مؤيدو تمرد يتظاهرون في أميركا وأوروبا أمام السفارات المصرية في 30 يونيو
آخر تحديث 09:39:14 بتوقيت أبوظبي

الحملة تبحث "تدويل القضية" في حال رفض إجراء انتخابات رئاسية مبكرة

مؤيدو "تمرد" يتظاهرون في أميركا وأوروبا أمام السفارات المصرية في 30 يونيو

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مؤيدو "تمرد" يتظاهرون في أميركا وأوروبا أمام السفارات المصرية في 30 يونيو

صورة أرشيفية لشخص يوقع لـ "تمرد"
القاهرة ـ أكرم علي

أعلنت حملة "تمرد" لسحب الثقة من الرئيس المصري محمد مرسي، أن الداعمين للحركة في الولايات المتحدة ودول أوروبا، سينظمون تظاهرات 30 حزيران /يونيو أمام مقر الأمم المتحدة، وأمام مقر البيت الأبيض في واشنطن، وفي دول أوروبا ينظم الداعمون للحركة تظاهرات أمام السفارات المصرية في الخارج.وقال حملة تمرد في بيان صحافي "إن المنضمين والداعمين لها فى الولايات المتحدة الأميركية وأوروبا قد أعلنوا الحشد والتظاهر  يوم 30 حزيران/يونيو للمطالبة بسحب الثقة من الرئيس مرسي، والدعوة لانتخابات رئاسية مبكرة، بحيث يكون ذلك بالتوازي مع التظاهرات التي دعت لها الحملة بمصر أمام قصر الاتحادية". في السياق ذاته تواصل الحملة نشاطها بالقاهرة، حيث تنظم فاعلية الأحد في منطقة منشأة ناصر وفى منطقة "منشية عبدالمنعم رياض" في روض الفرج (شمال القاهرة).وقال محمد جمال، أحد منسقي الحملة لـ "العرب اليوم" إن الحملة تركز جهودها في الوقت الحالي على المحافظات، خاصة صعيد مصر، إضافة إلى إقامة الفعاليات في المناطق الشعبية والتي تلقى كثافة سكانية كبيرة. أضاف جمال أن الحملة سوف تواصل عملها حتى قبل ساعات من 30 حزيران/يونيو، لجمع أكبر عدد من التوقيعات لسحب الثقة من الرئيس محمد مرسي. وكشف محمد جمال عن إمكانية "تدويل" الاستمارات التي تم جمعها، إذا امتنع الشهر العقاري عن توثيقها ورفض إجراء انتخابات رئاسية مبكرة. وقال جمال "سوف نتعاون مع المنظمات الحقوقية التي على اتصال مع المنظمات الدولية والتي تستطيع التواصل معها بشكل مباشر، لتدويل قضية إجراء انتخابات رئاسية مبكرة، في حالة وصول عدد الاستمارات إلى 15 مليون توقيع، مما يؤكد أن عدد كبير من الشعب المصري يرغب في سحب الثقة من الرئيس محمد مرسي. وأشار جمال إلى أن جمع الاستمارات في المحافظات زاد عن جمعها في مناطق القاهرة، قائلا "إن الحملة تحصل يوميا ما بين 30 و40 ألف توقيع في مختلف محافظات مصر". ويعمل أعضاء الحملة من الطلاب على جمع التوقيعات من أمام الجامعات خاصة في أيام الامتحانات التي تشهد أعلى كثافة من الشباب الجامعي، لزيادة عدد التوقيعات. وكانت حملة تمرد قد أعلنت الأسبوع الماضي عن جمعها لما يزيد عن 7 مليون توقيع بنهاية شهر آيار/مايو الماضي.  

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مؤيدو تمرد يتظاهرون في أميركا وأوروبا أمام السفارات المصرية في 30 يونيو مؤيدو تمرد يتظاهرون في أميركا وأوروبا أمام السفارات المصرية في 30 يونيو



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مؤيدو تمرد يتظاهرون في أميركا وأوروبا أمام السفارات المصرية في 30 يونيو مؤيدو تمرد يتظاهرون في أميركا وأوروبا أمام السفارات المصرية في 30 يونيو



ارتدت فستانًا كلاسيكيًّا مميّزًا ذا خط عنق عميق

كيم كارداشيان أنيقة خلال خضوعها لجلسة تصوير

واشنطن ـ رولا عيسى
استعرضت نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان، جسمها الرشيق مرتديةً أجرأ الملابس إذ خضعت لجلسة تصوير جديدة. وظهرت زوجة كاني ويست بإطلالتين مختلفتين وفقا للصور التي نشرتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، الأولى فستان كلاسيكي ذو خط عنق عميق كشف عن مفاتنها وأخرى ترتدي فيها أحد القمصان لديها خط عنق عميق للغاية الذي يرجع لآخر إصدار من مجلة "CR Fashion Book 13". عدم ارتداء كردشيان لحمالة صدر ولم تسلّط الأضواء بشكل كبير على النجمة ذات الـ37 عاما فهي لم تحصل في النهاية على وضع صورتها على غلاف المجلة بل ذهب هذا الشرف إلى عارضة الأزياء جيجي حديد ذات الـ23 عاما، وفي واحدة من الصور الأكثر إثارة للاهتمام من المجلة، كيم ترتدي فستانا ضخما يظهر الكثير من الانقسامات، الجزء العلوي هو قميص مشد حول الخصر الذي يكشف عن عدم ارتداء كردشيان لحمالة صدر، كما أن الأكمام كبيرة ومنتفخة ويتم إخفاء يديها
 صوت الإمارات - كولييه موج البحر أهم تصميمات "الميهي" في العيد

GMT 16:53 2018 الثلاثاء ,21 آب / أغسطس

"صوت الإمارات" يكشف تطور "سانت ماكسيم"
 صوت الإمارات - "صوت الإمارات" يكشف تطور "سانت ماكسيم"

GMT 12:15 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

بشرى تُعلن تفاصيل دورها في مسلسل "بالحب هنعدي"

GMT 06:17 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أستراليا تهدّد مكانة قطر في مجال الغاز الطبيعي

GMT 14:09 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 21:42 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 20:06 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 20:35 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 07:01 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 16:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 22:08 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 23:01 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 21:56 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 14:26 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 16:47 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 15:42 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي

GMT 14:47 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates