مصريون يسخرون من أردوغان ويقارنون بين احتجاجات تركيا وثورة يناير
آخر تحديث 17:44:58 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

فيما رأى نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي أنه قد ظهر بوجهه الحقيقي

مصريون يسخرون من أردوغان ويقارنون بين احتجاجات تركيا وثورة يناير

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مصريون يسخرون من أردوغان ويقارنون بين احتجاجات تركيا وثورة يناير

جانب من التظاهرات في إسطنبول
القاهرة ـ أكرم علي

تناول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" و"تويتر" في مصر التظاهرات التي اندلعت في تركيا في ميدان تقسيم، وأدت إلى اشتباكات عنيفة بين الطرفين، بحالة من السخرية السياسية والمقارنة بين تصريحات المسؤولين الأتراك و المسؤولين المصريين أثناء تظاهرات 25 كانون الثاني/يناير.و من جانبه قال أحد مستخدمي  "فيسبوك و يدعى أحمد رشاد في تعليق له "رجب طيب أردوغان يؤكد أنه لا يوجد خرطوش ولا قناصة في جهاز الشرطة التركي".وقارن رشاد بين تصريح أردوغان الرسمي بشأن اتهام الإعلام والمعارضة بالتحريض على المظاهرات وبين تصريحات نظام "الإخوان" المسلمين في مصر التي تتناول الرؤية نفسها تقريبًا.فيما قال محمد سليم "إن مصر تصدر تجاربها للخارج، وانتشرت ما يشبه حركة "تمرد" المصرية في ميدان تقسيم التركي الذين رفضوا تعامل الشرطة بطرق غير آدمية مع المتظاهرين والتعامل معهم بعنف".وأكد أيمن عبد الله إن رئيس الوزراء التركي أظهر للمصريين الوجه الحقيقي بعدما كانوا يتخذوه نموذجًا في الاقتداء به وأن يصبح أي مسؤول مصري مثله في التعامل مع الجماهير، وتحقيق مطالب الشعب والانتشار بينهم.وفي إشارة لهروب الرئيس محمد مرسي من سجن وادي النطرون وقت الثورة، قال محمد عزيز "تحذير إلى الشعب التركي أول مسجون يهرب من السجن اقتلوه وادفنوه وتأكدوا أنكم دفنتوه، حتى لا تندموا مثلنا".بينما اقترحت شيماء عبد المنعم أن يستعين أردوغان بصديقه محمد مرسي لفض التظاهرات، "حيث لديه خبرة في القمع والقتل والتنصل من المسؤولية" حسب قولها.أما إبراهيم الجارحي قال "أردوغان يتهم الإعلام والمعارضة بالتحريض ويقول على المتظاهرين متطرفين, فلا ينقص ثورة تركيا غير ظهور الشيخ حازم أبو إسماعيل" ومن جانبه قال أستاذ العلوم السياسية محمد عبد العظيم لـ "العرب اليوم" إن رئيس الوزراء التركي ظهر للمصريين بصورة تختلف تماما عن الصورة التي كونها عنه طوال السنوات الماضية، بأنه استطاع تحقيق نهضة اقتصادية من خلال حزبه الإسلامي مع الرئيس عبد الله جول.أضاف عبد العظيم "إن تركيا من البداية كانت تبحث عن توسيع صورة دورها الريادي في منطقة الشرق الأوسط بعد ثورة 25 كانون الثاني/يناير، لذلك جذبت مصر تجاهها لتكون تحت سيطرتها من خلال دعمها بالوديعة البالغة 2 ونصف مليار دولار".وأكد عبد العظيم أن الوجه الحقيقي لأردوغان قد ظهر للمصريين وأنه يستخدم أساليب القمع مثل نظام "الإخوان" المسلمين ولكن لم تسمح الظروف السياسية بإظهار ذلك.وكانت قد اندلعت في تركيا، الجمعة، تظاهرات في ميدان تقسيم لرفض تعامل الشرطة مع المتظاهرين، مما دفع قوات الأمن لإطلاق القنابل المسيلة للدموع لتفرقة المتظاهرين مما زاد من عددهم.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصريون يسخرون من أردوغان ويقارنون بين احتجاجات تركيا وثورة يناير مصريون يسخرون من أردوغان ويقارنون بين احتجاجات تركيا وثورة يناير



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصريون يسخرون من أردوغان ويقارنون بين احتجاجات تركيا وثورة يناير مصريون يسخرون من أردوغان ويقارنون بين احتجاجات تركيا وثورة يناير



ارتدت فستانًا ماكسيًّا منقوشًا بطبعة "البولكا دوت"

روبي تخطف الألباب خلال افتتاح فيلمها الجديد

لندن - صوت الامارات
ركّزت أخبار الموضة على إطلالات النجمات في حفلة توزيع جوائز الموضة البريطانية والإطلالة المفاجئة لدوقة ساسكس ميغان ماركل، لكن في الليلة نفسها أقيم العرض الافتتاحي لفيلم "ماري ملكة أسكتلندا"، وظهرت نجمة الفيلم و مارغوت روبى على السجادة الحمراء بإطلالة مميزة خطفت اهتمامنا. ارتدت الممثلة فستانا ماكسيا منقوشا بطبعة "البولكا دوت"، من توقيع "رودارتيه" في العرض الأوّلي لفيلم "ماري ملكة أسكتلندا" في بريطانيا، مزيّنا بوردة مطرزة عند الخصر، ويأتي خط العنق مقلما بقماش شفاف رقيق، فبدت إطلالتها رومانسية وحديثة. وشهدت ساحة الموضة عودة طبعة "البولكا دوت" بثبات على مدار الموسم الماضي، إذ ارتدت كيت موس فستانا بطبعة البولكا وسترة أنيقة إلى حفلة الزفاف الملكية للأميرة يوجيني وجاك بروكسبانك في أكتوبر/ تشرين الأوَّل الماضي، واختارت داكوتا جونسون فستانا أسود اللون قصيرا، جاء مُطبعًا بالبولكا دوت الأبيض للظهور على السجادة الحمراء مؤخرا، كما قدّمت علامة توب شوب فستانا بنيا منقطا بالأبيض وكان

GMT 13:25 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

لوتي موس تكشّف عن جسدها في "بيكيني" باللونين الأبيض والوردي
 صوت الإمارات - لوتي موس تكشّف عن جسدها في "بيكيني" باللونين الأبيض والوردي

GMT 13:57 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

"سان بطرسبرغ" الروسية الوجه الأمثل للتسوق في العالم
 صوت الإمارات - "سان بطرسبرغ" الروسية الوجه الأمثل للتسوق في العالم

GMT 14:10 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

نُقدم روشته لأفضل الطُرق لترميم المنزل لعام 2019
 صوت الإمارات - نُقدم روشته لأفضل الطُرق لترميم المنزل لعام 2019

GMT 01:25 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

ديون تُبيِّن سبب إلهامها لتدشين خط ملابس مُحايد للأطفال
 صوت الإمارات - ديون تُبيِّن سبب إلهامها لتدشين خط ملابس مُحايد للأطفال

GMT 17:01 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

18 واجهة سياحية لقضاء عطلة مميّزة في البحر الكاريبي
 صوت الإمارات - 18 واجهة سياحية لقضاء عطلة مميّزة في البحر الكاريبي

GMT 22:01 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

قائد باريس سان جيرمان يحدد سلاحي فريقه أمام ليفربول

GMT 02:20 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

الكشف عن قوائم المُرشَّحين للتتويج بجوائز "جلوب سوكر"

GMT 06:44 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

الكرواتي سيرغيو بوسكيتس يُشيد باللاعب عثمان ديمبلي

GMT 08:07 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

لينديلوف يورِّط مورينيو أمام يونج بويز في دوري الأبطال

GMT 22:22 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

إيفرتون يسعى للتعاقد مع البرتغالي جوميز من برشلونة

GMT 02:27 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

أوناي إيمري يكشف أسباب عدم مشاركة أوزيل في مباراة بورنموث

GMT 17:16 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

الثريات العملاقة كالمجوهرات في المنزل البريطاني

GMT 13:36 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

تناول التفاح والطماطم يبطئ شيخوخة الرئة

GMT 17:27 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

سيارة "بورش 911 كاريرا كوبية" تحت المجهر

GMT 22:01 2018 الجمعة ,12 كانون الثاني / يناير

طرح البرومو الدعائي الأول لفيلم "اطلعولي برة"

GMT 13:51 2018 السبت ,06 كانون الثاني / يناير

فيدرا تكشف أنّ دورها في "بين عالمين" مختلف

GMT 21:35 2018 الأحد ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

وكيل رمضان صبحي يؤكد استمراره مع هيدرسفيلد الأنكليزي

GMT 15:30 2018 الإثنين ,22 كانون الثاني / يناير

يوم في منتجع صحي يمكن أن يقضي على السرطان
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates