النور السلفي يعتبر أن القوانين الاستثنائية لن تنهي الإرهاب في مصر
آخر تحديث 20:24:12 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"حقوق الإنسان" يطلب تعريف جريمة "الإرهاب" وعقوبتها

"النور" السلفي يعتبر أن القوانين الاستثنائية لن تنهي الإرهاب في مصر

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "النور" السلفي يعتبر أن القوانين الاستثنائية لن تنهي الإرهاب في مصر

رئيس حزب "النور" السلفي الدكتور يونس
القاهرة – محمد الدوي

القاهرة – محمد الدوي أكد رئيس حزب "النور" السلفي المصري الدكتور يونس مخيون أن القوانين العادية تكفي لمواجهة حوادث العنف، ومحاسبة من يقوم بها، يأتي هذا في حين طالب رئيس الاتحاد المصري لحقوق الإنسان بتعديل قانون العقوبات، وإضافة مادة جديدة تعرف جريمة "الإرهاب". وقال مخيون، فى بيان له، الجمعة، "نرى أن القوانين الاستثنائية لن تنهي العنف، ولكن الذي يعمل على إنهائها هو المزيد من الحرية، واحترام حقوق الإنسان، وسيادة القانون، وتحقيق مبدأ العدل والمساواة بين المصريين، وإرساء العدالة الاجتماعية"، مشيرًا إلى أن "مد حالة الطوارئ يبعث برسالة سلبية عن مصر للخارج، ما يؤثر على الاستثمار، والحركة الاقتصادية عمومًا، كما أنه لا يمكن بناء أسس الدولة في المرحلة المقبلة، من دستور، واستعداد لانتخابات برلمانية ورئاسية، في ضوء قوانين استثنائية، وحصار أمني".
وأوضح مخيون أن "بناء المؤسسات، وإرساء أسس الدولة، لا يمكن أن يتم إلا في ضوء أجواء طبيعية، غير استثنائية، حتى يكتب لها النجاح والبقاء"، وتابع "نرفض العنف بشدة، كما أننا حريصون على استتباب الأمن، ولكن في إطار القوانين العادية".
وفي سياق متصل، يقدم وجهة نظر أخرى، قدم رئيس منظمة الاتحاد المصري لحقوق الإنسان المستشار نجيب جبرائيل مذكرة لوزير العدل المستشار عادل عبد الحميد، يطلب فيها بـ"إصدار قرار بقانون موقع من رئيس الجمهورية، بشأن تعديل قانون العقوبات، يضمن إضافة مادة جديدة تُعرّف جريمة الإرهاب، وعقوبتها، وفقًا لما استقر عليه الفقه الجنائي الدولي، وما أرسته أخيرًا المحكمة الجنائية الدولية، الخاصة بنظر قضية مقتل رئيس وزراء لبنان الأسبق رفيق الحريري".
وطالب جبرائيل في مذكرته بـ"تعريف الفرق بين الجريمة الإرهابية وجريمة الاغتيال السياسي، على اعتبار أنهما مختلفتان في المفهوم والمضمون، وإصدار قرار من وزير العدل بإنشاء نيابة متخصصة، لنظر جرائم الإرهاب، على نمط نيابات أمن الدولة العليا والمخدرات والمرور، فضلاً عن دوائر في محاكم الجنايات تختص بنظر قضايا الإرهاب، حتى تكون هناك سرعة ناجزة في نظر قضايا الإرهاب مع توفير جميع الضمانات القانونية".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

النور السلفي يعتبر أن القوانين الاستثنائية لن تنهي الإرهاب في مصر النور السلفي يعتبر أن القوانين الاستثنائية لن تنهي الإرهاب في مصر



GMT 01:25 2022 الثلاثاء ,30 آب / أغسطس

أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة
 صوت الإمارات - أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة

GMT 02:21 2022 الخميس ,08 أيلول / سبتمبر

دبي وجهة صيفية ترفيهية عالمية ومثالية للعائلات
 صوت الإمارات - دبي وجهة صيفية ترفيهية عالمية ومثالية للعائلات

GMT 04:24 2022 الخميس ,21 تموز / يوليو

أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر
 صوت الإمارات - أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر

GMT 04:26 2022 الإثنين ,25 تموز / يوليو

مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة
 صوت الإمارات - مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة

GMT 05:33 2022 الأربعاء ,31 آب / أغسطس

دبي الأكثر استفادة سياحياً من «المونديال»
 صوت الإمارات - دبي الأكثر استفادة سياحياً من «المونديال»

GMT 02:23 2022 الأربعاء ,20 تموز / يوليو

تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة
 صوت الإمارات - تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة

GMT 09:38 2019 الإثنين ,20 أيار / مايو

مرض نفسي يجذب البنات إلى حب "الرجل الأربعيني"

GMT 09:19 2016 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

طلاب جامعيون يصنعون أشكالًا من الكيك بشكل محترف

GMT 14:43 2020 الجمعة ,21 شباط / فبراير

انطلاق عرض "العارف عودة يونس" في موسم عيد الفطر

GMT 16:04 2019 الجمعة ,27 كانون الأول / ديسمبر

حارس مرمى ريال مدريد يفاجئ حبيبته بطلب الزواج في الملعب

GMT 18:30 2018 الإثنين ,14 أيار / مايو

هل يجوز قضاء ما فات من صوم رمضان في شعبان؟

GMT 16:27 2018 الإثنين ,19 آذار/ مارس

كيت موس تتألق في فستان أنيق تخطف الأنظار

GMT 13:25 2013 الإثنين ,25 شباط / فبراير

كيفية إرسال رسائل صوتية في "فيسبوك"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates