سياسيون يحذرون من افتعال حرب في تظاهرات يونيو ويطالبون الأمن بالاستعداد
آخر تحديث 00:51:05 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"جهادي"لـ"مصر اليوم":سندعو إخواننا في سورية والعراق لإحباط الانقلاب ضد مرسي

سياسيون يحذرون من افتعال حرب في تظاهرات يونيو ويطالبون الأمن بالاستعداد

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - سياسيون يحذرون من افتعال حرب في تظاهرات يونيو ويطالبون الأمن بالاستعداد

صورة أرشيفية لمليونية في ميدان التحرير
القاهرة ـ أكرم علي

كشف قيادي جهادي مصري، عن تنسيق يجري بين الجماعات "الجهادية" السلفية في محافظات مصر، للتصدي لتظاهرات 30 حزيران/يونيو، ضد الرئيس محمد مرسي، فيما حذر سياسيون من افتعال حرب في التظاهرات، وطالبوا وزارة الداخلية بالتصدي لهذه الخطط.وقال القيادي الذي رفض الكشف عن هويته، لـ"مصر اليوم"، إن الجماعة "الجهادية" السلفية ستدعو جميع الجهاديين في سورية والعراق إلى الدخول مصر، لقتال من يريدون إسقاط المشروع الإسلامي، وأن هذا يُعد موقف عدد كبير من الجماعات مصر، وأنهم سيتصدون لأي انقلاب يجرى في القاهرة ضد الرئيس مرسي، وسنحارب الإعلام وأي شخص ينتمي للرئيس السابق.وأكد الجهادي السلفي، أن جماعة "الإخوان" لا تملك الدفاع عن نفسها، و"السلفية الجهادية" هي الجماعة الوحيدة القادرة على التصدى لأي تظاهرات تندلع ضدهم، وأن سقوط مصر سيتحول إلى سورية، لأن الرئيس مرسي جاء بانتخابات ديمقراطية، مضيفًا "بالرغم من الاختلافات بين بعض المجموعات الجهادية غضبها من الرئيس مرسي، لسبب عدم تطبيقه للشريعة الإسلامية، على الرغم من وعوده لهم بتطبيقها أثناء حملته الانتخابية، فإنهم سيقفون ضد أي انقلاب عليه".وحذر سياسيون من تهديد الجماعات "الجهادية" بالتدخل في تظاهرات 30 حزيران/يونيو والتصدي لها، وتحول التظاهرات السلمية إلى ساحة حرب، حيث قال أستاذ العلوم السياسية محمد ياسين، لـ"مصر اليوم"، إنه يجب على وزارة الداخلية أن تتعامل بحذر مع تهديدات الجماعات الجهادية بالتصدي لتظاهرات حزيران، وأن تضع خطتها لمنع دخول أي جهاديين من بلاد أخرى لمساندة النظام، وتحول الشارع المصري إلى بحر من الدماء، لأن الجماعات الجهادية أكثر عنفًا من السلفيين، والأحزاب السلفية في الوقت الحالي على خلاف سياسي مع الرئيس مرسي، فلا يوجد سوى الجهاديين لمساندة النظام.
ورأى أستاذ العلوم السياسية محمد عبدالعظيم، في حديثه لـ"مصر اليوم"، أن "الجماعات الجهادية حين تحذر من شيء، فلا تطلق دعوة فقط مثل بعض الجماعات السلفية، وإنما تحقق ذلك، لأنهم اعتمدوا على التربية في بيئة متشددة مليئة بالتهديد والتوعد"، داعيًا وزارة الداخلية إلى وضع خطتها للتعامل مع أي عناصر تهدف إلى نشر القتال بين المتظاهرين الذين ينظمون مسيرات سلمية.
ودعت بعض القوى السياسية من بينها حركة "تمرد"، إلى التظاهر 30 حزيران/يونيو، لسحب الثقة من الرئيس محمد مرسي، والمطالبة بإجراء انتخابات رئاسية مبكرة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سياسيون يحذرون من افتعال حرب في تظاهرات يونيو ويطالبون الأمن بالاستعداد سياسيون يحذرون من افتعال حرب في تظاهرات يونيو ويطالبون الأمن بالاستعداد



هيفاء وهبي تنجح بتحويل الأزياء القصيرة لإطلالات شتوية أنيقة

القاهرة - صوت الإمارات
النجمة اللبنانية هيفاء وهبي تعد واحدة من أبرز النجمات اللواتي دائمًا ما يبهرن الجمهور بأناقتهن وإطلالاتهن المميزة والجذابة، كما أنها نجحت مؤخرا في تحويل الأزياء القصيرة الأنيقة إلى إطلالات تناسب أجواء الشتاء الباردة، ولكن بطريقتها الخاصة التي تلهم متابعاتها دائمًا، وفيما يلي جولة على أسلوبها في اختيار أزيائها الشتوية. تفاصيل أحدث إطلالات هيفاء وهبي هيفاء وهبي خطفت الأنظار خلال أحدث ظهور لها على انستجرام بإطلالة جذابة جاءت عبارة عن جاكيت على شكل بليزر قصير من Richard Quinn، بتصميم مريح وأكمام طويلة، ومزين بالترتر البراق في جميع أنحائه، كما أنه جاء مطبعًا بالورود الضخمة الملونة ذات اللون الوردي والأخضر مع الخلفية السوداء. وجاء الجاكيت قصير ومريح ونسقته النجمة اللبنانية مع جوارب سوداء شفافة وسميكة، وانتعلت صندل جلدي لامع بال�...المزيد
 صوت الإمارات - رحلات سياحية على جناح التراث «العبرات» في الإمارات

GMT 17:29 2024 الأربعاء ,21 شباط / فبراير

ألوان طلاء المنزل تؤثر على التفكير والمشاعر
 صوت الإمارات - ألوان طلاء المنزل تؤثر على التفكير والمشاعر

GMT 16:00 2020 الأربعاء ,14 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة الفنان المصري محمود ياسين عن عمر ناهز 79 عاما

GMT 13:15 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

نيللي كريم تؤكد أن فاتن حمامة قدوة لكل فنانات مصر

GMT 20:10 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

رئيس وزراء أوكرانيا يستقيل بعد "إهانة الرئيس"

GMT 08:11 2019 السبت ,27 تموز / يوليو

طريقة عمل كوكيز مقرمش بالسمسم

GMT 05:35 2019 الخميس ,21 شباط / فبراير

تعرف على فوائد الطحينة لجسم الانسان

GMT 19:55 2015 الأربعاء ,12 آب / أغسطس

وزير الخارجية الإيراني يصل دمشق

GMT 02:53 2014 السبت ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

اختتام معرض "نجوم الروك" للفنان المغربي حسن حجاج
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates