معارك شرسة بين قوات الجيش اليمني وجماعة الحوثي في محافظة الجوف
آخر تحديث 19:35:53 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

الأمم المتحدة تطالب بتشكيل لجنة للتحقيق في قتل قيادات حزب المؤتمر الشعبي

معارك شرسة بين قوات الجيش اليمني وجماعة الحوثي في محافظة الجوف

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - معارك شرسة بين قوات الجيش اليمني وجماعة الحوثي في محافظة الجوف

قوات الجيش اليمني
صنعاء عبد الغني يحيى
 تواصلت المعارك العنيفة بين قوات الجيش اليمني وميليشيا الحوثي، الأحد، في محافظة الجوف شمال شرق اليمن، وكشف مصدر ميداني، أنّ معارك عنيفة بين قوات الجيش الوطني والميليشيا الحوثية دارت غرب مديرية المصلوب، حيث تم أسر أحد عناصر الجماعة المتطرّفة، علاوة على تكبيد الميليشيات الانقلابية عدداً كبيراً من القتلى والجرحى. وانفجر لغم أرضي زرعته الميليشيا الحوثية بمركبة عسكرية لها بالقرب من موقع ملحان بالمديرية ذاتها، وهي أحد الألغام التي زرعتها الميليشيات بالآلاف وبشكل عشوائي، كما دارت اشتباكات بين قوات الجيش الوطني و الحوثيين في جبال حام بمديرية المتون، رافقه قصف مدفعي وصاروخي مكثف بدعم من التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، وأسفرت المعارك، وفق المصدر، عن سقوط عدد من القتلى والجرحى في صفوف الميليشيات الحوثية، إضافة إلى تدمير آلية قتالية.   وطالب مؤتمر دولي، الأمم المتحدة بتشكيل لجنة للتحقيق في قتل وتصفية قيادات حزب المؤتمر الشعبي العام ومن ضمنهم رئيس الحزب الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح والأمين العام لحزب المؤتمر عارف الزوكا وتحمل مسئولية حماية المدنيين في المناطق الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي وسرعة الإفراج عن المعتقلين، وأكد البيان الختامي لمؤتمر الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان في اليمن، الذي اختتم اعماله امس في العاصمة الأردنية عمان، بتنظيم رابطة الإعلام التنموي لمدة ثلاثة أيام،على أهمية الضغط على المجتمع الدولي لتنصيف مليشيا الحوثي كجماعة متطرّفة استنادا إلى القوانين والاتفاقيات والعهود والتعاريف الدولية الخاصة بمفهوم التطرّف .   ودعا المؤتمر المنظمات الدولية المعنية بحقوق الإنسان وعلى رأسها الأمم المتحدة للاضطلاع بمسئولياتها تجاه ما يحدث من جرائم جسيمة بحقوق المدنيين في اليمن من قبل مليشيا الحوثي المتمردة وإصدار قرار دولي لتصنيف مليشيا الحوثي جماعة متطرّفة، وطالب المؤتمر حكومات الدول الكبرى لمناصرة هذه القضية والتحرك العاجل ببذل الجهود اللازمة لاستصدار هذا القرار والذي سيضع حدا للمجازر الجماعية والجرائم الشنيعة التي تطال المدنيين بشكل يومي من قبل مليشيا الحوثي المتمردة على الأعراف والقوانين الدولية والمحلية والمتجردة من أخلاقيات وقيم الحروب والمنازعات.   ودعا بيان المؤتمر، الحكومة الشرعية ودول التحالف العربي باليمن لمواصلة جهوده في مكافحة التطرّف الحوثي بكل الوسائل الممكنة ودعوة المجتمع الدولي لمساندة جهود التحالف.   وحث المؤتمر المنظمات الحقوقية وكافة الراصدين لمضاعفة جهودهم وانشطتهم من أجل استكمال ملفات وشواهد إرهاب الحوثي ومناصرة القضية في المحافل الدولية والاستمرار في عقد مؤتمرات للضغط على المجتمع الدولي لتصنيف مليشيا الحوثي كجماعة متطرّفة، و طالب المؤتمر لجنة العقوبات في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة بإدراج قيادات حوثية متورطة في عمليات اختطاف وسجن وقتل الصحفيين والإعلاميين والسياسيين وسجناء الرأي في قائمة العقوبات الدولية وعلى رأسهم رئيس جهاز الأمن القومي ونائبه ومشرف ما يسمى بحركة أنصار الله بجانب 47 شخصية حوثية مارست تلك الانتهاكات.
emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

معارك شرسة بين قوات الجيش اليمني وجماعة الحوثي في محافظة الجوف معارك شرسة بين قوات الجيش اليمني وجماعة الحوثي في محافظة الجوف



عرضت المخرجة الإبداعية دوناتيلا فيرساتشي أول مرة مجموعتها

كيندال جينر وبيلا حديد تتألقان بإطلالة مميزة في أسبوع الموضة في ميلان

ميلان - صوت الامارات
عرضت المخرجة الإبداعية دوناتيلا فيرساتشي أول مرة مجموعتها لموسم خريف وشتاء 2020 خلال أسبوع الموضة في ميلان، وهي المرة الأولى التي تظهر فيها خطها بالكامل، والذي شمل 91 قطعة، حيث قادت Donatella التشكيلة مع مجموعة LBDs الكلاسيكية وهى مجموعة من الفساتين القصيرة اللامعة، التي تشبه في تصميمها الساعة الرملية وارتدتها كيندال جينر وبيلا حديد خلال هذا العرض. ووفقًا لموقه "harpersbazaar" فقد تم تزويد جميع الفساتين بحلى كبيرة الحجم وقفازات جلدية وحقائب clutches إما مزينة بشعار Versace أو بقطع ذهبية مميزة. أصبح العرض مزيجاً عائدًا إلى المدرسة القديمة الخاصة بالدار، من خلال الفساتين القصيرة التي أبهرت الجميع، فضلًا عن سير العارضات على المدرج وسط شاشات 3D. كانت المجموعة تمزج بين الأزياء الكلاسيكية من خلال البدل الرسمية والفساتين السوداء وتشكيلة الملاب...المزيد

GMT 01:11 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

مهاجم بورتو يستبدل نفسه بسبب الهتافات العنصرية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates