تظاهرات جمعة استفيقي أيتها الكتائب تدعو لتوحيد الحر وإقامة الخلافة الإسلامية
آخر تحديث 20:58:51 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

ائتلاف المعارضة السورية يوجه نداء لحماية المدنيين في حمص ودرعا

تظاهرات جمعة "استفيقي أيتها الكتائب" تدعو لتوحيد "الحر" وإقامة الخلافة الإسلامية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - تظاهرات جمعة "استفيقي أيتها الكتائب" تدعو لتوحيد "الحر" وإقامة الخلافة الإسلامية

عناصر من الجيش الحر
دمشق - جورج الشامي

في جمعة سميت "تنبهي واستفيقي ايتها الكتائب" خرج أهالي معظم المدن والقرى والبلدات السورية، في تظاهرات حاشدة نادت بإسقاط النظام وتوحيد الجيش الحر وإقامة دولة الخلافة الإسلامية، فيما شهدت دمشق قصفا بالمدفعية الثقيلة تركز على أحياء القابون وبرزة وجوبر والأحياء الجنوبية، مترافقاً مع اشتباكات عنيفة في محيط حيي برزة والقابون، وبالتزامن مع استمرار حملة الحكومة على مدينة حمص لليوم السابع على التوالي، اما في درعا فقد سجل قصف براجمات الصواريخ والمدفعية الثقيلة على حي طريق السد وأحياء البلدة الداخلية ، كذلك بالنسبة الى حلب التي شهدت اشتباكات عنيفة في حي الراشدين.
ففي اشارة واضحة الى التشرذم الحاصل ضمن الكتائب المقاتلة الثائرة وتنبيهها الى خطورة هذا الوضع على مسار الثورة السورية ووجوب توحدها، خرجت تظاهرات في انحاء متفرقة من مدن وقرى وبلدات سورية تحت شعار " جمعة تنبهي و استفيقي ايتها الكتائب " ، طالبت بتوحد الكتائب المقاتلة وتنظيم نفسها، كما رفعت شعارات اخرى نادت بإقامة الخلافة الاسلامية وسقوط النظام ورحيل رئيسه بشار الاسد.
وضمن هذا الاطار ، خرجت في محافظة حلب مظاهرات في كل من احياء باب انطاكية والشعار والشيخ فارس وبستان القصر وطريق الباب والقاطرجي واعزاز ومناطق اخرى متفرقة، كما خرجت تظاهرات مماثلة في محافظة حماة، و خصوصا في اللطامنة وقلعة المضيق وكفرزيتا والسلمية، وفي محافظة ادلب خرجت مظاهرات في كل من معرة مصرين وبنش وحاس وكفر نبل، وفي محافظتي دمشق وريفها خرجت مظاهرات في كل من دوما والمليحة وسقبا والعسالي ومدينة دمشق وعربين ومناطق اخرى متفرقة، وفي محافظة درعا في معربة، وفي الحي الغربي وحي العنترية في القامشلي، وفي حمص في حي الوعر، كما خرجت مظاهرات اخرى في مختلف مدن وقرى وبلدات سورية في كل من الميادين وحمص وعامودا والحسكة.
وتزامنت هذه التظاهرات مع استمرار الاعمال العسكرية في معظم المناطق السورية، وقالت شبكة شام الإخبارية أن مدينة دمشق شهدت قصفا بالمدفعية الثقيلة على أحياء القابون وبرزة وجوبر والأحياء الجنوبية، واشتباكات عنيفة في محيط حي برزة بين الجيش الحر وقوات الحكومة، مع استمرار حصار قوات النظام لحي القابون بأعداد كبيرة من الآليات والجنود ، في حين شنت قوات الحكومة حملة دهم واعتقالات في أحياء الصالحية وركن الدين، وفي الريف قصف الطيران الحربي المنطقة الواقعة بين مدينة السيدة زينب وبلدة حجيرة وعلى بساتين بلدة يلدا ، مع قصف عنيف براجمات الصواريخ والمدفعية الثقيلة على مدن وبلدات الذيابية والسيدة زينب والبويضة وببيلا والسبينة وداريا ومعضمية الشام وزملكا والزبداني وحجيرة البلد وعلى عدة مناطق بالغوطة الشرقية، وسجلت ايضاً اشتباكات عنيفة في مدينة داريا واشتباكات عنيفة بين الجيش الحر وقوات الحكومة المدعومة بقوات "حزب الله" اللبناني ولواء "أبو الفضل العباس" في مدينة السيدة زينب وعلى أطراف بلدة حجيرة البلد.
وضمن حملة قوات الحكومة العسكرية التي دخلت يومها السابع لاستعادة حمص، أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن الطيران الحربي شن ثلاث غارات على أحياء المدينة حيث يواصل الجيش الحكومي قصفه العنيف على أحياء حمص القديمة والخالدية وسط استمرار الاشتباكات بين طرفي النزاع.
وقد سبق ذلك قصف الجيش الحكومي أحياء المدينة بصواريخ أرض أرض، عززه بقصف آخر براجمات الصواريخ والمدفعية الثقيلة على المنطقة.
وأفادت شبكة شام بأن اشتباكات عنيفة تجري في محيط حي الخالدية وعلى امتداد عدة محاور أخرى في محيط أحياء حمص المحاصرة.
وفي حلب قالت شبكة شام، إن قصفاً بقذائف الهاون شهدته أحياء الهلك والحيدرية، واشتباكات عنيفة في أحياء الأشرفية والراشدين بين الجيش الحر وقوات الحكومة، و اشتباكات في بلدة خان العسل بريف حلب الغربي بين الجيش الحر وقوات الحكومية.
كما أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن اشتباكات تدور بين الكتائب المقاتلة والقوات الحكومية  في منطقة الراشدين الجنوبية، وهناك أنباء عن تدمير مقاتلي الكتائب المقاتلة عددا من الآليات العسكرية، وسط قصف من القوات الحكومية على حي الراشدين، ولا أنباء عن إصابات حتى الآن.
وفي درعا حسب شبكة شام، حصل قصف براجمات الصواريخ والمدفعية الثقيلة على حي طريق السد وأحياء درعا البلد واشتباكات عنيفة في محيط المشفى الوطني بدرعا المحطة بين الجيش الحر وقوات الحكومة، وايضاً قصف عنيف براجمات الصواريخ والمدفعية الثقيلة على مدن وبلدات سحم الجولان وإنخل وبصرى الشام ومعربة والجيزة وتسيل وجاسم واشتباكات عنيفة على الجهة الشرقية لمدينة إنخل بين الجيش الحر وقوات الحكومة.
وفي دير الزور قصف بالمدفعية الثقيلة على معظم الأحياء التي يسيطر عليها الجيش الحر في المدينة.
وفي ادلب قصف من الطيران الحربي استهدف بلدة بسنقول وقصف بالمدفعية الثقيلة يستهدف قرى سهل الروج وعدة قرى بجبل الزاوية واشتباكات عنيفة على طريق الاتستراد الدولي بين مدينة أريحا واللاذقية.
وفي اللاذقية قالت "شام" ان الطيران الحربي أغار على بلدة سلمى، و جرى قصف عنيف براجمات الصواريخ والمدفعية الثقيلة على معظم قرى جبل الأكراد وجبل التركمان.
وأفاد المرصد السوري بأنه تم استهداف كتيبة تابعة للقوات النظامية الجمعة قرب قرية السامية بمحافظة اللاذقية شمال غرب سوريا مما أدى لانفجار مستودعات الذخيرة.
وفي الرقة قصف من الطيران الحربي على مدينة الرقة كما تجددت الاشتباكات بين الجيش الحر وقوات الحكومة في الفرقة 17 شمال مدينة الرقة.
في غضون ذلك وجه الائتلاف الوطني السوري المعارض نداء لحماية المدنيين في كل من حمص ودرعا وتوفير الغذاء والأدوية في ظل القصف والحصار.
وناشد الائتلاف الأمم المتحدة والقوى الغربية التي ساندت المعارضة في الحرب الأهلية السورية على "التدخل فورا" لتوفير الدواء والغذاء للأهالي المحاصرين في مدينتي حمص بوسط البلاد ودرعا بالجنوب حيث انطلقت الانتفاضة المناهضة للأسد.
وقالت الناشطة السورية وعضو الائتلاف فرح الأتاسي على هامش اجتماع إسطنبول "إنه نداء سياسي أخلاقي وإنساني، اننا ندعو إلى تدخل فوري لكسر الحصار المفروض على حمص..."، و دعت  إلى تزويد المقاتلين في جبهة حمص وفي كل سوريا أسلحة متطورة لصد عدوان جماعات الأسد".
يشار إلى أنه بعد استعادة سيطرة النظام السوري على مدينة القصير قرب الحدود اللبنانية، بدأ الجيش السوري الاثنين حملة جديدة على مدينة حمص (وسط) التي تشكل نقطة محورية بين شمال البلاد.
وقال ناشطون سوريون، إن أحياءً عدة في حمص القديمة تعرضت لمحاولة اقتحام من قبل قوات الحكومة مدعومة من مليشيات "حزب الله" وما يُسمى بـ"جيش الدفاع الوطني"، وأن الطيران الحربي من طراز "ميغ" التابع للقوات السورية نفذ غارات جوية عدة مخلفًا دمارًا هائلاً في منازل المدنيين والأحياء السكنية، وتصاعد لأعمدة الدخان في سماء المنطقة جراء القصف، إضافة إلى أن الرشاشات الثقيلة لا تكاد تهدأ من تمشيط الخطوط الأولى لمقاتلي الجيش الحر.
وقد دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أطراف النزاع في سوريا إلى السماح لـ2500 مدني عالقين في حمص بمغادرة المدينة وتلقي العلاج.
وتزامن ذلك مع إعلان واشنطن أن موسكو منعت إصدار بيان يسمح بوصول مساعدات إنسانية إلى المناطق المحاصرة في حمص، وسط تحذيرات من تدهور الوضع الإنساني في المدينة .

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تظاهرات جمعة استفيقي أيتها الكتائب تدعو لتوحيد الحر وإقامة الخلافة الإسلامية تظاهرات جمعة استفيقي أيتها الكتائب تدعو لتوحيد الحر وإقامة الخلافة الإسلامية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تظاهرات جمعة استفيقي أيتها الكتائب تدعو لتوحيد الحر وإقامة الخلافة الإسلامية تظاهرات جمعة استفيقي أيتها الكتائب تدعو لتوحيد الحر وإقامة الخلافة الإسلامية



خلال جولة لها في لوس أنجلوس برفقة إحدى صديقاتها

جوليان هوغ تتألّق بفستان مِن الشيفون وقُبعة أنيقة

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى
حصلت جوليان هوغ، الراقصة والمغنية الأميركية، على جائزة "Dancing With The Stars" مرتين كمحترفة، وهي تحقق نجاحا بشكل آخر في الموضة إذ ظهرت بإطلالة أنيقة عندما شوهدت في شوارع لوس أنجلوس مع إحدى صديقاتها الأحد. ارتدت الراقصة ذات الـ30 عاما، فستانا من الشيفون بنقوش من الزهور باللون الرمادي والأبيض، ويتميز بخصر بفتحة جانبية تصل إلى الفخذ، وأضافت لأزيائها الأنيقة قبعة "baker boy" باللون الأسود وانتعلت زوجا من أحذية الكاحل الجلدية السوداء ذات كعب عال. وأمسكت جوليان هوغ حقيبة يد سوداء بتوقيع العلامة التجارية "شانيل"، ذات حزام فضي، بينما كانت تخفي عينيها بنظارة سوداء أنيقة وعصرية. أكملت الراقصة الأميركية إطلالتها بالمكياج الطبيعي الناعم، وتركت شعرها الأشقر القصير منسدلا بطبيعته بشكل مستقيم، وبدت جوليان سعيدة وتستمتع بيومها مع صديقتها. حصلت نجمة التلفزيون الشهيرة مؤخرا على تسريحة شعر جديدة بعد أن غيرت لونه من الأحمر إلى الأشقر، وشاركت معجبيها مظهرها الجديد

GMT 11:44 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إليزابيث ستيوارت تكشف خبايا تعامُلها مع نجوم هوليوود
 صوت الإمارات - إليزابيث ستيوارت تكشف خبايا تعامُلها مع نجوم هوليوود

GMT 12:42 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

أشهر 7 جُزر في دول البحر الكاريبي للاستمتاع بعطلتك
 صوت الإمارات - أشهر 7 جُزر في دول البحر الكاريبي للاستمتاع بعطلتك

GMT 16:34 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة الصحفي الأردني سامي المعايطة في ظروف غامضة
 صوت الإمارات - وفاة الصحفي الأردني سامي المعايطة في ظروف غامضة

GMT 14:32 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

اللون المثالي لأحمر الشفاه مع درجات خريف 2018لإطلالة مُثيرة
 صوت الإمارات - اللون المثالي لأحمر الشفاه مع درجات خريف 2018لإطلالة مُثيرة

GMT 13:11 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بأفضل منتجعات التزلج في أوروبا
 صوت الإمارات - استمتع بأفضل منتجعات التزلج في أوروبا

GMT 18:51 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح لاستخدام "الفخّار الملوّن" في ديكور منزلك
 صوت الإمارات - نصائح لاستخدام "الفخّار الملوّن" في ديكور منزلك

GMT 10:58 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لديكور مميزوفريد في الجلسات الخارجية

GMT 09:57 2018 الإثنين ,22 كانون الثاني / يناير

انضمام توماس مولر إلى نادي المائة في الدوري الألماني

GMT 23:32 2017 الأربعاء ,27 كانون الأول / ديسمبر

أسباب الإفرازات المهبلية بعد عملية الجماع و الاتصال الجنسي

GMT 10:45 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

ايسايف يبيّن أهمية المشروع النووي الروسي المصري

GMT 09:25 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

عرض الموسم الثالث من "مسرح مصر" على "MBC مصر"

GMT 03:08 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

روسيا تؤجل الموعد النهائي لاستلام 7 من ملاعب كأس العالم

GMT 16:06 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

صناعات غذائية وتجميلية ووقود طائرات من مستخلصات الطحالب

GMT 11:17 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

عوامل تضعف الرغبة لدى النساء في ممارسة الجنس

GMT 14:21 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

غريس تعد مفتاح الأزمات في حياة روبرت موجابي

GMT 20:27 2017 الثلاثاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

سلطان بن خليفة يلتقي رئيس وزراء حكومة إقليم بلوشستان

GMT 09:29 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

9000 عداءة في سباق الجري للسيدات في دبي

GMT 03:49 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"الجميلة والواغش" على مسرح ساقية الصاوي الأحد
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates