الحكومية تقصف أرياف دمشق ودرعا وإدلب وتحاول اقتحام جوبر وداريا
آخر تحديث 22:04:08 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

إمطار دمشق بالهاون و"الحر" يطلق عملية عسكرية في حلب الخميس

"الحكومية" تقصف أرياف دمشق ودرعا وإدلب وتحاول اقتحام جوبر وداريا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "الحكومية" تقصف أرياف دمشق ودرعا وإدلب وتحاول اقتحام جوبر وداريا

الطائرات الحكومية تقصف أرياف دمشق ودرعا وإدلب
دمشق - جورج الشامي

شنت الطائرات الحكومية غارات جوية متتالية ،الخميس، على داريا والمعضمية في الغوطة الغربية إضافة إلى خان الشيح بعد سيطرة الجيش "الحر" على حاجز اللواء (68)بالقرب منها، فيما شهدت العاصمة السورية سقوط عدد كبير من قذائف الهاون، كان أبرزها في حيي المالكي ومشروع دمر، كما قامت القوات الحكومية بمحاولة اقتحام جوبر في دمشق، ودرايا في ريف دمشق، بينما استهدفت المعارضة حاجزًا يُعرف بحاجز طعمة (شرق دمشق)، هذا و بدأت كتائب المعارضة، ظهر الخميس، بعملية عسكرية كبيرة في بعض مناطق من مدينة حلب، حيث قامت باقتحام حي العواميد باتجاه دوار السبع بحرات، فيما استهدف الطيران الحربي والمروحي عدة مناطق في ريفي درعا وحماة.
و حشدت القوات الحكومية أعدادًا كبيرة من الدبابات والمدرعات على أطراف حي جوبر (شرق العاصمة دمشق) في محاولة منها لاقتحام الحي من عدة محاور، ويأتي ذلك بالتزامن مع قصف عنيف جداً على الحي باستخدام الطيران الحربي وصواريخ أرض أرض والمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ، فيما تدور معارك عنيفة بين الجيش الحكومي ومقاتلي الجيش الحر بالأسلحة المتوسطة والثقيلة، مما أدى إلى  وقوع دمار هائل في الحي وتصاعد أعمدة الدخان منه، في حين لم يتم التأكد من عدد الذين سقطوا نتيجة لهذا الاستهداف.
فيما استهدفت المعارضة المسلحة حاجزاً لقوات الحكومة يُعرف بحاجز طعمة شرق دمشق، الواقع بين حي القابون ومدينة زملكا على مقربةٍ من أوتوستراد حرستا .
و في السياق ذاته هزّ العاصمة دمشق وريفها الشرقي دويّ انفجارين تبيّن فيما بعد أنهما ناجمان عن استهداف الحاجز والبناء القريب منه بعربة BMB" " مفخخة، مما أسفر عن مقتل وجرح العديد من عناصر قوات الحكومة.
يشار إلى أن الحاجز كان يعتبر مركزًا تتخذه القوات الحكومية للتواصل فيما بينها في كل من زملكا والقابون وجوبر.
و بالتزامن مع ذلك شنت طائرات الحكومة غارات جوية متتالية على داريا والمعضمية في الغوطة الغربية إضافة إلى خان الشيح بعد سيطرة الجيش الحر على حاجز اللواء( 68) بالقرب منها.
وأكّد مصدر عسكري من داريا أن القصف الجوي أُتبع بمحاولة اقتحام من عدة محاور باءت بالفشل، واستمرت المعارك منذ الصباح الباكر وحتى الآن دون أي تقدم يذكر.
ومن جانب آخر سقط عدد من قذائف الهاون في مناطق مختلفة من العاصمة دمشق، حيث سجل سقوطها في حي التجارة والقصور والعدوي والمالكي والمهاجرين ومشروع دمر.
و يذكر أنه بدأت كتائب المعارضة ظهر الخميس، بعملية عسكرية كبيرة في عدة مناطق من مدينة حلب، حيث قامت باقتحام حي العواميد باتجاه دوار السبع بحرات في محاولة منها للسيطرة على هذه الأحياء، والحصيلة الأولية التي وردت حتى الآن بشأن العملية كانت مقتل بعض من جنود الجيش الحكومي وتدمير دبابة وآليات أخرى.
و في المقابل ردّت القوات الحكومية بقصفٍ عشوائي على بعض مناطق بمدافع الهاون المتمركزة في قلعة حلب، حيث سُجّل استهدافٌ لأحياء المرجة والصالحين وقاضي عسكر بمعدّل قذيفة كل نصف ساعة.
فيما استهدف قصف بالمدفعية الثقيلة عدة قرى في ريف حلب الغربي كما تمكن الجيش الحر من السيطرة على جزء من طريق معامل الدفاع - خناصر بمنطقة السفيرة والذي وتمكن خلالها من تحرير بلدات عبيدة والجبين وحجيرة وأم عامود والقبتين وقتل العديد من جنود الحكومة.
أما في درعا فقصف من الطيران الحربي استهدف مخيم درعا، وقصف من الطيران الحربي استهدف مدينة نوى قصف بالمدفعية الثقيلة على بلدات اليادودة وتل شهاب والمزيريب وقرى وبلدات منطقة وادي اليرموك.
كما قصف  الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة منطقة حوايس بن هديب ومزرعة قطان في ريف حماة الشرقي بالتزامن مع قصف بالمدفعية الثقيلة على معظم مناطق ريف حماة الشرقي.
وأخيرًا في أدلب قصف من الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة استهدف بلدة بزيت في جسر الشغور وقصف براجمات الصواريخ استهدف قرى فليون وكورين.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحكومية تقصف أرياف دمشق ودرعا وإدلب وتحاول اقتحام جوبر وداريا الحكومية تقصف أرياف دمشق ودرعا وإدلب وتحاول اقتحام جوبر وداريا



GMT 04:04 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

مجلس الدوما يصادق على ضمّ 4 مناطق أوكرانية إلى روسيا

GMT 01:25 2022 الثلاثاء ,30 آب / أغسطس

أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة
 صوت الإمارات - أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة

GMT 03:58 2022 الأربعاء ,05 تشرين الأول / أكتوبر

طيران الإمارات تُعزز عملياتها في جنوب إفريقيا
 صوت الإمارات - طيران الإمارات تُعزز عملياتها في جنوب إفريقيا

GMT 04:24 2022 الخميس ,21 تموز / يوليو

أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر
 صوت الإمارات - أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر

GMT 04:26 2022 الإثنين ,25 تموز / يوليو

مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة
 صوت الإمارات - مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة

GMT 04:38 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

جزر المالديف واحة للجمال والسكينة
 صوت الإمارات - جزر المالديف واحة للجمال والسكينة

GMT 02:23 2022 الأربعاء ,20 تموز / يوليو

تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة
 صوت الإمارات - تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة

GMT 21:45 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

أجواء إيجابية لطرح مشاريع تطوير قدراتك العملية

GMT 20:56 2018 الخميس ,11 تشرين الأول / أكتوبر

الزي المدرسي يعرض التلميذات للتحرش الجنسي في بريطانيا

GMT 20:18 2013 السبت ,14 أيلول / سبتمبر

"الميادين" تحصد جائزة افضل فيلم اجنبي "بركسات"

GMT 16:12 2018 الثلاثاء ,10 تموز / يوليو

تصميم تقليدي لـ"جيب رانجلر" وطرح نسخ أخف وزنًا

GMT 11:56 2018 الثلاثاء ,26 حزيران / يونيو

دراسة تؤكّد التربية تُحدد مستويات "التستوستيرون"

GMT 23:22 2013 الخميس ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

لا خلافات مع هيفاء واعتذرت عن "حلاوة روح"

GMT 16:48 2013 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

الصيادون في بيرو يقتلون الدلافين لصيد أسماك القرش

GMT 02:17 2013 الأحد ,06 كانون الثاني / يناير

11 مليون مشترك في خدمة الهاتف المحمول في اليمن
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates