اختبار صاروخ روسي جديد يستطيع محو مدينة بحجم فرنسا خلال دقائق
آخر تحديث 11:44:12 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

يمكنه تجاوز دفاعات حلف شمال الأطلسي "الناتو"

اختبار صاروخ روسي جديد يستطيع محو مدينة بحجم فرنسا خلال دقائق

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - اختبار صاروخ روسي جديد يستطيع محو مدينة بحجم فرنسا خلال دقائق

في حال إطلاق صاروخ سارمات واستهداف لندن فإنه سوف يقضي على جميع المواطنين هناك
موسكو - حسن عمارة

تستعد روسيـا لإختبار صاروخ نووي متطور للغاية، بحيث يمكنه تجاوز دفاعات حلف شمال الأطلسي ( الناتو ) وتدمير جانب كبير من أوروبـا في غضون ثواني من الإطلاق. فصاروخ RS-28 Sarmat والذي أطلق عليه إسم ساتان 2 من قبل حلف الناتو يتمتع بسرعة قصوي تبلغ سبعة كيلومترات ( 4,3 اميال) في الثانية ومصمم ليتفوق بالحيلة على أنظمة الدروع المضادة للصواريخ.

اختبار صاروخ روسي جديد يستطيع محو مدينة بحجم فرنسا خلال دقائقبوتين يحذر الغرب وحلف شمال الأطلسي من إتباعهم لمعايير مزدوجة خلال الكلمة التي ألقاها في العرض العسكري إحتفالاً بيوم النصر" src="http://www.emiratesvoice.com/img/upload/8630.jpg" style="height:510px; width:634px" />
 
ومن المقرر بأن يكون الصاروخ الجديد من الكرملين العابر للقارات جاهزاً للخضوع إلى التجارب الميدانية هذا الصيف، وفقاً لشبكة الأنباء الروسية زفيزدا Zvezda ، والمملوكة لوزارة الدفاع الروسية. ويأتي هذا التقرير بعد أيامٍ فقط من العرض العسكري الذي  أقامته روسيـا إحتفالاً بذكري الحرب الباردة إبان فترة حكم الإتحاد السوفييتي.
 
وبإمكان صاروخ سارمات نقل رؤوس حربية تزن 40 ميغا طن، وهي الأقوي 2000 مرة من القنابل الذرية التي سقطت على هيروشيما و وناجازاكي عام 1945، بما يجعله قادراً على تدمير منطقة بحجم فرنسـا أو تكساس بحسب ما ذكرت زفيزدا 
 
ويتوقع بأن يبلغ مدي الصاروخ 10000 كيلومتر ( 6,213 ميل )، ما يسمح لموسكو بمهاجمة لندن وغيرها من الدول الأوروبية الأخري، إلى جانب الوصول لمدن تقع غرب وشرق سواحل أمريكا. وأوضح ايجور سوتياجين الخبير في قدرات روسيا النووية بالمعهد الملكي للخدمات المتحدة في لندن خلال حديثه إلى صحيفة الديلي ميل بأن صاروخ SS-18 قد مر عليه أكثر من 30 عاماً وفي حاجة إلى التطوير حتي وإن كانت العلاقات مع حلف شمال الأطلسي في أفضل حالاتها. ولكن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سعيد حقاً بتصوير ذلك التطوير على أنه خطوة عدوانية بما يؤكد على أهميته.

اختبار صاروخ روسي جديد يستطيع محو مدينة بحجم فرنسا خلال دقائق
 
وأشار سوتياجين إلى أن صواريخ SS-18 التي تعتمد عليها روسيا في الوقت الحالي قد تم تصميمها عام 1988 خلال فترة حكم الإتحاد السوفيتي، وجري تصنيعها في دنيبروبتروفسك Dnipropetrovsk التي تقع في أوكرانيـا. ولكن الروس بحسب ما يقول لا يمكنهم الإعتماد كليةً على مهندسين الصيانة من أوكرانيـا، وهو ما دفعهم إلى تصميم وبناء صاروخ سارمات في محطة خرونيتشيف Khrunichev خارج موسكو.
 
ويخضع صاروخ سارمات إلى التطوير منذ عام 2009، ومن المقرر بأن تبدأ وزارة الدفاع الروسية عملية الإحلال للصواريخ القديمة العابرة للقارات في اواخر عام 2018، والإستغناء عن آخر صاروخ من طراز SS-18 بحلول عام 2020.

اختبار صاروخ روسي جديد يستطيع محو مدينة بحجم فرنسا خلال دقائق
 
وقال دكتور سوتياجين بأن هذه الصواريخ لن تجابهها أنظمة دفاع حلف شمال الأطلسي، حيث الصواريخ المثيرة للجدل التي تقوم الولايات المتحدة الأميركية بنشرها في رومانيـا، ليس فقط بسبب سرعتها الفائقة التي تتمتع بها، وإنما أيضاً لمناورتها البارعة بطول الطريق بما يجعل من الصعب على أي أنظمة دفاع ردعها.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اختبار صاروخ روسي جديد يستطيع محو مدينة بحجم فرنسا خلال دقائق اختبار صاروخ روسي جديد يستطيع محو مدينة بحجم فرنسا خلال دقائق



اختارت إكسسوارات ناعمة تزيّن بها "اللوك" مثل الأقراط الدائرية

إليك أساليب تنسيق موديلات "السراول" على الخصر على طريقة الملكة ليتيزيا

مدريد - صوت الامارات
أسلوب إطلالات ملكة إسبانيا ليتيزيا يميّزها عن باقي الملكات والأميرات، إذ تتألق دائماً بأزياء بسيطة من حيث التصميم بعيداً عن المبالغة في اللوك والأكسسوارات مع محافظتها في الوقت نفسه على عنصر الأناقة والرقيّ، وفي أحدث لملكة إسبانيا، بدت أنيقة كعادتها، وقد تألقت هذه المرة بتوب مونوكروم مع سروال بقصة كلاسيكية أنيقة، حيث واصل ملك وملكة إسبانيا جولتهما في عدد من مناطق أراغون، بهدف دعم انتعاش النشاط الاجتماعي والاقتصادي بعد الإغلاق القسري بسبب جائحة COVID-19. وفي تفاصيل إطلالة الملكة ليتيزيا، فقد إختارت توب من ماركة ماسيمو دوتي Massimo Dutti، بلون بيج حيادي، يبلغ ثمنها £59.95 تميّزت بياقتها الدائرية وأكمامها المنفوخة عند الأكتاف مع قصة الكسرات، والتي منحت لمسة من الأناقة لهذا اللوك. قصة الأكمام هذه من أجمل صيحات هذا الصيف، وقد إعتمدها...المزيد

GMT 12:11 2020 الإثنين ,13 تموز / يوليو

اكتشف معالم الطبيعة في "تبوك" السعودية
 صوت الإمارات - اكتشف معالم الطبيعة في "تبوك" السعودية

GMT 10:23 2020 الإثنين ,13 تموز / يوليو

أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها
 صوت الإمارات - أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها

GMT 12:23 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء هادئة خلال هذا الشهر

GMT 01:46 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

تواجهك عراقيل لكن الحظ حليفك وتتخطاها بالصبر

GMT 07:08 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر بطيء الوتيرة وربما مخيب للأمل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates