سكان تعز يشكون من عدم تسلمهم المساعدات ويتهمون المنظمات المحلية بالفساد
آخر تحديث 10:45:11 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

وضع إنساني متدهور في المحافظة لاستمرار الحرب منذ 19 شهرًا

سكان تعز يشكون من عدم تسلمهم المساعدات ويتهمون المنظمات المحلية بالفساد

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - سكان تعز يشكون من عدم تسلمهم المساعدات ويتهمون المنظمات المحلية بالفساد

سكان محافظة تعز يشكون من عدم تسلمهم المساعدات
تعز ـ حسام الخرباش

يعيش سكان محافظة تعز-وسط اليمن- وضعًا إنسانيًا متدهورًا، نتيجة الحرب المستمرة فيها منذ حوالي 19شهرًا. وتعد تعز إحدى أكبر المحافظات اليمنية كثافة سكانية، ما حوّل حياة الكثير من سكانها إلى جحيم ومعاناة بسبب المعارك.

ويشكو عدد كبير من سكان تعز، من عدم تسلمهم مساعدات غذائية، ويتهمون المنظمات والجمعيات المحلية بالفساد، لعدم وجود آثار للأرقام التي يتناولها الإعلام حول إغاثات تعز.


وذكر الدكتور عبدالرحمن الوصابي وهو من سكان المناطق الشرقية لتعز، أنّ الأحياء الشرقية لتعز لم تتسلم مساعدات غذائية منذ اندلاع الحرب في تعز سواء في ظل سيطرة الحوثيين عليها، كذلك بعد سيطرة الجيش الحكومي على تلك المناطق وقال الناشط الإعلامي فواز الوافي، إن منطقة الظهرة في الربيعي التابعة لمديرية التعزية في محافظة تعز لم تتسلم أي مساعدات منذ اندلاع الحرب، باستثناء المساعدات التي قدمت من منظمة الغذاء العالمي لمن يحملون بطاقات الضمان الاجتماعي، مشيرًا إلى أن المنظمات الدولية والجمعيات المحلية تتحدث عن حصص هائلة من المساعدات قدمت لسكان مديرية التعزية، بينما في الواقع لم يوزع شيئًا لمعظم مناطق التعزية. 

 

وناشد الوافي، المنظمات الدولية ورجال الأعمال الداعمين لأعمال الإغاثة في تعز إلى مراقبة أموالهم وإغاثاتهم إلى أين تذهب، فالأرقام والتصريحات تذكر عدد مساعدات تكفي تعز بأكملها، بينما في الواقع التوزيع يشهد اختلالات جسيمة.

وأكد طالب جامعي رمزي مهيوب، أنّ منطقة الظهرة والمناطق المجاورة لها (شعب خاطر والشايعي وقريض والقحفة والضاربة) في مديرية التعزية لم تتسلم أي مساعدات منذ اندلاع الحرب سوى المساعدات التي قدمها برنامج الغذاء العالمي، وصرفت لمن يحملون بطاقات الضمان الاجتماعي، بينما توجد مئات الأسر هي بأمس الحاجة للمساعدات، لكن لم توزع لها مساعدات من الغذاء العالمي؛ كون التوزيع تم وفقًا لقواعد بيانات الضمان الاجتماعي، مشيرًا إلى أن عدد الأسر في المناطق المذكورة حوالي 1500 أسرة جميعها تحتاج إلى مساعدات، وغالبيتها أسر بسيطة وفقيرة. ودعا رمزي مهيوب، المنظمات والجمعيات إلى زيارة المناطق المذكورة التابعة لمديرية التعزية للإطلاع على الوضع عن قرب، فالوضع الإنساني ومساعدة السكان المنكوبين والفقراء والنازحين بحاجة إلى وقفة جادة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سكان تعز يشكون من عدم تسلمهم المساعدات ويتهمون المنظمات المحلية بالفساد سكان تعز يشكون من عدم تسلمهم المساعدات ويتهمون المنظمات المحلية بالفساد



هيفاء وهبي تنجح بتحويل الأزياء القصيرة لإطلالات شتوية أنيقة

القاهرة - صوت الإمارات
النجمة اللبنانية هيفاء وهبي تعد واحدة من أبرز النجمات اللواتي دائمًا ما يبهرن الجمهور بأناقتهن وإطلالاتهن المميزة والجذابة، كما أنها نجحت مؤخرا في تحويل الأزياء القصيرة الأنيقة إلى إطلالات تناسب أجواء الشتاء الباردة، ولكن بطريقتها الخاصة التي تلهم متابعاتها دائمًا، وفيما يلي جولة على أسلوبها في اختيار أزيائها الشتوية. تفاصيل أحدث إطلالات هيفاء وهبي هيفاء وهبي خطفت الأنظار خلال أحدث ظهور لها على انستجرام بإطلالة جذابة جاءت عبارة عن جاكيت على شكل بليزر قصير من Richard Quinn، بتصميم مريح وأكمام طويلة، ومزين بالترتر البراق في جميع أنحائه، كما أنه جاء مطبعًا بالورود الضخمة الملونة ذات اللون الوردي والأخضر مع الخلفية السوداء. وجاء الجاكيت قصير ومريح ونسقته النجمة اللبنانية مع جوارب سوداء شفافة وسميكة، وانتعلت صندل جلدي لامع بال�...المزيد

GMT 18:57 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هذه الأبراج يُساء فهمها في الحب والعلاقات

GMT 23:59 2020 الإثنين ,27 إبريل / نيسان

طريقة تطبيق صبغات شعر زيتي طبيعي خطوة بخطوة

GMT 13:42 2015 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

مبعوث الأمم المتحدة بشأن ليبيا يصل القاهرة

GMT 02:33 2015 الثلاثاء ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

رئيس المجلس الشعبي الوطني الجزائري يصل الرياض

GMT 23:03 2015 الأحد ,12 إبريل / نيسان

رئيس وزراء الهند يزور ألمانيا

GMT 19:45 2014 الأربعاء ,23 إبريل / نيسان

استلهمتُ فكرة "جدران مراكش" من الألوان

GMT 10:38 2013 الجمعة ,04 تشرين الأول / أكتوبر

50 رسامًا يجتمعون في معرض "Syria art fair" في بيروت

GMT 19:51 2013 السبت ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الفن التشكيلي حقق في مدة قصيرة انجازًا عظيمًا

GMT 19:33 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

الوصل يفتح أبوابه بالمجان لجمهور نادي حتا

GMT 13:03 2013 الثلاثاء ,29 كانون الثاني / يناير

رئيس الوزراء الأردني يقدم استقالة حكومته للملك

GMT 20:40 2017 الخميس ,28 أيلول / سبتمبر

الأصدقاء والأصحاب.. فوق العتاب أو تحته!

GMT 10:57 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

مجموعة Black Carpet من "بول كا" تفاصيل رائعة بألوان جريئة

GMT 20:27 2022 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

دبي نموذج ملهم في تمكين أصحاب الهمم

GMT 19:44 2021 السبت ,24 تموز / يوليو

أمازون تحذف أكثر من مئتي مليون تقييم زائف

GMT 02:08 2021 الأربعاء ,19 أيار / مايو

الكتاب العربي يلقى رواجاً في ألمانيا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates