الرفع من أسعار الخمور يحرج حكومة الإسلاميين
آخر تحديث 02:04:09 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تمنح خزينة الدولي ما يفوق ال132 مليون دولار سنويًا

الرفع من أسعار الخمور يحرج حكومة "الإسلاميين"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الرفع من أسعار الخمور يحرج حكومة "الإسلاميين"

رفع أسعار الخمور يحرج حكومة الإسلاميين في المغرب
الدار البيضاء: سعيد بونوار

  عبرت قيادات حزبية في "العدالة والتنمية" عن تخوفها من أن تنقل أحزاب المعارضة "اليبيرالية" حربها إلى البرلمان، بمطالبة "الحزب الحاكم" بتوضيح موقفه من إقدام باعة الخمور على الرفع من أسعار المشروبات الكحولية دون العودة إلى الحكومة، أو حتى رفع ملتمسات إلى الوزارة المعنية بشأن تأثير الزيادة على "المستهلكين" بعد أن تنصلت الشركات المصنعة للخمور في المغرب من مسؤولياتها في هذه الزيادات، ورمت بالكرة في ملعب الموزعين وأرباب المحلات الخاصة بهذا النوع من المشروبات.واستفاق عشاق "الخمور" في المغرب نهاية الأسبوع على وقع زيادات صاروخية في أثمان عدد من الأنواع، دون سابق إنذار، ولم تعر الحكومة لهذا الرفع أي اهتمام على اعتبار أنه يندرج في سياق توجهات الحزب الحاكم الرامية إلى التقليص من الطلب على الخمور في المغرب، وكانت الحكومة ذاتها قد استجابت إلى مطلب لأحزاب الأغلبية بشأن رفع الرسوم على المشروبات الكحولية، لكن هذا الرفع  من الرسوم لم يدفع منتجي الخمور في المغرب إلى الزيادة في الأسعار، وكانت الحكومة وقتها قد فسرت خطوتها بمحاربة التدليس والتهرب الضريبي، وباستجابتها لتوجيهات منظمة الصحة العالمية التي أكدت أن المصاريف الناتجة عن أضرار هذه المنتوجات (خمور، سيجارة)  تتعدى ثمانية أضعاف علاجها، ناهيك عن حوادث السير، وسرطان الرئة.ويحقق تداول الخمور في المغرب ما يقارب الـ132 مليون دولار سنويا، يضخها في ميزانية الدولة من عائدات البيع المحلي أو التصدير، وهو غلاف مالي لا تنوي الحكومة "الإسلامية" التخلي عنه، ويشكل بالنسبة إليها ملفا "محرجا" لا يتماشى مع مرجعية الحزب الحاكم.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الرفع من أسعار الخمور يحرج حكومة الإسلاميين الرفع من أسعار الخمور يحرج حكومة الإسلاميين



بسبب القواعد الصارمة التي فرضت عليها كعضوة ملكية

إطلالات "كيت ميدلتون" التي أحدثت ضجة كبيرة وأثارت الجدل

لندن ـ كاتيا حداد
قبل انضمامها إلى العائلة الملكية البريطانية اختبرت كيت ميدلتون أشهر اتجاهات التسعينات وبداية الألفية الثانية من بطلون الجينز ذي الخصر المنخفض إلى توبات بحمالات السباغيتي خلال دراستها في الجامعة كما ارتدت أحذية الكروس في ظل أخضر النيون. ولكن منذ أن أصبحت عضوة رسمية في العائلة الملكية في عام 2011، أصبحت إطلالاتها تقتصر على بدلات التنورة وربطات الرأس، في الواقع، هناك العديد من الاتجاهات التي كانت تعشق ارتداءها لكن بسبب القواعد الصارمة التي فرضت عليها كعضوة ملكية تخلت عنها إلى الأبد. ومع ذلك، هناك بعض اللحظات المثيرة للجدل التي تجاهلت فيها الدوقة قواعد الموضة الملكية على الرغم من التزامها الدائم بالبروتوكول الملكي، إلا أن بعض إطلالاتها أثارت الكثير من الضجة على الإنترنت، تعرفي عليها: مؤخرا لاحظنا عودة صنادل الودجز إلى ساحة ...المزيد

GMT 13:07 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

مجموعة فيكتوريا بيكهام قبل موسم 2020 من وحي السبعينيات
 صوت الإمارات - مجموعة فيكتوريا بيكهام قبل موسم 2020 من وحي السبعينيات
 صوت الإمارات - إليك قائمة بأبرز الأنشطة السياحية في مدينة نارا اليابانية

GMT 03:49 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

"إميليو بوتشي" تطرح مجموعتها الجديدة لما قبل خريف 2020
 صوت الإمارات - "إميليو بوتشي" تطرح مجموعتها الجديدة لما قبل خريف 2020

GMT 14:29 2020 الأربعاء ,15 كانون الثاني / يناير

تعرّفي على أفضل الألوان لديكور كل غرفة في منزلك
 صوت الإمارات - تعرّفي على أفضل الألوان لديكور كل غرفة في منزلك

GMT 01:17 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

محمود تريزيجيه سفيرًا لمعرض القاهرة الدولي للكتاب

GMT 01:58 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

مدحت الكاشف عميدًا للمعهد العالي للفنون المسرحية

GMT 18:14 2020 الأحد ,05 كانون الثاني / يناير

سانتا كلارا يستعيد نغمة الانتصارات في الدوري البرتغالي

GMT 16:38 2020 الأحد ,05 كانون الثاني / يناير

توم بوب ينفذ وعده لمدافع سيتي جون ستونز
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates