وثيقة سرية تكشف عن دعوة حماس إلى النفير العام لإطلاق سراح مرسي وبديع
آخر تحديث 23:40:25 بتوقيت أبوظبي

تم توجيهها إلى أتباع الحركة وقادة الألوية في غزة وسيناء والداخل المصري

وثيقة سرية تكشف عن دعوة "حماس" إلى النفير العام لإطلاق سراح مرسي وبديع

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - وثيقة سرية تكشف عن دعوة "حماس" إلى النفير العام لإطلاق سراح مرسي وبديع

"كتائب عز الدين القسام" الجناح العسكري لحركة "حماس"
القاهرة ـ محمد الدوي  

القاهرة ـ محمد الدوي   كشف رئيس "نادي المصريين المحاربين القدماء" في باريس العقيد صبيي ياسين، عن وثيقة حديثة صادرة من "كتائب عز الدين القسام"، الجناح العسكري لحركة "حماس"، بعنوان "بلاغ ودعوة للنفير العام ـ سري جدًا" وأكد ياسين، أن الوثيقة تتحدث عن توجيه دعوة النفير تلك إلى "المجاهدين الميامن الأطهار قادة الألوية في بقطاع غزة وسيناء والداخل المصري"، على حسب ما جاء في نص الوثيقة، وأنها تكشف عن مدى العلاقة الوثيقة والوطيدة بين الرئيس المصري السابق محمد مرسي وجماعته وحركة "حماس"، حيث أكدوا "أنه نظرًا إلى ما تتطلبة المرحلة الراهنة من تحديات جسام، ووفقًا لما تتطلبه المسؤولية الملقاه على عاتكقم لتحقيق حلم الشعوب الإسلامية، وإقامة دولة الخلافة، ونظرًا إلى خطورة ما يجري تجاة إخوتنا وقادتنا المجاهدين مرشد وأعضاء جماعة (الإخوان المسلمين)، رضى الله عنهم وأعزهم وأرضاهم أجمعين، ومن واقع الأخطار المحدقة بمشروعنا الإسلامي الكبير، وبمجاهدنا ورئيسناً الطاهر محمد محمد مرسي، الأسير والقابضة عليه أيادي الخونة وعسكر كامبد ديفيد الأسطال، لذلك ندعوكم جميعًا إلى تنظيم ورصّ الصفوف والتلاحم وإعلان التعبئة الشاملة والنفير العام، انتظارًا لساعة الصفر، والانطلاق نحو ثكنات وأوكار المجرمين، لتلقينهم الدرس، وتحرير أسرانا من سجون الظلام، ووصولاً إلى إحقاق الحق ونصرة الدين والمظلومين، وإعادة الأمور إلى نصابها الصحيح"، فيما اختتمت الوثيقة بعبارات "وإنه لجهاد نصر او استشهاد"، وخاتم قائد كتائب "القسام".
وأشار رئيس "نادي المصريين المحاربين القدماء" في باريس، إلى أن "هذا يدل على حقيقة وجود تنظيمات لـ(حماس) داخل مصر حاليًا، ولواءات عسكرية خاصة بهم في قطاع غزة وسيناء تقوم بتنفيذ الأعمال الإرهابية داخل القاهرة والمحافظات، والتي من المرجح أن تكون هي المسؤولة عنها، رغم نفيها دائمًا صلتها بالإرهابيين، لكن ما يفضح كذبهم نعي موقع (كتائب القسام)، اثنين منهم هما محمد عابد ومحمد منصور، الذين قُتلا أثناء عمليات هدم أحد الانفاق التي تقوم بها القوات المسلحة المصرية".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وثيقة سرية تكشف عن دعوة حماس إلى النفير العام لإطلاق سراح مرسي وبديع وثيقة سرية تكشف عن دعوة حماس إلى النفير العام لإطلاق سراح مرسي وبديع



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وثيقة سرية تكشف عن دعوة حماس إلى النفير العام لإطلاق سراح مرسي وبديع وثيقة سرية تكشف عن دعوة حماس إلى النفير العام لإطلاق سراح مرسي وبديع



ارتدت فستانًا كلاسيكيًّا مميّزًا ذا خط عنق عميق

كيم كارداشيان أنيقة خلال خضوعها لجلسة تصوير

واشنطن ـ رولا عيسى
استعرضت نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان، جسمها الرشيق مرتديةً أجرأ الملابس إذ خضعت لجلسة تصوير جديدة. وظهرت زوجة كاني ويست بإطلالتين مختلفتين وفقا للصور التي نشرتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، الأولى فستان كلاسيكي ذو خط عنق عميق كشف عن مفاتنها وأخرى ترتدي فيها أحد القمصان لديها خط عنق عميق للغاية الذي يرجع لآخر إصدار من مجلة "CR Fashion Book 13". عدم ارتداء كردشيان لحمالة صدر ولم تسلّط الأضواء بشكل كبير على النجمة ذات الـ37 عاما فهي لم تحصل في النهاية على وضع صورتها على غلاف المجلة بل ذهب هذا الشرف إلى عارضة الأزياء جيجي حديد ذات الـ23 عاما، وفي واحدة من الصور الأكثر إثارة للاهتمام من المجلة، كيم ترتدي فستانا ضخما يظهر الكثير من الانقسامات، الجزء العلوي هو قميص مشد حول الخصر الذي يكشف عن عدم ارتداء كردشيان لحمالة صدر، كما أن الأكمام كبيرة ومنتفخة ويتم إخفاء يديها

GMT 16:53 2018 الثلاثاء ,21 آب / أغسطس

"صوت الإمارات" يكشف تطور "سانت ماكسيم"
 صوت الإمارات - "صوت الإمارات" يكشف تطور "سانت ماكسيم"

GMT 12:15 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

بشرى تُعلن تفاصيل دورها في مسلسل "بالحب هنعدي"

GMT 06:17 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أستراليا تهدّد مكانة قطر في مجال الغاز الطبيعي

GMT 14:09 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 21:42 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 20:06 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 20:35 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 07:01 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 16:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 22:08 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 23:01 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 21:56 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 14:26 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 16:47 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 15:42 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي

GMT 14:47 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates