دولة الإمارات تودّع شهداء الخير والإنسانية
آخر تحديث 14:13:59 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

جموع غفيرة شاركت في صلاة الجنازة

دولة الإمارات تودّع شهداء الخير والإنسانية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - دولة الإمارات تودّع شهداء الخير والإنسانية

الإمارات تودّع شهداء الخير
أبوظبي – صوت الإمارات

شيّعت الإمارات جثامين شهدائها الذين قضوا جراء التفجير الإرهابي الغادر الذي استهدف مقر والي قندهار في أفغانستان، وذلك بعدما أدت جموع غفيرة من الأهالي في أبوظبي ومدينة العين والشارقة ورأس الخيمة صلاة الجنازة على شهداء الإنسانية.

ووصلت إلى مطار البطين الخاص في أبوظبي على متن طائرة تابعة للقوات المسلحة الإماراتية، أربعة جثامين لشهداء العمل الإنساني، فيما لم تتمكن اللجنة المتخصصة بتحديد الجثامين من التوصل إلى جثة الشهيد محمد علي زينل البستكي، نظراً إلى وجوده في مكان التفجير الإرهابي ذاته، لترتقي روحه مع زملائه الشهداء إلى سماء المجد والخلود، وهم يقدمون العون والمساعدة للأيتام من أبناء الشعب الأفغاني.

وقامت الجهات المعنية بإطلاع ذوي الشهيد البستكي بخصوص الجثمان، الذين أظهروا موقفاً مشرفاً يفتخر به كل أبناء الإمارات، محتسبين ابنهم شهيداً عند الله، ومؤكدين استمرارهم في دعم جهود العمل الإنساني كافة، ومواصلين مسيرة الشهيد العطرة، وملبين نداء القيادة لنشر رسالة الإمارات الإنسانية في كل أنحاء العالم.

وجرت المراسم الخاصة لاستقبال جثامين الشهداء الأربعة على أرض المطار، وكان في مقدمة مستقبلي جثامين شهداء الوطن، الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، والشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، وعدد من المسؤولين وكبار ضباط القوات المسلحة.

وشيعت مدينة العين شهيد الوطن والإنسانية، عبدالله محمد عيسى عبيد الكعبي، وأقيمت صلاة الجنازة في مسجد الشهيد عبدالعزيز سرحان الكعبي بمنطقة الفوعة، بحضور الشيخ شخبوط بن نهيان بن مبارك آل نهيان، وجموع غفيرة من المواطنين والمقيمين من سكان مدينة العين، وبعد أداء صلاة الجنازة، ووري جثمان الشهيد الثرى بمقبرة الفوعة، ودعا الجميع الله، العلي القدير، أن يتقبله مع النبيين والصديقين والشهداء.

وأدى نائب وزير شؤون الرئاسة، أحمد جمعة الزعابي، وجموع المصلين صلاة الجنازة على روح شهيدي الإنسانية، عبدالحميد سلطان عبدالله إبراهيم الحمادي ومحمد على زينل البستكي، وذلك بعد صلاة العصر.

ومن مسجد الشيخ شخبوط في منطقة المقطع بأبوظبي، خرج موكب الشهيد الحمادي إلى مثواه الأخير في مقبره بني ياس، بعد أن أدى المصلون صلاة الجنازة على جثمانه.
ودعا الجميع الله، العلي القدير، أن يتغمد الشهيدين بواسع رحمته، وأن يسكنهما فسيح جناته مع الشهداء والصديقين والأبرار، وأن يلهم ذويهما الصبر والسلوان.

وأشار أشقاء وأقارب الشهيد الحمادي إلى أن "عبدالحميد انتقل إلى جوار ربه، أثناء أدائه عملاً إنسانياً عظيماً، وهو ليس غريباً على أبناء الإمارات المعروف عنهم نصرة المظلوم ومساعدة المحتاج، مشددين على أن استشهاده خاتمة المحسنين، ويا لها من خاتمة مشرفة له ولأسرته ومحبيه، هو وزملاؤه ممن نالوا الشهادة وأياديهم ممدودة بالخير، فنالوا عز الشهادة وحققوا المجد لوطنهم والفخر لذويهم، لافتين إلى أن الشهيد الحمادي كان في زيارة للدولة، الأسبوع السابق لاستشهاده، حرص خلالها على زيارة أشقائه ووالدته التي ترقد في المستشفى لتلقي العلاج، قبل أن يغادر إلى أفغانستان الخميس قبل الماضي.

وأكد ذوو الشهيد أنهم يفتخرون بالعمل الإنساني والبطولي، الذي كان يقوم به الشهيد في خدمة الإنسانية ومساعدة الآخرين، حتى اختاره الله أن يكون شهيداً وهو يؤدي هذا العمل، مؤكدين أنه كان محط احترام وتقدير من الجميع، ومحباً لفعل الخير، وصلة الأرحام، وباراً بوالديه، داعياً الله أن يتغمده بواسع رحمته وينزله منزلة الصديقين والشهداء.
وذكر علي سلطان، شقيق الشهيد، إن "آخر لقاء جمعنا منذ شهر ونصف الشهر قبل استشهاده، وكان في منزل شقيقنا"، مشيراً إلى أن "الحمادي كان إنسانا اجتماعياً ويحب العمل الإنساني والخيري، ويتجاوز عن أخطاء الآخرين، ونحمد الله أنه قضى في سبيل الله والوطن، وهو شرف وتاج على رؤوسنا".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دولة الإمارات تودّع شهداء الخير والإنسانية دولة الإمارات تودّع شهداء الخير والإنسانية



مجموعة من أجمل موديلات حقائب صغيرة رائجة في العام الجديد

القاهره ـ صوت الامارات
سيطرت موضة الحقائب الصغيرة بشكل كبير على مجموعات شتاء 2021  ضمن لائحة اتجاهات الموضة ، وحافظت على مكانتها حيث برع المصممون في إبتكار تصميمات غير إعتيادية ،بعضها لا يصلح لإطلالة عملية ولكنه كفيل بمواكبة أحدث صرعات الموضة الرائجة في العام الجديد.شاهدي أجمل موديلات حقائب صغيرة من أشهر الماركات العالمية موضة شتاء 2021واتسمت بعض الصيحات بالغرابة حيث فضلت بعض الماركات العنصر الإبداعي على عملية بعض الحقائب لذلك برزت موضة حقائب الرقبة الصغيرة التي ارتدتها العارضات عوضًا عن القلادات والسلاسل، زينت عارضة برادا Prada إطلالتها بتصميم وردي مزود برباط أسود طويل، فيما ظهرت عارضة توم فورد Tom Ford بحقيبة سوداء على شكل غطاء الهاتف المحمول.  ركز المصممون على حقائب الكتف الصغيرة وأبدعوا في تزيينها بتفاصيل زادتها فخامة، السلسال الذهبي زين قطع ...المزيد

GMT 17:34 2021 الأحد ,24 كانون الثاني / يناير

قلعة أسكتلندية متاحة لتبادل السكن لقضاء عطلة ملكية
 صوت الإمارات - قلعة أسكتلندية متاحة لتبادل السكن لقضاء عطلة ملكية

GMT 19:44 2021 الأحد ,24 كانون الثاني / يناير

أفضل ديكور غرف نوم أطفال لعام 2021
 صوت الإمارات - أفضل ديكور غرف نوم أطفال لعام 2021

GMT 13:30 2021 الإثنين ,25 كانون الثاني / يناير

يوتيوبر كوري يروي مغامراته بـ "الجلابية" في صعيد مصر
 صوت الإمارات - يوتيوبر كوري يروي مغامراته بـ "الجلابية" في صعيد مصر

GMT 23:30 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

أحدث 4 صيحات بناطيل جينز موضة ربيع 2021
 صوت الإمارات - أحدث 4 صيحات بناطيل جينز موضة ربيع 2021

GMT 18:58 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

منتزهات وحدائق سياحية في البحرين تستحق الزيارة
 صوت الإمارات - منتزهات وحدائق سياحية في البحرين تستحق الزيارة

GMT 18:30 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

ديكورات مطابخ عصرية بالخشب واللون الأبيض تعرف عليها
 صوت الإمارات - ديكورات مطابخ عصرية بالخشب واللون الأبيض تعرف عليها

GMT 17:30 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

غوارديولا يطالب لاعبي سيتي بانتصارات أكثر

GMT 03:53 2020 الثلاثاء ,29 كانون الأول / ديسمبر

مورينيو ينتقد لاعبي توتنهام بعد التعادل مع وولفرهامبتون

GMT 21:37 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

يوفنتوس الإيطالي يحسم أول صفقة في "الميركاتو الشتوي"

GMT 21:26 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

جوزيه مورينيو ينتقد دفاع توتنهام بعد التعادل السادس

GMT 08:13 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

رأسية كين تقود السبيرز للتقدم 1-0 ضد فولهام في الشوط الأول

GMT 23:55 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

إدين هازارد اللاعب الأكثر رمزية في تاريخ الشياطين الحمر

GMT 07:58 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

ميكيل أويارزابال يتعادل للباسكي ضد برشلونة

GMT 03:53 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

شاهد توهج النصيري

GMT 11:27 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج القوس الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 08:07 2021 الثلاثاء ,05 كانون الثاني / يناير

إنتر ميلان يسحق كروتوني 6-2 ويتصدر الدوري الإيطالي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates