النسور يعلن أن بلاده لن تقف مكتوفة الأيدي وستتحرك دبلوماسيًا لمنع فرضه
آخر تحديث 03:13:07 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

عمَّان تؤكد أن مشروع ضمِّ غور الأردن الى إسرائيل مخالف لاتفاقيَّة السلام

النسور يعلن أن بلاده لن تقف مكتوفة الأيدي وستتحرك دبلوماسيًا لمنع فرضه

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - النسور يعلن أن بلاده لن تقف مكتوفة الأيدي وستتحرك دبلوماسيًا لمنع فرضه

الأردن لن تقف مكتوفة الأيدي أمام مشروع ضم غور الأردن إلى إسرائيل
عمَّان - أحمد نصَّار

اعتبرت الحكومة الأردنية أن مشروع ضم غور الأردن إلى إسرائيل مخالف لاتفاقية السلام الموقعة بين عمان وتل أبيب ٬ في وقت أبدت أوساط رسمية أردنية خشيتها من حدوث مفاوضات سرية بين رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو والرئيس الفلسطيني محمود عباس. وقال رئيس الوزراء الأردني عبد لله النسور ٬ خلال لقاء غير معلن جمعه مع أعضاء في البرلمان ٬ إن "ضم غور الاردن  الى اسرائيل يعتبر مخالفاً لاتفاقية السلام الموقعة بيننا وبين تل أبيب ٬ والتي تمنع الدولة العبرية من بسط نفوذها عليه" ، مشيراً الى أن الأردن " يرفض رفضاً قاطعاً أي توجهات إسرائيلية في هذا الخصوص ٬ ولن يقف مكتوف الأيدي ديبلوماسياً ،مؤكداً أن الجانب الأميركي أبلغ حكومته بأن واشنطن غير راضية تماماً عن المشروع الإسرائيلي.
 وفي السياق ذاته ٬ قال الناطق باسم الحكومة الأردنية الوزير محمد المومني إن الاردن يؤكد موقفه الواضح الذي لا لبس فيه ٬ بأن كامل أراضي الضفة الغربية وقطاع غزة هي أراض فلسطينية تحت الاحتلال ٬ وأنها جزء من الدولة الفلسطينية وترابها الوطني.
واختصر المومني موقف بلاده من مشروع قانون ضم غور الأردن بالقول إن أي ممارسات أو  إجراءات يمكن أن تقوض حل الدولتين وتتناقض مع القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة يمكن أن تعرض عملية السلام برمتها إلى الخطر.
 وكان مسؤولون أردنيون أبدوا خلال اليومين الماضيين خشيتهم من  مفاوضات سرية بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية ٬ خصوصاً بعد أنباء ترددت عن وجود قناة سرية بين عباس ونتانياهو ٬ ربما تكون على حساب الأردن.
وحذر رئيس الوزراء السابق معروف البخيت ٬ القريب من مؤسسة القصر ويشغل حالياً نائب رئيس مجلس الأعيان، من الذهاب إلى مفاوضات فلسطينية إسرائيلية تمهد لها قنوات سرية. واعتبر أن التوقيت الراهن هو الاسوأ بالنسبة إلى القضية الفلسطينية ٬ من حيث غياب الظهير العربي القوي ٬ وانشغال المراكز العربية الرئيسية بأزماتها الداخلية ٬ وتراجع أهمية القضية على سلم أولوياتها.
وأكد البخيت ضرورة أن يكون الأردن حاضراً ومشاركاً في أي مفاوضات مقبلة  لحماية مصالحه العليا لا نتفرج من وراء الزجاج. وقال "يجب أن يكون هناك مفاوض أردني يباشر فوراً الجلوس إلى طاولة المحادثات مع إسرائيل والسلطة الفلسطينية ٬ كي لا تدفع المملكة فاتورة الرؤى الإسرائيلية والأميركية
 وأضاف: لا يجوز أن يكتفي الأردن بإبلاغه بالمسارات والمجريات ٬ مع احتمال حدوث مفاجآت ٬ تترتب على القنوات السرية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

النسور يعلن أن بلاده لن تقف مكتوفة الأيدي وستتحرك دبلوماسيًا لمنع فرضه النسور يعلن أن بلاده لن تقف مكتوفة الأيدي وستتحرك دبلوماسيًا لمنع فرضه



GMT 09:39 2020 الأحد ,26 كانون الثاني / يناير

تشكيل لجنة التحكيم لجائزة محمد بن راشد آل مكتوم للتسامح

GMT 09:18 2020 الأحد ,26 كانون الثاني / يناير

شرطة دبي تنفذ 458 مهمة وتتعامل مع 26 حادث بحري خلال 2019

اختارت مع إطلالتها حذاء أبيض ونظارات شمسية وقلادة من الألماس

باريس هيلتون تخطف الأنظار بفستان أرجواني مُماثل لسيارتها الفاخرة في كاليفورنيا

واشنطن - صوت الامارات
ظهرت عارضة الأزياء والنجمة العالمية باريس هيلتون، نجمة تليفزيون الواقع، فى لوس أنجلوس بكاليفورنيا، وهى تتجول فى ثوب أرجوانى أنيق، واتضح أن الفستان يطابق تماما سيارتها الفاخرة التى تحمل نفس اللون، واختارت مع إطلالتها حذاء أبيض ونظارات شمسية مطابقة وقلادة من الألماس، وذلك وفقًا لما نشره موقع "insider". اختارت باريس هيلتون حقيبة يدها باللون الأرجوانى أيضًا، وكذلك أزياء كلبها الصغير الذى كان يرتدى ما يشبه الفستان باللون وردى، وكانت عارضة الأزياء الشهيرة قد تحدثت مؤخرًا عن سيارتها ثلاثية الأبعاد فى مقطع فيديو على YouTube فى ديسمبر 2019، ووصفتها بأنها "مضيئة"، لكنها أوضحت أنها بحاجة إلى أن تكون "باريسية". وقالت باريس عن السيارة، "هذا يعنى أننا بحاجة إلى تغيير هذا اللون وجعله فريدًا من نوعه"، مشيرة إلى أن اللون المجس...المزيد

GMT 10:57 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح مضمونة لتوظيف الشمع في الديكور لأجواء خلابة

GMT 05:13 2020 الأربعاء ,22 كانون الثاني / يناير

نادي شيفيلد يونايتد الإنجليزي يعلن التعاقد مع جاك روبينسون

GMT 21:01 2016 الجمعة ,07 تشرين الأول / أكتوبر

15 عطر نسائي لا يُقاومها الرجل ليذوب بين ذراعي المرأة

GMT 20:12 2020 الثلاثاء ,07 كانون الثاني / يناير

المصرية اللبنانية تصدر "اللوكاندة" لناصر عراق

GMT 12:38 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

تألقي في ليلة رأس العام مع أفضل ألوان مكياج العيون

GMT 22:19 2018 الأربعاء ,11 إبريل / نيسان

ساعات "فان كليف أند آربلز" لمحبي الفخامة والرقي

GMT 15:36 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

ريهانا ترتدي السترات بطريقة غير صحيحة

GMT 01:08 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

ندى بسيوني تدعم المشروع الوطني الشبابي للفنون

GMT 13:35 2018 الإثنين ,23 إبريل / نيسان

"الفراولة" أحدث موضة في قصات الشعر لعام 2018

GMT 14:12 2017 الجمعة ,29 كانون الأول / ديسمبر

دراسة جديدة تحذر من "عصر جليدي" يسيطر على بريطانيا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates