مصر تؤكد لسفراء أوروبا عزمها على اجتثاث بؤر الإرهاب وتجفيف منابعه
آخر تحديث 00:15:54 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

جدّدوا مساندة بلادهم لجهود نجاح عمليّة التحول الديمقراطي

مصر تؤكد لسفراء أوروبا عزمها على اجتثاث بؤر "الإرهاب" وتجفيف منابعه

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مصر تؤكد لسفراء أوروبا عزمها على اجتثاث بؤر "الإرهاب" وتجفيف منابعه

مساعد وزير الخارجيّة للشؤون الأوروبيّة السفير حاتم سيف النصر
القاهرة – أكرم علي

القاهرة – أكرم علي أكدّ مساعد وزير الخارجيّة للشؤون الأوروبيّة السفير حاتم سيف النصر، عزم بلاده على اجتثاث ما سماها "بؤر الإرهاب" وتجفيف منابعه، مع حرصها على اتخاذ التدابير التي تكفل احترام سيادة القانون، ومذكراً بأنّ الأعمال الإجراميّة لن تزيد الشعب المصري إلا إصراراً على المضي قدماً إلى الأمام. جاء ذلك خلال لقاء السفير حاتم سيف النصر مع سفراء الدول الأوروبيّة المعتمدين في القاهرة، الاثنين، حيث تناول خلاله مجمل التطورات الداخليّة الراهنة في مصر، وسبل تعزيز العلاقات الثنائيّة في المجالات الاقتصاديّة.
وأشار سيف النصر، في بيان له، إلى أن الاجتماع يأتي في إطار الجهود الدبلوماسيّة لإطلاع المجتمع الدولي على حقائق الأوضاع في مصر، خصوصًا بالنسبة لخطوات تنفيذ خارطة المستقبل واستكمال المسار الديمقراطي للبلاد، مشدداً على المسئولية الملقاة على عاتق هؤلاء السفراء في نقل حقائق الأمور لعواصمهم حتى لا يستقي المسؤولون الأوروبيون معلوماتهم من مصادر غير موثقة أو بعض وسائل الإعلام التي تستهدف تشويه الحقائق.
 وذكر أنه تمت إحاطة السفراء الأوروبيين علماً بنتائج الاستفتاء على الدستور ودلالاتها، مبرزاً في هذا الخصوص ما أكدته تقارير منظمات المجتمع المدني المحليّة والدوليّة التي تابعت عملية الاستفتاء بأن عملية التصويت اتسمت بالشفافيّة والنزاهة اتساقاً مع المعايير الدوليّة في هذا الشأن.
كما استعرض سيف النصر أهم الخطوات المقبلة في إطار تنفيذ خارطة المستقبل والمتمثلة في الانتخابات الرئاسيّة ثم البرلمانيّة وذلك في ضوء ما أعلنه رئيس الجمهوريّة المؤقت عدلي منصور في كلمته في 26 كانون الثاني/يناير الجاري، مشدداً على أن الحكومة المصريّة أكدت تمسكها باستكمال استحقاقات المرحلة الانتقالية بهدف تعزيز الديمقراطية واستكمال البناء المؤسسي للدولة بما يلبي طموحات وتطلعات الشعب المصري في الاستقرار والتنميّة، مع ضمان حمايّة الحقوق والحريات الأساسيّة.
ونوه إلى أنّ الحكومة أكدت حرصها على انخراط القوى والتيارات في العملية السياسية الراهنة باستثناء من تورط في أعمال عنف أو ارتكاب أفعال يعاقب عليها القانون، لافتاً في هذا الخصوص إلى التحدي الكبير الذي تواجهه الدولة في الوقت الجاري بتصديها لعمليات "العنف والإرهاب" التي تستهدف منشآت الجيش والشرطة وتطال المواطنين العزل.
وعبّر عدد من السفراء الأوروبيين عن تقديرهم لتواصل وزارة الخارجية المنتظم معهم ووضعهم في صورة آخر التطورات، مشيدين بانجاز عملية الاستفتاء على الدستور، ومعربين عن أملهم في نجاح الجهود السياسية الحاليّة حتى تتجاوز البلاد المرحلة الانتقالية الراهنة، مع التأكيد على العزم على مساندة جهود مصر لإنجاح عملية التحول الديمقراطي والتصدي لـ"الإرهاب".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصر تؤكد لسفراء أوروبا عزمها على اجتثاث بؤر الإرهاب وتجفيف منابعه مصر تؤكد لسفراء أوروبا عزمها على اجتثاث بؤر الإرهاب وتجفيف منابعه



تميّزت في مناسبات عدة بفساتين بقماش الدانتيل

نصائح لتنسيق إطلالات أنيقة مُستوحاة مِن كيت ميدلتون

لندن - صوت الإمارات
تعدّ دوقة كامبريدج كيت ميدلتون مِن أكثر النساء أناقة في العائلة الملكية البريطانية وحول العالم، وفي أي مناسبة تشارك فيها، تنجح بأن تخطف الأنظار بأناقتها ورقيّها حتى باتت أيقونة للموضة وتتطلّع إليها النساء لكي تستوحي منها أجمل الإطلالات سواء فساتين السهرة، أو الإطلالات الكاجول. الآن حان دورك، إليك 6 نصائح لتنسيق إطلالات أنيقة مستوحاة من كيت ميدلتون. الفساتين الراقية هي إحدى اختيارات كيت الكلاسيكية في خزانتها، نجد الفساتين الراقية بقصة A-line والتي تحدد خصرها مع التنورة الواسعة وهي إطلالة تناسب قوامها الممشوق. سواء تفصّلين الفساتين المشابهة بأكمام طويلة أو قصيرة، تأكدي أنك ستخطفين الأنظار بأناقتك. الدانتيل قماش أنثويّ وراقٍ، وكيت ميدلتون تألقت في مناسبات عدة بفساتين تميّزت بقماش الدانتيل الأنيق، مثل إطلالتها بفستان ميدي ...المزيد

GMT 12:10 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء غير حماسية خلال هذا الشهر

GMT 09:01 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

يبشرك هذا اليوم بأخبار مفرحة ومفيدة جداً

GMT 04:35 2019 الجمعة ,13 أيلول / سبتمبر

يحمل إليك هذا اليوم تجدداً وتغييراً مفيدين

GMT 10:04 2016 الأربعاء ,05 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف إلى أبرد مناطق دولة الإمارات صباح الثلاثاء

GMT 20:31 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

دار "دولتشي آند غابانا" تُطلق أحدث تصميماتها للأطفال
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates