أمين الإخوان يعتبر اعتذار سلطان مسألة شخصية ويؤكد مواصلة التظاهرات
آخر تحديث 01:05:08 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بعدما اعتذر القياديّ للشعب عن أخطاء ودعا "الثوار" إلى حوار جديد

أمين "الإخوان" يعتبر اعتذار سلطان "مسألة شخصية" ويؤكد مواصلة التظاهرات

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - أمين "الإخوان" يعتبر اعتذار سلطان "مسألة شخصية" ويؤكد مواصلة التظاهرات

الأمين العام لجماعة "الإخوان المسلمين" الدكتور محمود حسين
القاهرة – محمد الدوي

القاهرة – محمد الدوي أكَّدَ الأمين العام لجماعة "الإخوان المسلمين" الدكتور محمود حسين أن ما تم تداوله في بعض وسائل الإعلام بشأن الرسالة المنسوبة للداعية الإسلامي الدكتور صلاح سلطان، والتي قدّم فيها اعتذاره للشعب المصريّ عما سماه "أخطاء وقعت فيها الجماعة"، تمثل وجهة نظره الشخصية، وبالتالي فهي لا تعبر عن وجهة نظر الجماعة، مؤكّدًا إصرار الجماعة وقوى "التحالف الوطني" على مواصة التظاهرات السلمية والفعاليات المختلفة حتى "استرداد الشرعية".
وقال حسين، في بيان له "إن واجب الوقت الآن لكل القوى الثورية والوطنية أن تركز على توحيد الجهود لدحر النظام الحالي".
وأوضح البيان أن "الجماعة تؤكد أن القوى السياسية والوطنية كافة تصيب وتخطئ في اجتهاداتها، لأنه ليس أحدٌ من البشر معصومًا إلا محمد صلى الله عليه وسلم".
وتابع: "وهذه القوى تبني هذه الاجتهادات على ما يُتاح لها من معلومات في حينها، والتي ربما تتبين بعد ذلك معلومات أخرى تجعل هذا الاجتهاد المبنيّ على المعلومات السابقة يحتاج إلى تصويب، وهذا يوفّر دروسًا مستفادة من هذه التجارب، ولكن الأهمّ هو توقيت تقييم هذه التجارب، الذي نرى أنه ليس الآن".
وأضاف البيان أن "الجماعة ماضية مع التحالف الوطني للشرعية ومع المخلصين من أبناء مصر في النضال السلمي حتى تعود الشرعية، والذي تكفله القوانين المحلية والدولية كافة".
واعتذر القياديّ في جماعة "الإخوان المسلمين" الدكتور صلاح سلطان إلى الشعب عن أخطاء "الإخوان" في الحكم خلال فترة الرئيس المعزول محمد مرسي، ليعد ثاني اعتذار يخرج من قيادات الجماعة بعد اعتذار المتحدث باسم حزب "الحرية والعدالة" حمزة زوبع، في محاولة للاعتراف بأخطاء الماضي.
ودعا القياديّ في جماعة "الإخوان" القوى الوطنية إلى قبول دعوة الجماعة لبدء مرحلة جديدة من الحوار من أجل إنقاذ "ثورة يناير"، على حدّ قوله، ومناقشتها في اجتماعات "التحالف الوطني لدعم الشرعية" للوصول بالوطن إلى بر الآمان.
وجاء اعتذار سلطان كالآتي: "أعتذر إلى الشعب المصريّ عن أخطاء في الاجتهاد السياسيّ؛ لأننا جزء منكم"، وتضمَّنت الأخطاء التي سُرِدت في الاعتذار قبول "الإخوان" الحوار مع نائب الرئيس الأسبق، اللواء الراحل عمر سليمان.
وتابع سلطان: "ندرك الآن أن المسار الثوريّ باستمرار الحشد الشعبي في الميادين كان أنفع لتحقيق مقاصد "ثورة 25 يناير"، بجانب قبول الجماعة الاستمرار فى تحمل المسؤولية في هذا الوقت العصيب، رغم العرض والرفض من الكثير من شركاء الثورة أو الوطنيين المستقلين، مع استمرار قوى الفلول والمنتفعين والمتخوفين من العدالة في هدم أيّ مشروع إصلاحيّ، وكان يجب مصارحة ومشاركة الشعب المصريّ كله ليحمل معنا أعباء المُعِيقَات والمؤامرات".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أمين الإخوان يعتبر اعتذار سلطان مسألة شخصية ويؤكد مواصلة التظاهرات أمين الإخوان يعتبر اعتذار سلطان مسألة شخصية ويؤكد مواصلة التظاهرات



GMT 23:52 2021 السبت ,25 أيلول / سبتمبر

أساسيّات في ديكورات المطابخ المودرن الخشب
 صوت الإمارات - أساسيّات في ديكورات المطابخ المودرن الخشب

GMT 00:54 2021 السبت ,25 أيلول / سبتمبر

الصوف "البوكليه" في موضة الديكور الخريفي
 صوت الإمارات - الصوف "البوكليه" في موضة الديكور الخريفي

GMT 17:57 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

قاوم شهيتك وضعفك أمام المأكولات الدسمة

GMT 11:21 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج الدلو الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 09:08 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيدة

GMT 17:36 2019 الأحد ,11 آب / أغسطس

تجد نفسك أمام مشكلات مهنية مستجدة

GMT 11:25 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 22:50 2019 الإثنين ,27 أيار / مايو

تزيَّني في العيد مع عطور من أفخر أنواع العود

GMT 04:39 2018 السبت ,24 شباط / فبراير

شباب أهلي دبي يستمع إلى مقترحات جماهيره

GMT 16:25 2020 السبت ,22 شباط / فبراير

تعرف على رسالة سعد الصغير إلى هاني شاكر

GMT 07:56 2019 الجمعة ,27 كانون الأول / ديسمبر

سراويل الجينز بأرجل عريضة ترند هذا الشتاء

GMT 10:01 2019 السبت ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

"بيك نعيش" يفوز بجائزة صندوق الأمم المتحدة للسكان

GMT 13:36 2019 الأحد ,06 تشرين الأول / أكتوبر

المغربية جيهان خليل بالأبيض والأسود في أحدث جلسة تصوير

GMT 02:59 2019 الأحد ,13 كانون الثاني / يناير

فورد تكشف عن سيارتها "اكسبلورر 2020" الجديدة كليًا

GMT 18:29 2018 الأحد ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع "باراكودا بيتش" في أم القيوين بحلة جديدة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates