الاستخبارات الليبية تحذّر الحكومة الإيطالية من خلية تابعة لـ داعش قرب ميلانو
آخر تحديث 01:08:08 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

وزارة الداخلية ترحّل امام مسجد في أندريا بسبب التحريض على الكراهية

الاستخبارات الليبية تحذّر الحكومة الإيطالية من خلية تابعة لـ "داعش" قرب ميلانو

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الاستخبارات الليبية تحذّر الحكومة الإيطالية من خلية تابعة لـ "داعش" قرب ميلانو

تنظيم "داعش"
طرابلس - فاطمة السعدوي

أبلغت السلطات الليبية، الحكومة الإيطالية بوجود خلية متطرفة قرب ميلانو، وأنها على صلة بأحد قادة تنظيم "داعش.وأوضحت وسائل إعلام إيطالية عدة ومنها "كورييري ديلا سيرا"، أن وثائق عثر عليها عناصر في أجهزة الاستخبارات الليبية في سرت بعد استيلاء النظام على مقرات داعش الأسبوع الجاري، تكشف وجود هذه الشبكة، ويتبع أفراد الخلية المتمركزون قرب ميلانو في شمال إيطاليا، أبو نسيم، وهو تونسي يبلغ 47 عامًا وعاش في البلاد خلال شبابه ثم قاتل في أفغانستان وسورية قبل أن يصبح قائداً في داعش في ليبيا العام 2014.

وكشفت وثائق تمكنت القوات الليبية من الاستحواذ عليها بعد أن سيطرت على مقر كان يستعمله التنظيم في مدينة سرت، وجود شبكة بميلانو مرتبطة بـ"داعش"، وقيل أن المتشددين الذين يتخذون من إيطاليا مقرا لهم، مقربون من أبو نسيم (47 عاما) تونسي الجنسية، عاش في إيطاليا لأكثر من 20عاما وكان قد قاتل في أفغانستان وسورية، قبل أن يصبح قائدا في ليبيا.

وجاءت هذه التقارير مع تزايد المخاوف من أن المقاتلين الذين هربوا من مدينة سرت تمكنوا من عبور البحر المتوسط ​​على متن قوارب المهاجرين، مع تزايد القلق من "الذئاب المنفردة" التي يمكن أن تنفذ هجمات على الأراضي الإيطالية، وقد وُضعت الأجهزة الأمنية الإيطالية في حالة تأهب قصوى لموسم الذروة. كما شدد وزير الداخلية، أنجلينو ألفانو، على طرد كل  المتعاطفين مع "الجهاديين" المشتبه بهم.
 
وفي وقت متأخر يوم السبت، قال ألفانو إنه أمر بترحيل حسني الهاشمي بن حسام، وهو إمام تونسي بمسجد في أندريا في بوليا، ولم توجه للإمام التونسي، 49 عاما، تهمة تجنيد الأشخاص ولكن تم طرده على أساس اتهامه بالتحريض على الكراهية والعنصرية، ورجل الدين التونسي هو التاسع الذي يتم طرده منذ بداية العام 2015، في إطار نهج "عدم التسامح" مع التشدد الاسلامي، النهج الذي يقول ألفانو قد قلل من خطر وقوع هجمات متطرفة على الأراضي الإيطالية.

وتتخوف إيطاليا التي أعلنت حال استنفار مرتفعة لمواجهة التهديد المتطرف، من أن يجتاز مقاتلون من داعش أتوا من سرت البحر المتوسط على متن سفن للمهاجرين لشن هجمات في البلاد. وازدادت في الأسابيع الأخيرة عمليات إبعاد الأجانب المشبوهين بالتطرف.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الاستخبارات الليبية تحذّر الحكومة الإيطالية من خلية تابعة لـ داعش قرب ميلانو الاستخبارات الليبية تحذّر الحكومة الإيطالية من خلية تابعة لـ داعش قرب ميلانو



GMT 04:14 2021 الأحد ,25 تموز / يوليو

"خزانة الجدة" مصدر إلهام موضة 2022
 صوت الإمارات - "خزانة الجدة" مصدر إلهام موضة 2022

GMT 07:16 2021 الأربعاء ,07 تموز / يوليو

ألوان الطلاء الأكثر شيوعاً في صيف 2021
 صوت الإمارات - ألوان الطلاء الأكثر شيوعاً في صيف 2021

GMT 21:19 2021 السبت ,10 تموز / يوليو

دور الأزياء الباريسية تستأنف العروض الحية
 صوت الإمارات - دور الأزياء الباريسية تستأنف العروض الحية

GMT 09:27 2021 الإثنين ,24 أيار / مايو

ديكورات غرف نوم بألوان صيفية 2021
 صوت الإمارات - ديكورات غرف نوم بألوان صيفية 2021

GMT 19:29 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج العقرب السبت 31 تشرين أول / أكتوبر 2020

GMT 18:36 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

تنجح في عمل درسته جيداً وأخذ منك الكثير من الوقت

GMT 19:17 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

ينعشك هذا اليوم ويجعلك مقبلاً على الحياة

GMT 13:27 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

علامات تكشف الأشخاص الأذكياء من الأغبياء

GMT 20:40 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

وزيرة القوات المسلحة الفرنسية تزور "واحة الكرامة"

GMT 10:52 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفي على أحدث صيحة في عالم فساتين الخطوبة في شتاء 2018

GMT 03:24 2016 السبت ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

بيع مجموعة صور قديمة رائعة مقابل 80 ألف أسترليني

GMT 05:42 2015 الإثنين ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

أم بدينة تعاني من نمو ساقيها بشكل غير طبيعي رغم خسارة وزنها
 
syria-24
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates