واشنطن تلوّح بقرارٍ يضر النفط الإيراني والسعودية تعوّض نقص الإمدادات
آخر تحديث 08:14:08 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

قد يُسبب قفزة بنحو 3% في أسعار الخام لتصل لأعلى مستوى لها هذا العام

واشنطن تلوّح بقرارٍ يضر النفط الإيراني والسعودية تعوّض نقص الإمدادات

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - واشنطن تلوّح بقرارٍ يضر النفط الإيراني والسعودية تعوّض نقص الإمدادات

النفط الإيراني
واشنطن ـ يوسف مكي

تعتزم الولايات المتحدة، الإعلان عن قرار هام يتعلق بالنفط قد يفرز عن عقوبات جديدة على إيران، اليوم الاثنين، مؤكدة أن المملكة العربية السعودية مستعدة للتعويض.

قال مصدر مطلع لمصادر إعلامية، اليوم الاثنين، إن المملكة مستعدة لتعويض أي فقد محتمل في معروض الخام إذا أنهت الولايات المتحدة الإعفاءات الممنوحة لبعض مشتري النفط الإيراني، لكنها ستعكف أولا على تقييم أثر ذلك على السوق قبل أن تزيد إنتاجها.

وقال المصدر المطلع إن أي إجراء يتخذه أكبر بلد مصدر للنفط في العالم سيتوقف على مدى التيقن من إنهاء الاستثناءات الممنوحة وأثره على سوق النفط.

وقال مصدر مطلع آخر ان من المتوقع أن تعلن الولايات المتحدة، اليوم الاثنين، ضرورة أن ينهي كل مستوردي النفط الإيراني وارداتهم بعد فترة وجيزة وإلا تعرضوا لعقوبات أميركية، مما يؤدي إلى قفزة بنحو ثلاثة بالمئة في أسعار الخام لتصل لأعلى مستوى لها هذا العام. وأكد المصدر أن الإدارة لن تجدد الإعفاءات التي منحتها لبعض مستوردي النفط الإيراني من العقوبات أواخر العام الماضي.

وأعادت الولايات المتحدة فرض عقوبات، في تشرين الثاني، على صادرات النفط الإيرانية بعد أن انسحب ترامب من جانب واحد من الاتفاق النووي المبرم عام 2015 بين طهران وست قوى عالمية كبرى.

غير أن واشنطن منحت إعفاءات مؤقتة من العقوبات لثماني دول من كبار مستوردي النفط الإيراني وهي الصين والهند واليابان وكوريا الجنوبية وتايوان وتركيا وإيطاليا واليونان. وسمحت الإعفاءات لتلك الدول بمشتريات محدودة من النفط الإيراني لمدة ستة أشهر.

أقرأ أيضاً :

واشنطن تدرس منح إعفاءات لدول قلّصت وارداتها من النفط الإيراني

ولكن جوش روجين الكاتب بصحيفة "واشنطن بوست"، قال نقلا عن مسؤولين اثنين بوزارة الخارجية الأميركية لم يذكر اسمهما، إن مايك بومبيو وزير الخارجية سيعلن اليوم الاثنين "إنه اعتبارا من الثاني من حزيران لن تمنح وزارة الخارجية إعفاءات من العقوبات لأي دولة تستورد حاليا النفط الخام أو المكثفات من إيران".

وشهدت أسواق النفط تراجعا في الإمدادات هذا العام بسبب خفض الإنتاج الذي تطبقه "أوبك". وتوقع محللون أن تضغط إدارة ترامب على السعودية، المنتج الرئيسي في أوبك، لوقف خفض الإمدادات لتهدئة المخاوف في السوق.

وستلحق بالدول المستوردة للنفط الإيراني من آسيا أكبر أضرار من وقف الإعفاءات. والصين والهند هما أكبر دولتين مستوردتين للنفط من طهران وضغطتا من أجل تمديد الإعفاءات

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

زنغنه يُؤكِّد أنّ إيران لا تعتزم خفض إنتاجها النفطي

إيران تؤكّد معاناتها من تضييق الخناق على صادراتها النفطية من قبّل أميركا

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

واشنطن تلوّح بقرارٍ يضر النفط الإيراني والسعودية تعوّض نقص الإمدادات واشنطن تلوّح بقرارٍ يضر النفط الإيراني والسعودية تعوّض نقص الإمدادات



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

واشنطن تلوّح بقرارٍ يضر النفط الإيراني والسعودية تعوّض نقص الإمدادات واشنطن تلوّح بقرارٍ يضر النفط الإيراني والسعودية تعوّض نقص الإمدادات



GMT 23:24 2019 الإثنين ,06 أيار / مايو

كلوب يتقبَّل فكرة تحقيق موسم "خال من الألقاب"

GMT 20:52 2019 السبت ,27 إبريل / نيسان

كاراجر يُشيد بالثنائي محمد صلاح وساديو ماني

GMT 22:41 2019 الجمعة ,26 إبريل / نيسان

ريال مدريد يبدأ تحضيراته لمباراة رايو فايكانو

GMT 08:41 2019 السبت ,27 إبريل / نيسان

إنتر ميلان يرفض إنقاذ يوفنتوس من فخ هيجواين

GMT 07:37 2019 السبت ,27 إبريل / نيسان

ساري يُطمئن جماهير تشيلسي بشأن حالة أودوي

GMT 06:59 2019 الإثنين ,13 أيار / مايو

كوانززهو يهزم تيانجين في الدوري الصيني
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates