وزير الخارجيّة المصري يؤكد أنه لا يمكن الاستغناء عن توطيد العلاقات مع طرابلس
آخر تحديث 01:08:08 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بعد عودة الدبلوماسيين المُختطفين من قبل غرفة ثوار ليبيا إلى القاهرة

وزير الخارجيّة المصري يؤكد أنه لا يمكن الاستغناء عن توطيد العلاقات مع طرابلس

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - وزير الخارجيّة المصري يؤكد أنه لا يمكن الاستغناء عن توطيد العلاقات مع طرابلس

وزير الخارجيّة المصري " نبيل فهمي "
القاهرة ـ أكرم علي

أكد وزير الخارجيّة المصري نبيل فهمي، أنه لا يمكن لمصر الاستغناء عن ليبيا والعكس صحيح، مشدّدًا على أنّ العلاقات بين البلدين قويّة ومتميزة.وأعلن فهمي، في مؤتمر صحافي، الثلاثاء، بمناسبة عودة المصريين المختطفين من ليبيا، أنه لم يتم اتخاذ قرار في إعادة البعثة الدبلوماسيّة المصريّة إلى طرابلس إلا بعد إعادة تقييم الأوضاع الأمنيّة، مشيرًا إلى أنّ من يدير السفارة في الوقت الراهن عدد محدود من المصريين خلال الفترة الحاليّة.
ونفى أنّ يكون الإفراج عن المصريين المختطفين بعد إخلاء سبيل العنصر الليبي في  مصر، موضحًا أنّ "التحقيق مع الطرف الليبي كان يتم من قبل الجهات الأمنيّة ومنذ البداية كان ما يهمنا أمن وسلامة المصريين وما يتعلق بالطرف الليبي تختص به الجهات الأمنيّة، ولا ربط بينهما"، حسب قوله.
وأشار الوزير إلى أنه كان هناك اهتمام مصري من مؤسسات الدولة ومتواصل وبالغ لحل الأزمة، موضحًا أنه أعلن للجانب الليبي رفض مصر لعمليات الاختطاف دون ربطها بشيء.
وأكدّ السفير المصري في ليبيا محمد أبوبكر أنّ الجهود كانت مستمرة خلال الـ 24 ساعة، وساهم في الأزمة عدد من سفراء الدول العربيّة وممثل بعثة الأمم المتحدة في طرابلس، ولهم جهد مهم في هذه القضيّة.
وشدّد على أنّ قرار إجلاء البعثة بعد حادث الاختطاف ساهم في منع اختطاف المزيد من المصريين في ليبيا، وأنه عاد إلى مصر 86 من عدد البعثة.
وأكدّ الملحق الثقافي في السفارة المصريّة في طرابلس الهلالي الشربيني، أن المختطفين لم يتعرضوا لأيّ أذى أثناء اختطافهم، موجهًا الشكر للدولة المصريّة بأجهزتها في حل الأزمة.
وشدّد الهلالي على أن أجهزة الدولة المصريّة لم تتخلى عن المختطفين وكان هناك اتصالات جاريّة على مدار الأربعة وعشرين ساعة في اليوم.
ووجه الشكر للجهات المصرية التي ساهمت في هذا الأمر، وعلى الجانب الأخر وتقدم بالشكر للجهات الليبية التي ساهمت في هذا الأمر وإنهائه.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير الخارجيّة المصري يؤكد أنه لا يمكن الاستغناء عن توطيد العلاقات مع طرابلس وزير الخارجيّة المصري يؤكد أنه لا يمكن الاستغناء عن توطيد العلاقات مع طرابلس



GMT 04:14 2021 الأحد ,25 تموز / يوليو

"خزانة الجدة" مصدر إلهام موضة 2022
 صوت الإمارات - "خزانة الجدة" مصدر إلهام موضة 2022

GMT 07:16 2021 الأربعاء ,07 تموز / يوليو

ألوان الطلاء الأكثر شيوعاً في صيف 2021
 صوت الإمارات - ألوان الطلاء الأكثر شيوعاً في صيف 2021

GMT 21:19 2021 السبت ,10 تموز / يوليو

دور الأزياء الباريسية تستأنف العروض الحية
 صوت الإمارات - دور الأزياء الباريسية تستأنف العروض الحية

GMT 09:27 2021 الإثنين ,24 أيار / مايو

ديكورات غرف نوم بألوان صيفية 2021
 صوت الإمارات - ديكورات غرف نوم بألوان صيفية 2021

GMT 19:29 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج العقرب السبت 31 تشرين أول / أكتوبر 2020

GMT 18:36 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

تنجح في عمل درسته جيداً وأخذ منك الكثير من الوقت

GMT 19:17 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

ينعشك هذا اليوم ويجعلك مقبلاً على الحياة

GMT 13:27 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

علامات تكشف الأشخاص الأذكياء من الأغبياء

GMT 20:40 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

وزيرة القوات المسلحة الفرنسية تزور "واحة الكرامة"

GMT 10:52 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفي على أحدث صيحة في عالم فساتين الخطوبة في شتاء 2018

GMT 03:24 2016 السبت ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

بيع مجموعة صور قديمة رائعة مقابل 80 ألف أسترليني

GMT 05:42 2015 الإثنين ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

أم بدينة تعاني من نمو ساقيها بشكل غير طبيعي رغم خسارة وزنها
 
syria-24
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates