إخوان اليمن يرون في فض الاعتصامات إبادة جماعية ويدعون للتظاهر
آخر تحديث 07:50:39 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

فيما استأثر الحدث المصري باهتمام الشارع بين مؤيدين ومعارضين

"إخوان اليمن" يرون في فض الاعتصامات "إبادة جماعية" ويدعون للتظاهر

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "إخوان اليمن" يرون في فض الاعتصامات "إبادة جماعية" ويدعون للتظاهر

جانب من تظاهرات "إخوان اليمن"
صنعاء ـ علي ربيع

استأثر الحدث المصري، الأربعاء، باهتمام الشارع اليمني بين مؤيدين ومعارضين لفض الاعتصامات المؤيدة للرئيس  المصري المعزول، وسط صمت حكومي، في حين دان حزب الإصلاح (الذراع السياسي لجماعة إخوان اليمن) ما وصفه بـ"الإبادة الجماعية" التي يتعرض لها أنصار الإخوان، كما دعا علماء دين موالين للحزب يقودهم الشيخ المثير للجدل عبدالمجيد الزنداني إلى مسيرة ليلية احتجاجية إلى السفارة المصرية في صنعاء وسط مخاوف من تعرضها للاقتحام.ومنذ ساعات الصباح الأولى، طغت الأحداث المصرية على الهم العام اليمني  وظهر ذلك جلياً في الاهتمام الكبير الذي لقيته  في وسائل الإعلام المحلية والمواقع الإلكترونية وفي تدوينات الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي، ما جعلها تتحول إلى مواجهة يمنية موازية بين مؤيدي الإخوان ومعارضيهم.ودان حزب الإصلاح الإسلامي، في بيان له ما أسماه" الإبادة الاجتماعية" بحق المعتصمين في ميادين مصر من قبل القوات الحكومية، وأعتبر أي سكوت عن واعتبر أي سكوت عن ما وصفه بـ"المجازر المرتكبة""مشاركة صارخة بالجريمة". على حد قوله.وتابع بيان حزب الإصلاح الذي يمثل امتداد جماعة الإخوان في اليمن بالقول"الدماء الطاهرة التي تسكب في ساحات وميادين مصر ستضع التحول في الأمة أجمع"، مؤكداُ أن "دماء ثوار وأحرار مصر الشرفاء في رقاب كل من باركوا وأيدوا الانقلاب". في إشارة مبطنة إلى دول خليجية بينها مصر والسعودية كانت ساندت إسقاط حكم الإخوان وعزل مرسي عن الحكم.وقال البيان إن"مصر وثورتها تقف اليوم على مفترق طرق" مشيراً إلى أن ما وصفه بـ"صمود الثوار في الميادين" هو من يصنع النصر في مصر"، معتبراً قتل المعتصمين من أنصار الإخوان أثناء فض الاعتصامات"همجية تستوجب على أحرار العالم رفع أصواتهم لرفض الانقلاب ونتائجه". بحسب قوله.من ناحية ثانية أصدرت "هيئة علماء اليمن" وهي تجمع لمشائخ إسلاميين يقوده القيادي البارز في حزب الإصلاح وأحد أقطاب جماعة إخوان اليمن الشيخ عبدالمجيد الزنداني، بياناً تدين فيه فض الاعتصامات في مصر، ودعت فيه اليمنيين والأمة الإسلامية إلى مساندة من وصفتهم بـ"إخوانهم" في مصر.كما دعت إلى التظاهر مساء الأربعاء،أمام سفارة مصر في صنعاء " تنديداً لما قالت إنه "أفعال قوى الانقلاب الإجرامية التي عاثت في الأرض فساداً من قتل وإحراق وسجن وتنكيل تجاه المعتصمين السلميين الذين ليس لهم جرم إلا مطالبتهم بعودة الشرعية".وأضافت الهيئة أنها"تدين الهيئة وتستنكر الصمت والتواطؤ والتعاون المخزي العالمي والإقليمي تجاه ماتفعله القوى الانقلابية تجاه أبناء الشعب المصري المطالبين بالشرعية وحقوقهم الشرعية" بحسب قولها .وفي حين دعا بيانها جميع الدول في العالم إلى تحديد موقف واضح يدين فض الاعتصامات الموالية للرئيس المعزول مرسي، تتخوف مصادر أمنية يمنية من أن تكون الدعوة للتظاهر أمام السفارة المصرية في صنعاء، "رسالة ضمنية تحرض على اقتحام السفارة وتعريض الدبلوماسيين المصريين للخطر".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إخوان اليمن يرون في فض الاعتصامات إبادة جماعية ويدعون للتظاهر إخوان اليمن يرون في فض الاعتصامات إبادة جماعية ويدعون للتظاهر



كانت من أوائل الحضور باعتبارها ضمن أعضاء لجنة التحكيم

درة تُشبه سندريلا في حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي 2019

القاهرة - صوت الامارات
درة تتألق بإطلالة بفستان يشبه فستان سندريلا في حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي 2019، والذي انطلق منذ قليل بمصر، حيث خطفت النجمة التونسية الأنظار بفستانها الفوشيا المنفوش، وحازت طلتها على إعجاب الجمهور. فستان درة يخطف الأنظار في مهرجان الجونة درة كانت من أوائل من حضروا إلى السجادة الحمراء للمهرجان، باعتبارها ضمن أعضاء لجنة تحكيم الدورة الثالثة، وظهرت بفستان فوشيا ملكي منفوش، متعدد الطبقات، ونسقته مع حقيبة لامعة، وأقراط ماسية، واعتمدت تسريحة شعر بسيطة مرفوعة إلى الخلف. الفنانة درة لم تكشف عن حتى الآن عن مصمم فستانها الذي سرق عدسات الكاميرات، كما تعرضت لموقف محرج أثناء الحفل، حيث كادت أن تسقط بسبب طول الفستان وثقله، ولكنها تجاوزت الموقف سريعا قد يهمك أيضا أبرز إطلالات النجمات بمهرجان "كوتشيلا فالي" للموسيقى في كال...المزيد
 صوت الإمارات - 5 أفكار بسيطة لتجديد ديكور منزلك لاستقبال خريف 2019

GMT 12:15 2019 الجمعة ,20 أيلول / سبتمبر

تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
 صوت الإمارات - تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى

GMT 01:14 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

البريميرليغ.. موسم جديد بحسابات قديمة

GMT 01:08 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

نانت الفرنسي يخطف نجم بيراميدز المصري

GMT 01:13 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

رونالدو يكشف: من هنا بدأ احتفال "سي"

GMT 01:23 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

تعادل سوري مخيب أمام اليمن في "غرب آسيا"

GMT 01:17 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

تركي آل الشيخ: "الإشاعات دي بتطلع منين"؟

GMT 01:21 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

لبنان يتعادل مع فلسطين في منافسات غرب آسيا

GMT 01:29 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

ليفربول يدعم صفوفه بحارس مرمى جديد
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates