سياسيون يحذرون من افتعال حرب في تظاهرات يونيو ويطالبون الأمن بالاستعداد
آخر تحديث 13:08:45 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"جهادي"لـ"مصر اليوم":سندعو إخواننا في سورية والعراق لإحباط الانقلاب ضد مرسي

سياسيون يحذرون من افتعال حرب في تظاهرات يونيو ويطالبون الأمن بالاستعداد

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - سياسيون يحذرون من افتعال حرب في تظاهرات يونيو ويطالبون الأمن بالاستعداد

صورة أرشيفية لمليونية في ميدان التحرير
القاهرة ـ أكرم علي

كشف قيادي جهادي مصري، عن تنسيق يجري بين الجماعات "الجهادية" السلفية في محافظات مصر، للتصدي لتظاهرات 30 حزيران/يونيو، ضد الرئيس محمد مرسي، فيما حذر سياسيون من افتعال حرب في التظاهرات، وطالبوا وزارة الداخلية بالتصدي لهذه الخطط.وقال القيادي الذي رفض الكشف عن هويته، لـ"مصر اليوم"، إن الجماعة "الجهادية" السلفية ستدعو جميع الجهاديين في سورية والعراق إلى الدخول مصر، لقتال من يريدون إسقاط المشروع الإسلامي، وأن هذا يُعد موقف عدد كبير من الجماعات مصر، وأنهم سيتصدون لأي انقلاب يجرى في القاهرة ضد الرئيس مرسي، وسنحارب الإعلام وأي شخص ينتمي للرئيس السابق.وأكد الجهادي السلفي، أن جماعة "الإخوان" لا تملك الدفاع عن نفسها، و"السلفية الجهادية" هي الجماعة الوحيدة القادرة على التصدى لأي تظاهرات تندلع ضدهم، وأن سقوط مصر سيتحول إلى سورية، لأن الرئيس مرسي جاء بانتخابات ديمقراطية، مضيفًا "بالرغم من الاختلافات بين بعض المجموعات الجهادية غضبها من الرئيس مرسي، لسبب عدم تطبيقه للشريعة الإسلامية، على الرغم من وعوده لهم بتطبيقها أثناء حملته الانتخابية، فإنهم سيقفون ضد أي انقلاب عليه".وحذر سياسيون من تهديد الجماعات "الجهادية" بالتدخل في تظاهرات 30 حزيران/يونيو والتصدي لها، وتحول التظاهرات السلمية إلى ساحة حرب، حيث قال أستاذ العلوم السياسية محمد ياسين، لـ"مصر اليوم"، إنه يجب على وزارة الداخلية أن تتعامل بحذر مع تهديدات الجماعات الجهادية بالتصدي لتظاهرات حزيران، وأن تضع خطتها لمنع دخول أي جهاديين من بلاد أخرى لمساندة النظام، وتحول الشارع المصري إلى بحر من الدماء، لأن الجماعات الجهادية أكثر عنفًا من السلفيين، والأحزاب السلفية في الوقت الحالي على خلاف سياسي مع الرئيس مرسي، فلا يوجد سوى الجهاديين لمساندة النظام.
ورأى أستاذ العلوم السياسية محمد عبدالعظيم، في حديثه لـ"مصر اليوم"، أن "الجماعات الجهادية حين تحذر من شيء، فلا تطلق دعوة فقط مثل بعض الجماعات السلفية، وإنما تحقق ذلك، لأنهم اعتمدوا على التربية في بيئة متشددة مليئة بالتهديد والتوعد"، داعيًا وزارة الداخلية إلى وضع خطتها للتعامل مع أي عناصر تهدف إلى نشر القتال بين المتظاهرين الذين ينظمون مسيرات سلمية.
ودعت بعض القوى السياسية من بينها حركة "تمرد"، إلى التظاهر 30 حزيران/يونيو، لسحب الثقة من الرئيس محمد مرسي، والمطالبة بإجراء انتخابات رئاسية مبكرة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سياسيون يحذرون من افتعال حرب في تظاهرات يونيو ويطالبون الأمن بالاستعداد سياسيون يحذرون من افتعال حرب في تظاهرات يونيو ويطالبون الأمن بالاستعداد



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سياسيون يحذرون من افتعال حرب في تظاهرات يونيو ويطالبون الأمن بالاستعداد سياسيون يحذرون من افتعال حرب في تظاهرات يونيو ويطالبون الأمن بالاستعداد



ارتدت فستانًا ماكسيًّا منقوشًا بطبعة "البولكا دوت"

روبي تخطف الألباب خلال افتتاح فيلمها الجديد

لندن - صوت الامارات
ركّزت أخبار الموضة على إطلالات النجمات في حفلة توزيع جوائز الموضة البريطانية والإطلالة المفاجئة لدوقة ساسكس ميغان ماركل، لكن في الليلة نفسها أقيم العرض الافتتاحي لفيلم "ماري ملكة أسكتلندا"، وظهرت نجمة الفيلم و مارغوت روبى على السجادة الحمراء بإطلالة مميزة خطفت اهتمامنا. ارتدت الممثلة فستانا ماكسيا منقوشا بطبعة "البولكا دوت"، من توقيع "رودارتيه" في العرض الأوّلي لفيلم "ماري ملكة أسكتلندا" في بريطانيا، مزيّنا بوردة مطرزة عند الخصر، ويأتي خط العنق مقلما بقماش شفاف رقيق، فبدت إطلالتها رومانسية وحديثة. وشهدت ساحة الموضة عودة طبعة "البولكا دوت" بثبات على مدار الموسم الماضي، إذ ارتدت كيت موس فستانا بطبعة البولكا وسترة أنيقة إلى حفلة الزفاف الملكية للأميرة يوجيني وجاك بروكسبانك في أكتوبر/ تشرين الأوَّل الماضي، واختارت داكوتا جونسون فستانا أسود اللون قصيرا، جاء مُطبعًا بالبولكا دوت الأبيض للظهور على السجادة الحمراء مؤخرا، كما قدّمت علامة توب شوب فستانا بنيا منقطا بالأبيض وكان

GMT 13:25 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

لوتي موس تكشّف عن جسدها في "بيكيني" باللونين الأبيض والوردي
 صوت الإمارات - لوتي موس تكشّف عن جسدها في "بيكيني" باللونين الأبيض والوردي

GMT 13:57 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

"سان بطرسبرغ" الروسية الوجه الأمثل للتسوق في العالم
 صوت الإمارات - "سان بطرسبرغ" الروسية الوجه الأمثل للتسوق في العالم

GMT 14:10 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

نُقدم روشته لأفضل الطُرق لترميم المنزل لعام 2019
 صوت الإمارات - نُقدم روشته لأفضل الطُرق لترميم المنزل لعام 2019

GMT 01:25 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

ديون تُبيِّن سبب إلهامها لتدشين خط ملابس مُحايد للأطفال
 صوت الإمارات - ديون تُبيِّن سبب إلهامها لتدشين خط ملابس مُحايد للأطفال

GMT 17:01 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

18 واجهة سياحية لقضاء عطلة مميّزة في البحر الكاريبي
 صوت الإمارات - 18 واجهة سياحية لقضاء عطلة مميّزة في البحر الكاريبي

GMT 22:01 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

قائد باريس سان جيرمان يحدد سلاحي فريقه أمام ليفربول

GMT 02:20 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

الكشف عن قوائم المُرشَّحين للتتويج بجوائز "جلوب سوكر"

GMT 06:44 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

الكرواتي سيرغيو بوسكيتس يُشيد باللاعب عثمان ديمبلي

GMT 08:07 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

لينديلوف يورِّط مورينيو أمام يونج بويز في دوري الأبطال

GMT 22:22 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

إيفرتون يسعى للتعاقد مع البرتغالي جوميز من برشلونة

GMT 02:27 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

أوناي إيمري يكشف أسباب عدم مشاركة أوزيل في مباراة بورنموث

GMT 17:16 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

الثريات العملاقة كالمجوهرات في المنزل البريطاني

GMT 13:36 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

تناول التفاح والطماطم يبطئ شيخوخة الرئة

GMT 17:27 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

سيارة "بورش 911 كاريرا كوبية" تحت المجهر

GMT 22:01 2018 الجمعة ,12 كانون الثاني / يناير

طرح البرومو الدعائي الأول لفيلم "اطلعولي برة"

GMT 13:51 2018 السبت ,06 كانون الثاني / يناير

فيدرا تكشف أنّ دورها في "بين عالمين" مختلف

GMT 21:35 2018 الأحد ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

وكيل رمضان صبحي يؤكد استمراره مع هيدرسفيلد الأنكليزي

GMT 15:30 2018 الإثنين ,22 كانون الثاني / يناير

يوم في منتجع صحي يمكن أن يقضي على السرطان
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates