ترمب يستغل الجمهوريين لتأجيل التصديق على فوز بايدن ويُنفّذ تحركات غير معتادة
آخر تحديث 08:10:54 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

من غير المرجح أن تجري أي تغييرات دون مبرر منطقي لذلك

ترمب يستغل الجمهوريين لتأجيل التصديق على فوز بايدن ويُنفّذ تحركات "غير معتادة"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - ترمب يستغل الجمهوريين لتأجيل التصديق على فوز بايدن ويُنفّذ تحركات "غير معتادة"

الرئيس الأميركي دونالد ترمب
واشنطن- صوت الإمارات

لم تسلم مقاطعة ميشيغان من ادّعاءات الرئيس الأميركي دونالد ترمب بتزوير الانتخابات الرئاسية، خاصة بعد سيطرة جو بايدن عليها، ويسعى حثيثًا لتغيير النتائج لصالحه مستغلاً سيطرته على أصوات الجمهوريين، هذا وقد لاقت تشكيكات ترمب رفضًا على مستويات مختلفة.وطلب المسؤولون الجمهوريون في ميشيغان من المجلس الانتخابي للولاية، تأجيل جلسة التصديق على نتائج الانتخابات لمدة أسبوعين، ودعوا إلى مراجعة التصويت في أكبر مقاطعة، ديترويت، بعد أن طعن الرئيس دونالد ترامب بالنتائج فيها.وسرعان ما اعترضت وزارة خارجية ميشيغان على الأمر، قائلة إنّ "التأخير والتدقيق من هذا النوع، غير مسموح به بموجب القانون".

وكان تمّ إعلان فوز الديمقراطي جو بايدن بالولاية بعد فرز جميع الأصوات في وقت سابق من هذا الشهر.

ومن المقرر أن يجتمع مجلس ميشيغان الانتخابي، المكون من اثنين من الديمقراطيين والجمهوريين، يوم الاثنين المقبل ويصدق على نتائج الانتخابات.

ويجب أن يتم التوقيع على قرارهم من قبل وزير خارجية ميشيغان ثم الحاكمة، وكلاهما ديموقراطيين، ومن غير المرجح أن تجرى أي تغييرات، دون مبرر منطقي لذلك.

تحركات ترمب

ووصفت وزارة الخارجية مزاعم الاحتيال على نطاق واسع، والتي كررها الرئيس ترامب والجمهوريون المحليون، بأنها "بلا أساس على الإطلاق".

واتخذ ترامب خطوة غير معتادة بالاجتماع بأعضاء القيادة الجمهورية للهيئة التشريعية لولاية ميشيغان في البيت الأبيض يوم الجمعة، وبحسب ما ورد ضغط عليهم لتجاهل فوز بايدن في الولاية.

وقال البيت الأبيض في وقت سابق إنه "لم يكن اجتماع مؤازرة" وإنما كان ببساطة جزءاً من اللقاءات الاعتيادية للرئيس مع مشرعي الولايات في عموم البلاد، على الرغم من أنه لم يعقد سوى عدد قليل من هذه اللقاءات منذ إجراء الانتخابات.

وتعهد بعد ذلك نائبان جمهوريان باتباع "سير العملية الطبيعي" في التصديق على نتائج التصويت، قائلين إنهما لم يروا أي دليل من شأنه أن يغيّر النتيجة.

بعد سلسلة من الهزائم القضائية في جهوده للطعن في نتائج الانتخابات، يأمل فريق ترامب في إقناع المجالس التشريعية التي يسيطر عليها زملائه الجمهوريون في الولايات الرئيسية بتجاهل النتيجة وإعلان فوز ترامب، وفقاً للعديد من وسائل الإعلام الأمريكية.

كما أعرب ترامب عن اهتمامه بدعوة مشرعين من ولاية بنسلفانيا، ساحة معركة أخرى فاز بها بايدن، إلى البيت الأبيض، حسبما أكد مسؤول كبير في الحملة لشريك بي بي سي الإعلامي في الولايات المتحدة، سي بي إس نيوز.

لكن ترامب لم يدرج حتى الآن هذه الاجتماعات على جدوله العام لعطلة نهاية الأسبوع، ومن المقرر أن تصدق المقاطعات في بنسلفانيا، إلى جانب ميشيغان، على إجمالي أصواتها يوم الاثنين.

ومن غير المرجح أن يتمكن فريق ترامب من قلب ميشيغان وبنسلفانيا.

إصرار على مراجعة النتائج

ومع ذلك، دعا الحزب الجمهوري في ميشيغان في رسالته يوم السبت إلى إجراء مراجعة كاملة للأصوات في مقاطعة واين، حيث تميل مدينة ديترويت ذات الأغلبية السوداء إلى الديمقراطيين.

واستشهدت الرسالة، التي وقعتها رئيسة اللجنة الوطنية الجمهورية رونا مكدانيل ورئيسة الحزب الجمهوري في ميشيغان، لورا كوكس، بمزاعم حصول "مخالفات" في المقاطعة، والتي لم يتم إثباتها.

ورفض الرئيس الجمهوري الاعتراف بفوز منافسه الديمقراطي، جو بايدن، الذي أصبح الآن الرئيس المنتخب ومن المقرر أن يتولى المنصب في 20 يناير/كانون الثاني.

وخرجت عملية الانتقال عن مسارها بسبب رفض ترامب للنتائج، حيث لم يتمكن بايدن من الحصول على مساحة في مكتبه كرئيس منتخب وعدم حصوله على التمويل المطلوب وموظفين لتيسيره في المنصب، وذلك لأنّ أحد المعيّنين من قبل ترامب لم يؤكد فوزه في الانتخابات.

معركة الاستئثار بالسُلطة

وقالت تقارير إعلامية إن "ما كان مجرّد إجراء شكلي خلال الانتخابات العادية، المصادقة من الحزبين على أصوات الولاية، أصبح أحدث ساحة معركة في محاولات الرئيس ترامب للحفاظ على السلطة خلال السنوات الأربع المقبلة".

وأضافت التقارير أن نجاح ترامب ليس مستحيلاً، لكن الفرص ضئيلة للغاية. إذ سيتعين على الرئيس قلب النتائج في ولايات متعددة، حيث يتراوح تقدم بايدن من عشرات الآلاف من الأصوات إلى أكثر من مائة ألف. نحن ليس في عام 2000، عندما كان كل شيء يتعلق بولاية فلوريدا فقط.

كما أنّ العديد من الولايات التي يستهدفها الفريق القانوني لترامب - ميشيغان وويسكونسن وبنسلفانيا ونيفادا - لديها حكام ديمقراطيون لن يجلسوا مكتوفي الأيدي أثناء حدوث كل هذا.

لكن هذا لا يعني أن مؤيدي بايدن ليسوا قلقين. في حين أن احتمالات حدوث ذلك ضئيلة للغاية، فإن انتزاع ترامب للنصر في هذه المرحلة سيكون حدثاً سياسياً كارثياً لدرجة أن الاحتمال البعيد لحدوث ذلك، كافٍ لإعطاء الديمقراطيين تعرقاً بارداً.

تويتر تؤيد بايدن

وأكدت شركة التواصل الاجتماعي تويتر، أنها ستسلم السيطرة على الحساب الرئاسي الرسمي (Potus) إلى بايدن في 20 يناير/كانون الثاني. وعادةً ما يغرد ترامب من حسابه الشخصي وليس من حساب رئيس الولايات المتحدة الرسمي.

وألمح موقع تويتر إلى أنه يمكن تقييد وصول ترامب إلى هذا الحساب عندما يصبح مواطناً عادياً مرة أخرى، في حال مخالفته قواعد الموقع.

نظام التصويت الشعبي

عندما يصوت الأميركيون في انتخابات رئاسية، فإنهم في الواقع يصوتون في مسابقة ضمن ولاياتهم، وليس على الصعيد الوطني.

إنهم يصوتون لناخبي الولاية الذين سيدلي كل واحد منهم بصوت واحد للرئيس. وعادةً ما يتبع هؤلاء الناخبون إرادة الناخبين - في ميشيغان، على سبيل المثال، يجب عليهم جميعاً التصويت لجو بايدن لأنه فاز بالتصويت الشعبي في الولاية.

وتحصل الولايات على عدد متفاوت من الأصوات، يعادل عدد ممثليها في الكونغرس الأمريكي - أي في كل من مجلس النواب ومجلس الشيوخ.

ومن المتوقع أن يكون انتصار بايدن قد وصل إلى إجمالي 306، مقابل 232 لترامب، وهو أعلى بكثير من هامش الـ 270 صوتاً الذي يحتاجه للفوز. ويتقدم بايدن في التصويت الشعبي العام على ترامب بأكثر من 5.9 مليون صوتاً.

يوم الجمعة، وجهت ولاية جورجيا ضربة أخرى لإدارة ترامب بالتصديق على هامش انتصار بايدن الضئيل.

قد يهمك أيضًا:

ترامب يُحذر من أن هاريس قد تصبح رئيسة للولايات المتحدة

محكمة تأمر باستمرار احتجاز كندية يشتبه بأنها أرسلت خطابات ملوثة لترمب

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ترمب يستغل الجمهوريين لتأجيل التصديق على فوز بايدن ويُنفّذ تحركات غير معتادة ترمب يستغل الجمهوريين لتأجيل التصديق على فوز بايدن ويُنفّذ تحركات غير معتادة



أبرز إطلالات كيت ميدلتون المستوحاة من الأميرة ديانا

القاهره ـ صوت الامارات
احتفلت دوقة كامبردج مؤخراً بعيد ميلادها، مع زوجها الأمير وليام وأولادها الثلاثة جورج وتشارلوت ولويس في مقرهما في نورفولك حيث تمضي العائلة فترة الحجر الصحي بعد إقفال البلاد، نتيجة تأزم الوضع الصحي إثر تفشي جائحة كورونا بشكل خطير. وفي الوقت الذي كانت تتوقع الدوقة وزوجة ولي العهد البريطاني أن تحتفي مع والديها أيضاً وبعض الأصدقاء كما جرت العادة، أطفات كايت شمعة سنواتها التسعة والثلاثين في إطار حميم ضيق. أطلت كايت عبر مواقع التواصل شاكرة الناس على بطاقات المعايدة مرتدية الكمامة ولكن الأقراط التي ارتدتها سرعان ما باتت حديث الناس فنفذت من الأسواق رغم سعرها المتواضع الذي بلغ نحو 396 جنيه استرليني.  كما يصادف هذا العام الذكرى العاشرة لزواج كيت ميدلتون وذكرى مرور ستين عاماً على ولادة الليدي ديانا لو انها على قيد الحياة.ولهذا السب...المزيد

GMT 13:54 2021 الأحد ,17 كانون الثاني / يناير

مجموعه من أجمل فساتين سهرة منفوشة كوتور شتاء 2021
 صوت الإمارات - مجموعه من أجمل فساتين سهرة منفوشة كوتور شتاء 2021

GMT 12:27 2021 الأحد ,17 كانون الثاني / يناير

الخطوط القطرية تستأنف رحلاتها إلى مطار الملك فهد الدولي
 صوت الإمارات - الخطوط القطرية تستأنف رحلاتها إلى مطار الملك فهد الدولي

GMT 11:34 2021 الأحد ,17 كانون الثاني / يناير

مجموعة من نصائح لسلامة الموقد أو المدفأة في فصل الشتاء
 صوت الإمارات - مجموعة من نصائح لسلامة الموقد أو المدفأة في فصل الشتاء

GMT 12:44 2021 الأحد ,17 كانون الثاني / يناير

وفاة المذيع السعودي فهد الحمود بعد مسيرة حافلة بالعطاء
 صوت الإمارات - وفاة المذيع السعودي فهد الحمود بعد مسيرة حافلة بالعطاء

GMT 19:21 2021 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

رحالة يعثر على "شجرة الحياة" في بحيرة أسترالية
 صوت الإمارات - رحالة يعثر على "شجرة الحياة" في بحيرة أسترالية

GMT 21:17 2021 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

دونالد ترامب يمنح ملك المغرب أعلى وسام أميركي
 صوت الإمارات - دونالد ترامب يمنح ملك المغرب أعلى وسام أميركي

GMT 20:55 2021 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

يوميات "كورونا" تُهيمن على "أفضل صور 2020" في مصر
 صوت الإمارات - يوميات "كورونا" تُهيمن على "أفضل صور 2020" في مصر

GMT 10:19 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

برشلونة يُنهي اتفاقه مع إريك جارسيا بطلب من رونالد كومان

GMT 00:19 2020 الأحد ,27 كانون الأول / ديسمبر

السيتي يبدد مطامع ريال مدريد في التوقيع مع دي بروين

GMT 18:24 2020 الأحد ,27 كانون الأول / ديسمبر

مانشستر سيتي يتقدم للمركز الخامس

GMT 00:16 2020 الأحد ,27 كانون الأول / ديسمبر

تصريحات نارية من كلوب لصلاح بشأن أزمة شارة القيادة

GMT 00:23 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

يشير هذا اليوم إلى بعض الفرص المهنية الآتية إليك

GMT 00:57 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

مسعود أوزيل يحدد وجهته المقبلة بعد أرسنال

GMT 02:15 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

غوارديولا يعلق على إمكانية رحيل دي بروين عن "السيتي"

GMT 00:23 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

أعد النظر في طريقة تعاطيك مع الزملاء في العمل

GMT 08:36 2020 الثلاثاء ,22 كانون الأول / ديسمبر

تأجيل نهائي كأس رابطة الأندية الإنجليزية إلى نيسان من عام 2021

GMT 20:41 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تستفيد ماديّاً واجتماعيّاً من بعض التطوّرات

GMT 20:03 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

يبشّر هذا اليوم بفترة مليئة بالمستجدات

GMT 21:27 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

تتركز الاضواء على إنجازاتك ونوعية عطائك

GMT 00:23 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 02:40 2021 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

القضاء البرازيلي يفتح تحقيقا بشأن حفلة نيمار
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates