الاستخبارات الليبية تحذّر الحكومة الإيطالية من خلية تابعة لـ داعش قرب ميلانو
آخر تحديث 01:11:04 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

وزارة الداخلية ترحّل امام مسجد في أندريا بسبب التحريض على الكراهية

الاستخبارات الليبية تحذّر الحكومة الإيطالية من خلية تابعة لـ "داعش" قرب ميلانو

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الاستخبارات الليبية تحذّر الحكومة الإيطالية من خلية تابعة لـ "داعش" قرب ميلانو

تنظيم "داعش"
طرابلس - فاطمة السعدوي

أبلغت السلطات الليبية، الحكومة الإيطالية بوجود خلية متطرفة قرب ميلانو، وأنها على صلة بأحد قادة تنظيم "داعش.وأوضحت وسائل إعلام إيطالية عدة ومنها "كورييري ديلا سيرا"، أن وثائق عثر عليها عناصر في أجهزة الاستخبارات الليبية في سرت بعد استيلاء النظام على مقرات داعش الأسبوع الجاري، تكشف وجود هذه الشبكة، ويتبع أفراد الخلية المتمركزون قرب ميلانو في شمال إيطاليا، أبو نسيم، وهو تونسي يبلغ 47 عامًا وعاش في البلاد خلال شبابه ثم قاتل في أفغانستان وسورية قبل أن يصبح قائداً في داعش في ليبيا العام 2014.

وكشفت وثائق تمكنت القوات الليبية من الاستحواذ عليها بعد أن سيطرت على مقر كان يستعمله التنظيم في مدينة سرت، وجود شبكة بميلانو مرتبطة بـ"داعش"، وقيل أن المتشددين الذين يتخذون من إيطاليا مقرا لهم، مقربون من أبو نسيم (47 عاما) تونسي الجنسية، عاش في إيطاليا لأكثر من 20عاما وكان قد قاتل في أفغانستان وسورية، قبل أن يصبح قائدا في ليبيا.

وجاءت هذه التقارير مع تزايد المخاوف من أن المقاتلين الذين هربوا من مدينة سرت تمكنوا من عبور البحر المتوسط ​​على متن قوارب المهاجرين، مع تزايد القلق من "الذئاب المنفردة" التي يمكن أن تنفذ هجمات على الأراضي الإيطالية، وقد وُضعت الأجهزة الأمنية الإيطالية في حالة تأهب قصوى لموسم الذروة. كما شدد وزير الداخلية، أنجلينو ألفانو، على طرد كل  المتعاطفين مع "الجهاديين" المشتبه بهم.
 
وفي وقت متأخر يوم السبت، قال ألفانو إنه أمر بترحيل حسني الهاشمي بن حسام، وهو إمام تونسي بمسجد في أندريا في بوليا، ولم توجه للإمام التونسي، 49 عاما، تهمة تجنيد الأشخاص ولكن تم طرده على أساس اتهامه بالتحريض على الكراهية والعنصرية، ورجل الدين التونسي هو التاسع الذي يتم طرده منذ بداية العام 2015، في إطار نهج "عدم التسامح" مع التشدد الاسلامي، النهج الذي يقول ألفانو قد قلل من خطر وقوع هجمات متطرفة على الأراضي الإيطالية.

وتتخوف إيطاليا التي أعلنت حال استنفار مرتفعة لمواجهة التهديد المتطرف، من أن يجتاز مقاتلون من داعش أتوا من سرت البحر المتوسط على متن سفن للمهاجرين لشن هجمات في البلاد. وازدادت في الأسابيع الأخيرة عمليات إبعاد الأجانب المشبوهين بالتطرف.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الاستخبارات الليبية تحذّر الحكومة الإيطالية من خلية تابعة لـ داعش قرب ميلانو الاستخبارات الليبية تحذّر الحكومة الإيطالية من خلية تابعة لـ داعش قرب ميلانو



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الاستخبارات الليبية تحذّر الحكومة الإيطالية من خلية تابعة لـ داعش قرب ميلانو الاستخبارات الليبية تحذّر الحكومة الإيطالية من خلية تابعة لـ داعش قرب ميلانو



أثناء ذهابها إلى عيد ميلاد شقيقتها كورتيني الـ40

كيم كارداشيان تُظهر أناقتها بتصميم مِن "فيرزاتشي"

واشنطن ـ رولا عيسى
توقّفت نجمة تلفزيون الواقع الأميركية، كيم كارداشيان، 38 عاما، في محطة وقود أثناء ذهابها إلى عيد ميلاد شقيقتها كورتيني الـ40، وشُوهدت النجمة وهي متألقة في فستان قصير باللون الأسود بتصميم قديم من "فيرزاتشي" كشف عن جسدها الرشيق كما وضعت مكياجا كاملا. وأكملت كيم إطلالتها بارتداء صندل أسود بكعب عالٍ بأربطة من عند الكاحل، وتركت شعرها الأسود الطويل منسدلا بتمويجات واسعة، ويبدو أنها لم تعارض التقاط صورا لها في محطة البنزين، وهي في طريقها إلى هيدن هيلز. وذهبت كيم إلى موقع "إنستغرام" لمشاركة صور للتفاصيل الكاملة في تلك الليلة التي حضرتها رئيستها السابقة، باريس هيلتون، 38 عاما، والتي تألقت أيضا في فستان باللون الأسود، ارتدته مع قفاز دون أصابع باللون الرمادي. اقرا ايضا : دونتيلا فيرزاتشي تعلن عن بصمتها الرائعة خلال أسبوع الموضة في ميلان وبدأت كيم حياتها المهنية كونها مساعدة غير رسمية لباريس في بداية عام 2000، لكنها
 صوت الإمارات - مراسل "الغارديان" يتحدث عن عودته للعمل في دبلن

GMT 15:47 2019 السبت ,20 إبريل / نيسان

أفضل المواقع للتصوير عبر "إنستغرام" خلال 2019
 صوت الإمارات - أفضل المواقع للتصوير عبر "إنستغرام" خلال 2019

GMT 09:49 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

برشلونة يستعد للانقضاض على هويسكا المتذيل

GMT 05:04 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

كاسيميرو يُشيد بالتعاقد مع الفرنسي بول بوغبا

GMT 08:05 2019 الأحد ,07 إبريل / نيسان

نافاس يصل لرقم مميز مع ريال مدريد

GMT 08:37 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

4 كلمات تكفي نجم يوفنتوس لحسم موقفه أمام أياكس
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates