ديفيد جونز يؤكد أن خطوة الإمارات التاريخية تعزز آمال تسوية القضية الفلسطينية
آخر تحديث 23:55:24 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أوضح أن الأزمة تؤرق الشرق الأوسط منذ أكثر من 70 عاماً

ديفيد جونز يؤكد أن خطوة الإمارات التاريخية تعزز آمال تسوية القضية الفلسطينية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - ديفيد جونز يؤكد أن خطوة الإمارات التاريخية تعزز آمال تسوية القضية الفلسطينية

وزير الدولة البريطاني السابق ديفيد جونز
دبي - صوت الإمارات

أكد وزير الدولة البريطاني السابق ديفيد جونز أن معاهدة السلام التاريخية بين الإمارات وإسرائيل، تعزز الآمال في التوصل إلى «تسوية عادلة ودائمة» للقضية الفلسطينية، التي تؤرق الشرق الأوسط منذ أكثر من 70 عاماً، داعياً بلاده في الوقت نفسه إلى اغتنام الفرص الذهبية التي تتيحها المعاهدة، لتعزيز التعاون مع دول المنطقة، خصوصاً في فترة ما بعد خروج المملكة المتحدة المقرر من الاتحاد الأوروبي.

وشدد جونز على أنه ليس من قبيل المبالغة، وصف المعاهدة الإماراتية الإسرائيلية بـ«التاريخية» بكل معنى الكلمة، بالنظر أنها تعيد الحياة إلى العملية السلمية، بعد جمود استمر أكثر من ربع قرن، وأدى لزعزعة الاستقرار في المنطقة، جراء تصاعد أعمال العنف، وصعود نجم التنظيمات الإرهابية والمتطرفة.

وأشار النائب الحالي عن حزب المحافظين الحاكم في بريطانيا في مجلس العموم إلى أن الأهمية القصوى للتحرك الإماراتي الدبلوماسي الأخير، الذي أعقبه توقيع البحرين إعلاناً لدعم السلام مع إسرائيل، تكمن في حقيقة أن ما أحدثه من انفراج هائل على صعيد عملية السلام، هو الأول من نوعه منذ توقيع مصر والأردن معاهدات سلام بدورهما، في سبعينيات وتسعينيات القرن الماضي. وفي مقال نشرته صحيفة «التايمز» البريطانية، أكد جونز أن معاهدة السلام «تبشر بوعود تضمن بزوغ غد أفضل لمنطقة الشرق الأوسط بأسرها، عبر تمكين هذه المنطقة من الدخول في حقبة جديدة، تسعى خلالها كل دولها لتحقيق السلام، وإقامة علاقات طبيعية بينها». وشدد جونز، عضو البرلمان البريطاني منذ عام 2005، أن إبرام المعاهدة يمثل «لحظة تاريخية حقيقية، إذ أبرز لكل شعوب المنطقة، أن من شأن تحقيق السلام، ترسيخ الازدهار، في منطقة خيمت عليها أجواء الصراع الدموي لفترة طويلة».

وأكد جونز، الذي تولى منصب وزير الدولة لشؤون الخروج من الاتحاد الأوروبي بين عامي 2016 و2017، أن هذه المعاهدة أظهرت قدرة موقعيها على التحلي بسمات القيادة، قائلاً: «إنها تتيح كثيراً من الفرص للمنطقة وبريطانيا والعالم بأكمله، بعد أن عانى الشرق الأوسط لفترة طويلة للغاية من الصراعات وعدم الاستقرار، وهو ما أعاق تحقيق تقدم في أراضيه، على الرغم من الطابع الشاب والموهوب الذي تتصف به شعوبه». وأضاف جونز: «إن المعاهدة لن تؤدي إلى جلب السلام والاستقرار للمنطقة فحسب، وإنما ستسمح أيضاً لأبنائها بالشعور بالثقة في أن قادتهم يعملون على تحسين مستوى حياتهم، خصوصاً أن دول الشرق الأوسط تعاني، حتى منذ ما قبل تفشي وباء كورونا، من مشكلات خطيرة تتعلق بقضايا مثل الإرهاب». وشدد على أن المبادرة الإماراتية بالتحرك الجاد لإحلال السلام الشامل على الساحة الإقليمية «توفر مناخاً، يتسنى لدول الشرق الأوسط في إطاره، التنسيق فيما بينها بشكل لم يسبق له مثيل، للتعامل بكفاءة مع التحديات المشتركة التي تواجهها».

واعتبر أن ذلك «يشكل أيضاً فرصة سانحة للمملكة المتحدة، في ظل استعدادها للخروج من الاتحاد الأوروبي، ما يجعلها بحاجة للتعاون مع مزيد من القوى الاقتصادية في العالم»، مؤكداً أن الأجواء الحالية تجعل بوسع بلاده «تعزيز علاقاتها التجارية مع الشرق الأوسط (الجديد) في مجالات الطاقة والتكنولوجيا والسياحة والطيران وكذلك الخدمات اللوجستية».

وقال الوزير البريطاني السابق: «إن العلاقات الدبلوماسية الآخذة في التنامي بين مختلف دول المنطقة بفضل الاختراق الدبلوماسي، الذي أحدثته الإمارات تزيد من احتمالات التوسع في الروابط بين الشرق الأوسط والمملكة المتحدة» في شتى المجالات.  وأبرز في هذا السياق الدور الذي يمكن أن تلعبه معاقل الازدهار المالي والاقتصادي في المنطقة، وعلى رأسها مركز دبي المالي العالمي، قائلاً: «إن هذا المركز قادر على الإسهام بشكل فعال في إعادة الاقتصاد العالمي إلى مساره الصحيح، عبر ما يقدمه من حوافز تنافسية لجذب الشركات والمستثمرين».

وقـــــــــــــــــد يهمك أيــــــــــــضًأ :

 

منال بنت محمد توضح أن مساواة أجور النساء بالرجال تعزز جاذبيته للمرأة

مكتوم بن محمد يؤكد أن تزدان السعودية برؤية خادم الحرمين وولي العهد

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ديفيد جونز يؤكد أن خطوة الإمارات التاريخية تعزز آمال تسوية القضية الفلسطينية ديفيد جونز يؤكد أن خطوة الإمارات التاريخية تعزز آمال تسوية القضية الفلسطينية



بدت ساحرة بقصّة الأرجل الواسعة مع الكعب العالي

طريقة تنسيق البنطال الجلد بأسلوب كيم كارداشيان

واشنطن - صوت الإمارات
تميل كيم كارداشيان Ki‪m Kardashian دائماً لاعتماد التنسيقات العصرية والمواكبة للموضة، وهنالك قطع معينة بات من المعروف أنها تعشقتها وتعتمدها في مختلف المشاوير والمناسبات ومنها البنطال الجلد، وعلى مر السنوات شاهدناها في إطلالات متنوعة فيه منها الكاجوال ومنها الرسمي، واليوم سنقدم لك افكار تنسيق البنطال الجلد باسلوب عصري على طريقة كيم كارداشيان. البنطال الجلد من أبرز صيحات الموضة ولاسيما في السنتين الماضيتين وكيم كارداشيان Kim Kardashian من النجمات اللواتي يعشقن البنطلون الجلد وكثيراً ما تختاره في اطلالاتها مثل الاطلالة التي رصدناها لها مؤخراً والتي اعتمدت فيها بنطلون من الجلد باللون الأزرق التركواز بقصة أرجل واسعة نسقت معه توب باللون البيج وحذاء كعب عال مزين ببروش من الكريستال Amina Muaddi. وقبل ذلك كنا قد رصدنا لها اطلالات متنوعة في الب...المزيد

GMT 04:55 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

طرق تنسيق صيحة الشراريب في الملابس بأساليب عصرية
 صوت الإمارات - طرق تنسيق صيحة الشراريب في الملابس بأساليب عصرية

GMT 04:13 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على أجمل أماكن سياحية في العاصمة الإماراتية أبوظبي
 صوت الإمارات - تعرف على أجمل أماكن سياحية في العاصمة الإماراتية أبوظبي

GMT 04:40 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن "ديكورات" منزلك
 صوت الإمارات - 3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن "ديكورات" منزلك

GMT 09:19 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

الإعلان عن روبوت عملاق وسط آمال تنشيط السياحة في اليابان
 صوت الإمارات - الإعلان عن روبوت عملاق وسط آمال تنشيط السياحة في اليابان

GMT 06:43 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا وحميميةً اكتشفيها بنفسك
 صوت الإمارات - 5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا وحميميةً اكتشفيها بنفسك

GMT 09:22 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

إنتر ميلان يخطف فوزًا مثيرًا من تورينو في الدوري الإيطالي

GMT 09:09 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ريال سوسيداد ينفرد بصدارة الدوري الإسباني بفوز صعب على قادش

GMT 21:38 2020 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

"الملك راموس" يتربّع على عرش أوروبا الكروي بإنجاز فريد

GMT 09:12 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

إبراهيموفيتش يواصل التألق ويسجل الثاني 0-2 ضد ميلان

GMT 00:51 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

سوبر هاتريك هالاند يقود دورتموند لاقتناص وصافة البوندسليغا

GMT 01:31 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

التعادل يحسم مباراة ريزا سبور وهاتاي في الدوري التركي

GMT 21:36 2020 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

ليفاندوفسكي يتفوق على ميسي ويتوج بجائزة أفضل لاعب في العالم

GMT 04:48 2020 الجمعة ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

استدعاء كوكوريا لمنتخب إسبانيا بدلًا من جايا المصاب

GMT 04:39 2020 الجمعة ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

ليفربول يعلن خضوع جو جوميز لجراحة في الركبة

GMT 19:49 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

أهم قواعد إنهاء علاقات الحب من طرف واحد

GMT 16:23 2019 الأربعاء ,27 آذار/ مارس

صور أجمل كوشات أعراس لموسم ربيع 2019
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates