سياسيون وحقوقيون يستنكرون إحالة نشطاء مصريين إلى محكمة جنايات القاهرة
آخر تحديث 20:24:12 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

خبراء يؤكدون لـ"مصر اليوم": القرار يستهدف إجهاض فاعليات 30 حزيران

سياسيون وحقوقيون يستنكرون إحالة نشطاء مصريين إلى محكمة جنايات القاهرة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - سياسيون وحقوقيون يستنكرون إحالة نشطاء مصريين إلى محكمة جنايات القاهرة

محكمة جنايات القاهرة
القاهرة ـ عمرو والي

انتقد عدد من السياسيين والحقوقين في مصر، قرار نيابات جنوب القاهرة، بإحالة النشطاء السياسيين وهم أحمد دومة، وعلاء عبدالفتاح، ونوارة نجم، وحازم عبدالعظيم، وكريم الشاعر، وأحمد الصحافي، وثمانية آخرين، إلى محكمة جنايات القاهرة، وذلك على خلفية أحداث العنف تحت عنوان "جمعة رد الكرامة"، واعتبروا أن "النظام الحالي يتبع أساليب النظام السابق نفسها في ملاحقة النشطاء".
وقال نائب رئيس حزب "المصري الديمقراطي" الدكتور فريد زهران، في تصريحاته لـ "العرب اليوم"، إن جماعة "الإخوان المسلمين" تحاول منذ توليها الحكم قمع المعارضين، بالتزامن مع الأحداث الكبرى، ضاربًا المثل بيوم 30 حزيران/يونيو الجاري، والذي أعلنت بعض القوى السياسية نزولها فيه لإسقاط النظام، وإن استهداف النشطاء أمر ممنهج لتخويف المواطنين من النزول إلى الشارع، مشددًا على أن "الجماعة في واد، وما يحدث على أرض الواقع في واد آخر، وأنها لا تؤمن بوجود معارضة من الأساس، على الرغم من تكرار الحديث عن رغبتها في توفير الديمقراطية لجميع الفئات".
وأكد رئيس حزب "الكرامة" المهندس محمد سامي، في حديثه لـ"العرب اليوم"، أن "إحالة النشطاء والثوار إلى الجنايات، يكشف عن نية الجماعة في تصفية المعارضة قبل 30 حزيران/يونيو، وأن النائب العام طلعت عبدالله، والذي أتى بطريق غير مشروع، ساعد على استكمال منظمومة القمع وتهديد الثوار تحت غطاء قانوني، وأن كل ما يحدث سيأتي بنتائج عكسية على الجماعة، لإصرارها على تصفية النشطاء".
واعتبر الناشط الحقوقي محمد زارع، أن ممارسات السلطة الحالية في اعتقال النشطاء والسياسيين أمر مرفوض، ويعكس تلاعب "الإخوان" بالقانون، في محاولة لإجهاض "ثورة 30 حزيران"، مضيفًا أن اتجاه "الإخوان" لتصفية حركة "تمرد" وغيرها لن تخمد ثورة الشباب أو تمنع خروجهم، وأن حركة 30 حزيران/يونيو سلمية، ولا يجوز استغلال القانون ضدها أو مقابلتها بالعنف أو الادعاء بأنها غير قانونية، والتحايل للقبض على أعضائها, مشددًا على أن "النظام الحالي لا يريد أن يتعلم من الأخطاء السابقة له".
ورأى الناشط الحقوقي أمير سالم، في تصريحاته لـ"العرب اليوم"، أن جماعة "الإخوان" تمارس سياسات النظام السابق نفسها، من اعتقالات للنشطاء وشباب الثورة، في محاولة لإفشال فعاليات يوم 30 حزيران/يونيو، وأن الجماعة تحاول إعادة السياسات القمعية التي أدت إلى الثورة، ولكن هذه الإجراءات لن تكسر شوكة النشطاء، وإنما ستزيدهم إصرارًا على استكمال المشوار.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سياسيون وحقوقيون يستنكرون إحالة نشطاء مصريين إلى محكمة جنايات القاهرة سياسيون وحقوقيون يستنكرون إحالة نشطاء مصريين إلى محكمة جنايات القاهرة



GMT 01:25 2022 الثلاثاء ,30 آب / أغسطس

أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة
 صوت الإمارات - أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة

GMT 02:21 2022 الخميس ,08 أيلول / سبتمبر

دبي وجهة صيفية ترفيهية عالمية ومثالية للعائلات
 صوت الإمارات - دبي وجهة صيفية ترفيهية عالمية ومثالية للعائلات

GMT 04:24 2022 الخميس ,21 تموز / يوليو

أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر
 صوت الإمارات - أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر

GMT 04:26 2022 الإثنين ,25 تموز / يوليو

مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة
 صوت الإمارات - مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة

GMT 05:33 2022 الأربعاء ,31 آب / أغسطس

دبي الأكثر استفادة سياحياً من «المونديال»
 صوت الإمارات - دبي الأكثر استفادة سياحياً من «المونديال»

GMT 02:23 2022 الأربعاء ,20 تموز / يوليو

تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة
 صوت الإمارات - تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة

GMT 20:20 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك

GMT 11:21 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج الدلو الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 22:17 2019 الجمعة ,04 تشرين الأول / أكتوبر

كارل فريتز يعرض ساعة "ألباين إيغل" إحياءًا لرمز فريد

GMT 01:18 2019 الثلاثاء ,19 آذار/ مارس

اختتام بطولة الصيادين الأولى للرماية

GMT 06:34 2018 الإثنين ,24 كانون الأول / ديسمبر

عرض مسرحية "عشان احنا واحد" في مركز طلعت حرب الخميس

GMT 19:38 2018 الخميس ,11 تشرين الأول / أكتوبر

جادون سانشو يسطّر اسمه في تاريخ بروسيا دورتموند

GMT 15:16 2013 السبت ,21 كانون الأول / ديسمبر

وزيرة النقل تبحث اثار العاصفة الثلجية في الأردن
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates