مسيرات الإخوان إحياءً للذكرى الشهرية الأولى لفض اعتصامي رابعة والنهضة
آخر تحديث 00:32:50 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"الأزهر" يطالب بمحاكمتهم وإمام مصطفى محمود يدعو لتجنب الصراعات

مسيرات "الإخوان" إحياءً للذكرى الشهرية الأولى لفض اعتصامي "رابعة" و"النهضة"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مسيرات "الإخوان" إحياءً للذكرى الشهرية الأولى لفض اعتصامي "رابعة" و"النهضة"

توافد المتظاهرين في جمعة الزحف إلى رابعة العدوية
القاهرة ـ أكرم علي

انطلقت مسيرات أنصار جماعة "الإخوان المسلمين" في ميادين القاهرة والجيزة، عقب مجرد الانتهاء من أداء صلاة الجمعة، رافعين اللافتات الصفراء، التي تحمل شعار "رابعة"، إشارة إلى ميدان "رابعة العدوية"، الذي اعتصموا فيه لأكثر من شهر.وانطلقت مسيرة تضم المئات من المتظاهرين من أمام مسجد "السلام"، في الحي العاشر، في ضاحية مدينة نصر (شرق القاهرة)، في اتجاهها إلى ميدان "رابعة العدوية"، الذي أغلقته قوات الجيش، وفرضت به الأسلاك الشائكة والمدرعات.فيما خرج المئات من أنصار الرئيس السابق محمد مرسي،من مسجد "الاستقامة" في الجيزة، في مسيرة متجهة إلى شارع الهرم.ورفع المشاركون في التظاهرة، إشارة ''رابعة'' الصفراء، ولافتات منددة بالقوات المسلحة، ولافتات تدعو للعصيان، والامتناع عن دفع فواتير الخدمات المختلفة، كما رفعوا صورًا لضحايا أحداث فض اعتصامي "رابعة العدوية" و"النهضة"، التي تلت عزل الرئيس السابق محمد مرسي.
وتسببت المسيرة في شلل مروري تام في شارع فيصل، وارتباك مروري في المنطقة المحيطة.
وفي مسجد "الرحمن الرحيم"، في طريق صلاح سالم، اعتدى عدد من أنصار "الإخوان المسلمين" على خطيب الجمعة، الذي قال أن "الأشخاص الذين يحملون السلاح، ويسفكون الدماء، لا يعتبرون ضمن المسلمين، ويكون الله غاضبًا عليهم"، الأمر الذي أثار غضب جماعة "الإخوان"، فقاموا بالاعتداء عليه، قبل أن يهرب خارج المسجد.
وفي منطقة المهندسين، انطلقت مسيرة تضم العشرات، في اتجاهها إلى ميدان مصطفى محمود، الذي أغلقته قوات الأمن من ناحية ميدان سفنكس، وشارع جامعة الدول العربية، لمنع الاعتصام فيه.
وفي السياق ذاته، طالب خطيب المسجد "الأزهر" عباس شومان، ووكيل الأزهر، بـ"محاكمة قيادات جماعة الإخوان المسلمين وأعضائها"، حيث وصفهم بأنهم "أشد عداءًا للإسلام من أعداء الإسلام نفسه"، مطالبًا بمحاربتهم.
وقال شومان، في خطبة الجمعة، في الجامع "الأزهر"، أن "هناك فئات من المجتمع كثيرًا ما تتحدث باسم الإسلام والدين، وهو منها براء، حتى أنها أصبحت تقترف العديد من الجرائم والإرهاب باسم الدين والإسلام".
وأضاف خطيب الأزهر "إن الخطأ فينا، وليس في شرعنا، ولا شريعتنا، والآن نرى من يختلف يرمي ويهدر ويكفر من خالفه، ويدعو الآمنين للجهاد، ويذكرون أن هذا هو الإسلام، والإسلام منهم بريء"، وتساءل "أي سنة وأي قرآن هذا الذي تقرأونه، وما ذنب رجال يحرسوننا، وشرطي يخرج من بيته، وما ذنب طفل صغير، وامرأة لا تعرف شيئًا، وكيف ينام هؤلاء بعد قتلهم الأبرياء، ومن أي شريعة يأتون بهذا، والمجتمع سيلفظهم"، وطالبهم بالتوبة لعلهم يفلحون.
ومن جانبه، طالب خطيب مسجد "مصطفى محمود" المصريين بـ"ضرورة مراعاة الأشهر الحرم، وعدم القتال فيها"، قائلاً أنه "يجب على المصريين إعلاء المصلحة العليا للوطن على المصالح الشخصية، وتجنب الصراعات السياسية، لاسيما في هذه الفترة".
وأضاف الخطيب خلال خطبة الجمعة أن "العرب كانوا يقدسون هذه الأشهر ويحرمونها"، مشيرًا إلى أن "قتل النفس عند الله أشد من هدم الكعبة"، لافتًا إلى أن "الرسول عنَّف بعض الصحابة، بعد قتلهم أحد المشركين، وأسرهم اثنين، فى أحد الأشهر الحرم".
وطالب الخطيب كل القوى السياسية والأحزاب بضرورة تجنب الصراعات والعمل على مصلحة الوطن.
وشهدت ميادين القاهرة، صباح الجمعة، تشديدات أمنية لقوات الجيش، حيث انتشرت مدرعات ومجنزرات الجيش في أرجاء وميادين القاهرة، قبل تظاهرات أنصار جماعة "الإخوان المسلمين"، لإحياء ذكرى مرور شهر على فض اعتصامي "رابعة العدوية" و"النهضة".
ورصد "مصر اليوم" انتشار مدرعات قوات الجيش أمام المتحف المصري، صباح الجمعة، وفي أنحاء ميدان التحرير، وفي ميدان مصطفى محمود، وذلك استباقًا لتظاهرات "الإخوان"، وتحسبًا للاعتصام فيه من جانبهم.
وكانت جماعة "الإخوان المسلمين"، و"التحالف الوطني لدعم الشرعية"، قد دعوا إلى التظاهر والعودة لميدان "رابعة العدوية" في ذكرى فضه الشهرية، وذلك عقب انطلاق مسيرات من أحياء مدينة نصر (شرق القاهرة).

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مسيرات الإخوان إحياءً للذكرى الشهرية الأولى لفض اعتصامي رابعة والنهضة مسيرات الإخوان إحياءً للذكرى الشهرية الأولى لفض اعتصامي رابعة والنهضة



GMT 23:52 2021 السبت ,25 أيلول / سبتمبر

أساسيّات في ديكورات المطابخ المودرن الخشب
 صوت الإمارات - أساسيّات في ديكورات المطابخ المودرن الخشب

GMT 00:54 2021 السبت ,25 أيلول / سبتمبر

الصوف "البوكليه" في موضة الديكور الخريفي
 صوت الإمارات - الصوف "البوكليه" في موضة الديكور الخريفي

GMT 17:57 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

قاوم شهيتك وضعفك أمام المأكولات الدسمة

GMT 11:21 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج الدلو الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 09:08 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيدة

GMT 17:36 2019 الأحد ,11 آب / أغسطس

تجد نفسك أمام مشكلات مهنية مستجدة

GMT 11:25 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 22:50 2019 الإثنين ,27 أيار / مايو

تزيَّني في العيد مع عطور من أفخر أنواع العود

GMT 04:39 2018 السبت ,24 شباط / فبراير

شباب أهلي دبي يستمع إلى مقترحات جماهيره

GMT 16:25 2020 السبت ,22 شباط / فبراير

تعرف على رسالة سعد الصغير إلى هاني شاكر

GMT 07:56 2019 الجمعة ,27 كانون الأول / ديسمبر

سراويل الجينز بأرجل عريضة ترند هذا الشتاء

GMT 10:01 2019 السبت ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

"بيك نعيش" يفوز بجائزة صندوق الأمم المتحدة للسكان

GMT 13:36 2019 الأحد ,06 تشرين الأول / أكتوبر

المغربية جيهان خليل بالأبيض والأسود في أحدث جلسة تصوير

GMT 02:59 2019 الأحد ,13 كانون الثاني / يناير

فورد تكشف عن سيارتها "اكسبلورر 2020" الجديدة كليًا

GMT 18:29 2018 الأحد ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع "باراكودا بيتش" في أم القيوين بحلة جديدة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates