الرئيس الأميركي دونالد ترامب يستشير نايجل فاراج قبل مناقشة تريزا ماي
آخر تحديث 19:26:06 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

عقب إعلان الوزراء عقد محادثات مع السياسي البريطاني بشأن اللقاءات التي أجراها

الرئيس الأميركي دونالد ترامب يستشير نايجل فاراج قبل مناقشة تريزا ماي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الرئيس الأميركي دونالد ترامب يستشير نايجل فاراج قبل مناقشة تريزا ماي

دونالد ترامب ونايجل فاراج
واشنطن - يوسف مكي

يعتمد الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب، على استشارة السياسي البريطاني نايجل فاراج، قبل التواصل مع رئيسة الوزراء البريطانية تريزا ماي. وأكد مساعدو زعيم حزب الاستقلال البريطاني، أن مساعد ترامب للسياسات الاستراتيجية ستيف بانون، سيناقش الأفكار أولًا مع السياسي البريطاني، قبل عرضها على ماي.
وتأتي تلك الأخبار بعد إعلان عدد من الوزراء تحديهم لرئيسة الوزراء البريطانية، وذلك بعقد مباحثات مع فاراج بشأن اللقاءات التي أجراها مع الرئيس المنتخب في نيويورك، خلال إجازة عطلة الأسبوع الأخيرة. وأعربت الحكومة البريطانية عن غضبها الشديد من جراء رفض ماي، ما يقدمه السياسي البريطاني لإصلاح العلاقة بين الحكومة البريطانية ومعسكر الرئيس الأميركي الجديد.
وأشار المتحدث الرسمي باسم الحكومة البريطانية إلى أن الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب، أعرب عن رغبته في أن تكون العلاقة بينه وبين رئيسة الوزراء البريطانية الحالية، كالعلاقة التي جمعت من قبل الرئيس الأميركي الأسبق رونالد ريجان، برئيسة وزراء بريطانيا السابقة مارغريت تاتشر. وأضاف المسؤول البريطاني "لا نعتقد أنه كان هناك طرفًا ثالثًا في العلاقة بين ريجان وتاتشر"، موضحًا أن الحكومة البريطانية لديها قنوات اتصال جيدة للغاية مع نظيرتها الأميركية.
وبيّنت مصادر داخل "داوينينج ستريت" أن السيدة ماي تخطط حاليًا لإجراء زيارة إلى الولايات المتحدة، من أجل لقاء الرئيس الأميركي الجديد أسرع مما يتوقعه البعض، وأنها ربما لا تنتظر حتى تنصيبه في كانون الثاني/يناير المقبل. وكشف ارون بانكس، وهو أحد الممولين الرئيسيين لحزب الاستقلال البريطاني، أن ترامب وفاراج كانا صديقان مقربين للغاية، أنهما يتحدثان بصورة يومية، موضحًا أنه لا يوجد شك في أن السيد بانون سيطلع فاراج على أي تطورات تسعى إليها الولايات المتحدة في العلاقة مع لندن، قبل أي إجراء اتصالات مع رئيسة الوزراء. وجاء ذلك خلال لقاء جمع بين بانكس وفاراج وبانون، استمر لأكثر من ساعة يوم السبت الماضي، في مدينة نيويورك الأميركية، وذلك لمناقشة السياسات البريطانية.
وأضاف بانكس أن لقاء نايجل بترامب اتسم بحفاوة بالغة، حيث تحدثا سويًا لأكثر من ساعة، فكان الطابع الودي هو الغالب بما يضفي إحساسًا بأن الحوار شخصي أكثر منه سياسي، موضحًا أن صداقتهما ليست في طريقها للزوال، لأن علاقات نايجل لا تقتصر بالرئيس ولكنها تمتد كذلك إلى كبير مستشاريه. وأكد في إشارة إلى مسؤولي الحكومة البريطانية، أن "هؤلاء الناس لا يعرفون مدى العلاقة التي تجمع بين ترامب ونايجل، إنهما متقاربان جدًا".
ويأتي الحديث عن العلاقة بين ترامب وفاراج في الوقت الذي أكدت فيه مصادر حكومية داخل الحكومة البريطانية، حول أهمية أن يستمع كبار المسؤولين البريطانيين، إلى ما سيقوله زعيم حزب الاستقلال البريطاني بشأن ما دار في الاجتماعات التي جمعت بينه وبين الرئيس الأميركي الجديد وكبار مستشاريه.
ويعدّ لقاء فاراج مع ترامب، بمثابة انقلاب مهم في الحياة السياسية في بريطانيا، خاصة وأنه أول سياسي بريطاني يلتقي بالرئيس الأميركي الجديد منذ توليه مقاليد السلطة في بلاده، وأكد السياسي البريطاني أنه مستعد للمساهمة في بناء علاقة قوية بين الحكومتين البريطانية والأميركية في المرحلة المقبلة. وفي تصريحات له يوم الإثنين، اتهم فاراج الحكومة البريطانية بتعزيز الدور الحزبي على المصلحة الوطنية البريطانية، وذلك بالتعامل غير الجدي مع العرض الذي تقدم به للقيام بدور الوسيط بينها وبين النظام الجديد في البيت الأبيض.
وتابع في تصريحات له على إذاعة "إل بي سي"، أنه من المدهش أن تخرج مثل هذه التصريحات من جانب المسؤولين في الحكومة البريطانية في المرحلة الراهنة، موضحًا أن مثل هذه التصريحات تعكس اهتمام الحكومة البريطانية بالمصالح الحزبية الضيقة على حساب المصلحة الوطنية. وأضاف "إذا ما فكرنا في الأمر بطريقة البيزنس، اعتبرنا أن الولايات المتحدة هي الطرف الذي نسعى للشراكة معه في هذا المجال، فماذا ينبغي أن نفعل في هذه الحالة؟ بكل تأكيد ستسعى للوصول إلى شخص يمكنه القيام بدور الوسيط وذلك عبر اتصالاته الجيدة بجميع الأطراف".
واختتم حديثه قائلًا "إن الحكومة البريطانية تحتاج لهذا الوسيط في المرحلة الراهنة، خاصة وأنه لا يوجد أحد داخل حكومة ماي يستطيع القيام بمثل هذا الدور، لأنه لا يوجد لهم أية علاقات مع أي من أفراد إدارة الرئيس الأميركي الجديد أو دائرة علاقاته، موضحًا أنه مؤهل تمامًا للقيام بهذا الدور".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الرئيس الأميركي دونالد ترامب يستشير نايجل فاراج قبل مناقشة تريزا ماي الرئيس الأميركي دونالد ترامب يستشير نايجل فاراج قبل مناقشة تريزا ماي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الرئيس الأميركي دونالد ترامب يستشير نايجل فاراج قبل مناقشة تريزا ماي الرئيس الأميركي دونالد ترامب يستشير نايجل فاراج قبل مناقشة تريزا ماي



ارتدت ثوبًا قصيرًا مع طبعات لجلد النمر

ليزا رينا أنيقة خلال برنامج "آندي كوهين" الحواري

واشنطن ـ رولا عيسى
بدت الممثلة ليزا رينا أنيقة الثلاثاء الماضي، في ثوب قصير مع طبعات لجلد النمر وشعر مصفف على هيئة ذيل حصان أثناء ظهورها في برنامج "أندي كوهين" الحواري، وحصلت البالغة من العمر 55 عامًا على بعض دروس الرقص بعد البرنامج حينما علّمتها النجمة المشاركة سيارا كيف تخطو وكيف تبدو لطيفة. اقرا ايضا : سلينا غوميز تبهر جميع الحاضرين بثوب قصير مزود بالريش   واستعرضت ليزا جسدها الرشيق في ثوبها القصير والضيق الذي أبرز منحنياتها الفاتنة، عندما طلبت من مغنية البوب سيارا بعد انتهاء البرنامج أن تعلمها الرقص، حيث انخفض الاثنان إلى مستوى منخفض مع تشغيل الموسيقى قاموا بأداء بعض الحركات الراقصة، وانتهت ليزا من الجلسة وهي تمزح "قد لا أعود إلى الرقص مجددا". أنكرت ليزا خلال البرنامج تسريب إحدى القصص إلى مجلة رادر والتي كانت جوهر المشاكل بين أعضاء فريق المسلسل وليزا فاندربامب، وقالت "أنا لم تسرب هذه القصة..

GMT 16:15 2019 الجمعة ,19 إبريل / نيسان

رحلات من لندن إلى نيويورك في أقل من ساعة
 صوت الإمارات - رحلات من لندن إلى نيويورك في أقل من ساعة

GMT 15:18 2019 الخميس ,18 إبريل / نيسان

السعودية بين أكثر الدول شعبية لدى السيّاح
 صوت الإمارات - السعودية بين أكثر الدول شعبية لدى السيّاح

GMT 01:26 2019 الخميس ,04 إبريل / نيسان

جريندل مهدد بفقدان منصبه في "اليويفا"

GMT 21:57 2019 الأربعاء ,03 إبريل / نيسان

فالفيردي يعرب عن رضاه عن التعادل مع فياريال

GMT 21:30 2019 الأربعاء ,03 إبريل / نيسان

كايخا يؤكد أن كرة القدم وجهت له ضربة قاسية

GMT 14:52 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

عرض منزل ميامي بيتش للبيع بسعر يقدر بـ 29 ميلون دولار

GMT 11:34 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

ترامب يدافع عن بقاء مور في الانتخابات ويرفض دعمه
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates