المتحدث العسكري المصري يستبعد نشوب حرب أهلية ويعلن استمرار عمليات سيناء
آخر تحديث 14:35:13 بتوقيت أبوظبي

أكد أن مرسي ليس محتجزًا بل في حماية الجيش وحذر من حملات التشويه

المتحدث العسكري المصري يستبعد نشوب حرب أهلية ويعلن استمرار عمليات سيناء

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - المتحدث العسكري المصري يستبعد نشوب حرب أهلية ويعلن استمرار عمليات سيناء

المتحدث العسكري العقيد أحمد علي
القاهرة ـ أكرم علي

أكد المتحدث العسكري المصري العقيد أحمد علي، الأربعاء، أن الرئيس المعزول محمد مرسي ليس محتجزًا، وأنه لا احتجاز من دون أمر قضائي، وأن القوات المسلحة اتخذت بعض الإجراءات لحمايته، وكان تأمينه هو الهدف الرئيس من الإبقاء عليه.واستبعد المتحدث العسكري، في تصريحات تلفزيونية بثت صباح الأربعاء، فكرة نشوب حرب أهلية في مصر، مؤكدًا أن "أصحاب هذه الادعاءات لا يفهمون طبيعة الشعب  المصري، وأن القوات المسلحة هي جزء من الدولة، وإن مستقبل مصر بعد 30 حزيران/يونيو هو مستقبل يشمل الجميع، من دون إقصاء أو استثناء لأحد، وأنه لن تكون هناك أي ملاحقات لأي فرد لسبب خلاف سياسي، وأن إعطاء إطار ديني للخلاف السياسي عن طريق بعض الأشخاص هو نوع من التضليل لا يتفق مع الحالة المصرية". وحذر العقيد أحمد علي، من أن هناك حملة من الادعاءات والإشاعات تهدف إلى تشويه الجيش المصري، مؤكدًا أن "القوات المسلحة مؤسسة متماسكة لم تنقلب ولم ينشق قاداتها في تاريخها، وأن الأعمال التحريضية لا تزال مستمرة، وهي مرصودة عن طريق الجيش ووسائل الإعلام المختلفة، وأن هذه الأعمال تحاول دائمًا تصوير الخلاف السياسي على أنه خلاف ديني، وأن التحريض يشمل محاولات استهداف منشآت عسكرية، وأنه أمر غير مقبول في مصر أو أي دولة في العالم، فلا يمكن القبول بالتظاهر المسلح بالقرب من أي وحدة أو منشأة عسكرية أو منشأة إستراتيجية، والتحريض ينتج عنه مقتل وإصابة أبرياء، مما يعد أمرًا مرفوضًا، حيث أن الجيش المصري لم يخلق ليقتل مصريين، أو يُقتل بواسطة مصريين". وردًا على اتهامات البعض، ولا سيما قيادات جماعة "الإخوان المسلمين"، بأن ما حدث في 30 حزيران/يونيو هو انقلاب عسكري، وأن الجيش يطمع في تولي السلطة، قال المتحدث العسكري "إن القوات المسلحة أدت واجبها الوطني في تلبية مطالب الشعب، وكان هناك أكثر من 33 مليون مواطن مصري لهم طموحات في التغيير والإصلاح، والقوات المسلحة وفقًا لمهامها الوطنية ووفقًا لعقيدتها القتالية ومبادئها الأخلاقية والتاريخية لبت نداء شعبها،و هذا شيء موجود في أي دولة في العالم، وفي كل الدساتير في العالم، وهو أن القوات المسلحة حامية لرغبات الشعب، كانت ثورة عظيمة، وكان هناك تواجدًا للشعب المصري غير مسبوق في تاريخ البشرية، مما يدعو القوات المسلحة إلى الفخر بأنها مؤسسة ممثلة لشعب عظيم بهذا الشكل، والجيش ليس له أي تواجد على الساحة السياسية، فهناك رئيسًا للدولة، وهناك وزارة يتم تشكيلها، ونحن مهتمون بحماية الأمن القومي المصري والدفاع عن مصر وأرضها وشعبها فقط"، مشيرًا إلى استشعار مؤسسة القوات المسلحة للخطر الذي كان يهدد الأمن القومي المصري نتيجة للانقسامات الداخلية، وقد تم تنبيه الرئاسة بتلك المخاطر، إلا أن "القصر الرئاسي لم يفهم طبيعة هذه المخاطر". وبشأن الوضع الأمني في سيناء والهجمات المتكررة ضد الجيش، أكد العقيد علي أن "العملية العسكرية في سيناء لم تتوقف منذ إطلاقها في 7 أب/أغسطس من العام الماضي، وأن عمليات تدمير الأنفاق التي تربط سيناء بغزة مستمرة بشكل يومي، إضافة إلى التعزيزات الأمنية وإنشاء النقاط الأمنية والكمائن ومعاونة أجهزة وزارة الداخلية لاستعادة الأمن في سيناء، وأن القوات المسلحة قادرة على حسم الأمر في سيناء في وقت محدود".  

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المتحدث العسكري المصري يستبعد نشوب حرب أهلية ويعلن استمرار عمليات سيناء المتحدث العسكري المصري يستبعد نشوب حرب أهلية ويعلن استمرار عمليات سيناء



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المتحدث العسكري المصري يستبعد نشوب حرب أهلية ويعلن استمرار عمليات سيناء المتحدث العسكري المصري يستبعد نشوب حرب أهلية ويعلن استمرار عمليات سيناء



ارتدت قميصًا فضفاضًا أبيضَ مع بوت طويل

تألّق أريانا غراندي خلال جولة لها في نيويورك الأميركية

نيويورك ـ مادلين سعاده
ظهرت مطربة البوب العالمية أريانا غراندي، في شوارع مدينة نيويورك الأميركية بإطلالة أنيقة خاطفة للأنظار الجمعة. ارتدت غراندي البالغة من العمر 25 عاما، قميصا فضفاضا باللون الأبيض مع بوت طويل بنفس اللون والذي كان يعتبر غير موفق نظرا لدرجات الحرارة والتي لا تزال مرتفعة، بينما كانت تخرج إلى جانب صديقتها. حملت الفنانة الأميركية حقيبة شفافة تحمل اسم ألبومها الجديد "Sweetner"، وكانت تخلت عن أسلوبها المميز في الأزياء والتي تبرز بوضوح خصرها وجسدها الممشوق، بأسلوب أنيق ومريح. وأكملت إطلالتها بقلادة ماسية لامعة ومكياج ناعم، وتركت شعرها البني الطويل منسدلا بطبيعته أسفل ظهرها وكتفيها. لا توجد أخبار عن خطيبها الفنان بيت دافيدسون، الذي كانت لا تنفصل عنه منذ أن أصبحا مخطوبين في وقت سابق من هذا الصيف. تنبأت أريانا قبل أعوام أنها ستتزوج من بيت، بعد أن قابلته عندما استضافت حلقة من البرنامج الذي شارك فيه "Saturday Night Live" في

GMT 12:15 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

بشرى تُعلن تفاصيل دورها في مسلسل "بالحب هنعدي"

GMT 06:17 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أستراليا تهدّد مكانة قطر في مجال الغاز الطبيعي

GMT 14:09 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 21:42 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 20:06 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 20:35 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 07:01 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 16:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 22:08 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 23:01 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 21:56 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 14:26 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 16:47 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 15:42 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي

GMT 14:47 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates