التحالف الدولي يُوضّح أنَّ طائراته هاجمت منبج والقصف المدفعي والجوي يطال ريف اللاذقية
آخر تحديث 13:58:02 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

مقتل عدد من القوات الحكومية جرَّاء تفجير انتحاري نفذه مسلح من "جبهة النصرة" في الليرمون

التحالف الدولي يُوضّح أنَّ طائراته هاجمت منبج والقصف المدفعي والجوي يطال ريف اللاذقية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - التحالف الدولي يُوضّح أنَّ طائراته هاجمت منبج والقصف المدفعي والجوي يطال ريف اللاذقية

طائرات التحالف الدولي
دمشق - نور خوام

شن طيران التحالف الدولي عدة غارات مدينة منبج, جاءت بالتزامن مع استمرار الاشتباكات في ريفها، فيما استهدف القصف المدفعي والجوي مناطق في ريف اللاذقية الشمالي تزامن مع اشتباكات مستمرة فيها وقصف آخر على ريف القنيطرة، بينما أوقع تفجير مفخخة واستمرار الاشتباكات في أطراف الليرمون عدة خسائر بشرية، وسط استمرار القصف الجوي على ريف دير الزور واشتباكات في ريف حمص الشرقي، في حين قتل عدد آخر في قصف صاروخي على الغوطة الشرقية, فيما هاجمت القوات الحكومية حي جوبر, وأنباء تُؤكّد أنَّ حرس معبر باب الهوى التركي أجبر السوريين على السير لمسافة 6 كلم واعتدى على عدد منهم.

ونفذت طائرات التحالف الدولي ضربات استهدفت منطقة الحنفي داخل مدينة منبج في ريف حلب الشمالي الشرقي، في حين قصفت قوات سورية الديمقراطية مناطق قرب الفرن الآلي، ومعلومات عن سقوط عدد من القتلى والجرحى، في حين استمرت الاشتباكات بين قوات سورية الديمقراطية، وتنظيم "داعش" في ريف مدينة منبج الشمالي الشرقي.

واستمرت الاشتباكات المتقطعة بوتيرة منخفضة بين القوات الحكومية، وأنصار الشام والفرقة الأولى الساحلية والحزب الإسلامي التركستاني وحركة أحرار الشام الإسلامية والفرقة الثانية الساحلية وجيش الإسلام وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وأجناد الشام وفصائل إسلامية ومقاتلة أخرى في عدة محاور في جبل التركمان في ريف اللاذقية الشمالي، وسط قصف مدفعي وجوي من قبل القوات الحكومية والطائرات الحربية استهدف محاور الاشتباكات، بالإضافة لاستهدافات من قبل الفصائل لتمركزات القوات الحكومية في مناطق الاشتباك، ايضاً استهدفت الفصائل آلية هندسية للقوات الحكومية في منطقة تل باشورة في جبل التركمان في ريف اللاذقية الشمالي، ما أدى لتدميره ومعلومات عن خسائر بشرية في صفوف القوات الحكومية, فيما لا تزال الاشتباكات مستمرة بين القوات الحكومية، والفصائل الإسلامية والمقاتلة وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) في منطقتي الليرمون والملاح على أطراف حلب الشمالية، وسط تفجير مسلح من جبهة النصرة لنفسه بعربة مفخخة في منطقة معمل شبيب في الليرمون على أطراف حلب، ما أدى لمقتل عناصر من القوات الحكومية على الأقل وإصابة آخرين بجراح، ومعلومات عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، فيما دارت اشتباكات بين الفصائل الإسلامية والمقاتلة من جهة، ووحدات حماية الشعب الكردي من جهة أخرى في محيط السكن الشبابي في مدينة حلب، بينما قصفت الطائرات الحربية مناطق في بلدة كفر حمرة في ريف حلب الشمالي الغربي، وسط اصابة عدة أشخاص بجراح، ومعلومات عن شهيد، كذلك قصف الطيران الحربي أماكن في بلدة حريتان ومنطقة الملاح في ريف حلب الشمالي، واماكن أخرى في حي بني زيد ومنطقة طريق الكاستيلو على أطراف حلب الشمالية، دون أنباء عن إصابات.

وقصف الطيران الحربي مناطق في ريف دير الزور الشرقي، دون معلومات عن خسائر بشرية, فيما تتواصل المعارك بين القوات الحكومية ، وتنظيم "داعش" في ريف حمص الشرقي، حيث دارت اشتباكات بين الطرفين، في محيط بلدة جب الجراح، وسط قصف متبادل بين الطرفين استهدف مناطق الاشتباك.

وسقط صاروخ يعتقد أنه من نوع أرض - أرض أطلقته القوات الحكومية على مناطق في بلدة حزرما في الغوطة الشرقية، ما اسفر عن مقتل مواطن وإصابة آخرين, فيما استهدفت القوات الحكومية مناطق في حي جوبر على أطراف العاصمة الشرقية بعدة قذائف، دون ورود معلومات عن الخسائر البشرية, واستهدفت القوات الحكومية مناطق في بلدة الحميدية في القطاع الأوسط من ريف القنيطرة، ومناطق أخرى في بلدة الصمدانية الغربية في القطاع الأوسط من ريف القنيطرة، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية.

وأجبرت سلطات حرس الحدود التركي المواطنين الراغبين بقضاء إجازة عيد الفطر داخل الأراضي السورية، على السير لمسافة نحو 6 كلم على الأقدام، قبل الوصول إلى الجانب التركي من معبر باب الهوى، وأكد مواطنون مروا من المعبر أن عناصر حرس المعبر التركي انهالوا بالضرب والشتم على مواطنين، ما أسفر عن سقوط جرحى، من ضمنهم طفل ومواطنة، بالإضافة لقيامهم بشتم وإهانة المواطنين السوريين اثناء انتقالهم في هذه المسافة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

التحالف الدولي يُوضّح أنَّ طائراته هاجمت منبج والقصف المدفعي والجوي يطال ريف اللاذقية التحالف الدولي يُوضّح أنَّ طائراته هاجمت منبج والقصف المدفعي والجوي يطال ريف اللاذقية



منى زكي الأكثر أناقة بين النجمات في إطلالات اليوم الثالث في الجونة

القاهرة - صوت الإمارات
تستمر فعاليات مهرجان الجونة السينمائي بدورته الخامسة لهذا العام، وقد شهد اليوم الثالث حضوراً لافتاً للنجمات على السجادة الحمراء، عنونته إطلالات متفاوتة في أناقتها وجرأتها.استطاعت النجمة منى زكي أن تحصد النسبة الأكبر من التعليقات الإيجابية على إطلالتها التي تألفت من شورت وبوستيير وسترة على شكل كاب مزيّنة بالشراشيب من توقيع المصمّمة المصرية يسرا البركوكي. تميّز هذا الزيّ بلونه الميتاليكي الفضي الذي أضفى إشراقة لافتة على حضورها. اختارت النجمة درّة رزوق لإطلالتها في اليوم الثالث من المهرجان فستاناً مصنوعاً من قماش الساتان باللون الزهري بدرجته الهادئة. يتميّز الفستان الماكسي بتصميمه الخلفي إذ يأتي الظهر من قماش شفاف ومطرّز بالكامل، وينسدل منه ذيل طويل من قماش الفستان ولونه. اختارت بشرى في هذه الليلة إطلالة بسيطة وناعمة إ...المزيد

GMT 18:48 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
 صوت الإمارات - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 02:43 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة

GMT 00:28 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
 صوت الإمارات - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 00:27 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"
 صوت الإمارات - "بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"

GMT 21:46 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم
 صوت الإمارات - اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم

GMT 17:01 2019 الأحد ,11 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 19:49 2019 الخميس ,12 أيلول / سبتمبر

تشعر بالغضب لحصول التباس أو انفعال شديد

GMT 21:53 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يتيح أمامك هذا اليوم فرصاً مهنية جديدة

GMT 15:42 2014 الأربعاء ,15 كانون الثاني / يناير

قبل أن يُلام الإعلام

GMT 21:02 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

قد تتراجع المعنويات وتشعر بالتشاؤم

GMT 11:30 2020 الإثنين ,27 كانون الثاني / يناير

رجل ينجح في إنقاذ 3 قطط صغيرة من الموت بكوب قهوه

GMT 08:06 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

ارضيات باركيه بين الميزات والعيوب

GMT 23:34 2019 الأحد ,10 شباط / فبراير

كلوب يتغنى بصلاح ويكشف سرًا عن لقاء "بورنموث"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates