إسرائيل تؤكد عدم مهاجمة الدبابات النظامية المطاردة للمعارضة في الجولان
آخر تحديث 21:29:05 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بعد طلب تقدمت به الحكومة السورية إلى "مجلس الأمن" الجمعة

إسرائيل تؤكد عدم مهاجمة الدبابات النظامية المطاردة للمعارضة في الجولان

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - إسرائيل تؤكد عدم مهاجمة الدبابات النظامية المطاردة للمعارضة في الجولان

إسرائيل تؤكد عدم مهاجمة الدبابات السورية
دمشق - جورج الشامي

كشفت وثيقة رسمية في الأمم المتحدة نشرتها جريدة "الحياة" وجود تنسيق ميداني بين القوات الحكومية السورية والجيش الإسرائيلي في الجولان عبر قوة مراقبة فك الاشتباك - (أندوف)، إذ لبت إسرائيل طلب الجيش السوري بأن لا يقوم الجيش الإسرائيلي "بأي تحرك" ضد الدبابات السورية التي دخلت منطقة فك الاشتباك الخميس الماضي "لأنها مخصصة حصراً لمحاربة العناصر المسلحة في المعارضة".
وفي الوثيقة التي تضمنت تقريراً قدم إلى مجلس الأمن، الجمعة، قال مساعد الأمين العام للأمم المتحدة لعمليات حفظ السلام إيرفيه لادسوس إن "ضابط الاتصال الرفيع في الجيش السوري، المحاور الرئيسي مع "أندوف" في الجانب السوري من منطقة فك الاشتباك، أبلغ الخميس قائد "أندوف" أن وجود الدبابات السورية مخصص حصراً لغرض محاربة الأعضاء المسلحين في المعارضة، وطلب أن لا يقوم جيش الدفاع الإسرائيلي بأي عمل" ضدها.
وأضاف لادسوس، وفق الوثيقة نفسها، إن "الجيش السوري لا يزال يبقي 4 دبابات وثلاث ناقلات جنود مدرعة في منطقة فك الاشتباك، في انتهاك لاتفاق فك الاشتباك" مع إسرائيل.
وذكرت "الإذاعة الإسرائيلية" أن نظام بشار الأسد طلب منها عدم اتخاذ أي رد فعل تجاه تحرك دباباته لقصف الثوار داخل المنطقة العازلة، التي تفصل بين سورية والجولان المحتل.
و من جانبها تولت بعثة قوات الفصل الأممية المرابطة في المنطقة، نقل طلب نظام بشار إلى إسرائيل، حسب قول "الإذاعة الإسرائليلة" التي أكدت أن مجلس الأمن نوه بهذا الطلب في قراره الأخير الذي أدان الاشتباكات في منطقة الجولان.
ويذكر أنه أخيرًا نشبت اشتباكات عنيفة بين الثوار السوريين وقوات بشار في مدينة القنيطرة وعلى معبرها الرئيس، ما دفع النظام للاستعانة بتعزيزات إضافية تتضمن دبابات وعربات مدرعة، علما أن دخول هذه الدبابات إلى المنطقة العازلة محظور بموجب اتفاقية الفصل، وهو ما أعطى إشارة واضحة بأن بشار استأذن الإسرائليين قبل إقدامه على هذه الخطوة.
و تتقاطع هذه المعلومات مع تقرير نشره قبل أيام موقع معارض سوري، إذ طلب حزب الله نفس الطلب سابقاً... "عدم استهداف خطوط إمداده لأنها مخصصة لدعم القوات التي تقاتل العناصر المسلحة الإسلامية"..!
وعلى جانب آخر كشفت مصادر قريبة من المخابرات الألمانية عن زيارة رئيس المخابرات الاتحادية (BND) لدمشق مطلع الشهر الحالي لبحث ملفات التعاون الأمني فيما يتعلق بالمعتقلين الإسلاميين وعلى رأسهم معتقلي جبهة النصرة، غير أن مصدر قال بعكس ذلك والغاية هي "حزب الله."
كما تحدث راديو ستديو عمان عن زيارة جيرهارد شيندلر رئيس المخابرات الألمانية يرافقه رئيس دائرة مكافة الإرهاب لدمشق مطلع الشهر بغية جمع معلومات أكثر بشأن  المعتقليين الإسلاميين لا سيما من جبهة النصرة.
وكشف مصدر أن زيارة شيندلر تتعدى مسألة المعتقلين الجهاديين التي تعد واجهة فقط وجوهر الزيارة هو إطلاع بشار الأسد ومستشاريه الأمنيين وعلى رأسهم علي مملوك عن دور الوساطة الذي تلعبه المخابرات الألمانية بين إسرائيل من جهة والنظام السوري وحزب الله من جهة أخرى.
وكانت أولى التسريبات عن هذه الوساطة تقديم ضمانات لـ"حزب الله" من إسرائيل بعدم ضرب أرتاله العسكرية أو الإمدادات الذاهبة إليه من النظام السوري طالما أنها موجهة لمحاربة "الإسلاميين على جبهة القصير".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إسرائيل تؤكد عدم مهاجمة الدبابات النظامية المطاردة للمعارضة في الجولان إسرائيل تؤكد عدم مهاجمة الدبابات النظامية المطاردة للمعارضة في الجولان



GMT 04:04 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

مجلس الدوما يصادق على ضمّ 4 مناطق أوكرانية إلى روسيا

GMT 01:25 2022 الثلاثاء ,30 آب / أغسطس

أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة
 صوت الإمارات - أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة

GMT 03:58 2022 الأربعاء ,05 تشرين الأول / أكتوبر

طيران الإمارات تُعزز عملياتها في جنوب إفريقيا
 صوت الإمارات - طيران الإمارات تُعزز عملياتها في جنوب إفريقيا

GMT 04:24 2022 الخميس ,21 تموز / يوليو

أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر
 صوت الإمارات - أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر

GMT 04:26 2022 الإثنين ,25 تموز / يوليو

مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة
 صوت الإمارات - مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة

GMT 04:38 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

جزر المالديف واحة للجمال والسكينة
 صوت الإمارات - جزر المالديف واحة للجمال والسكينة

GMT 02:23 2022 الأربعاء ,20 تموز / يوليو

تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة
 صوت الإمارات - تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة

GMT 21:45 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

أجواء إيجابية لطرح مشاريع تطوير قدراتك العملية

GMT 20:56 2018 الخميس ,11 تشرين الأول / أكتوبر

الزي المدرسي يعرض التلميذات للتحرش الجنسي في بريطانيا

GMT 20:18 2013 السبت ,14 أيلول / سبتمبر

"الميادين" تحصد جائزة افضل فيلم اجنبي "بركسات"

GMT 16:12 2018 الثلاثاء ,10 تموز / يوليو

تصميم تقليدي لـ"جيب رانجلر" وطرح نسخ أخف وزنًا

GMT 11:56 2018 الثلاثاء ,26 حزيران / يونيو

دراسة تؤكّد التربية تُحدد مستويات "التستوستيرون"

GMT 23:22 2013 الخميس ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

لا خلافات مع هيفاء واعتذرت عن "حلاوة روح"

GMT 16:48 2013 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

الصيادون في بيرو يقتلون الدلافين لصيد أسماك القرش

GMT 02:17 2013 الأحد ,06 كانون الثاني / يناير

11 مليون مشترك في خدمة الهاتف المحمول في اليمن
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates