مُدير المُخابرات المصريّة يؤكدّ أنّ العلاقات مع المُخابرات الأميركيّة مازالت مستمرة
آخر تحديث 14:07:44 بتوقيت أبوظبي

رجح استهداف الهجمات "الإرهابية" مصادر الدخل الأجنبي في مصر

مُدير المُخابرات المصريّة يؤكدّ أنّ العلاقات مع المُخابرات الأميركيّة مازالت مستمرة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مُدير المُخابرات المصريّة يؤكدّ أنّ العلاقات مع المُخابرات الأميركيّة مازالت مستمرة

استمرار الهجمات الإرهابية في سيناء
القاهرة – أكرم علي

القاهرة – أكرم علي أكدّ مُدير جهاز المخابرات العامة المصرية اللّواء محمد التهامي، أنّ العلاقات بين أجهزة المخابرات المصرية والأميركية مازالت مستمرة وعلى مستوى التعاون كما كان في الماضي، رغم الخلافات والتوتر في العلاقات بين البلدين مؤخرًا بعد أحداث 30 حزيران/يونيو. وأوضح التهامي، في أول لقاء صحافي على الإطلاق مع الكاتب الأميركي الشهير في صحيفة "واشنطن بوست" ديفيد أغناتيوس، الثلاثاء، "أنّه لم يحدث أيّ تغيير في علاقة المخابرات المصرية بنظيراتها في الولايات المتحدة، على الرغم من تأجيل تسليم بعض الأسلّحة الأميركية للجيش المصري والحديث عن اتصالات عسكرية جديدة للقاهرة مع روسيا".
وأشار التهامي إلى أن التعاون بين الأجهزة الصديقة يتم من خلال قناة مختلفة تمامًا عن القنوات السياسية المتبعة، مشيرًا إلى أنه على اتصال مستمر مع مُدير جهاز المُخابرات الأميركية "سي أي إيه" جون بيرنان، أكثر من أيّ جهاز استخباراتي آخر في أنحاء العالم.
وأوضح أنّ النقاط الأساسية بشأن كيفية عمل المُخابرات في مصر تتم تحت قيادة وزير الدفاع الفريق أول عبد الفتاح السيسي، مشيرًا إلى أنّ هناك تنسيق كامل بين المُخابرات العامة والحربية في عملهما.
وعن خطر ما أسماه "العمل السري للإخوان المسلمين، بما يؤدي إلى نسخ جديدة من المنظمات الإرهابية التي أفرزت تنظيم القاعدة قبل ما يقرب من 25 عامًا"، أكدّ التهامي أنّ " بعض الخلايا التابعة للقاعدة كانت تحاول أنّ تضرب بجذورها في سيناء"، وأشار إلى أنّ جماعة "بيت المقدس" كواحدة من الجماعات التي يقال إنها تابعة لـ"القاعدة"، "لا يوجد دليل على أن الجماعة لديها صلة بتنظيم القاعدة الأساسي أو زعيمه المصري المولد أيمن الظواهري، لكن الاتصال يكون من خلال مواقع الإنترنت والتواصل الاجتماعي"، مشيرًا إلى أنّ "القاعدة" تمثل عقيدة اليوم أكثر من كونها تنظيمًا.
وأكدّ التهامي أنّه "على الرغم من الهيكل الفضفاض لتلك الجماعات، إلا أنّ القضاء على خلاياها في سيناء قد يستغرق بعض الوقت"، موضحًا أنّ الجيش الذي يدير العمليات في سيناء حقق نتائج طيبة مؤخرًا، دون أنّ يكشف عن التفاصيل، مؤكدًا أنّ بعض الخلايا الجهادية قد تسللت إلى القاهرة والدلتا والصعيد، لكن تم تعقبهم من قبل وزارة الداخلية.
ورجح أنّ تستهدف ما سماها "الهجمات الإرهابية" المصادر الرئيسية للدخل الأجنبي مثل السياحة، والاستثمار الأجنبي، و"لهذا السبب فإنّ الجيش وقوات الأمن يجب أنّ يوفروا الحماية الخاصة لهذه القطاعات".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مُدير المُخابرات المصريّة يؤكدّ أنّ العلاقات مع المُخابرات الأميركيّة مازالت مستمرة مُدير المُخابرات المصريّة يؤكدّ أنّ العلاقات مع المُخابرات الأميركيّة مازالت مستمرة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مُدير المُخابرات المصريّة يؤكدّ أنّ العلاقات مع المُخابرات الأميركيّة مازالت مستمرة مُدير المُخابرات المصريّة يؤكدّ أنّ العلاقات مع المُخابرات الأميركيّة مازالت مستمرة



ارتدت فستانًا كلاسيكيًّا مميّزًا ذا خط عنق عميق

كيم كارداشيان أنيقة خلال خضوعها لجلسة تصوير

واشنطن ـ رولا عيسى
استعرضت نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان، جسمها الرشيق مرتديةً أجرأ الملابس إذ خضعت لجلسة تصوير جديدة. وظهرت زوجة كاني ويست بإطلالتين مختلفتين وفقا للصور التي نشرتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، الأولى فستان كلاسيكي ذو خط عنق عميق كشف عن مفاتنها وأخرى ترتدي فيها أحد القمصان لديها خط عنق عميق للغاية الذي يرجع لآخر إصدار من مجلة "CR Fashion Book 13". عدم ارتداء كردشيان لحمالة صدر ولم تسلّط الأضواء بشكل كبير على النجمة ذات الـ37 عاما فهي لم تحصل في النهاية على وضع صورتها على غلاف المجلة بل ذهب هذا الشرف إلى عارضة الأزياء جيجي حديد ذات الـ23 عاما، وفي واحدة من الصور الأكثر إثارة للاهتمام من المجلة، كيم ترتدي فستانا ضخما يظهر الكثير من الانقسامات، الجزء العلوي هو قميص مشد حول الخصر الذي يكشف عن عدم ارتداء كردشيان لحمالة صدر، كما أن الأكمام كبيرة ومنتفخة ويتم إخفاء يديها

GMT 16:53 2018 الثلاثاء ,21 آب / أغسطس

"صوت الإمارات" يكشف تطور "سانت ماكسيم"
 صوت الإمارات - "صوت الإمارات" يكشف تطور "سانت ماكسيم"

GMT 12:15 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

بشرى تُعلن تفاصيل دورها في مسلسل "بالحب هنعدي"

GMT 06:17 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أستراليا تهدّد مكانة قطر في مجال الغاز الطبيعي

GMT 14:09 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 21:42 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 20:06 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 20:35 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 07:01 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 16:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 22:08 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 23:01 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 21:56 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 14:26 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 16:47 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 15:42 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي

GMT 14:47 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates