المتحدّث العسكري يؤكّد أنّ القوّات المسلّحة تخوض حربًا لم تعهدها من قبل
آخر تحديث 19:49:34 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أكّد ضبط 60 من العناصر الإجراميّة و34 سياسيا "إخوانيا" غرب القناة

المتحدّث العسكري يؤكّد أنّ القوّات المسلّحة تخوض حربًا لم تعهدها من قبل

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - المتحدّث العسكري يؤكّد أنّ القوّات المسلّحة تخوض حربًا لم تعهدها من قبل

مدرعة تابعة للجيش المصري
القاهرة – محمد الدوي/ أكرم علي

القاهرة – محمد الدوي/ أكرم علي قال المتحدّث باسم القوّات المسلّحة العقيد أركان حرب أحمد محمد علي إن أمن سيناء أمانة في أعناق رجال القوات المسلحة، مشيرًأ إلى أن الجيش يخوض حربًا لم يعهدها من قبل. جاء ذلك خلال الملتقى التثقيفي الأول لشباب النوبة، والذي تستضيفه وزارة الشباب، خلال الفترة من 19 إلى 25 كانون الأول/ديسمبر الجاري، في حضور وزير الشباب المهندس خالد عبد العزيز.
وأضاف علي أنه "لا يوجد جيش قادر على تفادي خسائر الإرهاب بشكل كامل، لأنه يعتمد على الغدر والخيانة والخسّة"، لافتًا إلى أنه "لا شيء يعوّض دماء الشهداء، وأبناؤكم دفعوا ثمن الأمان والحرية والاستقرار للوطن، وبغية تحرير مصر من الظلام والتكفير".
وتابع "أطمئنكم على سيناء، وعلى أبنائكم الذين يقدمون تضحيات وبطولات يومية على أرضها، ونحن خير أجناد الأرض، وممثلون لكل أسرة مصرية في هذه المؤسسة العظيمة، والله حافظ لجيش مصر".
وأشار إلى أنه "تم القضاء على 204 من الإرهابيين والتكفيريين، وإصابة 203، فضلاً عن إلقاء القبض على 834 آخرين"، موضحًا أنه "تم تدمير 786 نفقًا، و245 بيارة وقود، على الحدود مع قطاع غزة".
وأوضح ضرورة أهمية القراءة الجيدة للمشهد، وتفهم الشباب للخريطة السياسية للشرق الأوسط، لافتًا إلى أنه "لا توجد ثورة حقيقية تنتهي بالقضاء على جيش الدولة، وعدم الاستقرار الموجود في الدول المحيطة بمصر له دلائل خاصة"، مؤكّدًا أن "طموحات التغيير والتحول الديمقراطي لا يجب أن تغفل مراعاة الأمن القومي المصري، والعربي".
واستطرد "إننا الآن في مرحلة بناء دولة مصرية جديدة، تسعى إلى تحقيق آمال المصريين، وللشعب المصري عبقرية فريدة، ظهرت خلال ثورتي 25 يناير و30 يونيو، وشعبها سيبهر العالم من جديد، عند النزول للاستفتاء على الدستور"، مضيفاً أن "الشعب المصري لا يخاف ولا يخشى شغباً، ولا محاولات للترهيب، وسنحمي المصريين، حتى الانتقال إلى الجمهورية الثانية، التي ستنطلق من الحرية والديمقراطية".
وأكّد أن "فكرة التخوين ليست موجودة بعد ثورة 30 يونيو، وكل المطالب الخاصة بالنوبيّين ستدرس، والقوات المسلحة لم تغفل أبناء النوبة، في الكليات والمعاهد العسكرية"، مشيرًا إلى أن "آخر دفعتين شملت أبناء النوبة وسيناء ومطروح".
وأكّد المتحدث العسكري العقيد أحمد علي إحباط عناصر الجيش الثاني الميداني محاولة مواطن فلسطيني، ينتمي لحركة "حماس"، من تفجير أحد المواقع الأمنية في منطقة سيناء.
وأوضح المتحدث العسكري، في بيان صحافي، الأربعاء، أن "عناصر الجيش الثاني الميداني تمكنت، صباح الأربعاء، بالتعاون مع عناصر الشرطة المدنية من القبض على جمعة خميس محمد بريكة، فلسطينى الجنسية، وينتمي إلى حركة حماس، دون إقامة، ومعه سيارة مرسيدس بيضاء اللون، تحمل لوحات شمال سيناء"، مشيرًا إلى أنه "بالتحقيق معه اعترف باعتزامه تفجيرها في أحد المواقع الأمنية الحيوية في الدولة".
وأشار المتحدث إلى أن "عناصر انفاذ القانون في شمال سيناء ضبطت أحمد عزمي حسن، والذي يعدّ أحد العناصر التكفيريّة الخطرة في مدينة العريش، وأسامة أحمد عاشور بدوي، أحد مموّلي التكفيريّين، ومعه اثنان آخران" .
وتابع أنه "أسفرت المداهمة التي قامت بها عناصر الجيش والشرطة عن حرق وتدمير 28 عشّة خاصّة بالعناصر التكفيريّة، التي تستخدمها كنقاط انطلاق لتنفيذ عملياتها الإرهابية، وكذلك تم تدمير سيارة دون لوحات معدنية أو أوراق رسمية".
وأعلن المتحدث العقيد أحمد علي، بشأن أعمال المداهمات في غرب القناة، عن أنه "قامت قوات الجيش الثاني بمداهمة البؤر الإجرامية في مناطق سرابيوم، والقنطرة غرب، وقسم أول وثاني الإسماعيلية، وأبو صوير، والتل الكبير، والحسينية، أسفرت عن القبض على 60 شخصاً، و34 سياسيًا إخوانيًا، و4 هاربين من أحكام قضائية".
وأضاف أنه "في بورسعيد، عثرت القوّات على كيس جوار قسم الضواحي، وبتفتيشه تبيّن احتواؤه على 7 دانات قاذف صاروخي، و5 آر بي جي".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المتحدّث العسكري يؤكّد أنّ القوّات المسلّحة تخوض حربًا لم تعهدها من قبل المتحدّث العسكري يؤكّد أنّ القوّات المسلّحة تخوض حربًا لم تعهدها من قبل



GMT 00:20 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

صقر غباش يعقد جلسة مباحثات مع رئيس مجلس النواب البحريني

GMT 00:14 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الإمارات تؤكد أهمية التعايش السلمي والتسامح من أجل السلام

منى زكي الأكثر أناقة بين النجمات في إطلالات اليوم الثالث في الجونة

القاهرة - صوت الإمارات
تستمر فعاليات مهرجان الجونة السينمائي بدورته الخامسة لهذا العام، وقد شهد اليوم الثالث حضوراً لافتاً للنجمات على السجادة الحمراء، عنونته إطلالات متفاوتة في أناقتها وجرأتها.استطاعت النجمة منى زكي أن تحصد النسبة الأكبر من التعليقات الإيجابية على إطلالتها التي تألفت من شورت وبوستيير وسترة على شكل كاب مزيّنة بالشراشيب من توقيع المصمّمة المصرية يسرا البركوكي. تميّز هذا الزيّ بلونه الميتاليكي الفضي الذي أضفى إشراقة لافتة على حضورها. اختارت النجمة درّة رزوق لإطلالتها في اليوم الثالث من المهرجان فستاناً مصنوعاً من قماش الساتان باللون الزهري بدرجته الهادئة. يتميّز الفستان الماكسي بتصميمه الخلفي إذ يأتي الظهر من قماش شفاف ومطرّز بالكامل، وينسدل منه ذيل طويل من قماش الفستان ولونه. اختارت بشرى في هذه الليلة إطلالة بسيطة وناعمة إ...المزيد

GMT 18:48 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
 صوت الإمارات - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 02:43 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة

GMT 00:28 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
 صوت الإمارات - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 00:27 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"
 صوت الإمارات - "بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"

GMT 21:46 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم
 صوت الإمارات - اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم

GMT 20:28 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 21:45 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

أجواء إيجابية لطرح مشاريع تطوير قدراتك العملية

GMT 20:54 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تضطر إلى اتخاذ قرارات حاسمة

GMT 18:36 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

تنجح في عمل درسته جيداً وأخذ منك الكثير من الوقت

GMT 11:57 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج السرطان الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 11:16 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج الحوت الأثين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 19:17 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

ينعشك هذا اليوم ويجعلك مقبلاً على الحياة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates