زوار الإمام الرضا تُعلن مسؤوليتها عن خطف الطيار التركي ومساعده في بيروت
آخر تحديث 21:48:31 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

شربل لـ"مصر اليوم":أرفض الربط بين العملية وملف اللبنانيين في إعزاز

"زوار الإمام الرضا" تُعلن مسؤوليتها عن خطف الطيار التركي ومساعده في بيروت

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "زوار الإمام الرضا" تُعلن مسؤوليتها عن خطف الطيار التركي ومساعده في بيروت

دورية للجيش اللبناني على طريق المطار بعد حادثة خطلف طيارين من الخطوط التركية الجمعة
بيروت ـ جورج شاهين

أعلنت مجموعة تُطلق على نفسها اسم "زوار الإمام الرضا"، مسؤوليتها عن عملية خطف طيار التركي ومساعده، على طريق مطار بيروت الدولي، عند الثالثة من فجر الجمعة، وهذه هي المرة الأولى التي يُكشف فيها عن هذه المجموعة، التي اتخذت من الحملات النظامية لزوار العتبات المقدسة في إيران والعراق شعارًا لها ولا تستبعد المصادر الأمنية اللبنانية، أن تُطلق المجموعة نداءً آخر إلى الأتراك لترهن مصير الطيار التركي ومساعده بمخطوفي إعزاز اللبنانيين الشيعة التسعة، فيما أكدت أن عملية خطف الطيار التركي، نفذتها أكثر من مجموعة وأكد وزير الدالخلية العميد مروان شربل، في تصريحات خاصة إلى "العرب اليوم"، أنه "يرفض حتى الساعة الربط بين العملية وقضية المخطوفين الشيعة اللبنانيين التسعة في إعزاز، في انتظار المعلومات التي تُثبت هوية الخاطفين وأهدافهم التي لم نفهمها حتى اللحظة"، مضيفًا "لا تستعجلوا التفاصيل، فإن التحقيقات جارية، واستعجال الكشف عن المعلومات القليلة المتوافرة إلى الآن قد يُسيء إلى العملية، التي جنّدت لها الدولة اللبنانية أجهزتها المختلفة، وأن العملية متقنة، والخاطفون ليسوا هواة ليدلونا على خططهم وطريق سيرهم"، متعهدًا العمل من أجل كشف مصير المخطوفين، بالسرعة التي تخدم لبنان في مثل هذه العمليات وقالت المعلومات الأولية، إن الباص تعرض للرصد منذ لحظة وصول الطائرة التركية إلى المطار، وبعد قطع الخاطفون الطريق عليه عند جسر الكوكودي، تولت مجموعتان تنفيذ العملية، واحدة أقلّت الرهينتين من الباص وسلمتهما على الفور إلى أخرى، التي نقلتهما إلى جهة مجهولة بعد انعطافهم باتجاه خط السير المعاكس، في اتجاه المطر وفروا بهما إلى الطرق المؤدية إلى المنطقة البحرية جنوب غربي طريق المطار وأكد سائق الباص ماهر زعيتر، الذي خُطف منه الطيار التركي ومساعده، أثناء التحقيق معه لدى الأجهزة المختصة الذي لا يزال يخضع له، صباح الجمعة، أنه استسلم للخاطفين مخافة إطلاق النار عليه وعلى ابنه الذي كان معه، وأنه لم يستطع التملص أو المناورة من المسلحين، مشيرًا إلى أن المسلحين طلبوا تحديدًا من قائد الطائرة ومساعده النزول من الباص وتركوا المضيفات.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

زوار الإمام الرضا تُعلن مسؤوليتها عن خطف الطيار التركي ومساعده في بيروت زوار الإمام الرضا تُعلن مسؤوليتها عن خطف الطيار التركي ومساعده في بيروت



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

زوار الإمام الرضا تُعلن مسؤوليتها عن خطف الطيار التركي ومساعده في بيروت زوار الإمام الرضا تُعلن مسؤوليتها عن خطف الطيار التركي ومساعده في بيروت



أكّدت إنها لا تستطيع تصديق كل ما حققته

فيكتوريا بيكهام توضح أسباب نجاح علامتها التجارية

لندن ـ ماريا طبراني
احتفلت مصممة الأزياء العالمية، فيكتوريا بيكهام، زوجة نجم منتخب إنكلترا، ديفيد بيكهام، مؤخرًا بالذكرى العاشرة على إطلاق علامتها التجارية في عالم الأزياء والموضة، والتي تحمل اسمها، واختارت المشاركة في أسبوع الموضة في لندن بدلًا من نيويورك للمرة الأولى. وبالنظر إلى مشوارها خلال الـ10 سنوات التي أمضتها في العمل، قالت فيكتوريا بيكهام، إنها لا تستطيع تصديق كل ما حققته خلال عملها في الموضة، موضحة أن مفتاح نجاحها كان عدم الاستراحة من العمل. وفي حديثها إلى مجلة "فوغ استراليا" باعتبارها نجمة غلافها في العدد المقبل في نوفمبر/تشرين الثاني، اعترفت المصممة البالغة من العمر 42 عامًا، أنها تعتبر علامتها التجارية قريبة جدًا من قلبها لدرجة أنها وصفتها بـ"طفلها الخامس". وأضافت فيكتوريا، "أنا أعيش وأتنفس هذه العلامة التجارية سبعة أيام في الأسبوع، لا أذهب أبدًا في عطلة ولا أطفئ هاتفي أو البريد الإلكتروني"، وأضافت، "لقد كنت مغنية وتحولت إلى مصممة أزياء ولم أكن أريد أن

GMT 15:15 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على أصول عائلة كيم كارداشيان بعد اختبار الحمض النووي
 صوت الإمارات - تعرف على أصول عائلة  كيم كارداشيان بعد اختبار الحمض النووي

GMT 11:48 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

استعد إلى رحلات التزلُّج في الشتاء ونصائح هامة للمبتدئين
 صوت الإمارات - استعد إلى رحلات التزلُّج في الشتاء ونصائح هامة للمبتدئين

GMT 13:20 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

8 نصائح تجعل ديكورات المنزل أكثر جمالًا في خريف 2018
 صوت الإمارات - 8 نصائح تجعل ديكورات المنزل أكثر جمالًا في خريف 2018

GMT 14:46 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

آل جابر يعلن عن تحرّك إغاثي سعودي إلى المهرة
 صوت الإمارات - آل جابر يعلن عن تحرّك إغاثي سعودي إلى المهرة

GMT 12:20 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

الصين تُعاقب مدونة شهيرة تلاعبت بالنشيد الوطني
 صوت الإمارات - الصين تُعاقب مدونة شهيرة تلاعبت بالنشيد الوطني

GMT 19:56 2018 الإثنين ,15 تشرين الأول / أكتوبر

جاي بيكرين مُحررة الموضة التي أبدعت في اختيار ملابسها
 صوت الإمارات - جاي بيكرين مُحررة الموضة التي أبدعت في اختيار ملابسها

GMT 18:18 2018 الإثنين ,15 تشرين الأول / أكتوبر

صحافي يكشف أوَّل خطأ ارتكبه في قواعد السلوك اليابانية
 صوت الإمارات - صحافي يكشف أوَّل خطأ ارتكبه في قواعد السلوك اليابانية

GMT 12:35 2018 السبت ,13 تشرين الأول / أكتوبر

قصور عثمانية في مدينة موستار البوسنية تُسحر زوارها
 صوت الإمارات - قصور عثمانية في مدينة موستار البوسنية تُسحر زوارها

GMT 22:29 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حنان مطاوع تواجه غادة عبد الرازق فى "ضد مجهول"

GMT 04:32 2017 الجمعة ,27 تشرين الأول / أكتوبر

إصدار المجلد الثانى من كتاب "ذات يوم" للكاتب سعيد الشحات

GMT 07:04 2018 الإثنين ,30 إبريل / نيسان

نابولي يتلقى صدمة قوية في مواجهته مع فيورنتينا

GMT 04:12 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

خادم الحرمين الشريفين يلتقي ولي عهد أبوظبي

GMT 17:25 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

روزاليا ارتياغا تؤكد تمتّع مصر بالمميزات للسياحة
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates