الببلاوي يؤكد أن فض اعتصامات الإخوان اضطراريًا لتهديده الأمن القومي
آخر تحديث 22:16:14 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

فيما أشار أنه أعطى فرصة للمصالحة بتدخل وسطاء من الداخل والخارج

الببلاوي يؤكد أن فض اعتصامات "الإخوان" اضطراريًا لتهديده الأمن القومي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الببلاوي يؤكد أن فض اعتصامات "الإخوان" اضطراريًا لتهديده الأمن القومي

رئيس الوزراء حازم الببلاوي
القاهرة - أكرم علي

أكد رئيس الوزراء المصري حازم الببلاوي أن قرار فض الاعتصامات لم يكن سهلًا، والحكومة اضطرت لاتخاذه بعد تهديد الأمن القومي، فيما أشار إلى أنه أعطى فرصة للمصالحة من تدخل وسطاء من الداخل والخارج، لضمان المستقبل والنظام المقبل يحمي حقوق الجميع، مؤكدًا إلى أن ترويع المواطنين وحمل السلاح لا يعتبر تعبيرًا عن الرأي، ولا احترامًا لحرية التعبير، وأصبح اعتداء على الدولة، وأوضح ا أنه كان لابد أن تتدخل الدولة لإعادة الأمن وراحة المصريين واعتقادهم أن حقوقهم غير معرضة لقوة السلاح.
وقال الببلاوي في كلمة عبر التلفزيون المصري، مساء الأربعاء، "إن الفترة الماضية اضطرت الحكومة أن تأخذ قرار فض الاعتصام الذى لم يكن سهلا، وإن حقوق الاعتصام والتظاهر السلمى تحترم في كافة دول العالم بشرط ألا يضر الأخرين".
وأضاف رئيس الوزراء "إن سلطة الدولة والقانون هما الأهم ولابد من احترامهما ومن يخالفهما فلابد من مواجهته".
وأردف الببلاوي قائلا "إن الحكومة أتت لتمهد لمظاهر الديمقراطية"، مؤكدًا أن شروط الاعتصام مصانة بشرط عدم المساس بحقوق الآخرين، وعلى الجميع احترام دولة القانون.
وأشار الببلاوي "إلى أنه أعطى فرصة للمصالحة من تدخل وسطاء من الداخل والخارج، لضمان المستقبل والنظام المقبل يحمي حقوق الجميع، مشيرًا إلى أن ترويع المواطنين وحمل السلاح لا يعتبر تعبيرا عن الرأي، ولا احتراما لحرية التعبير، وأصبح اعتداء على الدولة.
وأوضح الببلاوي أنه كان لابد أن تتدخل الدولة لإعادة الأمن وراحة المصريين واعتقادهم أن حقوقهم غير معرضة لقوة السلاح، وطلبنا من وزارة الداخلية أن تتخذ كل ما يلزم لإعادة الأمن والاستقرار بضوابط الدستور والقانون.
وتمنى رئيس الوزراء في أن تعود الدولة للجميع دون إقصاء لأحد، تتسع لجميع الناس بصرف النظر عن عقيدتهم.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الببلاوي يؤكد أن فض اعتصامات الإخوان اضطراريًا لتهديده الأمن القومي الببلاوي يؤكد أن فض اعتصامات الإخوان اضطراريًا لتهديده الأمن القومي



GMT 04:04 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

مجلس الدوما يصادق على ضمّ 4 مناطق أوكرانية إلى روسيا

GMT 01:25 2022 الثلاثاء ,30 آب / أغسطس

أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة
 صوت الإمارات - أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة

GMT 03:58 2022 الأربعاء ,05 تشرين الأول / أكتوبر

طيران الإمارات تُعزز عملياتها في جنوب إفريقيا
 صوت الإمارات - طيران الإمارات تُعزز عملياتها في جنوب إفريقيا

GMT 04:24 2022 الخميس ,21 تموز / يوليو

أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر
 صوت الإمارات - أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر

GMT 04:26 2022 الإثنين ,25 تموز / يوليو

مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة
 صوت الإمارات - مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة

GMT 04:38 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

جزر المالديف واحة للجمال والسكينة
 صوت الإمارات - جزر المالديف واحة للجمال والسكينة

GMT 02:23 2022 الأربعاء ,20 تموز / يوليو

تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة
 صوت الإمارات - تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة

GMT 21:45 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

أجواء إيجابية لطرح مشاريع تطوير قدراتك العملية

GMT 20:56 2018 الخميس ,11 تشرين الأول / أكتوبر

الزي المدرسي يعرض التلميذات للتحرش الجنسي في بريطانيا

GMT 20:18 2013 السبت ,14 أيلول / سبتمبر

"الميادين" تحصد جائزة افضل فيلم اجنبي "بركسات"

GMT 16:12 2018 الثلاثاء ,10 تموز / يوليو

تصميم تقليدي لـ"جيب رانجلر" وطرح نسخ أخف وزنًا

GMT 11:56 2018 الثلاثاء ,26 حزيران / يونيو

دراسة تؤكّد التربية تُحدد مستويات "التستوستيرون"

GMT 23:22 2013 الخميس ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

لا خلافات مع هيفاء واعتذرت عن "حلاوة روح"

GMT 16:48 2013 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

الصيادون في بيرو يقتلون الدلافين لصيد أسماك القرش

GMT 02:17 2013 الأحد ,06 كانون الثاني / يناير

11 مليون مشترك في خدمة الهاتف المحمول في اليمن
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates