 2015 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتح باب المشاركة بدورة 2016

GMT 01:32 2013 الإثنين ,23 كانون الأول / ديسمبر

المالديف سحر الطبيعة الذي لا تراه إلا في الأحلام

GMT 07:42 2013 الثلاثاء ,12 شباط / فبراير

معرض في باريس لفن النحت في نهاية القرن الـ 19

GMT 11:27 2013 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

صدور ترجمة كتاب " إلقاء المحاضرة من التقديم إلى التدريس"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates