مقتل القيادي الحوثي أبو ماجد في اشتباكات تعز ومضادات التحالف تعترض صاروخاً باليستياً
آخر تحديث 02:00:23 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

اللواء عسيري ينفي فرض حصار على اليمن وأن ما يجري هو مراقبة الحدود للحؤول دون تهريب السلاح

مقتل القيادي الحوثي "أبو ماجد" في اشتباكات تعز ومضادات التحالف تعترض صاروخاً باليستياً

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مقتل القيادي الحوثي "أبو ماجد" في اشتباكات تعز ومضادات التحالف تعترض صاروخاً باليستياً

مقاتلات التحالف العربي
عدن - عبد الغني يحيي

أعلنت المقاومة اليمنية مساء الثلاثاء، عن مقتل قيادي "حوثي" ومسلحين آخرين في معارك تعز، جنوب غربي البلاد. وقال المركز الإعلامي للمقاومة، في بيان إن مقاتلي المقاومة وقوات الجيش الحكومي هاجموا، على نطاق محدود مواقع الحوثيين في الجبهة الغربية، ما أدى إلى مقتل القيادي الحوثي "أبو ماجد"، وآخرين من مرافقيه، من دون تحديد عددهم.
والقيادي الحوثي "أبو ماجد"، يُعد من أبرز القادة الميدانيين في الميليشيات الانقلابية، وهو ينحدر من منطقة مران، في محافظة صعدة، معقل الحوثيين ونقطة انطلاقهم منذ حروبهم الأولى ضد الحكومة اليمنية في العام 2004.
واندلعت المعارك بين الطرفين، خلال ساعات النهار، في جبهة الشقب جنوبي مدينة تعز، حيث صدت القوات الحكومية والمقاومة، هجوماً للحوثيين على منطقة "دار مزعل". وقال سكان محليون إن القصف "الحوثي" طال شارع المغتربين وسط المدينة، وحي بير باشا في الغرب، بينما سقطت قذيفة بجانب جامع النور بالسلخانة. وقد أدى القصف إلى مقتل مدني وإصابة طفلين آخرين بجروح، ناجمة عن شظايا.
وشنَّت مقاتلات التحالف العربي، غارات على مواقع الحوثيين في مدينة المخا الساحلية على البحر الأحمر، واستهدفت غارتان منطقة الفجرة، وغارة على منطقة الزهاري، من دون معرفة حجم الخسائر.
وأعلن المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية، في تدوينة عبر حسابه الرسمي على "تويتر"، مساء الثلاثاء، أن "منظومة الدفاع الجوية اعترضت صاروخاً باليستياً أطلقته ميليشيات الحوثي وصالح على محافظة مأرب"، من دون مزيد من التفاصيل.
ولم يعلن المركز أي تفاصيل حول هدف الصاروخ، غير أن الحوثيين أعلنوا في أوقات سابقة استهدافهم بصواريخ باليستية لمعسكرات الجيش الموالي للرئيس اليمني "عبدربه منصور هادي"، ومعسكر قوات التحالف العربي في المحافظة، دون أن تصيب تلك الصواريخ أهدافها.
وأفاد مصدر أمني بمقتل محمد ناصر الكعيت، مسؤول عمليات الصواريخ في ميليشيات الحوثي في مران. وأضاف أن دفاعات التحالف العربي اعترضت صاروخاً باليستياً أطلقته ميليشيات الحوثي باتجاه مأرب.

فيما تقوم ميليشيات الحوثي والمخلوع صالح بشنّ قصف عنيف وعشوائي بمختلف أنواع الأسلحة الثقيلة والمتوسطة علي الأحياء السكنية وسط تعز. وسقطت عدة قذائف من قبل الميليشيات الانقلابية علي حي المغتربين وحي المسبح وسط المدينة.
وتمكنت المقاومة الجنوبية والجيش الوطني أمس الثلاثاء من بسط سيطرتها بشكل كامل على منطقة البقع في صعدة، وذلك عقب معركة شرسة شارك فيها طيران التحالف العربي . وأسفرت عن دحر مليشيات المخلوع صالح والحوثيين من آخر معاقلهم في البقع.
وأعلنت المقاومة الجنوبية في صعدة أمس سيطرتها على "تبة السنترال" المعقل الأخير للحوثيين في البقع .وقال باعزب الكازمي القيادي في المقاومة الجنوبية: "سيطرنا بفضل من الله على آخر معقل للحوثة في منطقة البقع وهو تبة السنترال". وأكد القيادي الكازمي أن المقاومة الجنوبية باتت تسيطر على كافة منطقة البقع وغنمت كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر.
وأفاد مقاتلون في المقاومة الجنوبية بصعدة في منشورات لهم بوسائل الاتصال أنهم خاضوا معركة عنيفة استمرت لساعات واستخدمت فيها الأسلحة الثقيلة والمتوسطة، وأن إنفاق كان الحوثيين يستخدمونها في الجبال تم كشفها والسيطرة عليها. وقالوا أن المعارك أفضت عن استشهاد 8 شهداء من المقاومة الجنوبية غالبيتهم من محافظة لحج، فيما تكبد الحوثيين أكثر من عشرين قتيلا.
وفي الرياض نفى اللواء احمد عسيري، المتحدث باسم التحالف العربي ، فرض حصار على اليمن، معتبرا ان ما يجري هو مراقبة الحدود للحؤول دون تهريب السلاح. وقال عسيري في تصريحات لوكالة فرانس برس الثلاثاء لا، لا يوجد حصار، مضيفا ثمة مراقبة بحسب القانون الدولي، القانون البحري، القانون الجوي. المراقبة تختلف عن الحصار الذي يعني ان ايا كان ليس بامكانه الدخول او الخروج.
واوضح ان المنع هو حرية حركة مع مراقبة، ما يعني انه اذا انطلقت سفينة من جيبوتي باتجاه ميناء الحديدة الواقع تحت سيطرة المتمردين في غرب اليمن، قواتنا تصعد على متنها للتأكد من ان ما تنقله شرعي ولا يتعارض مع قرار مجلس الامن 2216” الصادر العام الماضي، والذي “يمنع تهريب اي اداة حرب الى اليمن”، بحسب عسيري.

وانتقد اللواء اعطاء انطباع خاطئ بان اليمن مغلق منذ 26 آذار/مارس 2015″، تاريخ بدء التحالف عملياته دعما للرئيس عبد ربه منصور هادي، ضد الحوثيين وحلفائهم الموالين للرئيس السابق علي عبدالله صالح، والذين سيطروا على صنعاء في ايلول/سبتمبر 2014.
وأضاف ثمة سفن ترسو في كل مرافئ اليمن، بما فيها تلك التي يسيطر عليها الحوثيون، مثل الحديدة، وتحمل الغذاء والمساعدات الطبية والاشخاص والبضائع. الا انه اشار الى ان الطائرات التابعة للمنظمات الانسانية والامم المتحدة” هي الوحيدة التي يحق لها الاقلاع من مطار صنعاء والهبوط فيه”، مضيفا “هذه هي الطائرات الوحيدة التي لا تخضع للتفتيش.
وردا على سؤال عن منع الطائرات المدنية من استخدام المطار الدولي، اكد عسيري ان ذلك هدفه ضمان سلامة طائرات الخطوط الجوية اليمنية، وضمان عدم قيام الطائرات بتهريب ادوات الحرب.
وفي صنعاء قال المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ أحمد، الثلاثاء، إنه سلم وفد الحوثيين والرئيس السابق علي عبدالله صالح، خطة أممية لحل النزاع اليمني المتصاعد منذ أكثر من عام ونصف، وفي انتظار ردهم عليها خلال الساعات المقبلة. وذكر ولد الشيخ في مؤتمر صحفي عقده في مطار صنعاء الدولي في ختام زيارة استمرت لمدة يومين، أن مسوّدة الخطة الأممية تتضمن حلا شاملا لكافة الجوانب الأمنية والسياسية. وأضاف أنه تم تسليم نسخة منها للوفد الحكومي المقيم بصورة مؤقتة في العاصمة السعودية الرياض عبر الفريق الأممي الموجود هناك. وكشف ولد الشيخ أنه "تم الاتفاق مع الوفد على العديد من القضايا الأمنية، ومنها تفعيل لجنة التهدئة والتنسيق لوقف إطلاق النار في مدينة "ظهران الجنوب" السعودية.
وقالت مصادر مقربة من الوفد، أن الخطة الأممية، تحتوي على حل شامل لكافة الجوانب الأمنية الخاصة بالانسحاب من المدن في المقام الأول ومن ثم تشكيل حكومة وحدة وطنية والانتقال بعدها لتسليم السلاح الثقيل. وأضافت أن الخطة تطرقت إلى جوانب أخرى مثل الاستفتاء على الدستور واجراء انتخابات رئاسية. وذكرت المصادر، أن الوفد المشترك للحوثيين وصالح، لم يعلن على الفور موقفه من الخطة، وطلب مهلة لنقاشها مع قياداتهم وإبلاغ المبعوث الأممي حولها خلال الساعات القادمة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقتل القيادي الحوثي أبو ماجد في اشتباكات تعز ومضادات التحالف تعترض صاروخاً باليستياً مقتل القيادي الحوثي أبو ماجد في اشتباكات تعز ومضادات التحالف تعترض صاروخاً باليستياً



نانسي عجرم تتألق برفقة ابنتها وتخطّف الأنظار بإطلالة جذّابة

بيروت ـ صوت الإمارات
نانسي عجرم خطفت الأضواء في أحدث ظهور لها بأناقتها المعتادة خلال فعالية خاصة بدار المجوهرات العالمية تيفاني آند كو "Tiffany and co" في دبي، كونها أول سفيرة عربية لدار المجوهرات الأمريكية العريقة، وكان ظهورها هذه المرة خاطفا للأنظار ليس فقط بسبب إطلالتها، بل لظهورها برفقة ابنتها الصغيرة "ليا"، التي أسرت القلوب بإطلالة طفولية في غاية الرقة متناغمة تماماً مع اللوك الذي ظهرت به والدتها، فكان جمالهما حديث الجمهور على مواقع التواصل الإجتماعي، ودائما ما تنال إطلالاتها مع ابنتها الصغرى استحسان عشاقها في الوطن العربي. نجمة البوب العربي نانسي عجرم بدت متوهجة في أحدث ظهور لها بإطلالة جمعت بين الرقة والأناقة اعتمدتها أثناء حضور فعالية دار مجوهرات "تيفاني آند كو"، كما شاركتنا صور جلسة التصوير التي خضعت لها بالإضافة إلى الصور �...المزيد

GMT 01:29 2024 الجمعة ,01 آذار/ مارس

الإمارات الخامسة عالمياً في الربط الجوي
 صوت الإمارات - الإمارات الخامسة عالمياً في الربط الجوي

GMT 22:27 2024 الخميس ,29 شباط / فبراير

أبرز موديلات الطاولات الدارجة هذا العام
 صوت الإمارات - أبرز موديلات الطاولات الدارجة هذا العام

GMT 16:14 2024 الأحد ,11 شباط / فبراير

توقعات الأبراج اليوم الأحد 11 فبراير / شباط 2024

GMT 01:48 2021 الخميس ,07 تشرين الأول / أكتوبر

"فالنتينو" يستلهم عطر "VOCE VIVA INTENSA" من اللايدي غاعا

GMT 16:11 2016 الثلاثاء ,27 أيلول / سبتمبر

طريقة عمل تشيز كيك بالبراونيز

GMT 15:46 2015 الأحد ,27 أيلول / سبتمبر

نجوى كرم تلتقي جمهورها عبر إذاعة "أغاني أغاني"

GMT 08:06 2020 الجمعة ,07 آب / أغسطس

هيرتا برلين يعلن تعاقده مع زيفويك

GMT 15:32 2019 الأحد ,22 كانون الأول / ديسمبر

الشيخ سلطان القاسمي يؤكد أن هدفه تحقيق طموحات أبنائه

GMT 13:57 2019 الأربعاء ,03 إبريل / نيسان

عمرو عبد الجليل يكشف أسرار شخصيته في "كازابلانكا"

GMT 17:31 2018 الثلاثاء ,24 تموز / يوليو

أفكار جميلة ومميزة لتصميمات " نافورة الحديقة"

GMT 07:39 2018 الإثنين ,05 شباط / فبراير

جنوب أفريقيا من أهم الأماكن السياحية في العالم
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates