مقتل 54 متطرفًا بينهم المسؤول الإداري لتنظيم داعش
آخر تحديث 14:35:32 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

في ظل تفاقم الوضع الأمني الراهن في العراق

مقتل 54 متطرفًا بينهم المسؤول الإداري لتنظيم "داعش"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مقتل 54 متطرفًا بينهم المسؤول الإداري لتنظيم "داعش"

مقتل 54 متطرفًا من تنظيم "داعش"
بغداد-نجلاء الطائي

يجري رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم، الخميس زيارة للعراق تعدّ الأولى لمسؤول تركي رفيع المستوى منذ التوتر الذي شهدته العلاقات بين البلدين في الأشهر القليلة الماضية على خلفية دخول قوات تركية دون إذن من بغداد إلى معسكر بعشيقة في شمال مدينة الموصل، ومن المقرر أن يبحث يلدريم مع رئيس الوزراء حيدر العبادي ملفات احترام السيادة العراقية ومكافحة التطرف وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين خاصة الاقتصادية التي شهدت تراجعًا بعد احتلال عناصر "داعش" لمدينة الموصل في يونيو/ حزيران 2014، وسيبحث الطرفان أيضًا القضايا السياسية والأمنية والتجارية ومسألة نقل الغاز العراقي إلى الأسواق العالمية عبر الأراضي التركية فيما سيتوجه يلدريم، الجمعة إلى أربيل للقاء رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني.

مقتل 54 متطرفًا بينهم المسؤول الإداري لتنظيم داعش

وتصاعد التوتر بين بغداد وأنقرة إثر مصادقة البرلمان التركي على تمديد تفويض قرار حكومي يجيز للقوات التركية شن عمليات عسكرية في سورية والعراق لمدة عام، ورد مجلس النواب العراقي على قرار البرلمان التركي باعتبار وجود القوات التركية التي تنتشر في معسكر بعشيقة قرب الموصل قوات محتلة معادية وطالبتها بالانسحاب مهددة باللجوء إلى مجلس الامن.

وعزت الحكومة التركية سبب وجود القوات التركية في معسكر بعشيقة إلى تدريب القوات المحلية لمحاربة "داعش" وتحرير الموصل، وأنها دخلت بطلب عراقي الأمر الذي نفته الحكومة العراقية مرارًا.

وسجلت القوات العراقية على جبهة الموصل، تقدمًا واسعًا مع انهيارات في صفوف الدفاعات الخاصة بـ"داعش"، مع دخول المرحلة الثانية من معركة الموصل يومها السادس، وأكد ضابط أمني في حديث صحافي، أن "خطوط دفاع داعش تشهد انهيارات كبيرة وهروب عناصر التنظيم من أحياء الميثاق، والوحدة، وسومر باتجاه نهر دجلة غرباً".

وقد جاء ذلك الانهيار بعد استعادة القوات العراقية حي (الكرامة الصناعي) الاستراتيجي، الثلاثاء، والذي يضم أكبر عدد من معامل التفخيخ والتصفيح وصنع العبوات الناسفة، كما يعد منطلقاً لهجمات داعش باتجاه القوات العراقية شرق المدينة، وتمكنت القوات المشتركة العراقية ،الأربعاء من تطهير حيين في الساحل الايسر من مدينة الموصل من جيوب تنظيم "داعش" وما تركه من مخلفات حربية، وعبوات ناسفة ومتفجرات، وقتل 54 من مسلحي التنظيم المتطرف داخل مدينة الموصل التي تشهد معارك عنيفة.

وأعلنت خلية الإعلام الحربي في بيان الإيجاز اليومي للعمليات ورد لـ"العرب اليوم" نسخة منه، أن "القوات العراقية في المحور الشمالي تمكنت من تدمير 2 عجلة مفخخة و2 مفرزة هاون وتدمير مضافة للمتطرفين ورشاشة ثقيلة وقتل 10 متطرفين"، وأضافت أنه "في المحور الشرقي لقوات مكافحة التطرف تمكنت من قتل 4 متطرفين بواسطة القناصين".

أما في المحور الجنوبي للساحل الأيسر، ذكر البيان أن "قوات الشرطة الاتحادية والفرقة المدرعة التاسعة تمكنت من تدمير 7 سيارات مفخخة وقتل 40 متطرفا وتدمير 4 دراجات نارية وتدمير مركز اتصالات وأحادية وكدس للعتاد".

وأشارت الخلية إلى أن القوات العراقية تمكنت الأربعاء من "تحرير حي الوحدة جنوب شرقي المدينة، فيما واصلت بقية القطعات تطهير المناطق المحررة".
وقال قائد الشرطة الاتحادية الفريق رائد شاكر جودت، في بيان له، إن "قطعات الشرطة الاتحادية تمكنت من تطهير حيي المعلمين وعدن" ، مشيراً إلى أنها "تواصل مكافحة الجيوب المتبقية في اطراف حي الوحدة"، إن " الشرطة الاتحادية قتلت المسؤول الإداري لداعش المتطرف (ابو مروان الحديثي )خلال تطهير حي الوحدة".

وبيّن الفريق جودت، أن الشرطة الاتحادية أسقطت 3 طائرات مسيرة لداعش تحمل قنابل حاولت استهداف قطعاتنا في حي الوحدة في الساحل الايسر للموصل، وكانت خلية الإعلام الحربي قد أعلنت في وقت سابق عن أن "قوات الرد السريع- الشرطة الاتحادية تحرر حي الوحدة وترفع العلم العراقي فوق مبانيه"، مضيفةً أن "القوات تمكنت أيضًا من السيطرة على طريق كركوك- الموصل".

وأكد بيان لقيادة عمليات "قادمون يانينوى" أن قوات الرد السريع التابعة للشرطة الاتحادية احكمت سيطرتها على طريق الموصل – كركوك، وقال مصدر محلي مطلع إن طائرات التحالف الدولي استهدفت اجتماعًا لقادة تنظيم "داعش" الأربعاء داخل مدينة الموصل.

وأوضح المصدر، أن "طيران التحالف الدولي استهدف اجتماعا لقادة التنظيم الأجانب في الحي وحولته الى ركام واجهزت على جميع المتواجدين هناك"، كما كشف المصدر عن "هروب أغلب عناصر تنظيم داعش المحليين من حي المهندسين شمالي مدينة الموصل"، وعلى خلفية المعارك العنيفة التي تشهدها مدينة الموصل ضد مسلحي تنظيم "داعش" المتطرف ، نزح نحو 130 ألف عراقي تاركين منازلهم ، وفقا لبيانات حديثة صادرة عن الأمم المتحدة.

وقال السكرتير الصحافي للأمم المتحدة ستيفان دوغاريك، الأربعاء 4 يناير/كانون ثان، أن عدد الأشخاص الذين يغادرون الموصل بشكل يومي ازداد بنسبة 50%، من 1600 شخص إلى 2300 شخص، ونوه دوغاريك أن ازدياد عدد النازحين هذا يعود إلى "تنشيط المرحلة الثانية لعملية تحرير الموصل من مسلحي داعش"، مضيفًا أن " 130 ألف عراقي قد غادروا المدينة منذ بدء التحالف الدولي في 17 أكتوبر/تشرين أول عملية تحريرها"، وأكد المسؤول الأممي أن "سكان أحياء الموصل التي تم تحريرها من قبضة المتطرفين يتلقون من الأمم المتحدة مساعدات إنسانية تضم المياه، والمواد الغذائية، والحاجات الضرورية".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقتل 54 متطرفًا بينهم المسؤول الإداري لتنظيم داعش مقتل 54 متطرفًا بينهم المسؤول الإداري لتنظيم داعش



GMT 23:30 2022 الأربعاء ,14 كانون الأول / ديسمبر

الثور والأسد والميزان الأبراج الأكثر حمايةً لأحبائها
 صوت الإمارات - الثور والأسد والميزان الأبراج الأكثر حمايةً لأحبائها

GMT 22:59 2022 الإثنين ,12 كانون الأول / ديسمبر

كيت ميدلتون تروّج لحفل الكريسماس الملكي
 صوت الإمارات - كيت ميدلتون تروّج لحفل الكريسماس الملكي

GMT 23:20 2022 الأحد ,18 كانون الأول / ديسمبر

شركة فلاي دبي تطلق رحلات إلى 7 محطات جديدة العام المقبل
 صوت الإمارات - شركة فلاي دبي تطلق رحلات إلى 7 محطات جديدة العام المقبل

GMT 23:27 2022 الأربعاء ,14 كانون الأول / ديسمبر

أفكار لتنسق الأزهار في مدخل المنزل
 صوت الإمارات - أفكار لتنسق الأزهار في مدخل المنزل

GMT 11:24 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج الجدي الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 17:36 2019 الأحد ,11 آب / أغسطس

تجد نفسك أمام مشكلات مهنية مستجدة

GMT 18:57 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الجوزاء السبت 31 تشرين أول / أكتوبر 2020

GMT 04:15 2020 الإثنين ,20 تموز / يوليو

شوماخر يقاتل للتعافي من إصابته الخطيرة

GMT 07:06 2013 الإثنين ,20 أيار / مايو

خان الخليلي وجهة سياحية مصرية لا تُعوض

GMT 15:52 2018 الخميس ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

إتلاف نجمة جينيفر لوبيز الموجودة على ممر الشهرة

GMT 00:17 2016 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

الحمى القلاعية تصيب أبقارًا وماشية في الكويت

GMT 23:38 2015 الأحد ,04 كانون الثاني / يناير

الإعلامي عمرو الليثي يستضيف فريق مسرحية "تياترو مصر"

GMT 22:45 2015 الإثنين ,02 شباط / فبراير

إصابة كلب بأنفلونزا الطيور في كوريا الجنوبية

GMT 06:57 2012 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على نوع خاص من حيوان الدخداخيات كثير الأرجل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates