وزير الخارجيّة المصري يؤكد أنه لا يمكن الاستغناء عن توطيد العلاقات مع طرابلس
آخر تحديث 22:44:43 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بعد عودة الدبلوماسيين المُختطفين من قبل غرفة ثوار ليبيا إلى القاهرة

وزير الخارجيّة المصري يؤكد أنه لا يمكن الاستغناء عن توطيد العلاقات مع طرابلس

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - وزير الخارجيّة المصري يؤكد أنه لا يمكن الاستغناء عن توطيد العلاقات مع طرابلس

وزير الخارجيّة المصري " نبيل فهمي "
القاهرة ـ أكرم علي

أكد وزير الخارجيّة المصري نبيل فهمي، أنه لا يمكن لمصر الاستغناء عن ليبيا والعكس صحيح، مشدّدًا على أنّ العلاقات بين البلدين قويّة ومتميزة.وأعلن فهمي، في مؤتمر صحافي، الثلاثاء، بمناسبة عودة المصريين المختطفين من ليبيا، أنه لم يتم اتخاذ قرار في إعادة البعثة الدبلوماسيّة المصريّة إلى طرابلس إلا بعد إعادة تقييم الأوضاع الأمنيّة، مشيرًا إلى أنّ من يدير السفارة في الوقت الراهن عدد محدود من المصريين خلال الفترة الحاليّة.
ونفى أنّ يكون الإفراج عن المصريين المختطفين بعد إخلاء سبيل العنصر الليبي في  مصر، موضحًا أنّ "التحقيق مع الطرف الليبي كان يتم من قبل الجهات الأمنيّة ومنذ البداية كان ما يهمنا أمن وسلامة المصريين وما يتعلق بالطرف الليبي تختص به الجهات الأمنيّة، ولا ربط بينهما"، حسب قوله.
وأشار الوزير إلى أنه كان هناك اهتمام مصري من مؤسسات الدولة ومتواصل وبالغ لحل الأزمة، موضحًا أنه أعلن للجانب الليبي رفض مصر لعمليات الاختطاف دون ربطها بشيء.
وأكدّ السفير المصري في ليبيا محمد أبوبكر أنّ الجهود كانت مستمرة خلال الـ 24 ساعة، وساهم في الأزمة عدد من سفراء الدول العربيّة وممثل بعثة الأمم المتحدة في طرابلس، ولهم جهد مهم في هذه القضيّة.
وشدّد على أنّ قرار إجلاء البعثة بعد حادث الاختطاف ساهم في منع اختطاف المزيد من المصريين في ليبيا، وأنه عاد إلى مصر 86 من عدد البعثة.
وأكدّ الملحق الثقافي في السفارة المصريّة في طرابلس الهلالي الشربيني، أن المختطفين لم يتعرضوا لأيّ أذى أثناء اختطافهم، موجهًا الشكر للدولة المصريّة بأجهزتها في حل الأزمة.
وشدّد الهلالي على أن أجهزة الدولة المصريّة لم تتخلى عن المختطفين وكان هناك اتصالات جاريّة على مدار الأربعة وعشرين ساعة في اليوم.
ووجه الشكر للجهات المصرية التي ساهمت في هذا الأمر، وعلى الجانب الأخر وتقدم بالشكر للجهات الليبية التي ساهمت في هذا الأمر وإنهائه.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير الخارجيّة المصري يؤكد أنه لا يمكن الاستغناء عن توطيد العلاقات مع طرابلس وزير الخارجيّة المصري يؤكد أنه لا يمكن الاستغناء عن توطيد العلاقات مع طرابلس



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير الخارجيّة المصري يؤكد أنه لا يمكن الاستغناء عن توطيد العلاقات مع طرابلس وزير الخارجيّة المصري يؤكد أنه لا يمكن الاستغناء عن توطيد العلاقات مع طرابلس



تألّقت بفستان "لاتيكس" باللون الأحمر

إطلالة أنيقة لبيونسيه خلال احتفالها بعيد الحب

ماليبو ـ ريتا مهنا
تألقّت المغنية بيونسيه ,البالغة من العمر 37  عامًا,بفستان لاتيكس باللون الأحمر ضيق وقصير,أثناء حفلة عشاء رومانسية مع زوجها في ماليبو احتفالًا بعيد الحب . وتمكنت النجمة من اختيار فستان يتناسب مع جسمها الذي يشبه الساعة الرملية، حيث أظهرت منحنيات جسدها الرائعة، وقد حملت حقيبة لامعة باللون الأحمر مناسبة لعيد الحب، وحذاء لامع بالكعب العالي,وفقًا بصحيفة "ديلي ميل" البريطانية أقرأ أيضًا : تألُّق بيونسيه بفستان قصير ذي تصميم متداخل الألوان وتركت شعرها المُجعّد والطويل منسدلًا خلفها، وفي الوقت نفسه، اعتمد زوجها مظهرًا غير رسمي حيث ارتدى قميصًا وسترة وبنطالًا باللون الأسود. وقضت بيونسه الليلة السابقة لعيد الحب وهي مستمتعة بافتتاح معرضDreamweavers للفنون مع جاي، وقد شاركت العديد من صورها ببدلة باللون الأصفر المسطردة بنقشة الكاروهات، وقبعة مطابقة لقمشة البدلة، أثناء خروجها في المساء. وتميّزت البدلة بفتحة من عند الصدر منحت بيونسيه جاذبية وإثارة أكثر، ويبدو أنها استوحت الإطلالة من موضة

GMT 00:32 2019 الأحد ,17 شباط / فبراير

مشهد "العبودية" يعود للبرازيل بسبب "عيد ميلاد"
 صوت الإمارات - مشهد "العبودية" يعود للبرازيل بسبب "عيد ميلاد"

GMT 04:56 2019 الثلاثاء ,29 كانون الثاني / يناير

راموس يتعرّض للانتقادات بسب سخريته من كريستيانو رونالدو

GMT 23:34 2019 الإثنين ,28 كانون الثاني / يناير

ميسي يفشل في تسجيل هدف على ملعب "أتلتيكو مدريد"

GMT 22:35 2019 الإثنين ,28 كانون الثاني / يناير

"نيمار" مُستبعد من مواجهة مانشستر يونايتد

GMT 02:25 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

استعدْ لمُشاهدة 3 ظواهر سماوية تتشابك لخلق خسوف كلي للقمر

GMT 03:27 2019 الثلاثاء ,05 شباط / فبراير

بليغريني يعتبر خروج وست هام من الكأس يفيد ليفربول

GMT 04:44 2019 الثلاثاء ,05 شباط / فبراير

برشلونة يستقر على الإطاحة بنجه فيرمايلين
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates