النيابة تؤكّد أنَّ الإخوان خطّطوا لإشاعة الفوضى أثناء فضّ اعتصام رابعة
آخر تحديث 19:57:50 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أوضحت أنَّ الهدف كان الإيحاء للعالم الخارجي بفقدان الحكومة السيطرة

النيابة تؤكّد أنَّ "الإخوان" خطّطوا لإشاعة الفوضى أثناء فضّ اعتصام "رابعة"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - النيابة تؤكّد أنَّ "الإخوان" خطّطوا لإشاعة الفوضى أثناء فضّ اعتصام "رابعة"

جانب من اعتصام أنصار الجماعة في ميدان "رابعة العدوية"
القاهرة – أكرم علي

القاهرة – أكرم علي كشفت النيابة العامة عن أنَّ مرشد جماعة "الإخوان المسلمين" (الإرهابية قانونًا) محمد بديع، ومساعده محمود غزلان، وآخرون، خططوا لإشاعة الفوضى في البلاد، واقتحام أقسام الشرطة، ومؤسسات الدولة، في أعقاب أحداث 30 حزيران/يونيو الماضي، وأثناء فضّ اعتصام أنصار الجماعة في ميدان "رابعة العدوية" في القاهرة.
وأوضحت النيابة العامة، في بيان صحافي، الاثنين، أنَّ "المتهمين حاولوا اقتحام الممتلكات الخاصة، ودور عبادة المسيحيين، وإشعال النيران فيها، ونسقوا مع اللجان الإلكترونية الخاصة بالجماعة، بغية إعداد مشاهد وصور غير حقيقية، توحي بسقوط قتلى وجرحى بين المعتصمين، على خلاف الحقيقة".
وأشارت النيابة إلى أنَّ قرار إحالة بديع و50 آخرين من قيادات الجماعة للمحاكمة جاء بتهمة مواجهة الدولة، أثناء فض اعتصام "رابعة"، فيما أسمته بـ"غرفة العمليات"، لافتة إلى أنَّ "هدف الجماعة من وراء ذلك كان الإيحاء للدول الخارجية بفقدان الحكومة قدرة السيطرة على إدارة شؤون البلاد، في محاولة لإسقاط الدولة، وتغيير شكل حكومتها، والإعلان عن حكومة جديدة، تشكلها جماعة الإخوان المسلمين، والسعي للاعتراف بذلك دوليًا".
وأكّدت النيابة أنَّ التنظيم أعدّ غرفة عمليات، بغية متابعة تحركات أعضائه في القاهرة الكبرى، والإشراف على تنظيم المخطط ، وفي أعقاب الإجراءات التي اتخذتها الدولة، لفض اعتصامي "رابعة"، و"النهضة"، سارع المتهمون بنقل غرفة العمليات إلى مقر بديل، تفاديًا لرصده من الجهات الأمنية، وعقدوا لقاءات تنظيمية، اتفقوا خلالها على تنفيذ المخطط، وتوزيع الأدوار فيما بينهم.
وبيّنت أنَّه "نسّق المتهمون مع أعضاء الجماعة، بغية إعداد بيانات صحافية مترجمة إلى اللغات الأجنبية، ونشر ذلك في الخارج، عبر المساحات الإعلانية التي تمكن التنظيم من شرائها في وسائل الإعلام الأجنبية، ونشرها في الداخل، عبر مراكز إعلامية عدّة، تمّ إعدادها خصيصا بغية الإيحاء باستخدام القوّة المفرطة، ومخالفة المعايير الدولية لحقوق الإنسان، وتوسعة نطاق الاعتصام في أماكن أخرى في القاهرة والجيزة".
وأوردت النيابة في بيانها أنَّ "التنظيم دعا إلى عمل مسيرات، تضم عناصر مسلحة من أعضاء التنظيم، وآخرين مستأجرين من ذوي النشاط الإجرامي، قصد تعطيل وسائل المواصلات، وبثِّ الرعب بين المواطنين، وتكليف أعضاء التنظيم من العاملين في مؤسسات الدولة بإشعال النيران فيها، ومراقبة المنشآت الشرطية، والترصد لأوقات ضعف التأمين فيها، بغية تسهيل الهجوم عليها، وسرقة ما داخلها من أسلحة وذخائر، وتنفيذ عمليات اغتيال لضباط وأفراد الشرطة، مع توفير الدعم المالي، والأسلحة والذخائر اللازمة لتنفيذ المخطط".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

النيابة تؤكّد أنَّ الإخوان خطّطوا لإشاعة الفوضى أثناء فضّ اعتصام رابعة النيابة تؤكّد أنَّ الإخوان خطّطوا لإشاعة الفوضى أثناء فضّ اعتصام رابعة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

النيابة تؤكّد أنَّ الإخوان خطّطوا لإشاعة الفوضى أثناء فضّ اعتصام رابعة النيابة تؤكّد أنَّ الإخوان خطّطوا لإشاعة الفوضى أثناء فضّ اعتصام رابعة



تتميز اختياراتهما بالجرأة الذي لا حدود له في التربّع على القمة

جينيفر لوبيز تسير على خطى والدتها في إتباع الموضة

لندن ـ كاتيا حداد
تعتبر علاقة جنيفير لوبيز بوالدتها غوادالوبي رودريغز مميزة ووثيقة، فالأم حاضرة دائمًا في تربية أولاد النجمة الأميركية، كما ترافقها في أسفارها حول العالم، أي باختصار لا تفترقان، حتى أن لوبيز علّقت على إحدى صورها بمناسبة عيد الأم بوصفها لوالدتها بأنها "المُشجّعة رقم واحد لها، والسبب وراء وصولها إلى ما هي عليه اليوم." أقرأ أيضًا :  مُصممة الأزياء مريم مُسعد تكشف عن تصميمها لشتاء 2019 جي لو الأنيقة دائمًا تتميّز في جرأتها باختيار إطلالاتها التي ارتبطت بأهم أسماء دور الأزياء، لإطلالتها الصباحية تختار ملابس كاجوال ورياضية، أما للمساء وخصوصًا على السجادة الحمراء فلا حدود لإبداعها على صعيد انتقاء أهم الصيحات وأجرأها، الأمر الذي جعلها اسمها بارزًا في عالم الموضة والجمال. أحدث إطلالة لهما كانت منذ نحو أسبوع، خلال مشاركة لوبيز في أحد البرامج الصباحية في الولايات المتحدة، وللمناسبة أطلت جي لو بـ"جامبسوت"| مزيّن بالترتر من مجموعة "سالي لابوانت" ونسّقت الإطلالة

GMT 15:12 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

أبرز المعالم السياحية المميزة في مدينة بودروم التركية
 صوت الإمارات - أبرز المعالم السياحية المميزة في مدينة بودروم التركية

GMT 11:01 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"بنترست" يكشف عن أحدث اتجاهات ديكور المنزل للعام 2019
 صوت الإمارات - "بنترست" يكشف عن أحدث اتجاهات ديكور المنزل للعام 2019

GMT 14:55 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"The Resort Villa" في بانكوك للباحثين عن المتعة
 صوت الإمارات - "The Resort Villa" في بانكوك للباحثين عن المتعة

GMT 14:30 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة التشكيلية أفنان تكشف مدى عشقها للخط العربي
 صوت الإمارات - الفنانة التشكيلية أفنان تكشف مدى عشقها للخط العربي

GMT 23:08 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

توخيل يُدافع عن لاعبي " سان جيرمان" ضد اتهامات كلوب

GMT 22:44 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

كلوب يؤكّد أن الهزيمة أمام "سان جيرمان" وضعته في مأزق

GMT 09:15 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

جيرارد بيكيه يؤكّد صعوبة عودة نيمار إلى صفوف برشلونة

GMT 10:04 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

بارما في طريقه للعودة إلى المنافسات الأوروبية

GMT 09:44 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

13 إصابة تهد عزيمة هنري في "موناكو"

GMT 15:21 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

التوصل لعلاج "تسمم الدم" مصنوع من دهون الجسم

GMT 15:21 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل الطرق لفك تشابك الشعر دون تعرضه للتساقط

GMT 21:21 2018 السبت ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

"برشلونة" يواجه "أتلتيكو مدريد" في قمة الدوري الإسباني

GMT 18:09 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

انطلاق الموسم الدراسي في ليبيا بعد ٢٠ يومًا من إضراب المعلمين

GMT 23:52 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الكشف عن حقيقة تحرك يوفنتوس لضم نجم برشلونة أرتورو فيدال

GMT 15:39 2018 الأربعاء ,03 كانون الثاني / يناير

مجموعة "سوت سبلاي" لشتاء 2018 أزياء مريحة بلمسات أنيقة

GMT 17:55 2017 السبت ,23 كانون الأول / ديسمبر

فوز إبنة رئيس الشيشان بجائزة "أفضل عرض أزياء" في الموضة

GMT 09:18 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

العداء الكيني كيبشوج يُشارك في ماراثون لندن 2018
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates