الشيخ محمد بن راشد يؤكد أن صناعة المستقبل مسؤولية الحكومات ومؤسسات القطاع الخاص
آخر تحديث 03:59:38 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

حاكم دبي يشهد انطلاق الاجتماعات السنوية لمجالس المستقبل العالمية الأحد في مدينة جميرا

الشيخ محمد بن راشد يؤكد أن صناعة المستقبل مسؤولية الحكومات ومؤسسات القطاع الخاص

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الشيخ محمد بن راشد يؤكد أن صناعة المستقبل مسؤولية الحكومات ومؤسسات القطاع الخاص

الشيخ محمد بن راشد
دبي ـ جمال أبو سمرا

أكد حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، أن صناعة المستقبل مسؤولية تشترك فيها الحكومات ومؤسسات القطاع الخاص والمنظمات الدولية، معتبرًا أن ذلك يحتم على الجميع تكثيف الجهود لتطوير بناها وهياكلها بما يؤهلها للانتقال إلى المستقبل بنجاح. وقال عشية انطلاق الاجتماعات السنوية لمجالس المستقبل العالمية التي يشهد انطلاقها اليوم الأحد في مدينة جميرا في دبي، إن "استشراف وصناعة المستقبل من أساسيات ازدهار المجتمعات وتقدمها وتحقيق الرفاه والرخاء لأفرادها، وهو الوسيلة الوحيدة لرسم السيناريوهات والإعداد للتحديات التي ستواجه العالم في مختلف المجالات وتحويلها إلى فرص للارتقاء بمستوى حياة الإنسان."
وأضاف الشيخ محمد بن راشد أن علينا استباق التغييرات المتسارعة في العالم مع ثورة الابتكارات التكنولوجية وتطورها.. لأننا إن تباطأنا الآن وسمحنا لها بتجاوزنا ولم نكن أسرع منها فلن يكون لنا مكان في المستقبل، لذلك لا بد من العمل بسرعة لضمان تقدمنا والحفاظ على ازدهار مجتمعاتنا.
وتقام الاجتماعات السنوية لمجالس المستقبل العالمية بالشراكة بين حكومة دولة الإمارات والمنتدى الاقتصادي العالمي "دافوس"، اليوم وغدا، تجسيداً لتوجيهات الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بتعزيز الشراكة الاستراتيجية مع المنتدى، للبحث في التحديات والخروج بالحلول المستقبلة للقطاعات الرئيسية.
وقال حاكم دبي بالمناسبة إن "أمام نخبة تضم المئات من خبراء ومستشرفي المستقبل في العالم الذين تستضيفهم الإمارات، العديد من الموضوعات والتحديات المستقبلية لوضع الحلول واقتراح المبادرات التي تمس مستقبل المجتمعات الإنسانية ويسعدنا أن تكون تجربة الإمارات في صناعة المستقبل حاضرة بقوة في هذه التظاهرة العالمية عبر مشاركة نخبة من مستشرفي المستقبل وقيادات القطاعين الحكومي والخاص من أبناء الإمارات."
واشار الى أننا في دولة الإمارات أدركنا مبكراً أهمية الاستعداد الجيد للمستقبل وتعزيز الجهود العالمية للانطلاق نحو الغد، والإسهام بفعالية فيها... لذلك نعمل على صناعة مستقبل أفضل لأجيالنا المقبلة، من خلال برامج واستراتيجيات مدروسة، ومبادرات لتسريع الإنجازات والبناء على النجاحات، وتعزيز مكانة الإمارات كوجهة لمستشرفي المستقبل من كافة أنحاء العالم".
وترسم الاجتماعات السنوية لمجالس المستقبل العالمية التي تشكل أكبر تجمع فكري لاستشراف وصناعة المستقبل، ملامح العالم خلال السنوات المقبلة، وتؤسس لمرحلة جديدة من استشراف وصناعة المستقبل عبر ابتكار حلول ومبادرات رئيسية يتشارك فيها مستشرفو المستقبل العالميون ويتبادلون خلالها المعارف والخبرات والدروس المهمة التي تقود إلى رؤية مستقبلية واضحة لمواجهة التحديات.
ويأتي انطلاق الاجتماعات السنوية لمجالس المستقبل العالمية التي تمثل واحدة من أكبر منصات استشراف وصناعة المستقبل، لتؤكد سعي دولة الإمارات الجاد إلى التركيز على ترسيخ التنمية المستدامة في عالم الغد، وتهدف عبر جلسات العصف الذهني ومختبرات استشراف المستقبل إلى ترسيخ فهم ملامح الثورة الصناعية الرابعة، وأثرها في القطاعات الرئيسية مثل الصحة والتعليم والاقتصاد، وتطوير بنى وأطر قابلة للتطبيق عالمياً، فيما سيتبادل الأعضاء في اجتماعاتهم التي تتواصل على مدى يومين الرؤى المستقبلية حول تأثيرات الثورة الصناعية الرابعة.
وتعد الاجتماعات السنوية لمجالس المستقبل العالمية أكبر تجمع فكري عالمي لاستشراف المستقبل حيث يجتمع أكثر من 700 مشارك من كبار المستشرفين وخبراء المستقبل العالميين والمسؤولين الحكوميين للخروج بأفكار ومبادرات مستقبلية مبتكرة في ضوء ما تتيحه الثورة الصناعية الرابعة من تحديات وفرص مستقبلية، وليتم وضعها على طاولة البحث والنقاش أمام الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي "دافوس" وبحضور القادة وصناع القرار على المستوى العالمي لرسم ملامح مستقبل أفضل للعالم.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الشيخ محمد بن راشد يؤكد أن صناعة المستقبل مسؤولية الحكومات ومؤسسات القطاع الخاص الشيخ محمد بن راشد يؤكد أن صناعة المستقبل مسؤولية الحكومات ومؤسسات القطاع الخاص



منى زكي الأكثر أناقة بين النجمات في إطلالات اليوم الثالث في الجونة

القاهرة - صوت الإمارات
تستمر فعاليات مهرجان الجونة السينمائي بدورته الخامسة لهذا العام، وقد شهد اليوم الثالث حضوراً لافتاً للنجمات على السجادة الحمراء، عنونته إطلالات متفاوتة في أناقتها وجرأتها.استطاعت النجمة منى زكي أن تحصد النسبة الأكبر من التعليقات الإيجابية على إطلالتها التي تألفت من شورت وبوستيير وسترة على شكل كاب مزيّنة بالشراشيب من توقيع المصمّمة المصرية يسرا البركوكي. تميّز هذا الزيّ بلونه الميتاليكي الفضي الذي أضفى إشراقة لافتة على حضورها. اختارت النجمة درّة رزوق لإطلالتها في اليوم الثالث من المهرجان فستاناً مصنوعاً من قماش الساتان باللون الزهري بدرجته الهادئة. يتميّز الفستان الماكسي بتصميمه الخلفي إذ يأتي الظهر من قماش شفاف ومطرّز بالكامل، وينسدل منه ذيل طويل من قماش الفستان ولونه. اختارت بشرى في هذه الليلة إطلالة بسيطة وناعمة إ...المزيد

GMT 18:48 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
 صوت الإمارات - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 02:43 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة

GMT 00:28 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
 صوت الإمارات - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 00:27 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"
 صوت الإمارات - "بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"

GMT 21:46 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم
 صوت الإمارات - اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم

GMT 18:37 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الحمل السبت 31 تشرين أول / أكتوبر 2020

GMT 20:33 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تتخلص هذا اليوم من بعض القلق

GMT 14:42 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف لقاءً مهماً أو معاودة لقاء يترك أثراً لديك

GMT 19:32 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج القوس السبت 31 تشرين أول / أكتوبر 2020

GMT 19:20 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج العذراء الأحد 31 تشرين أول / أكتوبر 2020

GMT 21:26 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيّدة

GMT 21:14 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

يحمل إليك هذا اليوم كمّاً من النقاشات الجيدة

GMT 11:59 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

تعيش ظروفاً جميلة وداعمة من الزملاء

GMT 12:14 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج الثور الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 08:23 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 21:55 2012 الجمعة ,28 كانون الأول / ديسمبر

بغداد تغرق في بحار أمانتها

GMT 05:51 2013 الثلاثاء ,26 آذار/ مارس

دبلوماسية الجغرافية المائية

GMT 21:20 2012 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

فلنتعلم من الطبيعة

GMT 00:23 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

أعد النظر في طريقة تعاطيك مع الزملاء في العمل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates