مقتل سبعة مدنيين في قصف للجيش السوري في إدلب
آخر تحديث 21:28:10 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تشهد المحافظة منذ أسابيع تصعيدًا للعمليات العسكرية

مقتل سبعة مدنيين في قصف للجيش السوري في إدلب

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مقتل سبعة مدنيين في قصف للجيش السوري في إدلب

قصف صاروخي للجيش السوري في محافظة إدلب
دمشق ـ نور خوام

قتل سبعة مدنيين أمس الخميس، في قصف صاروخي للجيش السوري في محافظة إدلب في شمال غربي سورية والتي تشهد منذ أسابيع تصعيدًا في عمليات القصف.

وقال رامي عبد الرحمن مدير المرصد السوري "استهدف القصف الصاروخي للجيش السوري قرية أم توينة ومخيمًا عشوائيًا صغيرًا للنازحين بمحاذاتها في ريف إدلب الجنوبي الشرقي".

وأضاف عبدالرحمن أنَّ القصف اسفر عن مقتل سبعة مدنيين بينهم ثلاثة أطفال وإصابة 30 آخرين بجروح، مُشيرًا إلى أنَّ الحصيلة مُرشحة للارتفاع بسبب وجود جرحى في حالات خطرة.

وتخضع إدلب مع أجزاء من محافظات مجاورة لاتفاق توصلت إليه روسيا وتركيا في سوتشي، نصّ على إقامة منطقة منزوعة السلاح بعمق يتراوح بين 15 و20 كيلومترًا، على خطوط التماس بين القوات الحكومية، وهيئة تحرير الشام ومجموعات أخرى صغيرة، إلَّا أنَّه لم يتم استكمال تطبيقه بعد. وتتهم دمشق أنقرة بـ"التلكؤ" في تنفيذه.

وتشهد المحافظة الواقعة تحت سيطرة هيئة تحرير الشام "جبهة النصرة سابقًا" تصعيدًا للقصف من قوات النظام وحليفتها روسيا منذ أسابيع، وتردّ الفصائل باستهداف مناطق سيطرة الحكومة.

ومن المفترض أن تبحث الدول الثلاث الراعية لاتفاق آستانة، روسيا وإيران وتركيا، مستقبل محافظة إدلب في محادثات جديدة ستعقد في الـ25 والـ26 من الشهر الحالي.

إقرا ايضًا: 

الأمطار الموسمية لمحافظة إدلب تُهدِّد آلاف النازحين بالموت بردًا

وقال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف خلال زيارة إلى دمشق"إن على ضامني مسار آستانة، إيران وروسيا وتركيا، الإلتزام بالتعهدات المرتبطة بملف إدلب"، موضحًا أنّ من ضمن أهم هذه الالتزامات نزع سلاح الجماعات المتطرفة وإخراج هذه الجماعات من إدلب".

وكررت دمشق عزمها استعادة المناطق الخارجة عن سيطرتها، وتحديدًا إدلب ومناطق سيطرة المقاتلين الأكراد في شمال وشرق سورية عن طريق المفاوضات أو عبر القوة العسكرية.

وأدى التصعيد في إدلب إلى نزوح أكثر من 86 ألف شخص خلال الشهرين الماضيين، وفق ما أعلن مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة الخميس.

وتبدي الأمم المتحدة ومنظمات دولية خشيتها من تداعيات أي هجوم عسكري على إدلب التي تؤوي نحو ثلاثة ملايين نسمة، نصفهم تقريبًا نازحون من محافظات أخري

قد يهمك أيضًا:  

غارات جوية عدة تهزُّ مناطق الريف الغربي لمحافظة إدلب وسقوط ضحايا

الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية تتوقع أن تشهد سورية تغييرات كبيرة في 2019

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقتل سبعة مدنيين في قصف للجيش السوري في إدلب مقتل سبعة مدنيين في قصف للجيش السوري في إدلب



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقتل سبعة مدنيين في قصف للجيش السوري في إدلب مقتل سبعة مدنيين في قصف للجيش السوري في إدلب



ارتدت فستانًا باللون الأزرق الغامق من تصميم "ديور"

نادين لبكي تتألّق في افتتاح مهرجان "كان"

باريس - صوت الامارات
لفتت المخرجة نادين لبكي أنظار الصحافة العالمية في مدينة "كان" الفرنسية، وذلك أثناء إطلاق فعاليات جائزة Un Certain Regard التي تترأس لجنة تحكيمها كأول امرأة لبنانية وعربية في هذا المنصب. وأطلت نادين لبكي على السجادة الحمراء لـ"مهرجان كان السينمائي" في دورته الـ72 Cannes Film Festival في فستان باللون الأزرق الغامق من تصميم ديور، حيث بدت بغاية الأناقة. اتبعت نادين لبكي في إطلالتها أسلوبا كلاسيكيا أنيقا فلفتت الأنظار إليها، وكانت لبكي شاركت العام الماضي في مهرجان كان من خلال فيلمها كفرناحوم. وتعدّ نادين لبكي التي تترأس Un Certain Regard أول عربية تحصل على هذا المنصب البارز ضمن لجنة مشاهدة أفلام مهرجان كان. قد يهمك ايضا أبرز خمس حقائق لا تعرفيها عن الرموش الاصطناعية طريقة تنظيف الرموش الاصطناعية وإعادة استخدمها...المزيد

GMT 14:12 2019 الجمعة ,24 أيار / مايو

ألوان جدران منزلك تؤثر على درجة حرارة جسمك
 صوت الإمارات - ألوان جدران منزلك تؤثر على درجة حرارة جسمك

GMT 13:02 2019 الجمعة ,24 أيار / مايو

23 معلومة عن عارضة الأزياء ناعومي كامبل
 صوت الإمارات - 23 معلومة عن عارضة الأزياء ناعومي كامبل

GMT 17:00 2019 الإثنين ,06 أيار / مايو

"ريال مدريد" يُحقق فوزه الخامس على التوالي

GMT 23:59 2019 الثلاثاء ,30 إبريل / نيسان

توقعات بتولي غوارديولا مهمة تدريب يوفنتوس

GMT 04:53 2019 السبت ,27 إبريل / نيسان

نجم ريال مدريد الصاعد يأمل تفادي شبح الإعارة

GMT 08:26 2019 الإثنين ,06 أيار / مايو

محمد صلاح يهنئ متابعيه لمناسبة شهر رمضان

GMT 23:09 2019 الثلاثاء ,30 إبريل / نيسان

زيدان "يشعر بالملل" من غاريث بيل وسان جيرمان يطلبه

GMT 01:55 2019 الثلاثاء ,30 إبريل / نيسان

5 غيابات مؤثرة تضرب توتنهام ضد أياكس الثلاثاء
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates