أميركا تشغل أول محطة لتوليد الطاقة النظيفة وسط مخاوف من ترامب
آخر تحديث 12:56:37 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

يبلغ طولها 560 قدمًا وتتكون من 5 توربينات هواء مزودة بـ 3 أجنحة

أميركا تشغل أول محطة لتوليد الطاقة النظيفة وسط مخاوف من ترامب

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - أميركا تشغل أول محطة لتوليد الطاقة النظيفة وسط مخاوف من ترامب

محطة توليد طاقة نظيفة في الولايات المتحدة
واشنطن - يوسف مكي

بدأ تشغيل أول محطة طاقة نظيفة تعمل بالطاقة الناتجة من الهواء، ويجرى الأن على بعد أميال عدّة قبالة ساحل ولاية رود آيلاند، الإعداد لبدء تشغيل محطة توليد طاقة نظيفة في الولايات المتحدة، ويبلغ طول المحطة الهوائية نحو 560 قدمًا، وتتكون من 5 توربينات هواء، مزودة بـ 3 أجنحة طول الواحدة 240 قدمًا، وترسل المحطة الكهرباء إلى إقليم نيو إنغلاند. وتقوم التوربينات الخمسة على قاعدة من الفولاذ يربطهم تحت البحر، كما يجمعهم شبكة من أسلاك تحت قاع البحر لنقل الكهرباء منهم أيضًا.
والطاقة التي تنتجها محطة الهواء صغيرة نوعًا ما، تقدر بـ 30 ميغا وات. فهذه الحمولة من الكهرباء والتي كان يمكن توليدها من محطة توليد بالفحم أو بالغاز الطبيعي، تكفي في المتوسط لإنارة قرابة 17.000 ألف منزل أميركي. لذا فالمشروع ينبغي توسعته ، ليصبح من أهم مشاريع توليد الطاقة النظيفة.
وعلى مقربة من جزيرة "بلوك آيلاند" من ولاية "رود آيلاند" يقف مشروع أول "محطة طاقة هوائية" بعرض البحر، والذي بلغ تكلفته 300 مليون دولار. ويدير المشروع شركة "ديب ووتر ويند" الذي سيفتح الطريق أمام إقامة مشروعات أكثر نجاحًا في الولايات المتحدة، عقب إخفاق العديد من مشاريع محطات الطاقة الهوائية بعرض البحر. ولاقى بناء هذه "المحطة الهوائية" بعرض البحر جزيرة " بلوك آيلاند" انتقادات شديدة، وأبدى العديد من سكان الجزيرة استيائهم بعد إنشاء تلك المحطة.
وأعربت حاكمة ولاية "رود آيلاند" السيدة جينا ريموندو، عن فخرها بإنشاء أول "محطة هوائية" في الولايات المتحدة في الولاية التي تتولى زمام أمورها. ولم يكن أمر إنشاء محطة نظيفة تقوم على الرياح بالأمر الجديد، فمنذ أعوام تعتمد الدول الأوروبية على الألأف من المحطات الهوائية وتروبينات الهواء التي تمد بلدان القارة الأوروبية بالطاقة النظيفة الخالية من ثاني أكسيد الكربون.  ولكن يمثل اتباع أميركا نهج الدول الأوروبية في مثل هذه المحطات، طريقًا جديدًا نحو مصدر هام وجديد للطاقة النظيفة عن طريق ولاياتها الساحلية، التي ستؤدي إلى إغلاق محطات التوليد بالفحم والمفاعلات النووية الكبيرة. وتعاني بعض الولايات التي تتمتع بحق التصرف مرارة إيجاد مصدرًا نظيفًا للطاقة.
وتؤيد الحكومة الفدرالية منذ عدة أعوام، تطوير "المحطات الهوائية بعرض البحر". ففي العام الماضي وقعت وزارة الداخلية الأميركية 11 عقد إيجار لغرض تطوير "المحطات الهوائية" ما يسفر عن توليد طاقة قدرها 14.6 غيغا وات يوميًا، إذ تعادل طاقة ما تولده 15 محطة كبيرة لتوليد الطاقة، باستخدام الفحم. ومن المتوقع أيضًا اقتراح تنفيذ محطة هوائية بطاقة 765 ميغا وات في ولاية كاليفورنيا بتقنية التوربينات العائمة.
ولكن مع انتخاب الرئيس الأميركي الجديد، من المقرر أن يقلص حجم التمويل الفيدرالي لهذه المشاريع ليوقفها من البداية. وعارض ترامب بقوة إنشاء "محطة هوائية" قبالة سواحل أحد ملاعب الغولف التي يمتلكها في إسكتلندا، لأنها تشوه جمال ملعب الغولف، معربًا عن سخطه من إنشاء "المحطات الهوائية" بوجه عام، والتقى الشهر الماضي بأحد المسؤولين البريطانيين لمناقشة سبل التصدي لأعمال بناء "المحطات الهوائية".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أميركا تشغل أول محطة لتوليد الطاقة النظيفة وسط مخاوف من ترامب أميركا تشغل أول محطة لتوليد الطاقة النظيفة وسط مخاوف من ترامب



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أميركا تشغل أول محطة لتوليد الطاقة النظيفة وسط مخاوف من ترامب أميركا تشغل أول محطة لتوليد الطاقة النظيفة وسط مخاوف من ترامب



خلال حفلة "دايلي فرونت رو" في لوس أنجلوس

تألُّق كيت هدسون بفستان أحمر لامع ومكياجًا بسيطًا

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى
تألّقت الجميلات الشقراوات كيت هدسون وكانديس سوانبويل وستيلا ماكسويل، في حفلة توزيع جوائز "دايلي فرونت رو" في لوس أنجلوس داخل فندق بيفيرلي هيلز، الأحد، وظهرت هدسون التي تتم عامها الأربعين في الشهر المقبل بإطلالة رائعة، حيث فستان أحمر لامع طويل وبأكمام طويلة، يتماشى مع الشنطة الصغيرة الكلتش التي حملتها، وكانت إطلالتها من اختيار منسقة الملابس صوفي لوبيز، بيما تولّى تسريحة شعرها مصفف الشعر جورجي روسيل، والذي تركه منسدلا بتموجيات واسعة خفيفة. واعتمدت كيت مكياجا بسيطا وضعت فيه أحمر شفاه باللون الأحمر يتماشى مع الفستان، أما المجوهرات كانت من تصميم صديقتها جينفر ماير، والمكياج بواسطة خبيرة التجميل مونيكا بلوندير، وفي وقت سابق حيث الاحتفال بعيد القديس باتريك، نشرت النجمة صورة رائعة عبر تطبيق "إنستغرام" لابنتها البالغة من العمر 5 أشهر، راني روز. وتثار إشاعات بأن كيت ستتم خطبتها إلى مؤسس لايت ويف ريكورد، 32 عاما، والذي قابلته في عام

GMT 14:09 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

تعرَّف على أجمل 15 مدينة ساحلية في إسبانيا
 صوت الإمارات - تعرَّف على أجمل 15 مدينة ساحلية في إسبانيا

GMT 20:33 2019 الأحد ,17 آذار/ مارس

خطوات اختيار السرير المناسب لمساحة غرفتك
 صوت الإمارات - خطوات اختيار السرير المناسب لمساحة غرفتك

GMT 05:52 2019 الأربعاء ,06 آذار/ مارس

عصابة تخطف والدة لاعب نيجيري وتطلب فدية كبيرة

GMT 02:40 2019 الثلاثاء ,26 شباط / فبراير

توخيل يتوقع موعد عودة نيمار للملاعب

GMT 11:24 2017 الأحد ,29 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار ديكور طاولات الأعراس من ورود الصيف المبهجة

GMT 12:10 2017 السبت ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

رنا سماحة توضح سر اعتذارها عن المشاركة في "الحب الحرام"
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates