المصرية لحقوق الإنسان تطالب الحكومة بالحزم والحسم ضد من يروّع الأبرياء
آخر تحديث 04:57:01 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

استمرار العنف المسلح يهدد الدولة والمنشآت الحيوية والسيادية

"المصرية لحقوق الإنسان" تطالب الحكومة بالحزم والحسم ضد من يروّع الأبرياء

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "المصرية لحقوق الإنسان" تطالب الحكومة بالحزم والحسم ضد من يروّع الأبرياء

مؤتمر لقيادات المنظمة المصرية لحقوق الإنسان
القاهرة – محمد الدوي

القاهرة – محمد الدوي  أعربت المنظمة المصرية لحقوق الإنسان، عن قلقها البالغ من عملية استهداف الدوريات العسكرية في إطار عملية العنف المنظم، التي تستهدف البلاد بعد ثورة 30 حزيران/يونيو، والتي كان آخرها إطلاق النيران على دورية تابعة للجيش عند مدخل مدنية الصالحية الجديدة وأسفرت هذه العملية الإرهابية عن استشهاد الملازم أول محمد عبد الكريم أحمد، إثر إصابته بأعيرة نارية واستشهاد المساعد سعد عطا عبده إثر إصابته بطلق ناري وإصابة النقيب خالد محمد زكي والمجند أبو النجا فتحي، بأعيرة نارية وتم نقلهم إلى مستشفى القصاصين العسكري. وأكدت المنظمة في بيان لها، أن استمرار عملية العنف المسلح تجاه الشرطة والمؤسسات العسكرية هو أمر في غاية الخطورة لكونه يسعى إلى تهديد الدولة المصرية والمؤسسات والمنشآت الحيوية والسيادية التي تكفل الأمن لأفراد هذا الوطن جميعهم على اختلاف اتجاهاتهم السياسية والأيديولوجية والمذهبية. وشددت على أن عملية العنف المسلح لم تفض في نهاية المطاف سوى إلى مراجعات فكرية لأصحابه والعودة مرة أخرى إلى داخل النسيج الوطني للدولة المصرية، مثلما حدث إبان فترة الثمانينات والتسعينات من القرن الماضي والتي لم تحصد سوى أرواح الأبرياء فحسب. وجددت المنظمة مطالبها للحكومة المصرية بالضرب بأيد من حديد على كل من تسول له نفسه تهديد أمن هذا الوطن وترويع الأبرياء من المدنيين، أو تهديد العسكريين الذين يتولون حماية هذا الوطن، أو استهداف المؤسسات والمنشآت الحيوية لهذا البلد.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المصرية لحقوق الإنسان تطالب الحكومة بالحزم والحسم ضد من يروّع الأبرياء المصرية لحقوق الإنسان تطالب الحكومة بالحزم والحسم ضد من يروّع الأبرياء



تتمتع بالجمال وبالقوام الرشيق والممشوق

يولاندا حديد في إطلالات نافست بها بناتها جيجي وبيلا

واشنطن ـ رولا عيسى
يولاندا حديد أو يولاندا فوستر والدة جيجي وبيلا كانت احدى أكثر عارضات الأزياء شهرة وأيضاً عُرفت في أميركا من خلال مشاركتها في برنامج عن تلفزيون الواقع، وبالرغم من أنها بلغت عامها الـ 56 غير أنها مازالت تتمتع بالجمال وبالقوام الرشيق والممشوق وكثيراً ما عبرت كلاً من جيجي وبيلا أنهما ورثتا جمالهما من والدتهما. وفي مناسبات مختلفة شاهدناها في اطلالات أنيقة ومتنوعة نافست بها بناتها ان كانت على السجادة الحمراء أو في اطلالات الستريت ستايل. حيث والى اليوم مازالت يولاندا حديد Yolanda Hadid تعتمد الاطلالات التي تجمع بين الأناقة والعصرية وفي المناسبات الرسمية على سبيل المثال تختار موديلات الفساتين الميدي التي تناسبها كثيراً أو تعتمد اطلالات في فساتين سهرة أنيقة وناعمة. أما في اطلالات الستريت ستايل تختار التنسيقات العصرية ذات الطابع الشبا...المزيد

GMT 02:24 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

6 أفكار ديكور لمجالس شتوية يملؤها الشعور بالدفء والراحة
 صوت الإمارات - 6 أفكار ديكور لمجالس شتوية يملؤها الشعور بالدفء والراحة

GMT 14:13 2020 الأربعاء ,22 كانون الثاني / يناير

6 ألوان ديكور تبعثُ الدفء في منزلكِ وتُعطيه طابعًا فريدًا
 صوت الإمارات - 6 ألوان ديكور تبعثُ الدفء في منزلكِ وتُعطيه طابعًا فريدًا

GMT 23:45 2020 الخميس ,16 كانون الثاني / يناير

الفرنسي جان كلير توديبو مدافع برشلونة ينتقل إلى شالكة

GMT 23:38 2020 الخميس ,16 كانون الثاني / يناير

تعيين تشارلز أكونور مديرًا فنيًا لمنتخب غانا

GMT 03:58 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

"الأرشيف وعلم المصريات" ندوة في المركز البريطاني الخميس

GMT 02:48 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

الأوبرا المصرية تحيي ذكرى أسمهان 29 كانون الثاني

GMT 08:08 2020 الثلاثاء ,14 كانون الثاني / يناير

تشيلسي يطلب ضم دانك لويس دانك مدافع فريق برايتون

GMT 18:47 2020 الإثنين ,13 كانون الثاني / يناير

برشلونة يُؤكِّد غياب لويس سواريز بعد خضوعه لعملية جراحية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates