القوات الروسية تواصل تقدّم في شرق أوكرانيا والكشف عن مقتل جندي بريطاني سابق
آخر تحديث 00:00:31 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

القوات الروسية تواصل تقدّم في شرق أوكرانيا والكشف عن مقتل جندي بريطاني سابق

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - القوات الروسية تواصل تقدّم في شرق أوكرانيا والكشف عن مقتل جندي بريطاني سابق

القوات العسكرية الأوكرانية
كييف - جلال ياسين

قتل جندي بريطاني سابق أثناء مشاركته في القتال في سيفرودونيتسك شرقي أوكرانيا، بينما تشدد القوات الروسية قبضتها على المدينة وتواصل قصفها بلا هوادة منذ عدة أيام.
ولقي جوردان غايتلي، الذي أنهى خدمته في الجيش البريطاني في مارس/ آذار الماضي، مصرعه في مدينة سيفرودونيتسك، بحسب ما أكدته أسرته يوم الأحد.
وبذلك يكون هذا الجندي السابق، هو البريطاني الثاني الذي قُتل أثناء الدفاع عن أوكرانيا في مواجهة الغزو الروسي بعد مقتل سكوت سيبلي في إبريل/ نيسان الماضي. 
وقالت أسرة غايتلي: "لقد كان بطلا، وسوف يظل دائما في قلوبنا".
وقال دين، والد جوردان، إن ابنه التحق بالمقاومة الأوكرانية وكان يدرب المقاتلين المحليين، مؤكدا أن ابنه قتل على الجبهة في الصفوف الأولى أثناء الدفاع عن سيفرودونيتسك.
من ناحية أخرى، قال وزير في حكومة المحافظين إن رئيس وزراء بريطانيا بوريس جونسون يقوم بجهود في الوقت الراهن من أجل مساعدة مواطنيْن بريطانييْن حُكم عليهما بالإعدام بتهمة قتال القوات الروسية.
وقال وزير الدولة لشؤون أيرلندا الشمالية، براندون لويس، إن جونسون أصدر تعليماته للوزراء بفعل كل ما في وسعهم من أجل تحرير شون باينر وآيدين أسلين. 
وأصدرت محكمة روسية بالوكالة أحكاما بالإعدام على هذين البريطانييْن ومواطن مغربي يُدعى سعدون إبراهيم، وهو ما وصفته الحكومة البريطانية بأنه "محاكمة صورية".
سيفرودونيتسك مستمرة في المقاومة
في هذه الأثناء، تركز القوات الروسية هجومها على مدينة سيفرودونيتسك مع احتدام قتال شرس في شوارعها وتكثيف قصف المدفعية على أهداف بداخلها، وهو ما يرجح أن يكون سببا في سقوط أعداد كبيرة من الضحايا من الجانبين. 
وتسبب القصف الروسي في اندلاع حريق هائل في مصنع كيماويات في المدينة، حيث "لا يتوقف" القتال المحتدم، حسبما قال الحاكم الإقليمي لمنطقة لوهانسك.
وأوضح سيرهي هايداي للتلفزيون الأوكراني أن حريق السبت بدأ بعد تسرب عشرات الأطنان من النفط من مشعات تالفة في مصنع آزوت.
و قالت تقارير انه  يحتمي مئات المدنيين في المصنع.
وأصبحت مدينة سيفرودونيتسك النقطة المحورية لجهود روسيا للتقدم في شرق أوكرانيا.
واستمر القتال أكثر من ثلاثة أشهر. وتعثرت محاولة روسيا المبكرة للاستيلاء على المدن الكبرى بما في ذلك العاصمة كييف، وتحاول الآن بدلاً من ذلك الاستيلاء على منطقتي لوهانسك ودونيتسك.
وسيؤدي الاستيلاء على سيفرودونيتسك ومدينتها التوأم ليستشانسك إلى تقريب روسيا من هدفها، لأنه سيعطيها السيطرة على لوهانسك.
وفي بيانه، اعترف هايداي بأن معظم مناطق سيفرودونيتسك أصبحت الآن بيد روسيا. ويقول الجيش الروسي إن جميع المناطق السكنية في المدينة أصبحت الآن تحت سيطرته.
وقال هايداي يوم السبت "مصنع آزوت للكيماويات يتعرض لقصف عنيف منذ ساعات".
ولم يذكر ما إذا كانت هناك خسائر بشرية، وما إذا كان الحريق قد تم إخماده فيما بعد.
ويقدِّر المسؤولون الأوكرانيون أن ما يصل إلى 800 مدني يختبئون في ملاجئ تحت الأرض في مصنع آزوت.
ووصف هايداي الوضع الحالي في سيفرودونيتسك، بالـ"صعب، لكنه تحت السيطرة".
وأضاف "جنودنا ينتصرون في معارك الشوارع، لكن للأسف، مدفعية العدو تقوم ببساطة بتفكيك المنازل التي تستخدمها قواتنا كملاجئ، طابقا تلو الآخر".
وقال الحاكم الإقليمي لمنطقة لوهانسك: "لذلك، عندما نطرد العدو من شارع، يبدأون في استخدام دباباتهم ومدفعيتهم لتدمير المنطقة بيتا تلو الآخر".
وقال الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، إن القوات الروسية تكبدت خسائر "كبيرة للغاية" في دونباس.
وأضاف أن القوات الأوكرانية استعادت قرى وبلدات في منطقتي خيرسون وزابوريزهزهيا الجنوبية الشرقية.
مكاسب روسية
وقالت وزارة الدفاع البريطانية إن روسيا تستخدم تفوقها في القوة العسكرية والمدفعية في "الاستيلاء تدريجيا على مناطق حول سيفرودونيتسك" تسيطر عليها القوات الأوكرانية. 
وأشارت الوزارة، في تحديثها الأخير، إلى أن روسيا تسعى في الوقت الراهن لتشكيل قوات قتالية جديدة للدفع بالفيلق الثالث من كل تشكيل قتالي، بينما جرت العادة على أن تشارك الألوية في العمليات القتالية بفيلقين من ثلاثة كحد أقصى. 
وجددّت أوكرانيا مناشدتها للغرب من أجل إرسال أسلحة ثقيلة بوتيرة أسرع لمساعدتها على التصدي لتقدم الهجوم الروسي في شرق البلاد.
وبينما نجحت أوكرانيا في الدفع بالقوات الروسية إلى التقهقهر في منطقة ولاية دونيتسك، بدأ تعزيز القوات البرية الروسية يزيد من صعوبة الموقف الذي تواجهه كييف.
قـــد يهمــــــــك أيضــــــاُ : 

بايدن يرفع السرية عن معلومات استخباراتية حول أوكرانيا

معارك مُحتدمة في سيفيرودونيتسك وبريطانيا تُعلن أن الروس يتقدمون جنوباً

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القوات الروسية تواصل تقدّم في شرق أوكرانيا والكشف عن مقتل جندي بريطاني سابق القوات الروسية تواصل تقدّم في شرق أوكرانيا والكشف عن مقتل جندي بريطاني سابق



دنيا بطمة بإطلالات جذابة وأكثر جرأة

القاهرة - صوت الإمارات
دنيا بطمة أطلت مؤخرا بلوك مختلف وأكثر جرأة، وذلك بعد أن صدمت الفنانة المغربية جمهورها في الفترة الماضية بقرار انفصالها عن زوجها المنتج البحريني محمد الترك والد الفنانة حلا الترك، وجاءت اختيارات دنيا بطمة لأزيائها في ظل هذه الظروف العائلية توحي بالثقة والقوة وكذلك التحدي، كما أن إطلالتها الأخيرة جاءت شبيهة إلى حد كبير بالستايل الذي سبق أن اعتمدته هيفاء وهبي على المسرح، فهل تعمدت نجمة Arab Idol تقليد الديفا في آخر ظهور لها؟ إطلالة دنيا بطمة حديث الجمهور بسبب تشابهها بستايل هيفاء وهبي دنيا بطمة أبهرت جمهورها في أحدث ظهور لها على "انستجرام" بسبب الفيديو الذي استعرضت من خلاله إطلالتها في الحفل الأخير الذي قامت باحيائه، وجاء اللوك بعيدا عن الستايل المغربي المحتشم الذي تعودت على اعتماده خلال حفلاتها السابقة والذي تنوع بين الق...المزيد

GMT 04:01 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر
 صوت الإمارات - سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر

GMT 11:42 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023
 صوت الإمارات - "ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023

GMT 04:08 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
 صوت الإمارات - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 06:24 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي
 صوت الإمارات - تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي

GMT 01:43 2022 الثلاثاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

نجمات عربيات حافظن على جمالهن الطبيعي
 صوت الإمارات - نجمات عربيات حافظن على جمالهن الطبيعي

GMT 05:00 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لتصميم المطبخ المعاصر
 صوت الإمارات - نصائح لتصميم المطبخ المعاصر

GMT 04:26 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

ماكرون يتهم روسيا بانتهاج سلوك متوحش في أفريقيا لخدمة طموحها
 صوت الإمارات - ماكرون يتهم روسيا بانتهاج سلوك متوحش في أفريقيا لخدمة طموحها

GMT 19:10 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

النشاط والثقة يسيطران عليك خلال هذا الشهر

GMT 02:37 2015 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

فوائد المرمرية للحماية من أمراض القلب وتحمي الشرايين

GMT 23:30 2013 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

يومان يفصلان الولايات المتحدة عن إشهار إفلاسها

GMT 20:38 2014 الأحد ,12 تشرين الأول / أكتوبر

قصة فيلم "أسماء" تجعله الأول في عروض برنامج "فيلمستيل"

GMT 16:07 2013 الأحد ,27 كانون الثاني / يناير

أيمن العتوم حرية الروح تأتي من السجون

GMT 00:23 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 18:54 2019 الخميس ,21 آذار/ مارس

أول بطولة فروسية للمحترفين في السعودية

GMT 10:31 2019 الخميس ,21 شباط / فبراير

6 أطعمة تشكل خطرا على صحة الانسان

GMT 22:43 2018 الإثنين ,03 كانون الأول / ديسمبر

مركز الهناجر يستضيف آخر 3 ليالٍ عرض لمسرحية "تسجيل دخول"

GMT 13:39 2018 الثلاثاء ,05 حزيران / يونيو

تعرفي على طريقة إعداد"المرقوق السعودي"

GMT 10:15 2014 الإثنين ,06 تشرين الأول / أكتوبر

رائد الفضاء الأمريكي بز الدرين يزور وكالة الامارات للفضاء
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates