غارات جوية اليوم الجمعة تستهدف مواقع الحوثيين في صنعاء والجيش اليمني أصبح على أبوابها
آخر تحديث 21:14:07 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

اللجنة الدولية للصليب الأحمر في اليمن تناشد الخاطفين إطلاق سراح الفرنسية نوران حواس

غارات جوية اليوم الجمعة تستهدف مواقع الحوثيين في صنعاء والجيش اليمني أصبح على أبوابها

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - غارات جوية اليوم الجمعة تستهدف مواقع الحوثيين في صنعاء والجيش اليمني أصبح على أبوابها

مقاتلات التحالف العربي
صنعاء - عبد الغني يحيى

جدَّدت مقاتلات التحالف العربي، صباح اليوم الجمعة، غاراتها الجوية على مواقع عسكرية يسيطر عليها "الحوثيون" والقوات الموالية لهم، في العاصمة اليمنية صنعاء، حيث هزَّت أصوات الانفجارات مناطق واسعة فيها. وقالت مصادر محلية إن نحو 15 غارة استهدفت جبل النهدين المطل على دار الرئاسة جنوب صنعاء، ومعسكري الصمع في مديرية أرحب، والصباحة في مديرية بني مطر شمالي العاصمة.
وقد شوهدت ألسنة اللهب تتصاعد من على المواقع المستهدفة، دون أن تتضح على الفور الخسائر التي خلفها القصف. وحتى الآن ما تزال مقاتلات التحالف تحلق في أجواء صنعاء بشكل كثيف دون إطلاق المضادات الأرضية من الحوثيين والقوات الموالية لهم.
وأطلق نشطاء يمنيون تظاهرة الكترونية تحمل اسم "قادمون_يا_صنعاء" ، بهدف مساندة قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية مسنودة بقوات التحالف العربي، في عملية تحرير العاصمة من قبضة الحوثيين.
وكشفت مصدر في الرئاسة اليمنية عن توجه نائب الرئيس اليمني نائب القائد الأعلى للجيش، اللواء ركن علي محسن الأحمر إلى محافظة مأرب لقيادة العمليات العسكرية في مديرية نهم في محافظة صنعاء. وأوضح المصدر أن اللواء علي محسن الأحمر وصل "شرورة" ومعه رئيس هيئة الأركان مساء الخميس ، لإدارة العمليات العسكرية بتكليف من الرئيس عبدربه منصور هادي، مؤكدا بأن الأحمر سيزور في مأرب غرف العمليات المتقدمة في مركز مديرية نهم ومحافظة مأرب خلال الأيام القادمة .
وقال المصدر إن "الأسبوع المقبل سيكون حاسما وجميع الجبهات ملتهبة ولن نتراجع قبل تحرير العاصمة صنعاء واستعادة كامل مؤسسات الدولة ورفع الضرر عن الشعب اليمني"، مبينًا أن "الهدف الرئيسي من العمليات العسكرية حاليا تطويق العاصمة صنعاء من مختلف الاتجاهات ومحاصرة الانقلابيين".
وفي عدن، شهد شارع محيط بسوق للقات في مدينة "كريتر" الخميس، اشتباكات مسلحة بين مسلحين وجنود امن. وقال الشهود ان جنود من شرطة كريتر اشتبكوا مع مسلحين من حي الطويلة.
وتسببت الاشتباكات بحالة من الذعر في صفوف الاهالي دون ان ترد انباء عن سقوط ضحايا.واندلع حريق ، فجر اليوم الجمعة، في سوق شعبي لبيع القات بمدينة كريتر بعدن.
وقال مصدر أمني ان حريقا اندلع اليوم، في سوق شعبي لبيع القات  وسط مدينة كريتر، ما ادى الى الحاق اضرار مادية دون الإشارة الى حدوث خسائر بشرية حتى اللحظة. واضاف المصدر ان فرق الدفاع المدني وصلت الى مكان الحريق في محاولة لاخماده، مشيرة الى ان اسباب اندلاعه لم تعرف لغاية الان.
ولقي سائق قاطرة حتفه برصاص مسلحين مجهولين ظهر الخميس بالقرب من مدينة تريم بوادي حضرموت .وقال سكان محليون ان مسلحين مجهولين اعترضوا طريق سائق شاحنة وانزلوه من  القاطرة قبل ان يطلقوا النار عليه ويردوه قتيلا وينصرفوا لاحقا . ولم تعرف اسباب واقعة القتل هذه .
وناشد مكتب "اللجنة الدولية للصليب الأحمر" في اليمن، الخميس، خاطفي نوران حواس، إحدى المتطوعات العاملات في اليمن، بسرعة إطلاق سراحها. جاء ذلك بعد ساعات من بث فيديو جديد لـ "نوران"، وهي مواطنة فرنسية من أصول تونسية، وهو تناشد الجهات المعنية بالاستجابة لمطالب خاطفيها من أجل إطلاق سراحها.
وأكدت اللجنة، في بيان أن نوران "هي بالفعل من تظهر في مقطع الفيديو المنتشر حاليًا في وسائل الإعلام"، والذي تم بثه الخميس. وأهابت اللجنة الدولية بخاطفي نوران: "إطلاق سراحها سالمة وإظهار التعاطف واحترام الكرامة الإنسانية"، لافتة إلى أنها "لا تزال على اتصال منتظم مع عائلة نوران وأيضاً مع السلطات المعنية داخل اليمن وخارجها".
وأعربت اللجنة الدولية عن امتناعها عن التكهن بهوية الخاطفين أو إصدار أي تعليق آخر حول الفيديو، مطالبة وسائل الإعلام والجمهور بـ"عدم نشر أو مشاركة الفيديو؛ احتراماً وتقديراً لنوران وعائلتها".
وفي الأول من ديسمبر/كانون الأول عام 2015، اختطف مجهولون نوران، وموظف آخر في اللجنة الدولية للصليب الأحمر، بينما كانا في طريقهما إلى عملهما في العاصمة صنعاء، قبل أن يفرجوا عن الموظف ويبقوا على نوران.
وفي مايو/أيار الماضي، ظهرت نوران، في شريط فيديو آخر؛ حيث ناشدت فيه الرئيس الفرنسي، فرانسوا أولاند، والرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، ودول "التحالف العربي" بقيادة السعودية، ومسؤولي اللجنة الدولية للصليب الأحمر في صنعاء وجنيف إنقاذها "من موت وشيك" في أقرب وقت ممكن، بالاستجابة لمطالب خاطفيها.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

غارات جوية اليوم الجمعة تستهدف مواقع الحوثيين في صنعاء والجيش اليمني أصبح على أبوابها غارات جوية اليوم الجمعة تستهدف مواقع الحوثيين في صنعاء والجيش اليمني أصبح على أبوابها



GMT 22:23 2021 الأحد ,26 أيلول / سبتمبر

تنسيقات أزياء المحجبات بألوان خريف 2021
 صوت الإمارات - تنسيقات أزياء المحجبات بألوان خريف 2021

GMT 01:54 2021 الثلاثاء ,28 أيلول / سبتمبر

أفكار متنوعة لتجديد الحمام دون إزالة البلاط
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتجديد الحمام دون إزالة البلاط

GMT 01:20 2021 الأربعاء ,29 أيلول / سبتمبر

مطار الشارقة يطلق علامته الصوتية المميزة
 صوت الإمارات - مطار الشارقة يطلق علامته الصوتية المميزة

GMT 22:47 2021 الأحد ,26 أيلول / سبتمبر

تصميمات وموديلات فخمة لغرف نوم العرسان
 صوت الإمارات - تصميمات وموديلات فخمة لغرف نوم العرسان

GMT 18:37 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الحمل السبت 31 تشرين أول / أكتوبر 2020

GMT 20:33 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تتخلص هذا اليوم من بعض القلق

GMT 18:04 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 19:20 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج العذراء الأحد 31 تشرين أول / أكتوبر 2020

GMT 14:42 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف لقاءً مهماً أو معاودة لقاء يترك أثراً لديك

GMT 12:14 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج الثور الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 21:53 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يتيح أمامك هذا اليوم فرصاً مهنية جديدة

GMT 08:23 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 14:38 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تساعدك الحظوظ لطرح الأفكار وللمشاركة في مختلف الندوات

GMT 11:59 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

تعيش ظروفاً جميلة وداعمة من الزملاء

GMT 17:01 2019 الأحد ,11 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 22:04 2020 السبت ,01 آب / أغسطس

ديكورات صالات استقبال مريحة وجذابة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates