محمد بن زايد يؤكد أن المواطن الهـدف الأول والدولة توظف أجهزتها لخدمته
آخر تحديث 20:41:50 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أعلن أن الإنجازات التنموية التي حققتها أبوظبي استندت إلى جهاز حكومي قوي

محمد بن زايد يؤكد أن المواطن الهـدف الأول والدولة توظف أجهزتها لخدمته

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - محمد بن زايد يؤكد أن المواطن الهـدف الأول والدولة توظف أجهزتها لخدمته

محمد بن زايد يؤكد أن المواطن الهـدف الأول والدولة توظف أجهزتها لخدمته
أبوظبي – صوت الإمارات

أكد الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي، أن دولة الإمارات وظفت أجهزتها التنظيمية والإدارية كافة لخدمة هدف واحد هو المواطن، فهو الهدف والغاية لجميع الخطط والاستراتيجيات، وهو محور التنمية والركيزة الأساسية لتحقيق التقدم والتطور والرقي.
وجاء ذلك خلال استقباله، الثلاثاء، في قصر البحر، بحضور الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان، ممثل الحاكم في المنطقة الشرقية، والشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي في أبوظبي، الرعيل الأول والقيادات المتعاقبة في حكومة أبوظبي، بمناسبة مرور 50 عامًا على إنشاء جهاز أبوظبي الحكومي.
وأضاف "بهذه المناسبة نستذكر ما قام به الوالد المؤسس المغفور له - بإذن الله تعالى - الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، الذي كان حريصًا على الأخذ بالأسس العصرية في الحكم والإدارة، وصاغ ببعد نظره ورؤيته الثاقبة اللبنة الأولى لهذا الجهاز التنظيمي، وحدد أهدافه ومهامه التي تجعل من إمارة أبوظبي عنوانًا للأصالة والحداثة والعراقة، ونموذجًا للتنمية الشاملة والمستدامة التي تستثمر في بناء الإنسان، وتأهيله بالتعليم العصري، وتحصينه بالقيم الإيجابية الفاعلة والولاء لوطنه، وهي الرؤية التي سار على نهجها الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، وها نحن اليوم نجني ثمار هذه الرؤية الحكيمة بالإنجازات المتعددة والنجاحات المتواصلة".
وتابع "الإنجازات التنموية التي حققتها إمارة أبوظبي على المستويات كافة خلال العقود الخمسة الماضية، استندت منذ البداية إلى جهاز حكومي وتنظيمي وإداري قوي ومتطور، استطاع أن يحوّل الرؤى والأفكار والاستراتيجيات إلى واقع معيش يشعر به ويلمسه كل مواطن ومقيم، والجهاز التنظيمي لحكومة أبوظبي جسد عبر المراحل المختلفة التي مر بها خلال الـ50 عامًا الماضية، وصولًا إلى المجلس التنفيذي بشكله الحالي، فلسفة التنمية والتطور في الإمارة، وهي الاستثمار في بناء الإنسان بصفته الثروة الحقيقية التي نراهن عليها دومًا، وقد كان التخطيط السليم، والتميز في التنفيذ، سمتين ملازمتين للجهاز الحكومي لإمارة أبوظبي منذ بداياته الأولى، ولهذا كان الإنجاز شاهدًا على كفاءة هذا الجهاز، إنجاز يلمسه كل أبناء الإمارة في النهضة التنموية الشاملة والمستدامة، التي تشمل مناطق الإمارة كافة، وينعم الجميع بثمارها".
وأشار إلى أن "الجهاز التنفيذي لإمارة أبوظبي استطاع طوال الـ50 عامًا الماضية أن يترجم رؤى التنمية واستراتيجياتها في الإمارة إلى واقع وإنجاز حقيقي، وهذا يؤكد أن الطموح التنموي في أبوظبي يستند دومًا إلى تخطيط مدروس وتنفيذ دقيق، وهذا يجعلنا جميعًا نشعر بالفخر والثقة لأن أبوظبي أصبحت نموذجًا بما تملكه من مشروعات وخطط مستقبلية لا تعرف سقفًا للطموح، وهذا ما تجسده "الرؤية الاقتصادية 2030 لإمارة أبوظبي"، التي نسعى من خلالها إلى تحويل اقتصادها إلى اقتصاد مبني على المعرفة". وذكر أن التنمية عملية شاملة ومستمرة، ومن ثم تحتاج، على الدوام، إلى رؤى متجددة قادرة على التغلب على التحديات، ولهذا نحرص على أن يكون الجهاز التنفيذي لأبوظبي عنوانًا للتميز الحكومي، وذلك من خلال التطوير المستمر لأنظمة العمل الحكومي، كي تتواكب مع حكومات المستقبل، وتتعامل مع متطلبات التنمية في أبعادها المختلفة.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محمد بن زايد يؤكد أن المواطن الهـدف الأول والدولة توظف أجهزتها لخدمته محمد بن زايد يؤكد أن المواطن الهـدف الأول والدولة توظف أجهزتها لخدمته



نسقتها مع حذاء ستيليتو أحمر منح اللوك لمسة من الأنوثة

ميلانيا ترامب تخطف الأنظار بإطلالتها الراقية التي تحمل أسلوبها الخاص في الهند

واشنطن - صوت الإمارات
خطفت كل من ميلانيا وإيفانكا ترامب الأنظار في الهند بإطلالتيهما الأنيقة، كل واحدة بأسلوبها الخاص. لكن من نجحت من بينهنّ بأن تحصل على لقب الإطلالة الأجمل؟غالباً ما تسحرنا إيفانكا ترامب بأزيائها الراقية والعصرية في الوقت نفسه. وفي الهند بدت أنيقة بفستان ميدي من ماركة Proenza Schouler باللون الأزرق مع نقشة الورود الحمراء، مع العقدة التي زيّنت الياقة. وبلغ ثمن هذه الإطلالة $1,690. وأكملت إيفانكا الإطلالة بحذاء ستيليتو أحمر منح اللوك لمسة من الأنوثة. إطلالة إيفانكا جاءت مكررة، فهي سبق لها أن تألقت بالفستان في سبتمبر الماضي خلال زيارتها الأرجنتين. إختارت السيدة الأميركية الأولى لإطلالتها لدى وصولها الى الهند جمبسوت من علامة Atelier Caito for Herve Pierre تميّز بلونه الأبيض وياقته العالية إضافة الى أكمامه الطويلة ونسّقت معه حزاماً باللون الأخضر مزيّن...المزيد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates