زوار الإمام الرضا تُعلن مسؤوليتها عن خطف الطيار التركي ومساعده في بيروت
آخر تحديث 16:38:30 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

شربل لـ"مصر اليوم":أرفض الربط بين العملية وملف اللبنانيين في إعزاز

"زوار الإمام الرضا" تُعلن مسؤوليتها عن خطف الطيار التركي ومساعده في بيروت

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "زوار الإمام الرضا" تُعلن مسؤوليتها عن خطف الطيار التركي ومساعده في بيروت

دورية للجيش اللبناني على طريق المطار بعد حادثة خطلف طيارين من الخطوط التركية الجمعة
بيروت ـ جورج شاهين

أعلنت مجموعة تُطلق على نفسها اسم "زوار الإمام الرضا"، مسؤوليتها عن عملية خطف طيار التركي ومساعده، على طريق مطار بيروت الدولي، عند الثالثة من فجر الجمعة، وهذه هي المرة الأولى التي يُكشف فيها عن هذه المجموعة، التي اتخذت من الحملات النظامية لزوار العتبات المقدسة في إيران والعراق شعارًا لها ولا تستبعد المصادر الأمنية اللبنانية، أن تُطلق المجموعة نداءً آخر إلى الأتراك لترهن مصير الطيار التركي ومساعده بمخطوفي إعزاز اللبنانيين الشيعة التسعة، فيما أكدت أن عملية خطف الطيار التركي، نفذتها أكثر من مجموعة وأكد وزير الدالخلية العميد مروان شربل، في تصريحات خاصة إلى "العرب اليوم"، أنه "يرفض حتى الساعة الربط بين العملية وقضية المخطوفين الشيعة اللبنانيين التسعة في إعزاز، في انتظار المعلومات التي تُثبت هوية الخاطفين وأهدافهم التي لم نفهمها حتى اللحظة"، مضيفًا "لا تستعجلوا التفاصيل، فإن التحقيقات جارية، واستعجال الكشف عن المعلومات القليلة المتوافرة إلى الآن قد يُسيء إلى العملية، التي جنّدت لها الدولة اللبنانية أجهزتها المختلفة، وأن العملية متقنة، والخاطفون ليسوا هواة ليدلونا على خططهم وطريق سيرهم"، متعهدًا العمل من أجل كشف مصير المخطوفين، بالسرعة التي تخدم لبنان في مثل هذه العمليات وقالت المعلومات الأولية، إن الباص تعرض للرصد منذ لحظة وصول الطائرة التركية إلى المطار، وبعد قطع الخاطفون الطريق عليه عند جسر الكوكودي، تولت مجموعتان تنفيذ العملية، واحدة أقلّت الرهينتين من الباص وسلمتهما على الفور إلى أخرى، التي نقلتهما إلى جهة مجهولة بعد انعطافهم باتجاه خط السير المعاكس، في اتجاه المطر وفروا بهما إلى الطرق المؤدية إلى المنطقة البحرية جنوب غربي طريق المطار وأكد سائق الباص ماهر زعيتر، الذي خُطف منه الطيار التركي ومساعده، أثناء التحقيق معه لدى الأجهزة المختصة الذي لا يزال يخضع له، صباح الجمعة، أنه استسلم للخاطفين مخافة إطلاق النار عليه وعلى ابنه الذي كان معه، وأنه لم يستطع التملص أو المناورة من المسلحين، مشيرًا إلى أن المسلحين طلبوا تحديدًا من قائد الطائرة ومساعده النزول من الباص وتركوا المضيفات.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

زوار الإمام الرضا تُعلن مسؤوليتها عن خطف الطيار التركي ومساعده في بيروت زوار الإمام الرضا تُعلن مسؤوليتها عن خطف الطيار التركي ومساعده في بيروت



GMT 04:26 2022 الإثنين ,25 تموز / يوليو

مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة
 صوت الإمارات - مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة

GMT 04:24 2022 الخميس ,21 تموز / يوليو

أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر
 صوت الإمارات - أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر

GMT 05:35 2022 الجمعة ,22 تموز / يوليو

إطلالات مميزة ولافتة من كارن وازن
 صوت الإمارات - إطلالات مميزة ولافتة من كارن وازن

GMT 22:18 2022 الثلاثاء ,26 تموز / يوليو

دبي المدينة الأكثر شعبية عالمياً للعطلات
 صوت الإمارات - دبي المدينة الأكثر شعبية عالمياً للعطلات

GMT 02:23 2022 الأربعاء ,20 تموز / يوليو

تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة
 صوت الإمارات - تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة

GMT 21:36 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تتخلص هذا اليوم من الأخطار المحدقة بك

GMT 13:06 2018 الثلاثاء ,28 آب / أغسطس

أجمل الأماكن لقضاء شهر عسل مثالي

GMT 14:32 2013 الثلاثاء ,05 شباط / فبراير

أساسيات الحماية من البريد المتطفل

GMT 17:27 2013 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

ندوة مفتوحة لمناقشة "مزرعة الحيوان" في مكتبة "أ" الاحد

GMT 16:21 2016 الخميس ,18 شباط / فبراير

"أركوس" الفرنسية تطرح 3 حواسيب لوحية جديدة

GMT 06:06 2015 الإثنين ,21 أيلول / سبتمبر

الانتهاء من مشروع إنشاء بئر مياه "السرايا" في غزة

GMT 20:12 2017 الأربعاء ,11 تشرين الأول / أكتوبر

اكتشفي كيفية علاج آثار حب الشباب والحفر على البشرة

GMT 07:05 2012 الأربعاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

"نوكيا" تسقط من قائمة الصناع الخمسة الكبار للهواتف الذكية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates