الاشتباكات مستمرة في الهلال النفطي بين قوات حفتر ومسلحي الجضران للسيطرة على المنطقة
آخر تحديث 20:24:12 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

الموفد الأميركي لليبيا يدعو الى وقف القتال الخطير وفرق الإطفاء تتمكن من إخماد حريق خزان السدرة

الاشتباكات مستمرة في "الهلال النفطي" بين قوات حفتر ومسلحي الجضران للسيطرة على المنطقة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الاشتباكات مستمرة في "الهلال النفطي" بين قوات حفتر ومسلحي الجضران للسيطرة على المنطقة

فرق الاطفاء الليبية
طرابلس - فاطمة السعداوي

تمكَّنت فرق الاطفاء الليبية مساء الاحد، من السيطرة على الحريق الذي نشب بالخزان رقم 12 في ميناء السدرة النفطي. وأكد عضو لجنة الطوارئ في "الهلال النفطي" ومراقب عمليات الإطفاء في شركة سرت للنفط والغاز، مصطفى الزغيد، أنه تم اتخاذ إجراءات احترازية ووقائية في منطقة السدرة بعد السيطرة على الحريق، مضيفا أنه جرى تسليم الخزان لشركة الواحة النفطية.

وتوقع رئيس المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله استئناف نشاط عمليات الشحن والتصدير في الموانئ النفطية صباح اليوم الاثنين، بعدما أغلقت احترازيًا امس الأحد في إطار خطة الطوارئ، حيث لم تسجل المؤسسة وقوع خسائر أخرى.

وأكد صنع الله في بيان مساء الاحد أن النفط هو "ثروة لكل الليبيين ويجب المحافظة عليها وتجنب استهداف المنشآت النفطية والتحلي بأعلى درجات المسؤولية، وعدم استخدامه كورقة مساومة سياسية".

وأعلنت مؤسسة النفط الحكومية الليبية أنها نقلت حاملة نفط مالطية كانت تستعد لشحن البترول من منطقة الهلال النفطي إلى مكان آمن وذلك بعد تجدد المعارك الأحد، في المنطقة بين قوات حرس المنشآت النفطية التابعة لحكومة الوفاق وقوات الجيش التابعة لمجلس النواب المنعقد في مدينة طبرق شرقي البلاد.

وأوضحت المؤسسة الوطنية للنفط، وفق بيان نشرته مساء امس عبر صفحتها الرسمية على "فيسبوك"، إن "الناقلة المالطية (سي دلتا Seadelta ) التي كانت تستعد لشحن 730 ألف برميل من النفط الخام من ميناء رأس لانوف تم سحبها إلى مكان آمن بعيدا عن الميناء كجزء من خطة طوارئ عقب اندلاع جديد لاشتباكات مسلحة بالقرب من الميناء صباح اليوم".

وقال رئيس المؤسسة، مصطفى صنع الله، في البيان، إن "هذا إجراء احترازي"، مشيراً إلي أن مجلس إدارة المؤسسة "في حالة انعقاد مستمر مع رؤساء شركاتنا المشغلة في منطقة الهلال النفطي". ولم تشر المؤسسة في بيانها ما إذا كانت ستوقف التصدير من موانيء الهلال النفطي وتعلن حالة "القوه القاهرة" التي كانت قد رفعتها قبل يوم علي تلك الموانيء النفطية.

وأضاف رئيس المؤسسة، التي أعلنت في وقت سابق استئناف تصدير النفط من مواني الهلال النفطي المتوقفة منذ ثلاثة أعوام، أنه "حسب علمنا لم يتأثر ميناء رأس لانوف نفسه جراء هذا القتال حتى الآن، إلا أن الوضع متوتر وستعود العمليات في الموانئ إلى طبيعتها العادية في أقرب وقت ممكن بعد أن نطمئن لاستقرار الوضع".
وأوضح صنع الله، خلال البيان ذاته، أنه "من المتوقع أن يتم شحن النفط الخام الذي سيتم تحميله على الناقلة (سي دلتا) إلى إيطاليا".

كما أكد بيان مؤسسة النفط الليبية أن "الخزان رقم 12 بميناء السدره والذي كان قد تضرر سابقا خلال القتال الذي جرى في يناير (كانون الثاني) من هذا العام ولكن لا يزال يحتوي على كمية من النفط الخام، قد شب حريق فيه خلال الساعات الأولى للقتال الذي نشب هذا الصباح ولا تزال فرق الإطفاء تتعامل مع النيران ومن المتوقع أن يتم إخمادها في وقت قريب".

الناطق باسم جهاز حرس المنشآت النفطية (انشق عن مجلس النواب وأعلن تبعيته قبل شهرين لحكومة الوفاق) إن "قواتهم هاجمت امس بشكل مباغت قوات خليفة حفتر قائد جيش مجلس النواب في مناطق الهلال النفطي"، مشيرا إلى تمكنهم من "استعادة السيطرة على ميناء السدرة النفطي والمنطقة السكنية راس لأنوف".

وأوضح الحاسي أن قواتهم "مستمرة في التقدم لاستعادة السيطرة علي باقي موانئ النفط في المنطقة التي خسرتها الأسبوع الماضي لصالح جيش مجلس النواب"، و قال إن "المعارك التي يقودها قائد حرس المنشآت النفطية إبراهيم الجضران بنفسه لا تزال مستمرة ".

ونفى العقيد مظفر المغربي، القائد الميداني في قوات الجيش الليبي المنبثقة عن مجلس النواب، أن تكون "قوات الجضران قد أحرزت أي تقدم أو سيطرت علي مواقع خسرتها الأسبوع الماضي".

ودعا المبعوث الأميركي الخاص إلى ليبيا جوناثان وينر، الجيش الليبي للانسحاب من منطقة الهلال النفطي، داعيا إلى وقف القتال هناك. وقال وينر في تغريدة عبر حسابه الشخصي على موقع تويتر، إنه يدعم وقف إطلاق النار، لما يحمله القتال من مخاطر على البنية التحتية النفطية.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الاشتباكات مستمرة في الهلال النفطي بين قوات حفتر ومسلحي الجضران للسيطرة على المنطقة الاشتباكات مستمرة في الهلال النفطي بين قوات حفتر ومسلحي الجضران للسيطرة على المنطقة



GMT 01:25 2022 الثلاثاء ,30 آب / أغسطس

أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة
 صوت الإمارات - أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة

GMT 02:21 2022 الخميس ,08 أيلول / سبتمبر

دبي وجهة صيفية ترفيهية عالمية ومثالية للعائلات
 صوت الإمارات - دبي وجهة صيفية ترفيهية عالمية ومثالية للعائلات

GMT 04:24 2022 الخميس ,21 تموز / يوليو

أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر
 صوت الإمارات - أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر

GMT 04:26 2022 الإثنين ,25 تموز / يوليو

مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة
 صوت الإمارات - مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة

GMT 05:33 2022 الأربعاء ,31 آب / أغسطس

دبي الأكثر استفادة سياحياً من «المونديال»
 صوت الإمارات - دبي الأكثر استفادة سياحياً من «المونديال»

GMT 02:23 2022 الأربعاء ,20 تموز / يوليو

تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة
 صوت الإمارات - تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة

GMT 20:20 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك

GMT 11:21 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج الدلو الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 22:17 2019 الجمعة ,04 تشرين الأول / أكتوبر

كارل فريتز يعرض ساعة "ألباين إيغل" إحياءًا لرمز فريد

GMT 01:18 2019 الثلاثاء ,19 آذار/ مارس

اختتام بطولة الصيادين الأولى للرماية

GMT 06:34 2018 الإثنين ,24 كانون الأول / ديسمبر

عرض مسرحية "عشان احنا واحد" في مركز طلعت حرب الخميس

GMT 19:38 2018 الخميس ,11 تشرين الأول / أكتوبر

جادون سانشو يسطّر اسمه في تاريخ بروسيا دورتموند

GMT 15:16 2013 السبت ,21 كانون الأول / ديسمبر

وزيرة النقل تبحث اثار العاصفة الثلجية في الأردن
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates