الإخوان تنفي صلتها بمخطط يستهدف متظاهري ميدان التحرير والاتحادية
آخر تحديث 01:40:14 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

شباب الجماعة يطالبون بعدم الحشد المضاد ويحذرون من حرب أهلية

"الإخوان" تنفي صلتها بمخطط يستهدف متظاهري ميدان التحرير و"الاتحادية"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "الإخوان" تنفي صلتها بمخطط يستهدف متظاهري ميدان التحرير و"الاتحادية"

المتظاهرون في ميدان التحرير
القاهرة ـ أكرم علي

نفت جماعة "الإخوان المسلمين" وجود أي مخطط لديها للعدوان على المتظاهرين في ميدان التحرير أو أمام قصر الاتحادية، . وقالت الجماعة، في بيان صحافي لها صدر الثلاثاء، "لا نحرض على العنف، وندين أي مخطط لأعمال قتل وتحريض على العنف، ولكن نما إلى علمنا أن هناك من يخطط للعدوان على المتظاهرين في ميدان التحرير وأمام قصر الاتحادية، ثم ينسبون هذه الأعمال الإجرامية إلى (الإخوان المسلمين) للتحريض ضدهم ونشر الفتنة في البلاد، والجماعة تبادر إلى إدانة هذا المخطط وهذه الأعمال إن تمت، لأنها أحرص الناس على دماء المصريين جميعًا، ونسعى إلى أن يحيا المصريين جميعًا في جو من الألفة والتعاون على البر والتقوى والعمل على التقدم ومصلحة البلاد العليا، في مناخ من الديمقراطية السليمة، وفي ظل دولة مدنية عصرية متحضرة تحسم خلافاتها بالعقل والمنطق بإجراءات ديمقراطية بعيدًا عن العنف والإرهاب والقتل".
ورفع عدد من شباب جماعة "الإخوان المسلمين"، الثلاثاء، طلبًا إلى مكتب الإرشاد، يطالبون فيه بحقن دماء الشعب المصري وعدم الحشد المضاد، لأن ذلك من شأنه وقوع حرب أهلية.
وتضمن الطلب التي حصل "مصر اليوم" على تفاصيله، مقترحًا بالذهاب إلى الاستفتاء بشأن استمرار الرئيس محمد مرسي، على أن تسعي التيارات الإسلامية للحشد لتأييد هذا المقترح، ودفع المواطنين للقبول به ليكون حلاً أخيرًا.
وقال أحد شباب "الإخوان"، لـ "مصر اليوم"، رفض ذكر اسمه، إن هناك مشاورات جرت بين عدد كبير من شباب "الإخوان"، واتفقوا في ما بينهم على رفض الاحتشاد في الوقت الراهن، لأنه سيؤدي إلى "حرب أهلية"، مضيفًا أنهم توجهوا إلى مكتب الإرشاد ونائب المرشد المهندس خيرت الشاطر، وجاء الرد عليهم بأن "الجماعة حملت المشروع الإسلامي علي عاتقها في العالم، لكنها تواجه حربًا ضارية من مختلف التيارات الليبرالية والعلمانية، وأن القوات المسلحة انقلبت على الشرعية، في أول فرصة تمكنت فيها من ذلك، وأن الشرطة عاونت بعض البلطجية على حرق المقرات، وأن ذلك يفرض علينا الصبر والصمود في مواجهة تلك الحرب".
وشدد شباب "الإخوان" على أن سياسة الجماعة من شأنها أن تعود بالجماعة إلى سيناريو 1954، لأن هناك قطاعًا شعبيًا عريضًا يعارض النظام، بالإضافة إلى دعم من القوات المسلحة والشرطة.
وكان مكتب الإرشاد لجماعة "الإخوان المسلمين" قد اجتمع، الإثنين، من دون أن يتوصل إلى قرار بشأن الأحداث الجارية في مصر.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الإخوان تنفي صلتها بمخطط يستهدف متظاهري ميدان التحرير والاتحادية الإخوان تنفي صلتها بمخطط يستهدف متظاهري ميدان التحرير والاتحادية



GMT 00:54 2021 السبت ,25 أيلول / سبتمبر

الصوف "البوكليه" في موضة الديكور الخريفي
 صوت الإمارات - الصوف "البوكليه" في موضة الديكور الخريفي

GMT 04:48 2021 الثلاثاء ,14 أيلول / سبتمبر

إطلالات راقية للفنانة نوال الزغبي باللون الأبيض
 صوت الإمارات - إطلالات راقية للفنانة نوال الزغبي باللون الأبيض

GMT 00:45 2021 السبت ,25 أيلول / سبتمبر

اختيار براغ كأجمل مدينة في العالم للعام 2021
 صوت الإمارات - اختيار براغ كأجمل مدينة في العالم للعام 2021

GMT 17:53 2021 الإثنين ,13 أيلول / سبتمبر

أفكار في الديكور لتزيين ممرات المنزل المهملة
 صوت الإمارات - أفكار في الديكور لتزيين ممرات المنزل المهملة

GMT 20:28 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 21:45 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

أجواء إيجابية لطرح مشاريع تطوير قدراتك العملية

GMT 20:54 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تضطر إلى اتخاذ قرارات حاسمة

GMT 11:52 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

ريهانا تتألق بإطلالة ساحرة في حفل إطلاق كتابها

GMT 15:37 2020 الأربعاء ,22 كانون الثاني / يناير

كارول سماحة بإطلالة جذابة في "شتاء طنطورة"

GMT 17:49 2019 الأحد ,29 كانون الأول / ديسمبر

فساتين سواريه بسيطة للمحجبات 2020

GMT 01:14 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

تغيير سرعات بعض الطرق في أبوظبي اعتبارًا من 2 كانون أول

GMT 23:12 2018 الأربعاء ,10 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار مبدعة ومميزة لبوابات الحدائق الصغيرة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates