أطفال اليمن يطاردهم شبح الموت جوعًا وغياب تامّ لمعظم الأدوية
آخر تحديث 00:39:26 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بلغ عدد المشرّدين نحو 3.2 مليون شخصًا والمستشفيات تُغلق أبوابها

أطفال اليمن يطاردهم شبح "الموت جوعًا" وغياب تامّ لمعظم الأدوية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - أطفال اليمن يطاردهم شبح "الموت جوعًا" وغياب تامّ لمعظم الأدوية

الرضيع خالد ضحية من ضحايا المجاعة في اليمن
صنعاء ـ عبد الغني يحيى

يحدق الرضيع خالد، الذي بلغ لتوه عامًا واحدًا، مشدوهًا إلى السقف أعلى سريره في المستشفى، وبنظرة مقرّبة إلى حالته، ترى ذراعيه الضئيلتين وهي مفتوحتين لتكشف لك عن ضلوعه البارزة. يتحرك كالجبل بثقلٍ شديد، يتثاءب ويطرف في تؤدة. تقول أمه صفية، وتبلغ 20 عاما، "لقد وقف على قدميه الآن. انظروا إليه".

تعاني البلاد مجاعة شديدة عقب غمار حرب أهلية دامت عامين وقُتل فيها ما لا يقل عن 10 آلاف شخصًا.  وخالد الصغير هو واحد من مئات الآلاف الأطفال اليمنين الذين يطاردهم شبح اسمه "الموت جوعا". وهو أحد المحظوظين الذين نجوا ودخلوا المستشفى في صنعاء العاصمة اليمينة. وتكاثرت الأقاويل حول العديد من الأطفال والشيخ الذين ماتوا في طريقهم للنجاة والحصول على المساعدات الطبية. ولا يزال هناك المئات الذين يموتون جوعًا في منازلهم.

قال كيفن واتكينز، رئيس منظمة إنقاذ الطفولة: "إن رؤية كل هؤلاء الأطفال وهم يموتون أمرًا محزنًا للغاية. نحن نعكف على رفع مستوى الوعي العام وإرسال العاملين في مجال الصحة إلى أكثر المناطق تضررًا وتلك التي يصعب الوصول إليها". وهناك أكثر من 2 مليون طفل في اليمن يعانون من سوء التغذية، وأكثر من ربع هذا العدد يعانون منها إلى حد الموت، فيما يموت طفل واحد كل 10 دقائق من الجوع والأمراض المرتبطة بسوء التغذية مثل الإسهال والالتهاب الرئوي، وذلك حسب ما أفادت منظمة "يونيسيف". والمستشفيات في اليمن لا يمكنها التعامل مع هذا الوضع السيء.

وصرّح هلال محمد البحري، نائب مدير مستشفى السبعين في صنعاء بأن النظام الصحي في اليمن على وشك الانهيار، لافتًا إلى أن المستشفى ستغلق أبوابها قريبًا. ويتم استخدام الأكياس البلاستيكية لتغطية الثقوب في حاضنات الرضع المكسورة، وكل يوم تطلب العائلات المساعدة بأن يتم إرسالها خارج المستشفيات. حيث تقول سامية (25)، وهي مساعد طبيب: " يذهب غير القادرين على تحمل نفقات العلاج إلى بيوتهم".  

وتبيّن أن إحدى الفتيات الرضع في المستشفى، وأحد المصابين بالالتهاب الرئوي ووزنها 3 ونصف باوند، قد خالفت كل التوقعات وعاشت فقط لأسبوعين. لم يكن لها اسمًا بل فقط "مجهولة"، أودعتها أسرتها إلى المستشفى ورحلت، وكانت غير قادرة على دفع رسوم المستشفى الرمزية.

ولم يتلقى موظفو المستشفى رواتبهم منذ ما يقرب من ثلاثة أشهر، فيما تقاعد العديد من العاملين في مجال الصحة. ناهيك عن أن الأدوية قد نفذت. وكانت المملكة العربية السعودية قد فرضت حصارًا كبيرًا على اليمن، في واحدة من محاولتها الكثيرة لإعادة السلطة إلى الحكومة التي أطاح بها الحوثيون، المدعومون من إيران. لقد دمرت الحرب بالوكالة الجارية بين "الدمى" الإقليمية، الاقتصاد والبنية التحتية في اليمن. وبالتالي، كان المدنيون هم الذين دفعوا ثمن هذه الحرب، فقد بلغ عدد المشردين نحو 3.2 مليون شخصًا، وارتفعت حصيلة القتلى والجرحى جراء القصف السعودي إلى عشرات الآلاف، ناهيك عن قصف المدراس والمستشفيات. شهدت اليمن ندرة في الطعام والمواد الغذائية قبل اندلاع الحرب في 2014، فهي كانت من أفقر الدول في الشرق الأوسط. 
 

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أطفال اليمن يطاردهم شبح الموت جوعًا وغياب تامّ لمعظم الأدوية أطفال اليمن يطاردهم شبح الموت جوعًا وغياب تامّ لمعظم الأدوية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أطفال اليمن يطاردهم شبح الموت جوعًا وغياب تامّ لمعظم الأدوية أطفال اليمن يطاردهم شبح الموت جوعًا وغياب تامّ لمعظم الأدوية



ارتدت فستانًا باللون الأزرق الغامق من تصميم "ديور"

نادين لبكي تتألّق في افتتاح مهرجان "كان"

باريس - صوت الامارات
لفتت المخرجة نادين لبكي أنظار الصحافة العالمية في مدينة "كان" الفرنسية، وذلك أثناء إطلاق فعاليات جائزة Un Certain Regard التي تترأس لجنة تحكيمها كأول امرأة لبنانية وعربية في هذا المنصب. وأطلت نادين لبكي على السجادة الحمراء لـ"مهرجان كان السينمائي" في دورته الـ72 Cannes Film Festival في فستان باللون الأزرق الغامق من تصميم ديور، حيث بدت بغاية الأناقة. اتبعت نادين لبكي في إطلالتها أسلوبا كلاسيكيا أنيقا فلفتت الأنظار إليها، وكانت لبكي شاركت العام الماضي في مهرجان كان من خلال فيلمها كفرناحوم. وتعدّ نادين لبكي التي تترأس Un Certain Regard أول عربية تحصل على هذا المنصب البارز ضمن لجنة مشاهدة أفلام مهرجان كان. قد يهمك ايضا أبرز خمس حقائق لا تعرفيها عن الرموش الاصطناعية طريقة تنظيف الرموش الاصطناعية وإعادة استخدمها...المزيد

GMT 14:12 2019 الجمعة ,24 أيار / مايو

ألوان جدران منزلك تؤثر على درجة حرارة جسمك
 صوت الإمارات - ألوان جدران منزلك تؤثر على درجة حرارة جسمك

GMT 13:02 2019 الجمعة ,24 أيار / مايو

23 معلومة عن عارضة الأزياء ناعومي كامبل
 صوت الإمارات - 23 معلومة عن عارضة الأزياء ناعومي كامبل

GMT 17:00 2019 الإثنين ,06 أيار / مايو

"ريال مدريد" يُحقق فوزه الخامس على التوالي

GMT 23:59 2019 الثلاثاء ,30 إبريل / نيسان

توقعات بتولي غوارديولا مهمة تدريب يوفنتوس

GMT 04:53 2019 السبت ,27 إبريل / نيسان

نجم ريال مدريد الصاعد يأمل تفادي شبح الإعارة

GMT 08:26 2019 الإثنين ,06 أيار / مايو

محمد صلاح يهنئ متابعيه لمناسبة شهر رمضان
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates