غضب بين القوى الثورية المصرية بعد إخلاء سبيل نجلي مبارك
آخر تحديث 20:52:38 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أكدوا لـ"مصر اليوم" أن الحُكْم يساهم في الحشد 30 يونيو

غضب بين القوى الثورية المصرية بعد إخلاء سبيل نجلي مبارك

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - غضب بين القوى الثورية المصرية بعد إخلاء سبيل نجلي مبارك

علاء وجمال مبارك
القاهرة – عمرو والي

القاهرة – عمرو والي  استنكر عدد من القوى الثورية في مصر قرار قاضي محكمة القرن المستشار محمود الرشيدي،  الاثنين، بإخلاء سبيل كل من علاء وجمال مبارك، نجلي الرئيس السابق، بعد انقضاء مدة الحبس الاحتياطي، ما لم يكونا محبوسين على ذمة قضايا أخرى , مشيرين إلى أن هذا الحكم بمثابة استكمال لمسلسل البراءة للجميع.
  وقالوا إن النظام القائم لا يهتم سوى بمصالحه دون الالتفات إلى رموز النظام السابق والذين كانوا أحد الأسباب الرئيسية لقيام ثورة 25 كانون الثاني/يناير 2011 .
  وأكد منسق تحالف القوى الثورية هيثم الشواف، في تصريحاته لـ"مصر اليوم" أن القرار بمثابة حلقة جديدة في مسلسل براءة رموز النظام السابق من قتل المتظاهرين، ويكشف كذب وعود الرئيس وجماعة الإخوان بشأن دماء الشهداء.
وأضاف أن جماعة الإخوان لا تهتم إلا بالسيطرة على السلطة فقط، ولا تهتم بمحاكمة النظام السابق، مؤكدًا أنه في عهد النائب العام وجماعته دخل الثوار السجون وخرج المجرمون منها , ضاربًا المثل بعدد كبير من النشطاء الذين ألقى القبض عليهم أخيرًا.
  وأكد المنسق العام للجبهة الحرة للتغيير السلمي عصام الشريف في تصريحاته لـ"مصر اليوم" أن قرار محكمة جنايات شمال القاهرة، الاثنين، بإخلاء سبيل جمال وعلاء، نجلي الرئيس السابق حسني مبارك كان متوقعاً.
   وأشار إلى أن المحكمة تدار بشكل سياسي، بعيدًا عن مبادئ الثورة، واصفاً إياها بالعارعلى الثورة، التي يُسجن شبابها في قضايا الجميع يعلم أن ملفقة.
  وتوقع الشريف، أن يسهم قرار المحكمة في زيادة أعداد المشاركين في مظاهرات 30 حزيران/يونيو الجاري، الهادفة لإسقاط الرئيس محمد مرسي.
  وقال "إن الشارع سيشهد حشدًا جماهيريًّا غير مسبوق، بعد خروج معظم رموز النظام السابق، مقابل حبس شباب الثورة ووجودهم خلف القضبان، أمثال الناشطين أحمد دومة وحسن مصطفى".
  فيما رأى العضو المؤسس في حركة 6 أبريل محمد عادل في تصريحاته لـ"مصر اليوم" أن الحكم بمثابة استمرار للمسار القانوني الخاطئ الذي سارت فيه محاكمات مبارك وأسرته ورموز النظام السابق من البداية".
  وأضاف أن إعادة المحاكمة تحصيل حاصل لم يأت بجديد كما ادعى الرئيس مرسي في الإعلان الدستوري، وأن تقارير لجنة تقصي الحقائق ونيابة الثورة كانت مجرد حبر على ورق.
  وكانت محكمة جنايات شمال القاهرة، قضت خلال ثالث جلساتها الاثنين بإخلاء سبيل نجلي مبارك علاء وجمال في قضية قتل المتظاهرين، وتأجيل القضية لـ6 تموز/يوليو.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

غضب بين القوى الثورية المصرية بعد إخلاء سبيل نجلي مبارك غضب بين القوى الثورية المصرية بعد إخلاء سبيل نجلي مبارك



GMT 04:04 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

مجلس الدوما يصادق على ضمّ 4 مناطق أوكرانية إلى روسيا

GMT 01:25 2022 الثلاثاء ,30 آب / أغسطس

أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة
 صوت الإمارات - أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة

GMT 03:58 2022 الأربعاء ,05 تشرين الأول / أكتوبر

طيران الإمارات تُعزز عملياتها في جنوب إفريقيا
 صوت الإمارات - طيران الإمارات تُعزز عملياتها في جنوب إفريقيا

GMT 04:24 2022 الخميس ,21 تموز / يوليو

أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر
 صوت الإمارات - أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر

GMT 04:26 2022 الإثنين ,25 تموز / يوليو

مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة
 صوت الإمارات - مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة

GMT 04:38 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

جزر المالديف واحة للجمال والسكينة
 صوت الإمارات - جزر المالديف واحة للجمال والسكينة

GMT 02:23 2022 الأربعاء ,20 تموز / يوليو

تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة
 صوت الإمارات - تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة

GMT 21:45 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

أجواء إيجابية لطرح مشاريع تطوير قدراتك العملية

GMT 20:56 2018 الخميس ,11 تشرين الأول / أكتوبر

الزي المدرسي يعرض التلميذات للتحرش الجنسي في بريطانيا

GMT 20:18 2013 السبت ,14 أيلول / سبتمبر

"الميادين" تحصد جائزة افضل فيلم اجنبي "بركسات"

GMT 16:12 2018 الثلاثاء ,10 تموز / يوليو

تصميم تقليدي لـ"جيب رانجلر" وطرح نسخ أخف وزنًا

GMT 11:56 2018 الثلاثاء ,26 حزيران / يونيو

دراسة تؤكّد التربية تُحدد مستويات "التستوستيرون"

GMT 23:22 2013 الخميس ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

لا خلافات مع هيفاء واعتذرت عن "حلاوة روح"

GMT 16:48 2013 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

الصيادون في بيرو يقتلون الدلافين لصيد أسماك القرش

GMT 02:17 2013 الأحد ,06 كانون الثاني / يناير

11 مليون مشترك في خدمة الهاتف المحمول في اليمن
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates