أردنيون أمام السفارة الأميركية يرفضون توجيه ضربة لسورية
آخر تحديث 22:16:24 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تدهور الحالة الصحية لمعتقلي الحراك المضربين عن الطعام

أردنيون أمام السفارة الأميركية يرفضون توجيه ضربة لسورية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - أردنيون أمام السفارة الأميركية يرفضون توجيه ضربة لسورية

اعتصام اللجنة الشعبية الأردنية لدعم سورية
عمان – وسن الرنتيسي
عمان – وسن الرنتيسي نفذ، السبت، العشرات من أعضاء اللجنة الشعبية الأردنية لدعم سورية ونهج المقاومة، اعتصامًا أمام السفارة الأميركية في ضاحية عبدون، غرب العاصمة عمان، رفضًا لتوجيه ضربة أميركية محتملة لسورية، وندد المشاركون بالتدخلات الأميركية في الوطن العربي عامة وسورية خصوصًا، وأطلقوا عدة مناوئة للتدخل الأميركي في سورية، وأخرى مؤيدة لسورية في موقفها ضد التدخل الخارجي.
 فيما تدهورت الحالة الصحية لعدد من المعتقلين من الحراك الشبابي الإسلامي،المضربون عن الطعام وتم نقلهم إلى المستشفى.
ويواجه المعتقلون تهمًا بالتحريض على قلب نظام الحكم والقيام بأعمال إرهابية على خلفية مشاركتهم بأحداث "هبّة تشرين"، ويقبعون في الحبس الانفرادي منذ إعلان إضرابهم المفتوح عن الطعام تحت ظروف صحية متدهورة.
وأكد شقيق المعتقل ثابت عساف، عبد الحافظ عساف، أن صحة شقيقه وزملائه المضربين عن الطعام منذ أكثر من 20 يومًا في خطر.
وأبلغ عبدالحافظ أن المعتقل باسم الروابدة يعاني من نزيف في البنكرياس، أثر على صحته بشكل كبير، علمًا أنه يعاني من مرض السكري، وأكد أن طارق خضر وشقيقه ثابت عساف وهشام الحيصة، نقلا إلى المستشفى في حالة طارئة جراء الإعياء الشديد وتدهور وضعهم الصحي.
وأشار إلى أن المعتقلين ينقلون إلى المستشفى تحت حراسة مشددة، ويتم إرجاعهم مباشرة إلى سجن الهاشمية، ويصنفون بخطير جدًا، ونوه إلى أن المعتقلين مستمرون في إضرابهم عن الطعام، علمًا أنهم يرفضون تلقي أي علاجات في الدم تؤثر على الإضراب مثل "الجلوكوز".
emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أردنيون أمام السفارة الأميركية يرفضون توجيه ضربة لسورية أردنيون أمام السفارة الأميركية يرفضون توجيه ضربة لسورية



بسبب القواعد الصارمة التي فرضت عليها كعضوة ملكية

إطلالات "كيت ميدلتون" التي أحدثت ضجة كبيرة وأثارت الجدل

لندن ـ كاتيا حداد
قبل انضمامها إلى العائلة الملكية البريطانية اختبرت كيت ميدلتون أشهر اتجاهات التسعينات وبداية الألفية الثانية من بطلون الجينز ذي الخصر المنخفض إلى توبات بحمالات السباغيتي خلال دراستها في الجامعة كما ارتدت أحذية الكروس في ظل أخضر النيون. ولكن منذ أن أصبحت عضوة رسمية في العائلة الملكية في عام 2011، أصبحت إطلالاتها تقتصر على بدلات التنورة وربطات الرأس، في الواقع، هناك العديد من الاتجاهات التي كانت تعشق ارتداءها لكن بسبب القواعد الصارمة التي فرضت عليها كعضوة ملكية تخلت عنها إلى الأبد. ومع ذلك، هناك بعض اللحظات المثيرة للجدل التي تجاهلت فيها الدوقة قواعد الموضة الملكية على الرغم من التزامها الدائم بالبروتوكول الملكي، إلا أن بعض إطلالاتها أثارت الكثير من الضجة على الإنترنت، تعرفي عليها: مؤخرا لاحظنا عودة صنادل الودجز إلى ساحة ...المزيد

GMT 13:07 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

مجموعة فيكتوريا بيكهام قبل موسم 2020 من وحي السبعينيات
 صوت الإمارات - مجموعة فيكتوريا بيكهام قبل موسم 2020 من وحي السبعينيات
 صوت الإمارات - إليك قائمة بأبرز الأنشطة السياحية في مدينة نارا اليابانية

GMT 03:49 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

"إميليو بوتشي" تطرح مجموعتها الجديدة لما قبل خريف 2020
 صوت الإمارات - "إميليو بوتشي" تطرح مجموعتها الجديدة لما قبل خريف 2020

GMT 14:29 2020 الأربعاء ,15 كانون الثاني / يناير

تعرّفي على أفضل الألوان لديكور كل غرفة في منزلك
 صوت الإمارات - تعرّفي على أفضل الألوان لديكور كل غرفة في منزلك

GMT 01:17 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

محمود تريزيجيه سفيرًا لمعرض القاهرة الدولي للكتاب

GMT 01:58 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

مدحت الكاشف عميدًا للمعهد العالي للفنون المسرحية

GMT 18:14 2020 الأحد ,05 كانون الثاني / يناير

سانتا كلارا يستعيد نغمة الانتصارات في الدوري البرتغالي

GMT 16:38 2020 الأحد ,05 كانون الثاني / يناير

توم بوب ينفذ وعده لمدافع سيتي جون ستونز
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates