الاستخبارات الليبية تحذّر الحكومة الإيطالية من خلية تابعة لـ داعش قرب ميلانو
آخر تحديث 04:15:30 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

وزارة الداخلية ترحّل امام مسجد في أندريا بسبب التحريض على الكراهية

الاستخبارات الليبية تحذّر الحكومة الإيطالية من خلية تابعة لـ "داعش" قرب ميلانو

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الاستخبارات الليبية تحذّر الحكومة الإيطالية من خلية تابعة لـ "داعش" قرب ميلانو

تنظيم "داعش"
طرابلس - فاطمة السعدوي

أبلغت السلطات الليبية، الحكومة الإيطالية بوجود خلية متطرفة قرب ميلانو، وأنها على صلة بأحد قادة تنظيم "داعش.وأوضحت وسائل إعلام إيطالية عدة ومنها "كورييري ديلا سيرا"، أن وثائق عثر عليها عناصر في أجهزة الاستخبارات الليبية في سرت بعد استيلاء النظام على مقرات داعش الأسبوع الجاري، تكشف وجود هذه الشبكة، ويتبع أفراد الخلية المتمركزون قرب ميلانو في شمال إيطاليا، أبو نسيم، وهو تونسي يبلغ 47 عامًا وعاش في البلاد خلال شبابه ثم قاتل في أفغانستان وسورية قبل أن يصبح قائداً في داعش في ليبيا العام 2014.

وكشفت وثائق تمكنت القوات الليبية من الاستحواذ عليها بعد أن سيطرت على مقر كان يستعمله التنظيم في مدينة سرت، وجود شبكة بميلانو مرتبطة بـ"داعش"، وقيل أن المتشددين الذين يتخذون من إيطاليا مقرا لهم، مقربون من أبو نسيم (47 عاما) تونسي الجنسية، عاش في إيطاليا لأكثر من 20عاما وكان قد قاتل في أفغانستان وسورية، قبل أن يصبح قائدا في ليبيا.

وجاءت هذه التقارير مع تزايد المخاوف من أن المقاتلين الذين هربوا من مدينة سرت تمكنوا من عبور البحر المتوسط ​​على متن قوارب المهاجرين، مع تزايد القلق من "الذئاب المنفردة" التي يمكن أن تنفذ هجمات على الأراضي الإيطالية، وقد وُضعت الأجهزة الأمنية الإيطالية في حالة تأهب قصوى لموسم الذروة. كما شدد وزير الداخلية، أنجلينو ألفانو، على طرد كل  المتعاطفين مع "الجهاديين" المشتبه بهم.
 
وفي وقت متأخر يوم السبت، قال ألفانو إنه أمر بترحيل حسني الهاشمي بن حسام، وهو إمام تونسي بمسجد في أندريا في بوليا، ولم توجه للإمام التونسي، 49 عاما، تهمة تجنيد الأشخاص ولكن تم طرده على أساس اتهامه بالتحريض على الكراهية والعنصرية، ورجل الدين التونسي هو التاسع الذي يتم طرده منذ بداية العام 2015، في إطار نهج "عدم التسامح" مع التشدد الاسلامي، النهج الذي يقول ألفانو قد قلل من خطر وقوع هجمات متطرفة على الأراضي الإيطالية.

وتتخوف إيطاليا التي أعلنت حال استنفار مرتفعة لمواجهة التهديد المتطرف، من أن يجتاز مقاتلون من داعش أتوا من سرت البحر المتوسط على متن سفن للمهاجرين لشن هجمات في البلاد. وازدادت في الأسابيع الأخيرة عمليات إبعاد الأجانب المشبوهين بالتطرف.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الاستخبارات الليبية تحذّر الحكومة الإيطالية من خلية تابعة لـ داعش قرب ميلانو الاستخبارات الليبية تحذّر الحكومة الإيطالية من خلية تابعة لـ داعش قرب ميلانو



أثارت جدلاً واسعًا بين الجمهور بعدما قدّمت أغنية "الوتر الحسّاس"

تعرفي على تكلفة إطلالة شيرين أثناء إحياء حفلها في الرياض

الرياض - سعيد الغامدي
خطفت الفنانة شيرين عبد الوهاب الأضواء في الحفل الذي أحيته على مسرح أبو بكر سالم في الرّياض ضمن فعّاليّات "موسم الرّياض"، وظهرت بإطلالة باللون الأحمر. وارتدتْ شيرين فستانًا باللون الأحمر الطويل من مجموعة BronxandBanco، وتميّز بقماش الستان، والأكمام الطويلة، بينما كانت قصته ضيّقة عند منطقة الخصر والأرداف، في حين كان الفستان الأصلي بقصة صدر neck v منخفضة، غير أنه تم تعديله لتصبح القصة محتشمة أكثر وتلائم إطلالتها في المملكة، وبلغ سعره 946 دولارًا. ونسّقت الفنانة إطلالتها بمجوهرات ماسية ثمينة، تألّفت من أقراط متدلية وخواتم بألوان ترابية مع السمووكي الناعم والرموش ومن الناحية الجمالية، تألقت بشعرها المجعد القصير، واعتمدت ماكياجًا كثيفًا، ناسب لون بشرتها. ولم تخطف شيرين الأضواء بإطلالتها في الحفل فقط، بل أثارت جدلاً واسعًا بين ا...المزيد

GMT 12:53 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

حقائب تُسيطر على موضة ربيع عام 2020 لإطلالة حديثة ومميَّزة
 صوت الإمارات - حقائب تُسيطر على موضة ربيع عام 2020 لإطلالة حديثة ومميَّزة

GMT 13:49 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الكشف عن أفضل 7 أماكن في البوسنة والهرسك قبل زيارتها
 صوت الإمارات - الكشف عن أفضل 7 أماكن في البوسنة والهرسك قبل زيارتها

GMT 14:36 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

دايزي ماي أصغر عارضة أزياء تخطف قلوب الملايين بلا قدمين
 صوت الإمارات - دايزي ماي أصغر عارضة أزياء تخطف قلوب الملايين بلا قدمين

GMT 15:44 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

يمني يطعن ثلاثة أعضاء في فرقة مسرحية أثناء عرض في العاصمة

GMT 18:13 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على الأصول التاريخية لبعض "الشتائم"

GMT 08:22 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

بالأرقام محمد صلاح ملك الهدافين لليفربول على ملعب آنفيلد

GMT 12:10 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء غير حماسية خلال هذا الشهر

GMT 08:29 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

روما يسقط بثنائية بارما في الدوري الإيطالي

GMT 08:26 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

كلوب يؤكد صلاح سجل هدفا رائعا أمام السيتي

GMT 06:06 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

صلاح يسجل في مانشستر سيتي من ضربة رأسية مميزة

GMT 00:48 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

وادي الملوك في مصر فكرة فلسفية وصورة مصغرة "للعالم الآخر"

GMT 13:42 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك تغييرات في حياتك خلال هذا الشهر

GMT 23:09 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

وزارة الآثار المصرية تبدء في تنفيذ مشروع تطوير "بيوت الهدايا"
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates