الشيخ محمد بن راشد يدعو الاعلاميين لجعل مؤسساتهم منابر لنشر العلم  بين الناس
آخر تحديث 14:25:03 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

خلال اللقاء الأسبوعي مع الوزراء ومديري الدوائر المحلية وأعيان البلاد في قصر زعبيل

الشيخ محمد بن راشد يدعو الاعلاميين لجعل مؤسساتهم منابر لنشر العلم بين الناس

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الشيخ محمد بن راشد يدعو الاعلاميين لجعل مؤسساتهم منابر لنشر العلم  بين الناس

الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم
دبي ـ جمال أبو سمرا

أكد حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، أهمية القراءة ونشر المعرفة في إرساء أسس التنمية الحضارية والارتقاء بالأمم والشعوب، مشدداً على دور الإعلام بوسائله المختلفة في غرس عادة القراءة وتحويلها إلى ثقافة مجتمعية، لا سيما في نفوس الصغار الذين نرى في وجوههم بريق الأمل وضياء المستقبل. وقال: "لقد اتخذت الإمارات الإبداع والابتكار طريقاً، والإبداع لا بد له من أسس ودعائم، وتلك الدعائم موجودة على صفحات الكتاب وبين غلافيه".

وأشار الشيخ محمد بن راشد خلال اللقاء الأسبوعي مع الوزراء ومديري الدوائر المحلية وأعيان البلاد في قصر زعبيل إلى أهمية ترسيخ ثقافة القراءة التي وصفها بمفتاح المعرفة وجسر الوصول إلى مكنونها والسبيل للوصول إلى أعلى مراتب الابتكار في شتى المجالات. وحضر اللقاء الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، والدكتورة أمل عبد الله القبيسي، رئيسة المجلس الوطني الاتحادي، والشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس هيئة الطيران المدني في دبي الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات، والشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، والشيخ حشر بن مكتوم آل مكتوم، مدير دائرة إعلام دبي.

وقال حاكم دبي مخاطباً الإعلاميين: "اجعلوا مؤسساتكم منابر لنشر العلم وتشجيع القراءة بين الناس، وساعدوا النشء على النهل من معين المعرفة الذي هو سند الأمم ومدادها الأول في ترسيخ أسس نهضتها؛ فحب القراءة يُربى في الصغر ويصبح عادة وثقافة لا يمكن الاستغناء عنها عند الكبر". وأضاف: "اتخذت الإمارات الإبداع والابتكار طريقاً، والإبداع لا بد له من أسس ودعائم، وتلك الدعائم موجودة على صفحات الكتاب وبين غلافيه، فافتحوا لهم طريق المعرفة، واجعلوا من البحث والاطلاع عادة دائمة لهم منذ الصغر ليخرج من بينهم خبراء وعلماء يحملون مسؤولية التطوير ويواصلون مسيرة التقدم والبناء".

كما تحدث حاكم دبي، خلال اللقاء الذي حضرته منى غانم المرّي، المدير العام للمكتب الإعلامي لحكومة دبي، ولفيف من القيادات الإعلامية عن الاهتمام الكبير الذي توليه دولة الإمارات بقيادة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، للقراءة وتم ترجمته من خلال إصدار أول قانون من نوعه للقراءة، لتضع دولتنا بذلك إطاراً تشريعياً وبرامج تنفيذية ومسؤوليات حكومية محددة، لترسيخ قيمة القراءة في المجتمع بشكل مستدامٍ.

وأكد على أن القانون الجديد يعدُّ بادرة حضارية وتشريعية غير مسبوقة على مستوى المنطقة، ويضع أطراً ملزمة لجميع الجهات الحكومية في القطاعات التعليمية والمجتمعية والإعلامية والثقافية، لنشر ثقافة القراءة بين كل فئات المجتمع وضمن مختلف المراحل العمرية.

وأشاد الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، بـ"تحدي القراءة العربي" ودوره في تشجيع أكثر من مليون طالب على قراءة 50 مليون كتاب في عامهم الدراسي، من خلال نظام متكامل من المتابعة للطلاب طوال العام الأكاديمي، وأعرب سموه عن سعادته بما حققته المبادرة من تجاوب واسع النطاق شمل 3.5 ملايين مشارك اعتبرهم فائزين جميعاً.

وأبدى تقديره للجهد الذي بذله الطلبة خلال التحدي لتحصيل المعرفة من هذا العدد الضخم من الكتب، معبراً عن سعادته بتوحيد هذا التحدي لشباب العرب وجمعهم على القراءة التي هي بمثابة السبيل الأمثل لهم لتجاوز الصعاب والتحديات مهما بلغت قسوتها.

وأكد الحضور من القيادات الإعلامية، بالغ تقديرهم للنهج الذي تتبعه القيادة الرشيدة في مجال تشجيع القراءة كمطلب رئيس من مطالب التنمية وركيزة من ركائز الانطلاق نحو المستقبل بمداد من المعرفة والعلم لبناء جيل مثقف على وعي بمكنونه الثقافي والقيمي، ليكون عوناً له على مواجهة التحديات التي لا تلبث أن تتصاعد وتيرتها في عالم سريع التغير، إذ يبقى العلم من الضمانات الأساسية التي تكفل للشعوب سبل التقدم والازدهار.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الشيخ محمد بن راشد يدعو الاعلاميين لجعل مؤسساتهم منابر لنشر العلم  بين الناس الشيخ محمد بن راشد يدعو الاعلاميين لجعل مؤسساتهم منابر لنشر العلم  بين الناس



ارتدت حذاءً أبيض لضمان الراحة أثناء التنقل

أحدث إطلالات جينيفر لوبيز بالقناع نفسه بطريقتين مختلفتين

لندن - صوت الامارات
خطفت إطلالات جينيفر لوبيز الأنظار هذا الأسبوع بإطلالتين باهرتين مع ملابسها الرياضية والكاجوال في الوقت عينه، واللافت اختيار لوبيز القناع نفسه بطريقتين مختلفتين لاستكمال أناقتها وحماية نفسها من فيروس "كورونا". نجحت جنيفر لوبيز باختيارها موضة القناع المنقوش الذي لا تتخلى عنه في إطلالاتها اليومية، فاختارت تنسيق هذا القناع الابيض والمزخرف بالنقشات الملونة مع البدلة الرياضية الملونة والمطبعة بألوان صيفية ومتداخلة من دار Ralph Lauren، كما برزت إطلالات جينيفر لوبيز مع الحذاء الرياضي الأبيض لضمان الراحة أثناء التنقل، ولم تتخلّ عن النظارات الشمسية الكبيرة وحافظت على تسريحات شعر الكعكة العالية والعفوية وفي إطلالة ثانية لها، برزت اختيارات جينيفر لوبيز الشبابية من خلال الملابس اليومية المريحة مع البنطال الرياضي الواسع والأبي...المزيد

GMT 11:11 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك نجاحات مميزة خلال هذا الشهر

GMT 15:08 2019 الثلاثاء ,11 حزيران / يونيو

شهرعابقاً بالأحداث المتلاحقة والمناخ المتوتر

GMT 14:28 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

تشعر بالعزلة وتحتاج الى من يرفع من معنوياتك

GMT 11:11 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على تأثير حركة الكواكب على كل برج في عام 2018
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates