نائبُ رئيّس النور السلفي  يُشيّد بمشروعِ الدستورِ المصري الجديّد
آخر تحديث 22:44:43 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

رأى أن المادّة الثانيّة كافيّة تمامًا لمنعِ أي قوانيّن تُخالف الشريعّة

نائبُ رئيّس "النور" السلفي يُشيّد بمشروعِ الدستورِ المصري الجديّد

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - نائبُ رئيّس "النور" السلفي  يُشيّد بمشروعِ الدستورِ المصري الجديّد

نائب رئيس حزب "النور" السلفي الدكتور طلعت مرزوق
القاهرة – محمد الدوي

القاهرة – محمد الدوي دافعّ نائب رئيس حزب "النور" ورئيس لجنة الاقتراحات والشكاوى في مجلس الشعب المنحل الدكتور طلعت مرزوق عن مشروع الدستور الجديد الذى شارك حزب "النور" في إصداره بعد فشل الحزب في فرض رؤيته الخاصة بإدراج المادة ( 219) في الدستور الجديد أو وضع تفسير لمبادئ الشريعة الإسلامية في ديباجة الدستور، حيث قال "إن المادة الثانية التي تنص على أن مبادئ الشريعة الإسلامية هي المصدر الرئيسي للتشريع تعتبر كافية تماما لمنع إصدار أية قوانين تخالف الشريعة"، فيما شدد على أن مبادئ الشريعة الإسلامية هي الأحكام الخاصة بها ولا فرق بينهما ، وأشار مرزوق إلى مقتطفات من أحكام المحكمة الدستورية العليا في تفسير مبادئ الشريعة ، خاصة الحكم الخاص بالفوائد الربوية أيار /مايو 1985.
وأكدّ نائب حزب "النور" أن صيغة العبارة الأخيرة من المادة الثانية من الدستور - بعد تعديلها – تبين أن المشرع الدستوري أتى بقيد على السلطة المختصة بالتشريع ، ويلزم هذه السلطة أثناء قيامها بوضع التشريعات، بالالتجاء إلى مبادئ الشريعة لاستمداد الأحكام المُنظِمة للمجتمع، وهو ما سبق وأقره مجلس الشعب في جلسة 19 تموز/ يوليو سنة 1979 ، ووافق عليه في جلسة 30 نيسان/ إبريل سنة 1980، إذ جاء في تقريرها عن المادة الثانية بأنها " تُلزم المشرع بالالتجاء إلى أحكام الشريعة الإسلامية للبحث عن بُغيته فيها ، مع إلزامه بعدم الالتجاء إلى غيرها، فإذا لم يجد في الشريعة الاسلامية حكماً صريحاً فإن وسائل استنباط الأحكام من المصادر الاجتهادية في الشريعة الاسلامية تُمكن المشرع من التوصل إلى الأحكام اللازمة ، والتي لا تُخالف الأصول والمبادئ العامة للشريعة.
واختتم طلعت مرزوق كلامه بالقول "إن مجلس الشعب في جلسته بتاريخ 15 أيلول/ سبتمبر سنة 1981 قال : لا يجوز إصدار أي تشريع في المستقبل يُخالف أحكام الشريعة الاسلامية ، وأنه يجب إعادة النظر في القوانين القائمة قبل العمل بدستور سنة 1971 وتعديلها بما يجعلها مُتفقة مع أحكام الشريعة الاسلامية".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نائبُ رئيّس النور السلفي  يُشيّد بمشروعِ الدستورِ المصري الجديّد نائبُ رئيّس النور السلفي  يُشيّد بمشروعِ الدستورِ المصري الجديّد



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نائبُ رئيّس النور السلفي  يُشيّد بمشروعِ الدستورِ المصري الجديّد نائبُ رئيّس النور السلفي  يُشيّد بمشروعِ الدستورِ المصري الجديّد



تألّقت بفستان "لاتيكس" باللون الأحمر

إطلالة أنيقة لبيونسيه خلال احتفالها بعيد الحب

ماليبو ـ ريتا مهنا
تألقّت المغنية بيونسيه ,البالغة من العمر 37  عامًا,بفستان لاتيكس باللون الأحمر ضيق وقصير,أثناء حفلة عشاء رومانسية مع زوجها في ماليبو احتفالًا بعيد الحب . وتمكنت النجمة من اختيار فستان يتناسب مع جسمها الذي يشبه الساعة الرملية، حيث أظهرت منحنيات جسدها الرائعة، وقد حملت حقيبة لامعة باللون الأحمر مناسبة لعيد الحب، وحذاء لامع بالكعب العالي,وفقًا بصحيفة "ديلي ميل" البريطانية أقرأ أيضًا : تألُّق بيونسيه بفستان قصير ذي تصميم متداخل الألوان وتركت شعرها المُجعّد والطويل منسدلًا خلفها، وفي الوقت نفسه، اعتمد زوجها مظهرًا غير رسمي حيث ارتدى قميصًا وسترة وبنطالًا باللون الأسود. وقضت بيونسه الليلة السابقة لعيد الحب وهي مستمتعة بافتتاح معرضDreamweavers للفنون مع جاي، وقد شاركت العديد من صورها ببدلة باللون الأصفر المسطردة بنقشة الكاروهات، وقبعة مطابقة لقمشة البدلة، أثناء خروجها في المساء. وتميّزت البدلة بفتحة من عند الصدر منحت بيونسيه جاذبية وإثارة أكثر، ويبدو أنها استوحت الإطلالة من موضة

GMT 00:32 2019 الأحد ,17 شباط / فبراير

مشهد "العبودية" يعود للبرازيل بسبب "عيد ميلاد"
 صوت الإمارات - مشهد "العبودية" يعود للبرازيل بسبب "عيد ميلاد"

GMT 04:56 2019 الثلاثاء ,29 كانون الثاني / يناير

راموس يتعرّض للانتقادات بسب سخريته من كريستيانو رونالدو

GMT 23:34 2019 الإثنين ,28 كانون الثاني / يناير

ميسي يفشل في تسجيل هدف على ملعب "أتلتيكو مدريد"

GMT 22:35 2019 الإثنين ,28 كانون الثاني / يناير

"نيمار" مُستبعد من مواجهة مانشستر يونايتد

GMT 02:25 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

استعدْ لمُشاهدة 3 ظواهر سماوية تتشابك لخلق خسوف كلي للقمر

GMT 03:27 2019 الثلاثاء ,05 شباط / فبراير

بليغريني يعتبر خروج وست هام من الكأس يفيد ليفربول

GMT 04:44 2019 الثلاثاء ,05 شباط / فبراير

برشلونة يستقر على الإطاحة بنجه فيرمايلين
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates