تيم كلارك يبدي خشيته من تأثَّر الطلب عقب خروج بريطانيا من الاتحاد وازدياد المخاوف الأمنية
آخر تحديث 01:08:08 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

رئيس شركة "طيران الإمارات" يكشف عن قرب تسلمها طائرات بـ150 مليار دولار أميركي

تيم كلارك يبدي خشيته من تأثَّر الطلب عقب خروج بريطانيا من الاتحاد وازدياد المخاوف الأمنية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - تيم كلارك يبدي خشيته من تأثَّر الطلب عقب خروج بريطانيا من الاتحاد وازدياد المخاوف الأمنية

رئيس "طيران الإمارات" تيم كلارك
دبي ـ جمال أبو سمرا

شكك رئيس "طيران الإمارات" تيم كلارك، في أن يُحسِّن اتفاق جديد على مستوى الاتحاد الأوروبي مع الإمارات العربية المتحدة، الاتفاقات الحالية والقائمة بين أبوظبي و معظم دول الاتحاد.

وقال في تصريح صحفي إنَّ  شركة "طيران الإمارات" ترى أن ما لدينا في الاتفاقات الحالية أكثر مما نتوقع أن يمنحه التفويض الجديد لنا." وأضاف أنه لم يطلع على التفويض بعد، ومن الممكن أن يكون مخطئا"، ولكنه أشار الى أن " لدينا معيارًا عاليا جدا وأظن أن الشركة والحكومة الاماراتية ستكونان مهتمتين بمعرفة كيف يمكن للتفويض أن يحسِّن ذلك."

وقال كلارك إننا "نستقبل موكبا من وزراء دول عدة بالاتحاد الأوروبي الذين يطلبون منا توسيع نطاق عملياتنا إلى بلدان غير بلدانهم، لذا نحن متحيرون بعض الشيء إزاء سبب محاولة تغيير ذلك واستحداث مستويات من التعقيد لكن أمر الرد على ذلك هو بيد حكومة دولة الإمارات."

وأعرب عن خشيته من أن يتأثر الطلب عقب تصويت بريطانيا التاريخي لصالح مغادرة الاتحاد الأوروبي المؤلف من 28 دولة ليضاف ذلك إلى المخاوف الأمنية بفعل الهجمات الانتحارية على مطاري بروكسل واسطنبول. وقال "ما تراه هو أن ثقة المستهلك تتآكل على نحو مطرد. هذا من قبل الخروج البريطاني لكن الخروج لم يساعد. وأضاف: "سنتسلم طائرات قيمتها بين 120 و150 مليار دولار أميركي، وأرغب في أن أستطيع تسلم كل تلك الطائرات وأن أنعم ببعض الاستقرار في السوق وأن ينطلق الطلب."
 
وتضرَّر قطاع الطيران الأوروبي بفعل التوسع السريع لناقلات منطقة الخليج وتحول حركة السفر صوب آسيا.وقادت فرنسا وألمانيا مساعي إبرام اتفاقات على مستوى الاتحاد الأوروبي بما يكفل منافسة عادلة في السوق الأوروبية، لكن البعض يرى في ذلك شكلا من أشكال الحماية التجارية المقنعة.
 
وكانت الدول الأعضاء فوضت المفوضية الأوروبية - الذراع التنفيذية للاتحاد - في يونيو/حزيران بالسعي لإبرام اتفاقات بخصوص حركة النقل الجوي مع الإمارات وقطر وتركيا ودول في جنوب شرق آسيا من أجل محاولة دعم قطاع الطيران الأوروبي.

وتُحدِّد مثل هذه الاتفاقات - التي تبرم عادة على أساس ثنائي بين الحكومات - الأماكن التي يسمح لشركات الطيران الأجنبية بتسيير رحلات إليها داخل الاتحاد الأوروبي ومعدلاتها والعكس.

لكن الناقلات الخليجية مثل طيران الإمارات والاتحاد للطيران والخطوط الجوية القطرية تنظر بعين الشك إلى المبادرة بعد أن واجهت اتهامات من شركات الطيران الأوروبية الكبرى ولاسيما "لوفتهانزا" و"اير فرانس",و"كيه.ال.ام" بتلقي دعم حكومي غير عادل وهو الاتهام الذي تردده شركات الطيران الأميركية الرئيسية أيضا.

 
 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تيم كلارك يبدي خشيته من تأثَّر الطلب عقب خروج بريطانيا من الاتحاد وازدياد المخاوف الأمنية تيم كلارك يبدي خشيته من تأثَّر الطلب عقب خروج بريطانيا من الاتحاد وازدياد المخاوف الأمنية



GMT 04:14 2021 الأحد ,25 تموز / يوليو

"خزانة الجدة" مصدر إلهام موضة 2022
 صوت الإمارات - "خزانة الجدة" مصدر إلهام موضة 2022

GMT 07:16 2021 الأربعاء ,07 تموز / يوليو

ألوان الطلاء الأكثر شيوعاً في صيف 2021
 صوت الإمارات - ألوان الطلاء الأكثر شيوعاً في صيف 2021

GMT 21:19 2021 السبت ,10 تموز / يوليو

دور الأزياء الباريسية تستأنف العروض الحية
 صوت الإمارات - دور الأزياء الباريسية تستأنف العروض الحية

GMT 09:27 2021 الإثنين ,24 أيار / مايو

ديكورات غرف نوم بألوان صيفية 2021
 صوت الإمارات - ديكورات غرف نوم بألوان صيفية 2021

GMT 19:29 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج العقرب السبت 31 تشرين أول / أكتوبر 2020

GMT 18:36 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

تنجح في عمل درسته جيداً وأخذ منك الكثير من الوقت

GMT 19:17 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

ينعشك هذا اليوم ويجعلك مقبلاً على الحياة

GMT 13:27 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

علامات تكشف الأشخاص الأذكياء من الأغبياء

GMT 20:40 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

وزيرة القوات المسلحة الفرنسية تزور "واحة الكرامة"

GMT 10:52 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفي على أحدث صيحة في عالم فساتين الخطوبة في شتاء 2018

GMT 03:24 2016 السبت ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

بيع مجموعة صور قديمة رائعة مقابل 80 ألف أسترليني

GMT 05:42 2015 الإثنين ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

أم بدينة تعاني من نمو ساقيها بشكل غير طبيعي رغم خسارة وزنها
 
syria-24
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates